العودة   .. :: منتدى تاروت الثقافي :: .. > منتديات العلوم الدينية > منتدى الثقافة الإسلامية

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 24-11-08, 05:39 AM   #46

حوورية
عضو نشيط  






رايق

رد: الحب في الله والبغض في الله وروايات آل محمد عليهم السلام


رب اغفر لوالدي وارحمهما كما ربياني صغيرا

واجزهما بالاحسان احسانا

متابعين ان شاء الله

وجزيتم الجنة

__________________
حَسْبِىَ اللهُ وَكَفى سَمِعَ اللهُ لِمَنْ دَعا، لَيْسَ وَرآءَ اللهِ مُنْتَهى، اَشْهَدُ للهِ بِما دَعا وَاَنَّهُ بَرىءٌ مِمَّنْ تَبَرَأَ وَاَنَّ لِلّهِ الاْخِرَةَ وَالاُْولى .

حوورية غير متصل  

قديم 24-11-08, 07:36 AM   #47

المنهال
مشرف الأسلامي

 
الصورة الرمزية المنهال  






رايق

رد: الحب في الله والبغض في الله وروايات آل محمد عليهم السلام


في هذا اليوم وهو يوم دحو الأرض بإمكان الروح السليمة
أن تطير عند المعراج
وهي ساعة الطيران المتمثلة
بالصلاة و الدعاء والصيام والتهجد
فهل نحن كذلك طائرون في هذا اليوم
ولو بنحو جزئي؟!..

كل عام وأنتم بخير
ياشيعة محمد وآل محمد

حوورية أنتِ مثل الشمس مطهرة
تلك مطهرة للثابت على الارض
وأنتِ مطهرة
للقلب وللروح
اشرقي على صفحتي المتواضعة دائماً

25 القعدة
__________________


ورد عن الإمام الصادق عليه السلام أنه قال :
ليت السياط على رؤوس أصحابي حتى يتفقهوا في الحلال والحرام .
وقال عليه السلام : لو أتيت بشاب من شباب الشيعة لا يتفقه لأدبته .

المنهال غير متصل  

قديم 25-11-08, 03:43 AM   #48

المنهال
مشرف الأسلامي

 
الصورة الرمزية المنهال  






رايق

رد: الحب في الله والبغض في الله وروايات آل محمد عليهم السلام



التاسع
محبة المتشاركين في سبب واحد بعضهم لبعض
كمحبة الأخوان والأقارب
وكلما كان السبب أقرب كانت المحبة أوكد
ولذا تكون محبة الأخوين أشد من محبة أبناء الأعمام مثلا
ومن عرف الله وانتساب الكل إليه
وبلغ مقام التوحيد
وعرف النسبة والربط الخاص الذي بين الله وبين مخلوقاته
يحب جميع الموجودات من حيث اشتراكه معها في الموجد الحقيقي
ثم قد يجتمع بعض أسباب المحبة أو أكثرها في شخص واحد

جميل الصورة
حسن الخلق
كامل العلم
حسن التدبير
محسن إلى والده
وإلى الخلق
كان حب والده له في غاية الشدة
لاجتماع أكثر أسباب الحب فيه
وربما أحب شخصا آخر لوجود بعض أسباب الحب فيه من دون عكس
لعدم تحقق سبب من أسباب الحب فيه
وقد تختلف فيهما أسباب الحب
فيحب كل منهما الآخر من جهة
وتكون قوة الحب بقدر قوة السبب
فكلما كان السبب أكثر وأقوى كان الحب أشد وأوكد
بقية نقطة أخيرة
من
هو المحبوب الحقيقي
ثم ننتقل الى
أمثلة للحب والبغض
إن شاء الله تعالى
والسلام
__________________


ورد عن الإمام الصادق عليه السلام أنه قال :
ليت السياط على رؤوس أصحابي حتى يتفقهوا في الحلال والحرام .
وقال عليه السلام : لو أتيت بشاب من شباب الشيعة لا يتفقه لأدبته .

