قديم 16-12-07, 10:09 PM   #121

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


عادات فموية سيئة .. كيف يمكن معالجتها

*إعداد د/ محمد كمال سعدية
هناك عادات فموية سيئة يلجأ إليها الأطفال في مراحل مبكرة من العمر ( السنوات الأولى) إذا لم تعالج بشكل مناسب وفي وقت مناسب فإنها قد تتطور لتسبب تشوهات في توضع ورصف الأسنان أو في شكل وعلاقة الفكين مستقبلا لذلك أردنا أن نذكر أهمها حرصا على أن ننبه الوالدين لأهمية متابعة أطفالهم وإحضارهم إلى الطبيب في الوقت المناسب للعلاج: من هذه العادات:
1- مص الاصبع
2- عادات الشفة الشاذة
3- دفع اللسان .
4- عادة التنفس الفموي
5- البلع الطفلي
أولا : عادة مص الإصبع:
تعد عادة مص الإصبع من العادات الشائعة عند الأطفال وبخاصة خلال السنوات الأولى من العمر حيث تعتبر خلال هذه المرحلة من العمر حالة طبيعية ويقوم الطفل بالإقلاع عنها بشكل ذاتي بعمر (4- 5سنوات ) لكن عند البعض تستمر هذه العادة لفترة متأخرة وخلال بزوغ الأسنان الدائمة مما يؤدي إلى أشكال مختلفة من سوء الإطباق.
ان منعكس المص عند الطفل يكون متطورا منذ لحظة الولادة يفسده التقام الطفل لصدر أمه والبدء بالرضاعة منذ اللحظات الأولى ويشعر الطفل الرضيع بالاطمئنان والراحة والسعادة بهذه العملية حيث تمتلئ معدته ويزول إحساسه بالجوع في المعدة، إذا كان زمن الرضاعة الطبيعية أو الصناعية قصيرا وغير كافي وأيضا عند توسيع فتحة الزجاجة الصناعية لإعطاء الطفل وجبته بسرعة يؤدي بالطفل إلى عدم إشباع غريزته مما يؤدي إلى نشوء وتطور عادة مص الإصبع كتعويض عن حاجة فطرية لديه لم تكتمل وهناك عوامل نفسية أخرى منها افتقاد الطفل لشعور الطمأنينة أو السعادة والحب كأن يهمله والداه عند مجئ طفل آخر ويقل اهتمامهم به أو بسبب تعنيف أحد الوالدين كالأب مثلا للطفل خصوصا عندما يلجأ الأب لذلك بغية إرغام الطفل على ترك هذه العادة .
العلاج:
تكون المعالجة بداية نفسية حيث ننمي عند الطفل استعدادا نفسيا للإقلاع عن هذه العادة السيئة ويجب على الطبيب أن يكسب ثقة وصداقة الطفل ويبحث المشكلة معه بمفرده بدون استعمال التهديد أو الانتقاص ونوصي الوالدين بنفس الأمر ويجب أن نعزز ثقته بنفسه ولا بأس أن نريه أمثلة جبسية وصورا فوتوغرافية لأفواه أطفال يمارسون هذه العادة ومدى الضرر الذي تحدثه و التحسن الحاصل بعد المعالجة والإقلاع عن تلك العادة وممكن كخطوة ثانية أن نعطيه بطاقة يؤشر عليها بجدولين نعم / لا ، ويقوم الطفل فيها بوضع علامة نعم عندما يقوم بالمص ولا إذا لم يقم بذلك وكم مرة في اليوم ووجد أنها تساهم في إنقاص هذه العادة ذاتيا ويجب تشجيع الطفل عليها عند للطبيب وملاحظة التحسن ويراجع مرة كل أسبوعين وقد استطاع عدد كبير من الأطفال الإقلاع عن هذه العادة بهذه الطريقة البسيطة .
كما يمكن استعمال حزام خاص يوضع على الإصبع يذكر الطفل بضرورة إبعاد إصبعه .
إذا لم يستجيب الطفل نستعمل أجهزة سنية خاصة ويجب إفهام الطفل أن الغاية منها ليس العقاب له وإنما لمساعدته على التغلب على العادة السيئة مثل جهاز هولي البسيط عبارة عن صفيحة تغطي الحنك مع أسلاك ناتئة من ناحية خلف الأسنان العلوية والأمامية تمنع الطفل من وضع اصبعه وتجعل ممارسته للعادة غير ممكنة.
ثانيا : عادة الشفة الشاذة :
تتظاهر بوضع الشفة السفلى خلف السطح الحنكي للقواطع العلوية وتؤدي هذه العادة الشاذة الى انهيار مجاور القواطع السفلية للداخل بشدة وقد تكون ذات منشأ عصبي أو نفسي كما تنتج عن عادة البلع الطفلي .- من الشذوذات الأخرى التي تصيب الشفاه نقص التوتر العضلي ويكون ذو منشأ عصبي أو وظيفي حيث تبدو الشفاه واهنة يعكس هذين الشكلين فرط المقوية ونقص المقوية بالمظاهر التالية:
1- عادة المص السابقة تؤدي الى بروز القواطع العلوية وتباعد بين الأسنان العلوية مع القواطع السفلية نحو اللساني وتراكبها الشديد .
2- نقص التوتر العضلي أو ارتخاء الشفة يسبب زيادة بروز الأسنان الأمامية وزيادة البعد العمودي لثلث الوجه السفلي .
المعالجة:
توضع كوابح للشفة تصحح الوضع من خلال منع الجهاز العضلي للشفة أو الذقن من الضغط على الأسنان .
ثالثا : عادة دفع اللسان : يساهم في نشوء هذه العادة
1- التهاب البلعوم واللوزات المزمن
2- شكل اللسان( كبير وعريض)
3- الزوائد الأنفية .
4- قد تكون من رواسب عادة مص الإصبع
وإذا استمرت العادة بدون معالجة تؤدي الى تشوهات في العضة تتظاهر بعض مفتوحة أمامية - زيادة بروز القواطع - زيادة البعد العمودي للوجه الدفع اللساني الجانبي يؤدي الى نشوء عضة مفتوحة جانبية خلفية ، كما يمكن أن يحصل تباعد بين الأسنان
المعالجة :
تكون المعالجة تقويمية للعضة المفتوحة الناتجة عن دفع اللسان مترافقة مع تصحيح الوظيفة الشاذة مع معالجة فيزيائية لعضلات اللسان ، ويستعمل لتصحيح الوظيفة الشاذة ما يدعى المروض الوظيفي ( الصورة أعلاه)
رابعا : عادة التنفس الفموي:
يعد التنفس الفموي حالة مرضية ذات منشأ اعتيادي أو انسدادي أو تشريحي ويكون الأسباب المؤدية:
1- انسداد المجاري التنفسية بشكل ولأدى أو مكتسب.
2- كسور أو رضوض أو انحرافات الوتيرة الأنفية .
3- ضخامة القرنيات الأنفية أو تورمها الالتهابي .
4- الالتهابات المزمنة التحسسية للأنف( الربو) ..
5- وجود أورام عظمية أو ليفية في الحفرة الأنفية.
6- ضخامة اللوزات او الناميات الغدية في منطقة البلعوم الأنفي.
العلامات السريرية المرافقة:
تضيق فوهتي المنخرين شحوب الوجه والوهن الجسدي العام - ضيق التنفس الليلي والشخير - التهابات الجيوب الانفية المزمنة أو الزكام المتكرر .
التشوهات الفكية التي تنتج عن التنفس الفموي:
1- عضة مفتوحة هيكلية بسبب الوضع المنخفض للسان.
2- ضيق القوس السنية العلوية مع عضة معكوسة خلفية.
3- تراكب الأسنان العلوية وبزوغ شاذ أو انطمار لبعض الأسنان.
4- ميلان القواطع العلوية نحو الدهليزي بسبب وهن الشفاه وعدم انغلاقها.
المعالجة:
نبدأ غالبا بعلاج السبب المؤدي حيث تتم إحالة المريض الى اختصاصي أنف وأذن وحنجرة وبعد أن يتم تصحيح العائق للتنفس الأنفي يحدد طبيب الأسنان مدى الحاجة الى تصحيح العادة الفموية بناء لحالة الإطباق السني ويمكن استخدام جهاز الشاشة الفموية الواقية وهو صفيحة اكريلية تبقى على تماس سطوح الأسنان الدهليزية للفكين أثناء النوم ويزود ببضع ثقوب وهو يسمح بالتحول نحو التنفس الأنفي وتسد هذه الثقوب تدريجيا حتى يعتاد الطفل بالكامل على التنفس الأنفي ، كما يمكن إجراء تمارين فيزيائية يؤديها الطفل عدة مرات يوميا تهدف الى تأمين انفعالات الشفة بشكل طبيعي أثناء التنفس ، وهو نفس المروض الوظيفي السابق ذكره.
خامسا: عادة البلع الطفلي:
يعد البلع مع المص من أقدم المنعكسات عند الإنسان اذ تشير الدراسات السريرية الى أن الجنين البشري يبدأ بممارسة عملية البلع منذ الشهر الرابع قبل الولادة، إن الميزة الأساسية للبلع البالغ الطبيعي هي عدم توضع اللسان بين الأقواس السنية ، وعدم تقلص العضلات الوجهية أو حول الفموية ، بينما البلع الطفلي الذي يستمر حتى عمر السابعة هو عبارة عن عمل العضلات الوجهية والشفاه متزامنة مع اندفاع اللسان نحو الأمام وتوضعه بين الحواف اللثوية العلوية والسفلية بحيث تنضغط حلمة ثدي الأم بين ظهر اللسان وقبة الحنك لتفريغ دفعات متتالية من الحليب .
ان استمرار هذه الطريقة في البلع بعد بزوغ الأسنان وتجاوز سن السابعة من العمر يعد شذوذ في البلع.
أسباب استمرار البلع الطفلي :
1- تأخر النضج الوظيفي لفعل البلع.
2- عادات مص الإصبع أو دفع اللسان ونماذج الرضاعة الاصطناعية.
3- وجود ناميات ولوزات متضخمة تجبر اللسان على الاندفاع نحو الأمام
4- ضغط ذروة اللسان على السطح الحنكي للقواطع العلوية.
- تؤدي هذه العادة الى عضة مفتوحة أمامية أو جانبية وبروز الأسنان الأمامية العلوية وميلانها نحو الشفوي ووجود فراغات بين الأسنان الأمامية العلوية ، وكذلك تؤدي لعضة معكوسة خلفية بسبب تقلص العضلة المبوقة.
المعالجة:
المعالجة التقويمية للعضة المفتوحة الأمامية وإزالة تشابك الإطباق الشديد ، وكذلك صنع حاجز أمام اندفاع