المنهال غير متصل  

قديم 26-11-08, 06:41 AM   #49

المنهال
مشرف الأسلامي

 
الصورة الرمزية المنهال  






رايق

رد: الحب في الله والبغض في الله وروايات آل محمد عليهم السلام



لا محبوب حقيقة إلا الله
لا مستحق للحب غير الله سبحانه
ولا محبوب بالحقيقة عند ذوي البصائر إلا هو
ولو كان غيره تعالى قابلا للحب وموضعا له فإنما هو من حيث نسبته إليه تعالى
فمن أحب غيره تعالى لا من حيث نسبته إليه
فذلك لجهله وقصوره في معرفة الله
وكيف يكون غيره سبحانه من حيث هو
لا من جهة انتسابه إليه
مستحقا للحب
وهو في نفسه مع قطع النظر عنه تعالى وعن انتسابه إليه ليس إلا العدم
والعدم كيف يصلح للحب
فينبغي أن يكون حبه لعموم الخلق بعموم النسبة
أي من حيث أنها منه تعالى
و
آثاره
و
معلولاته
و
أضواؤه
و
أظلاله
و
لخصوص بعض الخواص الذين لهم خصوصية نسبة إليه تعالى
كالحب
و
الأنس
و
المعرفة
و
الإطاعة لخصوص النسبة أيضا

توضيح مهم
إن جميع أسباب الحب مجتمعة في حق الله - تعالى - ولا توجد في غيره حقيقة
ووجودها في حق غيره
وهم
و
تخيل
و
مجاز محض
لا
حقيقة له

مثال
حبنا للنبي وآله
لانهم الادلاء له وعليه
ولولاهم لما عبدناه ولما عرفناه
كنت كنزاً مخفياً فاحببت أن اعرف فخلقت الخلق لكي اعرف
فهم صلى الله عليهم الخلق الذي عناهم في هذا الحديث القدسي
ثبتنا الله على ولايتهم والبراءة من أعدائهم
والسلام
__________________


ورد عن الإمام الصادق عليه السلام أنه قال :
ليت السياط على رؤوس أصحابي حتى يتفقهوا في الحلال والحرام .
وقال عليه السلام : لو أتيت بشاب من شباب الشيعة لا يتفقه لأدبته .

المنهال غير متصل  

قديم 27-11-08, 01:18 AM   #50

نورس الحب
عضو شرف

 
الصورة الرمزية نورس الحب  







رايق

رد: الحب في الله والبغض في الله وروايات آل محمد عليهم السلام


بسمه تعالى

من يطلب محبة الله بصدق النية وإخلاص العمل فإن الله يفتح له ألف باب للوصول لمبتغاه ويسبب له ألف سبب يجعله لا ينفر عن هذه الطاعة القلبية والعزيمة الطاهرة ..
وقد أكرمنا الله بمحمد وآل محمد الذين جعلهم السبب النتصل بين الأرض والسماء وسفينة توصلنا لبرالأمان ..
فجعل محبتهم من محبته..وطاعتهم من طاعته والاستضاء بنورهم من نوره عزوجل..
وهو الفوز العظيم وليعمل العاملون بمثل هذه العزيمة ..
قال الإمام الكاظم (ع) : وقد علمت أنّ أفضل زاد الراحل إليك عزمُ إرادة يختارك بها ، وقد ناجاك بعزم الإرادة قلبي . ( الإقبال ج3 ص277 ).( المحقق )

فسلام الله عليهم أجمعين ..ورزقنا رضاهم
دمتم في رعاية الآل منهالنا الكريم
نورس الحب

__________________
لتُنْبِئ عن سفورِ الحبِّ سِرًا
خُلاصَتهُ" عليٌّ وِرْدُ عُمري"

نورس الحب غير متصل  

قديم 27-11-08, 05:59 AM   #51

المنهال
مشرف الأسلامي

 
الصورة الرمزية المنهال  






رايق

رد: الحب في الله والبغض في الله وروايات آل محمد عليهم السلام


النداء الاخير لنطلاق الرحلة
في الحب والبغض

سوف أحملكم معي إن سمحتم
الى حيث تحلق روايات آل محمد
فلا مكان لنا هنا
بالروح سننتقل
بالاحساس سوف نرحل

وبالعشق سوف ننطلق
فكل مكان بلا كلام آل محمد هو مجرد فراغ
لنتبعثر !!
فالعقل بلا أنوار حروفهم لا يبقى ثابت
فمعهم معهم
وبين ايديهم نتقلب
سأتوج هذه الصفحة
بمواقف أهل ابيت عليهم السلام
حول من سلبهم حقهم
فهل تشاركوني
في هذه الرحلة ؟

سأعود
لاسجل عدد الحاضرين
__________________


ورد عن الإمام الصادق عليه السلام أنه قال :
ليت السياط على رؤوس أصحابي حتى يتفقهوا في الحلال والحرام .
وقال عليه السلام : لو أتيت بشاب من شباب الشيعة لا يتفقه لأدبته .

التعديل الأخير تم بواسطة المنهال ; 27-11-08 الساعة 06:07 AM.

المنهال غير متصل  

قديم 27-11-08, 07:49 AM   #52

حوورية
عضو نشيط  






رايق

رد: الحب في الله والبغض في الله وروايات آل محمد عليهم السلام


يسرني ان اكون الملتحقات بالرحلة

فلا مكان لنا هنا
بالروح سننتقل
بالاحساس سوف نرحل

وبالعشق سوف ننطلق
فكل مكان بلا كلام آل محمد هو مجرد فراغ
لنتبعثر !!
فالعقل بلا أنوار حروفهم لا يبقى ثابت
فمعهم معهم
وبين ايديهم نتقلب

__________________
حَسْبِىَ اللهُ وَكَفى سَمِعَ اللهُ لِمَنْ دَعا، لَيْسَ وَرآءَ اللهِ مُنْتَهى، اَشْهَدُ للهِ بِما دَعا وَاَنَّهُ بَرىءٌ مِمَّنْ تَبَرَأَ وَاَنَّ لِلّهِ الاْخِرَةَ وَالاُْولى .

حوورية غير متصل  

قديم 27-11-08, 11:29 AM   #53

نورس الحب
عضو شرف

 
الصورة الرمزية نورس الحب  







رايق

رد: الحب في الله والبغض في الله وروايات آل محمد عليهم السلام


منهالنا الكريم ..
هل لقلبي مقعدٌ معكم!!
لأحلق إلى حيث حلقتم !!؟
رعاكم الله
دمتم في رعاية الآل
نورس الحب

__________________
لتُنْبِئ عن سفورِ الحبِّ سِرًا
خُلاصَتهُ" عليٌّ وِرْدُ عُمري"

نورس الحب غير متصل  

قديم 27-11-08, 12:01 PM   #54

ابو نور
عضو فعال  







رايق

رد: الحب في الله والبغض في الله وروايات آل محمد عليهم السلام


متابع لك استاذي ومعلمي المنهال

ترغب الروح بالتحليق في سماء روحانياتك الطاهرة
وفي استضافة حب آل محمد سلام الله وسلامه عليهم

__________________
البعرة تدل على البعير

ابو نور غير متصل  

قديم 28-11-08, 06:59 AM   #55

المنهال
مشرف الأسلامي

 
الصورة الرمزية المنهال  






رايق

يوم رحيل باب المراد محمد بن علي الجواد عليه السلام


بسمه تعالى
السلام عليكم
عظم الله اجوركم بمصاب سيدنا ومولانا باب المراد عليه السلام
اهلاً بمن سجل في هذه الرحلة وستكون الرحلة مفتوحة لمن يرغب للانضمام وأول محطاتنا مقدمة بسيطة جداً منها ننطلق بحولهم وقتهم صلى الله عليهم أجمعين

المقدمة
كلامكم نور

إننا جميعاً نطلب النور ونبحث عنه
فأين نجد ذلك النور؟
لاشك ولا ريب أن النور في قلب عدة من المستقيمين

ذوي القلوب المتوقدة من شعاع
يكاد زيتها يضيء ولو لم تمسسه نار نور على نور هل نطمح أن نكون منهم !!

نتهيئ لنقرأ في هذا اليوم نورا من أنوارهم صلوات الله عليهم
وهي عبارة عن رواية شريفة
إن لم نصل إلى عمقها وأسرارها
فإن مجرد قراءتنا لها نور
وإن وصلنا إلى شرحها فهو نور على نور
قال مولانا علي بن الحسين عليه السلام
أوحى الله تعالى إلى موسى
حببني إلى خلقي ، وحبب خلقي إلي
قال
يا رب كيف أفعل ؟
قال
ذكرهم آلائي ونعمائي ليحبوني
فلئن ترد آبقا عن بابي
أو
ضالا عن فنائي
أفضل لك من عبادة مائة سنة بصيام نهارها
وقيام ليلها
قال موسى
ومن هذا العبد الآبق منك ؟
قال
العاصي المتمرد
قال
فمن الضال عن فنائك ؟
قال
الجاهل بإمام زمانه تعرفه
و
الغائب عنه بعد ما عرفه
الجاهل بشريعة دينه
تعرفه شريعته
وما يعبد به ربه
ويتوصل به إلى مرضاته
قال علي بن الحسين صلى الله عليه وآله
فأبشروا علماء شيعتنا بالثواب الأعظم والجزاء الأوفر
إقرؤوا بتفكير
ما معنى هذه الكلمة
حببني إلى خلقي
وحبب خلقي إلي ؟ !
أنقل لكم ما قرأته بتصرف يناسب المقام مع العذر