شموع الامل غير متصل  

قديم 16-12-07, 10:09 PM   #122

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


اسباب احتباس البول.. عند الرضع !!
ينقسم انعدام البول لدي الرضع الي نوعين الأول نتيجة لاحتباس البول في المثانة ويلاحظ في هذه الحالة انتفاخها وشدة بكاء الطفل لعدم قدرته علي التبول‏,‏ فإذا كشفت الأم غطاءه ستلاحظ انتفاخ منطقة المثانة ويمكنها أن تشاهد في أول فتحة البول قشرة صغيرة تغلق الفتحة‏,‏ فاذا ما نزعت هذه القشرة انساب البول فورا وهدأ الطفل ولكن هذه القشرة‏(‏ وهي شبيهة بتلك القشور التي تتكون علي سطح الجرح البسيط‏)‏ ستتكون مرة ثانية‏,‏
ولذلك يجب عرض الطفل علي الطبيب الذي يتولي علاجه ومنع القشرة من التكون مرة ثانية‏,‏ وفي بعض الأطفال قد يكون السبب حصوة في المثانة والتشخيص والعلاج هنا هو مسئولية الطبيب‏.‏ والنوع الثاني من انعدام البول كما يؤكد الدكتور أحمد السعيد يونس حسب صحيفة الاهرام، لا يصاحبه انتفاخ في منطقة المثانة إنما عدم تجميعه أصلا بالكمية الطبيعية نتيجة الحر الشديد وغزارة العرق‏,‏ ولكن مع شرب المياه التي نجد الطفل متلهفا عليها يعود البول الي السريان و اذا استبعدنا ذلك السبب فان انعدام البول عند الطفل قد يكون بسبب نقص السوائل في جسمه كنتيجة لإسهال شديد متكرر أو قئ متكرر أو كليهما معا
اما بالنسب للاطفال الاكبر سنا والذين يعانون من التبول اللاإرادي كون ذلك "يعقد المشكلة ‏ ‏اكثر".
أن‏ ‏هناك خطوات أخرى يمكن أن تقوم بها الأم لعلاج مشكلة التبول اللاإرادي لدى الطفل‏ ‏أن بلل الفراش الذي يطلق عليه بالمصطلح الطبي (السلس) هو ‏‏التبول في السرير باستمرار ولا إراديا مشيرة إلى أن هناك التبول اللاإرادي الأولى ‏ ‏والتبول اللاإرادي الثانوي.‏ ‏
وأكدت أن النوع الأول هو استمرار الطفل في تبليل فراشه منذ الطفولة وهو "اشهر‏ ‏المشاكل في الطفولة المبكرة ويحدث في السنوات الأولى من النضج وعلى مرات متفرقة ‏ ‏في البلوغ المبكر وكثيرا عند كبار السن".‏ ‏
أن السبب عادة غير معروف ولكن اكثر النظريات شيوعا تركز على الاضطرابات ‏ ‏السلوكية أو النوم العميق جدا أو تناول كمية كبيرة من السوائل قبل النوم أو الحلم ‏ بأخذ حمام أو حساسية الطعام أو مرض وراثي بالإضافة إلى التهاب الجهاز البولي‏ السكري أو الضغوط العائلية وسوء التغذية أو وجود مشاكل نفسية وهي أكثرها شيوعا لدى‏ الأطفال.‏ ‏
هناك بعض المركبات الغذائية التي توصل الباحثون إلى أهميتها لحل ‏ ‏تلك المشكلة وهي بعض المكملات الغذائية مثل الكالسيوم والمغنيسيوم اللذين يساعدان ‏ ‏في التحكم في انقباض المثانة ومركبات المعادن والفيتامينات والبوتاسيوم ومصادره ‏ ‏التمر والطماطم والموز والمانجو.‏ ‏
وأن هناك أيضا فيتامين (أ) لمساعدة عضلات المثانة على القيام بوظائفها ‏ ‏ومصادره البرتقال والجزر وصفار البيض والملفوف واللوز وزيت السمك وفيتامين (ه) ‏ ‏والزنك لتحسين وظائف المثانة وتنشيط الجهاز المناعي ومصادره زيت الزيتون والجوز ‏ ‏والبقدونس والسبانخ والشمندر إضافة إلى عدم إعطاء الطفل سوائل قبل النوم ب 30 ‏ ‏دقيقة.
إن التبول اللاإرادي لا يعتبر عادة مشكلة نفسية أو مكتسبة أو سلوكية؛ فالطفل لا يتبول متعمدا أثناء نومه حيث أن التصرف الخاطئ في مواجهة هذه المشكلة كعدم مد يد العون لهؤلاء الأطفال أو معاقبتهم أو الاستهانة بحجم هذه المشكلة أو الاستهزاء كلها عوامل تؤدي إلى زعزعة ثقة هؤلاء الأطفال بأنفسهم، وبالتالي تظهر عليهم بعض المشاكل النفسية

شموع الامل غير متصل  

قديم 16-12-07, 10:10 PM   #123

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


نصائح للطفل المؤدب في البيت المشاكس في المدرسه
* الا يشعروا الطفل بأنهم موافقون على سلوكه المغاير سواء في المنزل او خارجه.
* توجيه الطفل توجيها سليما ويعطى النصائح ليتعلم الصح من الخطأ.
* يجب اعطاء الطفل مساحة من الحرية والثقة ليتصرف بطريقة طبيعية.
* على الأم تعليم الطفل ان الاحترام مفروض للجميع فهو كما للاهل يجب ان يكون للمدرسين والاقارب والاصدقاء.
* تعزيز الصداقة والصراحة الواجب توافرهما وتبادلهما بين الطفل والاهل كي تكون لديه القدرة ليتحدث عن مشاكله وعن يومه.
* لا بأس بأن يعوض الطفل عن بعض التزامه، ويكون على سجيته في منزله، لكن هذا لا يعني ان يكون مشاكسا وعنيفا، فلكل شيء حدود.
* بعض الامهات يمنعن الطفل عن القيام بأشياء داخل المنزل، ويتجاوزن عنها اذا حدثت في الخارج سواء عند الاصدقاء او المدرسة، وهذا خطأ كبير من جانب الأم لأن الطفل مرآة لأهله خارج المنزل.

شموع الامل غير متصل  

قديم 16-12-07, 10:10 PM   #124

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


التغييرات السلوكية عند الاطفال ..وقفة تأمل!
إذا كان لدى طفلك مشاكل في النوم ، لا تستغرب إذا تبعه مشاكل في تصرفاته.إن طفلاً في الخامسة من عمره يعاني من مشاكل تنفسية تؤثر على نومه مثل الشخير هو أكثر عرضة لأن يكون لديه مشاكل سلوكية أثناء النهار مثل النشاط المفرط وقلة التركيز والعدوانية ذلك وفق دراسة جرت في أكتوبر لطب الأطفال.
باحثون في شيكاغو وبوسطن قيموا حالة 3019 طفلاً وسألوا أهاليهم حول مشاكل النوم عندهم ومن ثم عن سلوكهم خلال اليوم.
ربطت أبحاث سابقة الشخير مع مشاكل النوم الأخرى مثل الاختناق (وقف التنفس اللاطوعي أثناء النوم) وإن جودة هذه الدراسة هي في أننا عند الأطفال نتحكم ولأسباب مختلفة بأشياء لا يتحكم بها البالغون.
هذا ما قالته الدكتورة ديبرا . ي. ويزمايد بروفسور طب الأطفال في المركز الطبي الجامعي في راش في شيكاغو وفي دراسة موثقة من بين العوامل المتحكمة أضافت الدكتورة :الجنس ، العرق، المستوى الدراسي للأم ، والحالة الاجتماعية بالإضافة إلى سيرة الصحة التنفسية، كل هذه العوامل يمكن أن تغير النتيجة.
عدم انتظام النوم التنفسي والذي يأخذ بعين الاعتبار الشخير، الاختناق ومشاكل آخرى ، بلّغ عنها في ربع الأطفال ، ثم سأل الباحثون عن المشاكل السلوكية أثناء النهار.
بالمقارنة مع الأطفال الذين لا يعانون من الشخير أو أي مشاكل أخرى كعدم انتظام النوم التنفسي، هؤلاء الذين يعانون من مشاكل كانوا أكثر تعرضاً لمشاكل سلوكية تتعلق بعدم انتظام التركيز وفرط النشاط ,لقد كانوا أكثر بمرتين تعرضاً للنعاس أثناء النهار ومرتان ونصف أكثر تعرضاً لفرط النشاط ومرتين أكثر تعرضاً لعدم الانتباه أو العدوانية من الأطفال الذين لا يعانون من مشاكل في النوم أثناء الليل.
أظهرت الدراسة وجود ترافق وليس سبب ونتيجة بين مشاكل النوم وعدم انتظام التركيز وفرط النشاط، هذا ما قالته الدكتورة ماير لكن في الدراسة تنهي المؤلفة قولهاان النسبة السائدة في أعراض عدم انتظام النوم التنفسي قد تساهم في تصرفات سلوكية غير مرغوبة أثناء النهار.
حوالي 5% من الأطفال في سن المدرسة في الولايات المتحدة يعانون من نقص التركيز وفرط النشاط، اعتماداً على المنظمة العالمية للصحة العقلية,إن الرسالة الموجهة لكلا الأبوين وأطباء الأطفال تقول الدكتورة ماير: هي في أن نصبح أكثر معرفة بسلوكيات النوم.
تقول الدكتورة ماير بأنه من الأهمية بمكان النظر إلى الطفل بشكل عام ومتكامل. عندما تلاحظ مشاكل سلوكية عند الأطفال فإننا وبسهولة ننسى أن هناك مشاكل فيزيولوجية قد تفاقم الغضب والألم عندهم.
تقول الدكتورة: أن على أطباء الأطفال أن يتذكروا بأن يسألوا عن نوعية النوم عند الأطفال أثناء الفحص، وأن على أطباء الأطفال أن يأخذوا بالحسبان أي تصرف سلوكي خاطئ أثناء النهار والذي يمكن أن يتعلق بمشاكل نوم عندما يحاولون أن يقرروا إزالة اللوزات والزوائد الأنفية حيث أن الجراحة غالباً تحسن من مشاكل النوم.
تقول الدكتورة ماير : ينصرف الآباء إلى مراقبة أطفالهم الرضع أثناء النوم ثم يقللون من تلك المراقبة كلما كبر الأطفال، وهي تقترح بأن يتابعوا مراقبتهم أثناء النوم خلال فترة كبرهم إلى أن ينضجوا "انظر إلى طفلك أثناء نومه" هكذا تقول: إذا سمعت شخيراً عالياً أو لاحظت ما يمكن تسميته توقف عن التنفس أثناء النوم، نبه دكتور الأطفال هكذا تنصح الدكتورة.
في أوائل هذا العام أصدرت المؤسسة العالمية للنوم معلومات حول الأطفال، بدانتهم ونومهم، أعلنت بأن مشاكل وقف التنفس أثناء النوم بينما هي إحدى المشاكل العامة والملاحظة عند متوسطي الأعمار والبدينين من الرجال إلا أنها يمكن أيضاً أن تعتبر مشكلة عند الأطفال وخصوصاً مع ازدياد وزنهم وبدانتهم.
وفي بيان معلن حثت المنظمة الأهل على الإطلاع والتعرف على أعراض وقف التنفس أثناء النهار والليل,وقد تضمن ذلك الشخير، نوبات وقوف التنفس أثناء النوم، النوم المتقطع ،التنفس عن طريق الفم، وصعوبة الاستيقاظ حتى بعد نوم كاف ،عدم التنبه أثناء النهار، المشاكل السلوكية والنعاس.