يقول الله تعالى هذا الكلام لنبيه موسى عليه السلام بعد أن نجح في تلك الإمتحانات وعبر تلك المراحل ، ووصل إلى تلك المقامات !
يقول له
الآن حان الوقت الذي تكون فيه دلالا لمحبتي ! لله ، أي دلالون نحن بين الله وخلقه ؟ !
إن كل واحد منا يكتب حرفاً أو يتحدث بحديث أو يتنقل بين الناس عليه أن يكون دلال بين الخالق والخلق !
هذا هو عملنا نحن شيعتهم ..كونوا دعاة لنا
فعلينا أن نفهم ماذا نعمل وبأي نية نتنقل بين الناس ونتحدث فإن لهذا نتيجة
قال : يا رب كيف أفعل ، لكي أصل إلى هذا المقام ؟
أليس هذا التسائل نحن الان نعيشه !!
الجواب كله هنا
قال : ذكرهم آلائي ونعمائي . .
لقد حدد لنا كيف نذهب ، وماذا نقول وكيف ، وماذا نفعل ، وأي نتيجة نهدف من عملنا
فلم يبق شئ !
عندما نريد أن نتحدث إلى الناس علينا أن نحببوهم بالله تعالى
نقوي علاقتهم به وحبهم له
فبهذا نحبب الله تعالى بخلقه . . كيف ؟
طريق ذلك أن نقرأ بابين
بابا في آلاء الله
و
بابا في نعمائه
ذكرهم بآلائي ونعمائي
هذا هو إعجاز كلام الأئمة عليهم السلام
الآلاء هي : المواهب المعنوية
و
النعماء هي : المواهب الظاهرية
ونحن كشيعة إذا أردنا أن نكون زيناً على المذهب ودعاة له بغير ألستنا
يجب أن نعلم بل نكون علماء بآلاء الله تعالى ونعمائه
ولو بصورة إجمالية
وأيضاً لابد لنا أن نعرف عالم ملك كل إنسان وعالم ملكوته
فهل هناك طريق لمعرفة هذا؟
نعم .. طريق ذلك التعمق والغور في الأحاديث ولو عن طريق الاستفسار الدائم عن ابعاد أحاديثهم صلوات الله عليهم
يقول احد فقهاء العصر حفظه الله
ذكروا الناس بما أعطاهم الله تعالى في ظاهرهم وفي باطنهم
ولا تحتاجون إلى شئ غيره
فبهذا تفتحون أكمام ورودهم
وتيقظون فيهم فطرت الله التي فطر الناس عليها

ونحن ومن هذا المنطلق سوف نحاول ومن خلال رحلتنا الروائيه أن نحيي العشق الكامن في أعماقنا وهي الفطرة
التي فطرنا الله عليها وهي حب محمد وآل محمد وبغض أعدائهم
لماذا؟
الجواب من الرواية السابقة
فإن أحياء حب محمد وآله في القلوب لازمه طاعتهم ومن أطاعهم فقد أطاع الله
وبهذا نكون محبوبين عند الله لحبنا لمحمد وآله ولبغضنا لأعدائهم
وبذكر مناقبهم ومثالب أعدائهم سنصل إلى
مقام حب الله عزوجل وهو مقام عظيم

أعتذر لهذا البيان المشوش
ومأجورين
والسلام عليكم
__________________


ورد عن الإمام الصادق عليه السلام أنه قال :
ليت السياط على رؤوس أصحابي حتى يتفقهوا في الحلال والحرام .
وقال عليه السلام : لو أتيت بشاب من شباب الشيعة لا يتفقه لأدبته .

المنهال غير متصل  

قديم 29-11-08, 01:56 AM   #56

المنهال
مشرف الأسلامي

 
الصورة الرمزية المنهال  






رايق

رد: الحب في الله والبغض في الله وروايات آل محمد عليهم السلام


السلام عليكم
امثلة من مواقف أهل البيت عليهم السلام وستكون بالتدريج وفي كل يوم سأنقل خمسة بعدد أصحاب الكساء عليهم السلام

الحديث الاول
بصائر الدرجات- محمد بن الحسن الصفار ص 289 :
عن ابى حمزة الثمالى عن على بن الحسين عليه السلام قال قلت له اسالك جعلت فداك عن ثلث خصال انفي عنى فيه التقية

قال فقال ذلك لك قلت اسالك عن فلان وفلان قال فعليمها لعنة الله بلعناته كلها ماتا والله وهما كافران مشركان بالله العظيم
ثم قلت الائمة يحيون الموتى ويبرؤن الاكمه والابرص ويمشون على الماء قال ما اعطى الله نبيا شيئا قط الا وقد اعطاه محمدا صلى الله عليه وآله واعطاه ما لم يكن عندهم قلت وكل ماكان عند رسول الله صلى الله عليه وآله فقد اعطاه امير المؤمنين عليه السلام
قال نعم ثم الحسن والحسين عليهما السلام ثم من بعد كل امام اماما إلى يوم القيامة مع الزيادة التى تحدث في كل سنة وفى كل شهر ثم قال أي والله في كل ساعة .

الحديث الثاني

الكافي - الشيخ الكليني ج 3 ص 342 :
عن الحسين بن ثوير ، وأبي سلمة السراج قالا :

سمعنا أبا عبد الله عليه السلام و هو يلعن في دبر كل مكتوبة أربعة من الرجال وأربعا من النساء فلان وفلان وفلان ومعاوية ويسميهم وفلانة وفلانة وهند وام الحكم أخت معاوية .
تهذيب الأحكام - الشيخ الطوسي ج 2 ص 321 :
عن الحسين بن ثوير وأبي سلمة السراج قالا :

سمعنا أبا عبد الله عليه السلام وهو يلعن في دبر كل مكتوبة أربعة من الرجال وأربعا من النساء التيمي والعدوي وفعلان ومعاوية ويسميهم وفلانة وفلانة وهند وام الحكم اخت معاوية .
أقول : أوردته كشاهد لبيان من هم فلان وفلان


الحديث الثالث
34 - أمالي الطوسي :
عن الفضيل قال :
قلت لأبي عبد الله عليه السلام :
لمن كان الامر حين قبض رسول الله صلى الله عليه وآله ؟
قال : لنا أهل البيت .
فقلت : كيف صار في تيم وعدي ؟
قال : إنك سألت فافهم الجواب !
إن الله تعالى لما كتب أن يفسد في الأرض وتنكح الفروج الحرام ، ويحكم بغير ما أنزل الله ، خلى بين أعدائنا وبين مرادهم من الدنيا حتى دفعونا عن حقنا وجرى الظلم على أيديهم دوننا .


الحديث الرابع

الكافي - الشيخ الكليني ج 8 ص 245 :
عن حنان بن سدير ، عن أبيه قال :
سألت أبا جعفر عليه السلام عنهما
فقال : يا أبا الفضل ما تسألني عنهما فوالله ما مات منا ميت قط إلا ساخطا عليهما وما منا اليوم إلا ساخطا عليهما يوصي بذلك الكبير منا الصغير ، إنهما ظلمانا حقنا ومنعانا فيئنا وكانا أول من ركب أعناقنا وبثقا علينا بثقا في الاسلام لا يسكر أبدا حتى يقوم قائمنا أو يتكلم متكلمنا .
ثم قال : أما والله لو قد قام قائمنا وتكلم متكلمنا لابدى من امورهما ما كان يكتم ولكتم من امورهما ما كان يظهر والله ما أسست من بلية ولا قضية تجري علينا أهل البيت إلا هما أسسا أولها فعليمهما لعنة الله والملائكة والناس أجمعين .


الحديث الخامس

الكافي - الشيخ الكليني ج 8 ص:
حنان عن أبيه ، عن أبي جعفر عليه السلام قال :

قلت له : ما كان ولد يعقوب أنبياء ؟
قال : لا ولكنهم كانوا أسباط أولاد الانبياء ولم يكن يفارقوا الدنيا إلا سعداء تابوا وتذكروا ما صنعوا وإن الشيخين فارقا الدنيا ولم يتوبا ولم يتذكرا ما صنعا بأمير المؤمنين عليه السلام فعليهما لعنة الله والملائكة والناس أجمعين .