شموع الامل غير متصل  

قديم 16-12-07, 10:10 PM   #125

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


الأدب الشعبي يعين الطفل على الإبداع وسرعة التحصيل
* أحمد نبيل
على الرغم من الزهو الذي يعتري عصرنا بوصفه عصر «العلم والتكنولوجيا» فهو لايزال ـ أيضا ـ عصر الأزمة، والقلق، والعبث، أو اللامعقول، فهو سريع الإيقاع، متلاحق الأحداث لا يدع فردا خارج دورته العجلي، دون أن يشده داخلها وحين يلتفت الإنسان لايجد حوله سندا مستقرا، أو مرجعا راسخا، فيقع فريسة مشاقه، مع وجوده، ومجتمعه، وعالمه، حيث تفتت معتقداته، وحاد فكره عن مسلكه.
هو ـ إذن ـ «الاغتراب» وإستلاب الإرادة الذي يلف عالم اليوم، مجتمعات وأفراد، فكيف السبيل إلى مقاومته وإجتيازه، نحو عالم أقل قسوه وإيلاما، وخصوصا بالنسبة إلى أطفالنا ؟
الإجابة العلمية الراهنة تؤكد على أن إستلهام «التراث الشعبي العربي والعالمي» لايزال هو المخرج، وخصوصا عبر ما يسمي بـ «الأدب الشعبي» ، بكل ما يشمله ذلك الأدب من حكايات وأمثال وألغاز وسير وملاحم.. الخ.. وذلك بوصفه أحد الوسائل المثلى للتنشئة، بغية إدراك الناشئة لمقومات الحياة.
وللقيم الجمالية التي يحفل بها هذا الأدب، الذي يمكن من خلاله تشكيل إتجاه فكري وتذوق جمالي خالص، مؤثر في أنماط سلوك الناشئة. على حد ما يذكر الباحث أحمد نبيل أحمد في أطروحته لنيل درجة الماجستير حول توظيف العناصر الخرافية في نصوص مسرح الطفل المصري، والتي أجازها مؤخرا المعهد العالي للنقد الفني بالقاهرة.
فالتراث الشعبي ليس مجرد عناصر جذب وتشويق وإثارة للخيال فحسب، بل هو ـ أيضا ـ موسوعة من المعلومات التاريخية والجغرافية، بجانب أهدافه التربوية والتعليمية.
وفي هذا يدعو الباحث إلى جمع « الحواديت» التي لا يزال يرويها الكبار للصغار، كمدخل إلى تنقيتها من الرواسب والمبالغات الخرافية، وعوامل الجمود، دون أن يعني ذلك مخالفة لمنهج التراث الشعبي، لأن الأخير يظل إفرازا ثقافيا لبيئات متعددة، بينما الحياة تختبر الاشكال والمضامين، وتحذف وتضيف، وتعدل وتنسخ، حتى يظل هذا التراث مسايرا لمقتضيات الحياة المتطورة أبدا.
على حد تعبير الباحث، الذي عزا أهمية توظيف عناصر من التراث الشعبي في ثقافة الطفل العربي إلى ترسيخ ولائه القومي، من خلال تعرفه على أشكال هذه الفنون، التي هي بطبيعتها إفراز حضاري لثقافة الأمة. كما أن تنشئة الطفل ثقافيا، وهو على معرفة بعناصر الإبداع الفني الشعبي يثير وعيه بالطابع المميز لهذا التراث بين إبداعات الشعوب الأخرى «، وقد يكون هذا الإبداع الفني الاصيل مصدرا أساسيا من مصادر إبداع الطفل نفسه.
وقد يستلهم ذلك في إبداعاته المستقبلية، مما يحقق تواصلا ثقافيا بين الاجيال. على حد تعبير الباحث، الذي أشار إلى أن نتائج الدراسات الأوروبية والأميركية أثبتت بعضها أن توظيف العناصر الخرافية، مثل «حكايات الجان» تشتمل على فوائد لنمو الاطفال، في المدارس المتوسطة، أي الفئة العمرية بين 9 ـ 14 سنة، بينما تتباين ردود أفعال قلقة بالنسبة للفئة العمرية الأقل، عند تعرضهم لأشكال العنف والعدوان في هذه الحكايات، خصوصا تلك التي تبثها محطات الإرسال التليفزيوني.
وهو ما حدا بأحد الباحثين الغربيين إلى مواجهة هذه الاشكال عبر التوظيف العلمي المدروس للحكايات الخرافية في مناهج الدراسة المقررة للأطفال في المرحلة العمرية من سن 3 إلى 5 سنوات. وذلك بعد أن أثبتت التجارب أن الطلاب الذين تعرضوا لروايات« الجنيات» قبل التحاقهم برياض الاطفال إستطاعوا تحقيق نتائج عالية في مستوي القراءة، مقارنة بنظرائهم، ممن لم يتعرضوا لتلك الروايات.
المسرح الخرافي
وبالطبع فإن الدور الذي يمكن أن يلعبه « مسرح الطفل» في هذا الشأن يتجاوز التأثير الذي تلعبه القصة أو الحكاية، بسبب ما يتمتع به العرض المسرحي من عناصر إبداعية، كالإضافة والديكور، والمؤثرات الصوتية والموسيقا. وهو ما حاول الباحث رصده من خلال 27 نصا مسرحيا، جرى عرضها خلال السنوات السابقة لأدباء مشهورين مثل « توفيق الحكيم» و« ألفريد فرج» ، وآخرين متخصصين في مسرح الطفل كـ « يعقوب الشاروني و« عبد التواب يوسف» و« سمير عبد الباقي» و« السيد حافظ» ، وغيرهم.
ويصنف الباحث هذه الاعمال، وفقا لمصادرها المتعددة إلى مسرحيات مثل التي تقوم على شخصيات رئيسية من الحيوانات، يتم أنسنتها، بغية غرس بعض السمات الحسنة في نفوس الناشئة، كالنشاط والأمانة، وأخرى تجمع بين عالم الإنسان والحيوان، وهي الأكثر شيوعا في مسرح الطفل، والتي رأي الباحث أن بعضها قد نحا إلى المباشرة عبر توجيه النصح والإرشاد التي يضيق بها الاطفال، وخاصة في مراحل الطفولة المتأخرة.
جانب آخر من تلك الاعمال استقت مادتها من الحكايات الشعبية الشائعة، وقصص ألف ليلة، والأساطير المصرية القديمة، حيث حاول مؤلفوها توظيف العناصر الخرافية، مثل « الجان» الذي يظهر في الحكايات الشعبية والعروض المسرحية بنفس المظهر المزدوج، حيث يقف أحيانا إلى جانب البطل بمد يد العون والمساعدة.
وأحيانا يتخذ موقفا محايدا تجاه البطل، وأحيانا أخرى قد يعرقل مصيره، كما في حكايات التاجر والعفريت في حكايات « ألف ليلة» ، حيث يقف العنصر الخرافي والتمثل في العفريت في مواجهة ندية مع البطل، بغية الاقتصاص منه بعد أن قتل ابنه دون عمد، ولكنه أي العفريت يتحول عن موقفه في نهاية الحكاية، ويعفو عن التاجر، بعد أن اكتشف مدى إنسانية الإنسان.وهو ما يعكس قيمة تربوية مهمة ـ كما يقول الباحث ـ من خلال وفاء التاجر الذي قطعه على نفسه أمام « العفريت».
وكثيرا ما يجسد كتاب مسرح الطفل بعض الشخصيات الخرافية الأخرى، والتي تدور بين قوى الشر والخير، كما تتمثل في شخصية الساحر والمارد من جهة، وأهل القرية من جهة أخرى.