هناك فوائد كثيرة في هذه الروايات أترك اكتشافها للقرئ العزيز
والسلام
__________________


ورد عن الإمام الصادق عليه السلام أنه قال :
ليت السياط على رؤوس أصحابي حتى يتفقهوا في الحلال والحرام .
وقال عليه السلام : لو أتيت بشاب من شباب الشيعة لا يتفقه لأدبته .

المنهال غير متصل  

قديم 29-11-08, 02:56 PM   #57

نورس الحب
عضو شرف

 
الصورة الرمزية نورس الحب  







رايق

رد: الحب في الله والبغض في الله وروايات آل محمد عليهم السلام


جزيتَ خيرًا أيها المنهال الكريم ..
فجميعنا نتذكر المصائب التي حلت على أهل البيت ونبكي لأجلهم ونجعل قلوبنا يقظة لمحبتهم وماتستوجب محبتهم ونستعين بها في تقلدنا الصبر والتحمل فهم سبيلنا للنجاة وحبل الله الممدود الذي لا يخيب من تمسك به..
دمت في رعاية الله
تحياتي
نورس الحب

__________________
لتُنْبِئ عن سفورِ الحبِّ سِرًا
خُلاصَتهُ" عليٌّ وِرْدُ عُمري"

نورس الحب غير متصل  

قديم 29-11-08, 11:02 PM   #58

حوورية
عضو نشيط  






رايق

رد: الحب في الله والبغض في الله وروايات آل محمد عليهم السلام


نتابع معكم هذة الرحلة

لكم كل الود

ورحم الله والديك

__________________
حَسْبِىَ اللهُ وَكَفى سَمِعَ اللهُ لِمَنْ دَعا، لَيْسَ وَرآءَ اللهِ مُنْتَهى، اَشْهَدُ للهِ بِما دَعا وَاَنَّهُ بَرىءٌ مِمَّنْ تَبَرَأَ وَاَنَّ لِلّهِ الاْخِرَةَ وَالاُْولى .

حوورية غير متصل  

قديم 30-11-08, 02:37 AM   #59

المنهال
مشرف الأسلامي

 
الصورة الرمزية المنهال  






رايق

رد: الحب في الله والبغض في الله وروايات آل محمد عليهم السلام


نعم
في القلب ظمأ
وفي الروح غربه
فلا يروي سوى عذب مائهم
ولاوطن غيرهم
فهم الوطن
والعشق
والنبض
الذي يمنح الحياة
نورس الحب صدقيني
إن أجمل نبرات العشق ما يتلوه آهات حبهم
حووريه تابعي وتنفسي الأشواق هنا وبحري
من خلال الروايات التي سوف انقلها هذا اليوم
ولا تتوقفي فهناك المزيد