بينما جاء « الجان» في أحد الاعمال بصورة مغايرة للحكاية الشعبية التقليدية، فهو « جني» ضعيف، غير قادر على خدمة نفسه منتظر المساعدة الدائمة من الآخرين، وذلك من أجل تأكيد فكرة العمل، والاعتماد على النفس في صنع المستقبل وذلك بإستخدام التشويق القائم على العناصر الخرافية، حيث ظهر « الجان» بصورة تثير السخرية لا الرعب في نفوس الاطفال.
كما استلهمت أعمالا أخرى بعضا من الحكايات الشعبية العالمية، مثل حكاية سندريلا، التي تحتوي على عناصر خرافية كـ الجنية الخيرة، التي تمد يد العون لـ « سندريلا» بوصف المكافأة التي يحصل عليها البطل، نظير إخلاصة وحسن صفاته.
وبينما إستطاع الصياد في الحكاية الشعبية إعادة «العفريت» إلى محبسه، في القمقم، عبر الحيلة، فإنه في مسرحية « سليمان الحكيم» لـ توفيق الحكيم تعرف على صدره من خلال القناعة بحياته.
السخرية الجديدة
كما تذخر مسرحيات الاطفال بالعديد من القوى السحرية، التي قد تقف مع البطل وتساعده، أو تعرقل مصيره، وتعترض طريقه. فالساحر الشرير يستغل قواه السحرية، ويغير من هيئته، في عدة أشكال، كي لا يتعرف عليه أحد، كما في مسرحية « قطر الندي» لـ « السيد حافظ». بينما يمثل هذا « الساحر» في أعمال أخرى، رجل الحكمة، والقدرة على الإتيان بالأفعال الخارقة، من أجل مساعدة أهل المدينة، كما في مسرحية « رحمة وأمير الغابة المسحورة» لـ « ألفريد فرج» ، حيث قدم المؤلف، من خلالها، العديد من الجوانب المعرفية العامة للأطفال، ومبرزا قيمة العمل والاختراعات الحديثة.
فقد لعبت القوى السحرية دورا تربويا مهما في مسرحيات الاطفال، كما يقول الباحث.
فالبطل المسرحي يزول عنه السحر، ليس بفعل قوى سحرية خيرة أخرى، كما في « ألف ليلة وليلة» ، بل بفعل أحد المبادئ، أو القيم السامية التي يسعي الكاتب إلى بثها في نفوس الاطفال، فالسحر يزول عن « الأمير» وشعبه، من سكان المدينة بسبب مشاعر الرحمة، التي أبدتها بطولة الأنثى بالحيوانات والنباتات وما حولها.
وبينما تعجز الشخصيات الإنسية المسحورة عن الحديث، في الحكايات الشعبية، فإنها تصدح بالحديث، وبالحركة، على خشبة المسرح.
كما وظف العديد من كتاب مسرح الاطفال الصيغ السحرية الشهيرة في الحكايات الشعبية، وخصوصا صيغة «إفتح يا سمسم» التي وردت في حكاية « على بابا والأربعين حرامي» ، والتي تمكن البطل من فتح باب المغارة، والحصول على الكنز، بوصفه المكافأة التي ترصد للبطل الطيب « على بابا» التي وقفت الصيغة السحرية بجانبه، بينما تعترض طريق « قاسم» الشرير، الطماع. وكأن الصيغة السحرية ـ في هذه الحكاية.
بمثابة المعرفة التي يتذكرها الإنسان الطيب، وينساها كل شرير. وهي نوع من الصيغ المقبولة، والمحببة لدى الاطفال. كما يقول الباحث فهي «لا تثير الخوف أو الفزع لديهم، بل تثير الخيال والإثارة والتشويق، فهي كلمات سحرية يقولها الطفل، عندما يصعب عليه أمر يبغي تحقيقه».
ولكن غالبا ما تكون الصيغ السحرية في تلك الحكايات أقرب إلى كلمات غامضة، كما في حكاية التاجر والعفريت، حيث تأخذ الفتاة إناء ماء وتتكلم بكلام غير مفهوم، فتعيد الإنسان المسحور في هيئة حيوان، إلى صورته الأولى. وكذلك في حكاية « الصياد والعفريت» حيث تتمكن زوجة الأمير فتح الابواب المغلقة، بعد أن تتفوه ببعض الكلمات السحرية. وهو ما جري توظيفه في مسرح الاطفال بغية تحقيق الإثارة والتشويق، كما في مسرحية « علي بابا» للسيد حافظ حيث يتحول على بابا من رجل يعطف على الفقراء، ويرفض الغش التجاري إلى لص يمقت الفقراء، بعد إمتلاكه المال الوفير لمعرفته بالصيغة السحرية الخاصة بفتح ??اب المغارة. وهناك كذلك الادوات السحرية التي تتعدد صورها في الحكايات الشعبية، مثل «الخاتم السحري» ، «وطاقية الاخفاء» ، و«البساط السحري»و «المرآه المسحورة» و «العصا السحرية» ، و«كيس النقود» الذي لا تفرغ منه النقود أو «القلنسوة المسحورة» ، التي تأخذ الإنسان إلى أي مكان يريد أن يذهب إليه أو البوق الذي يمد البطل بجنود لا حصر لهم.
خيال واقعي
ويشير الباحث إلى أن العديد من كتاب مسرح الطفل قد وظفوا الكثير من الادوات السحرية في أعمالهم بغية خلق عالم خيالي، مثير يعجب به الاطفال وينجذبون إليه، مع تقديم الواقع، في ذات الآن، كما في مسرحية « حسن قرن الفول» سمير عبد الباقي، حيث جري توظيف ثلاث أدوات سحرية، هي « الطبلية المسحورة»، التي تمد صاحبها بالطعام، كلما طلب منها ذلك.
و«المغزل المسحور» الذي ينسج الملابس العجيبة، و«العصا السحرية» التي تمد صاحبها بالقوة، لكن البطل سرعان ما يفقدها لعدم محافظته عليها. بيد أن الكاتب عمل على تحويل « المحبرة القديمة» إلى أداة سحرية ـ في نص آخر له ـ والتي توهم البطل بأنها « المصباح السحري» والتي كانت وبالا عليه، وسببا في تعاسته، على خلاف مضمونها في الحكاية الشعبية.
وذلك بغية بث قيمة تحقيق الآمال بالجد والعمل. وإذا كان القاص الشعبي قد لجأ إلى عوالم الحيوانات والنباتات ليصوغ من خلالها حكايات تعكس مواقف إنسانية مؤثرة، تتعظ بها الاجيال المتلاحقة كما يقول الباحث، فقد وجدت صداها ـ أيضا ـ في مسرح الطفل، سواء في شكلها الأليف، أو المفترس، أو الخرافي بالنسبة لعالم الحيوان أو شكلها الرحيم أو المعادي بالنسبة لعالم النبات.وذلك بجانب العناصر الطبيعية الأخرى، سواء في شكلها الخرافي، مثل «الغابة المسحورة» أو الجمادات، التي تتكلم.
وتتحرك، وتتفاعل مع الشخصيات. ويخلص الباحث من ذلك إلى أن بعض كتاب مسرح الطفل قد نجحوا في توظيف «الشخصيات الخرافية» ، من خلال طرح عدد من القيم والتساؤلات، وكذلك الامنيات التي يحلم كل طفل ببلوغها، ضمن قوالب عصرية شيقة، كتعبير عن الإمكانات العديدة لتلاقي المأثور مع العصر، دون أن يفقد الأول لمعان حكمته، وخصوبة قيمه، ودون أن يفقد الثاني بريق فاعليته المستحدثة.