الحديث السادس

الكافي - الشيخ الكليني - ج 8 - ص 343 – 345
عن سليم بن قيس الهلالي قال : سمعت سلمان الفارسي رضي الله عنه يقول :
لما قبض رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) وصنع الناس ما صنعوا وخاصم أبو بكر وعمر وأبو عبيدة بن الجراح الأنصار فخصموهم بحجة علي ( عليه السلام )
قالوا : يا معشر الأنصار قريش أحق بالامر منكم لان رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) من قريش والمهاجرين منهم إن الله تعالى بدأ بهم في كتابه وفضلهم وقد قال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) : الأئمة من قريش ، قال سلمان رضي الله عنه : فأتيت عليا ( عليه السلام ) وهو يغسل رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) فأخبرته بما صنع الناس وقلت : إن أبا بكر الساعة على منبر رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) والله ما يرضى أن يبايعوه بيد واحدة إنهم ليبايعونه بيديه جميعا بيمينه وشماله
فقال لي : يا سلمان هل تدري من أول من بايعه على منبر رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) ؟
قلت : لا أدري ، إلا أني رأيت في ظلة بني ساعدة حين خصمت الأنصار وكان أول من بايعه بشير بن سعد وأبو عبيدة بن الجراح ثم عمر ثم سالم
قال : لست أسألك عن هذا ولكن تدري أول من بايعه حين صعد منبر رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) ؟
قلت : لا ولكني رأيت شيخا كبيرا متوكئا على عصاه بين عينيه سجاده شديد التشمير صعد إليه أول من صعد وهو يبكي ويقول : الحمد لله الذي لم يمتني من الدنيا حتى رأيتك في هذا المكان ، أبسط يدك ، فبسط يده فبايعه ثم نزل فخرج من المسجد
فقال علي ( عليه السلام ) : هل تدري من هو ؟
قلت : لا ولقد ساءتني مقالته كأنه شامت بموت النبي ( صلى الله عليه وآله )
فقال : ذاك إبليس لعنه الله ، أخبرني رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) أن إبليس ورؤساء أصحابه شهدوا نصب رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) إياي للناس بغدير خم بأمر الله عز وجل فأخبرهم أني أولى بهم من أنفسهم وأمرهم أن يبلغ الشاهد الغائب فأقبل إلى إبليس أبالسته ومردة أصحابه
فقالوا : إن هذه أمة مرحومة ومعصومة ومالك ولا لنا عليهم سبيل قد أعلموا إمامهم ومفزعهم بعد نبيهم ، فأنطلق إبليس لعنه الله كئيبا حزينا وأخبرني رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) أنه لو قبض أن الناس يبايعون أبا بكر في ظلة بني ساعدة بعد ما يختصمون ، ثم يأتون المسجد فيكون أول من يبايعه على منبري إبليس لعنه الله في صورة رجل شيخ مشمر يقول كذا وكذا ، ثم يخرج فيجمع شياطينه وأبالسته فينخر ويكسع ويقول :
كلا زعمتم أن ليس لي عليهم سبيل فكيف رأيتم ما صنعت بهم حتى تركوا أمر الله عز وجل وطاعته وما أمرهم به رسول الله ( صلى الله عليه وآله )

الحديث السابع
الكافي : 542 -
عن جابر ، عن أبي جعفر ( عليه السلام ) قال : لما أخذ رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) بيد علي ( عليه السلام ) يوم الغدير صرخ إبليس في جنوده صرخة فلم يبق منهم أحد في بر ولا بحر إلا أتاه فقالوا : يا سيدهم ومولاهم ماذا دهاك فما سمعنا لك صرخة أوحش من صرختك هذه ؟
فقال لهم : فعل هذا النبي فعلا إن تم لم يعص الله أبدا فقالوا : يا سيدهم أنت كنت لآدم ،
فلما قال المنافقون : إنه ينطق على الهوى وقال أحدهما لصاحبه : أما ترى عينيه تدوران في رأسه كأنه مجنون ، يعنون رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) صرخ إبليس صرخة بطرب ، فجمع أولياءه
فقال : أما علمتم أني كنت لآدم من قبل ؟
قالوا : نعم
قال : آدم نقض العهد ولم يكفر بالرب وهؤلاء نقضوا العهد وكفروا بالرسول .
فلما قبض رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) وأقام الناس غير علي لبس إبليس تاج الملك و نصب منبرا وقعد في الوثبة
وجمع خليلة ورجله ثم قال لهم : أطربوا لا يطاع الله حتى يقوم الامام .
وتلا أبو جعفر ( عليه السلام ) : " ولقد صدق عليهم إبليس ظنه فاتبعوه إلا فريقا من المؤمنين "
قال أبو جعفر ( عليه السلام ) : كان تأويل هذه الآية لما قبض رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) .

والظن من إبليس حين قالوا لرسول الله ( صلى الله عليه وآله ) : إنه ينطق على الهوى فظن بهم إبليس ظنا فصدقوا ظنه .

الحديث الثامن
بصائر الدرجات
عن جابرعن أبي جعفر عليه السلام ، قال سمعته يقول : إن من وراء هذه أربعين عين شمس ما بين شمس إلى شمس أربعون عاما فيها خلق كثير ما يعلمون أن الله خلق آدم أو لم يخلقه ، وإن من وراء قمركم هذا أربعين قمرا ما بين قمر إلى قمر مسيرة أربعين يوما فيها خلق كثير ما يعلمون أن الله خلق آدم أو لم يخلقه ، قد ألهموا كما ألهمت النحل لعنة الأول والثاني في كل وقت من الأوقات ، وقد وكل بهم ملائكة متى ما لم يلعنوهما عذبوا .