شموع الامل غير متصل  

قديم 16-12-07, 10:11 PM   #126

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


ما فائدة الألياف الغذائية ,وما مقدار احتياج طفلك لها؟


الألياف هي مادة توجد في الأطعمة النباتية .
و تقسم إلى نوعين :
- ألياف قابلة للذوبان في الماء .
- ألياف لا تذوب في الماء .
بعض مصادر الألياف الغذائية :
- الحبوب، كالقمح والذرة والرز والشوفان التي تدخل في صناعة الخبز والكعك وحبوب الإفطار.
- الفواكه.
- الخضروات.
- المكسرات.
ومن هذه الأطعمة تعتبر الفواكه وحبوب الإفطار من الأطعمة المحببة للصغار .
ما هي فائدة الألياف الغذائية ؟
إن الألياف الغذائية القابلة للذوبان في الماء كالفواكه والشوفان، تساعد على خفض مستوى الكوليسترول في الدم.
أما الألياف غير الذائبة كالنخالة، فهي تساعد على تنظيم حركة الأمعاء وتقلل من احتمال الإصابة ببعض أنواع الأورام السرطانية.
هذا بالإضافة إلى أن الأطعمة التي تحتوي على كمية عالية من الألياف، تحتوي كذلك على كمية عالية من الفيتامينات والأملاح المعدنية، وكميات قليلة من الدهون والدهون المشبعة.
فعند تناول إفطار مكون من حليب قليل الدسم مع حبوب الإفطار وقطعة من الفاكهة و زبادي أو جبن قليل الدسم مع قطعة من الخبز، فإن الإنسان يحصل على كمية كافية من الألياف بالإضافة إلى الأملح المعدنية والفيتامينات التي يحتاجها لبناء الجسم و نموه.
إن تعود الإنسان منذ الصغر على تناول غذاء صحي قليل الدهون، كثير الألياف، يحفظه بإذن الله في المستقبل من الإصابة بأمراض القلب وبعض أنواع الأورام السرطانية .
كما لوحظ أن السمنة نادرة في البلدان التي يعتمد سكانها في غذائهم على وجبات غنية بالألياف الغذائية بينما تزيد لدى الأشخاص الذين يستهلكون كميات قليلة من الألياف .
ينصح بالإكثار من الألياف لعلاج الإمساك لدى الأطفال و البالغين .
إن مقدار الألياف التي يحتاجها الطفل يومياً تساوي ( عمر الطفل + 5 ) .
فمثلاً الطفل الذي يبلغ عمره 6 سنوات يحتاج إلى ( 6 + 5 = 11 جم ) من الألياف يومياً .
وهذه الكمية تزداد مع تقدم الطفل في العمر، ويحتاج البالغ حوالي 20- 35 جم من الألياف يومياً.
وتجدر الإشارة إلى أنه مع زيادة الألياف في الغذاء لا بد من زيادة السائل كالماء والعصير والحليب .

شموع الامل غير متصل  

قديم 16-12-07, 10:11 PM   #127

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


طفلي والشلل الدماغي إلى أين؟!