الحديث التاسع
السرائر :
عن حمزة بن حمران ، قال : قلت لأبي عبد الله عليه السلام في احتجاج الناس علينا في الغار ، فقال عليه السلام : حسبك بذلك عارا - أو قال : شرا - إن الله لم يذكر رسول الله صلى الله عليه وآله مع المؤمنين إلا أنزل الله السكينة عليهم جميعا ، وإنه أنزل السكينة على رسوله وأخرجه منها و خص رسول الله صلى الله عليه وآله دونه

الحديث العاشر
تفسير العياشي :
عن أبي عبد الله عليه السلام في قول الله :
( إن الذين آمنوا ثم كفروا ثم آمنوا ثم كفروا ثم ازدادوا كفرا )
قال : نزلت في فلان وفلان آمنوا برسول الله صلى الله عليه وآله في أول الامر ثم كفروا حين عرضت عليهم الولاية ،
حيث قال : من كنت مولاه فعلي مولاه ، ثم آمنوا بالبيعة لأمير المؤمنين عليه السلام حيث قالوا له : بأمر الله وأمر رسوله . . فبايعوه ، ثم كفروا حيث مضى رسول الله صلى الله عليه وآله فلم يقروا بالبيعة ، ثم ازدادوا كفرا بأخذهم من بايعوه بالبيعة لهم ، فهؤلاء لم يبق فيهم من الايمان شئ .


بيان : المراد بمن بايعوه : أمير المؤمنين صلوات الله عليه

تقبل الله مرور الجميع
والسلام
__________________


ورد عن الإمام الصادق عليه السلام أنه قال :
ليت السياط على رؤوس أصحابي حتى يتفقهوا في الحلال والحرام .
وقال عليه السلام : لو أتيت بشاب من شباب الشيعة لا يتفقه لأدبته .

المنهال غير متصل  

قديم 30-11-08, 03:04 AM   #60

نورس الحب
عضو شرف

 
الصورة الرمزية نورس الحب  







رايق

رد: الحب في الله والبغض في الله وروايات آل محمد عليهم السلام


منهالنا الكريم ..
لقد أذهلتني أحاديثك حتى بتُّ أتفكر وأقول : صحيح أن ابليس لعنة الله عليه توعد وهدد أن يكون للمؤمنين من المتربصين ,,
ولكن :: مبحث كامل أريد توضيحه ( ماعلاقة ابليس وضجته حول الإمام علي وتنصيبه )؟؟ ..
وكأن الشر بأكمله قد اجتمع عند تلك المبايعة بعد رسول الله ..
- في الحديث الثامن ..
دليل على أن الأفلاك تلهج بأسماء محمد وآله من الصلاة عليهم واللعن لظالميهم ,,فأين نحن من هذا التفكر الجلي الواضح !!
إلهي نور أفهامنا وأنر قلوبنا بنور الإيمان والعلم وعطرها ببركة الصلاة على محمد وآل محمد..

لمنالنا الكريم دعاء بالتوفيق
نورس الحب
__________________
لتُنْبِئ عن سفورِ الحبِّ سِرًا
خُلاصَتهُ" عليٌّ وِرْدُ عُمري"

نورس الحب غير متصل  

 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

قوانين وضوابط المنتدى
الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الصورة العامة لحياة الإمام السجاد (ع) =المحرر= منتدى الثقافة الإسلامية 2 24-01-11 03:12 PM
هل تعلم _ مركز الدراسات التخصصية في الامام المهدي مملكة القلوب منتدى الثقافة الإسلامية 2 26-08-08 11:03 PM
المهدي والمسيح عليهما السلام الخصائص والهدف المشترك احمد امين منتدى الثقافة الإسلامية 0 18-04-08 07:32 PM

توثيق المعلومة ونسبتها إلى مصدرها أمر ضروري لحفظ حقوق الآخرين
المنتدى يستخدم برنامج الفريق الأمني للحماية
مدونة نضال التقنية نسخ أحتياطي يومي للمنتدى TESTED DAILY فحص يومي ضد الإختراق المنتدى الرسمي لسيارة Cx-9
.:: جميع الحقوق محفوظة 2019م ::.
جميع تواقيت المنتدى بتوقيت جزيرة تاروت 12:59 AM.


المواضيع المطروحة في المنتدى لا تعبر بالضرورة عن الرأي الرسمي للمنتدى بل تعبر عن رأي كاتبها ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك
 


Powered by: vBulletin Version 3.8.11
Copyright © 2013-2019 www.tarout.info
Jelsoft Enterprises Limited