ما هو الشلل الدماغي؟
الشلل الدماغي حالة تسبب التعوق عند الأطفال وهي عبارة عن اضطراب في التحكم في العضلات، يسبب صعوبة في الحركة، في استيضاع الجسم إذا حدث تلف في جزء صغير من المخ يتحكم في الحركات، وذلك من سن مبكرة، قبل ميلاد الطفل أو بعد ميلاده، وهو طفل رضيع فتتلقى العضلات أوامر خاطئة من الجزء التالف من المخ، الأمر الذي يؤدي بها إلى الانقباض أو التثاقل، وإن لم تصب بالشلل.
ويلحق التلف أحياناً بأجزاء أخرى من الدماغ، مما يمكن أن يؤدي إلى صعوبة في الرؤية، والسمع، والتواصل، والتعلم.
وتستمر إصابة الأطفال بالشلل المخي طوال حياتهم، كما أن الإصابة التي لحقت بالمخ لا تزداد سوءاً، ولكن آثار هذا التلف تبدو أكثر وضوحاً عندما يكبر الطفل، إذ يمكن، على سبيل المثال ، أن تنتابه التشوهات.
آثاره مختلفة
وتختلف آثار الشلل الدماغي من طفل لآخر فالطفل ذو الإصابة الطفيفة، سيتعلم المشي، مع اختلال طفيف في التوازن وقد يجد أطفال آخرون صعوبة في استعمال أيديهم، أما الطفل ذو الإصابة الشديدة، فقد يحتاج إلى المساعدة في تعلم الجلوس، كما لا يستطيع أداء واجباته اليومية مستقلاً بنفسه.
ويوجد الشلل المخي في كل بلد، وفي كل نمط من أنماط الأسر فمن بين كل ثلاثمئة وليد، يصاب أو يتعرض للإصابة بالشلل الدماغي طفل واحد ويستطيع كل الأطفال المصابين بالشلل الدماغي أن يستفيدوا من التعليم والتدريب المبكرين الهادفين إلى مساعدتهم على التطور، وعلى الرغم من عدم وجود علاج لهذه العلة فإن آثارها يمكن التقليل منها، وذلك أمر يتوقف على سرعة البدء في مساعدة الطفل ومدى التلف الذي أصاب المخ فكلما ازددنا تبكيراً في تقديم العون، ازداد ما يمكن تحقيقه من التحسن.
أنواع الشلل الدماغي
1-الشلل الدماغي التشنجي:
يقصد بكلمة التشنج، كون العضلات في حالة التيبس أو التقبض فالعضلات المتيبسة تبطئ الحركة وتحد من خفتها وبراعتها كما أن الأوامر الخاطئة الصادرة من الجزء التالف من المخ تسبب تثبيت الجسم في وضعيات شاذة معينة، يصعب على الطفل التخلص منها، ويسبب هذا نقصا في تنويع الحركات ويمكن أن يصاب الطفل بأشكال من التشويه على نحو تدريجي.
ويزداد تيبس العضلات سوءاً عندما يتضايق الطفل، أو يبذل مجهوداً كبيراً، أو عندما يتم تحريكه بسرعة أكبر من اللازم ويمكن أن يقترن انتقال التيبس من أحد جانبي الجسم إلى الآخر، بتغيرات في وضعية الرأس.
ويعتبر الشلل المخي التشنجي أكثر أنماط الشلل المخي شيوعاً.
ويتم وصف حالة الطفل التشنجي تبعاً لأجزاء الجسم التي لحقتها الإصابة:
ضعف التحكم في الرأس:
الذراعان منعطفان نحو الداخل ومنثيان.
الكفان منقبضتان.
الساقان منضغطتان إحداهما على الأخرى ومنثنيتان نحو الداخل.
الوقوف على رؤوس أصابع القدم.
2-الشلل الدماغي الاهتزازي: يقصد بالكنع وجود حركات يتعذر التحكم فيها وهي حركات مرتجفة أو بطيئة متلوية لقدمي الطفل، أو ذراعيه، أو يديه، أو وجهه وتحدث هذه الحركات معظم الوقت، وتسوء حالتها عند شعور الطفل بالإثارة أو الضيق، لكنها تكون أقل سوءاً بكثير عندما يبدأ الطفل.
والأطفال الكنعون تكون أجسامهم لينة مسترخية أثناء فترة الرضاعة، وفي العادة تصدر عنهم حركات غير مسيطر عليها في السنة الثانية أو الثالثة من العمر ويحدث هذا الأمر تدريجياً وقليل من الأطفال يبقى على لينة واسترخائه.
3- الشلل الدماغي الرعشي: يقصد بالرنح الحركات المرتعشة غير المتزنة وتلاحظ هذه الحركات غير المتزنة عندما تحاول الطفلة أن تتوازن، أو عندما تمشي،
أو تفعل شيئاً ما بيديها فعندما تمد يدها إلى لعبتها، مثلا يمكن أن تخطئها في المرة الأولى، وتعلم الوقوف والمشي يستغرق وقتاً أطول وذلك بسبب ضعف التوازن.
إصابة مشتركة: تبدو على كثير من الأطفال علامات الإصابة بأكثر من نمط من أنماط الشلل المخي فقد يصاب بعض الأطفال بالشلل المخي التشنجي، المصحوب بحركات كنعانية.
أسئلة تطرحها الأسر حول الشلل الدماغي
1-ما أسباب المرض؟
قبل الولادة:
-تصيب العدوى الأم خلال أسابيع الحمل الأولى، مثل الحصبة الألمانية ( الحميراء RUBELLA ) أو الحلأ النطاقي ( SHINGLES ).
-إصابة الأم بالسكري غير المسيطر عليه، وارتفاع ضغط الدم، أثناء فترة الحمل.
عند الولادة تقريباً: حدوث تلف في المخ عند الرضع الذين يولدون قبل تمام تسعة أشهر.
-الولادة المتعسرة التي تتسبب في إصابة رأس المولود.
-عجز الرضيع عن التنفس بطريقة سليمة.
-إصابة الرضيع باليرقان.
-حدوث أخماج في الدماغ، مثل التهاب السحايا.
-الحوادث التي يترتب عليها إصابات الرأس.
-ارتفاع الحرارة الشديدة، نتيجة لحدوث عدوى، أو فقدان الجسم للماء بسبب الإصابة بالإسهال " التجفاف".
وهناك الكثير من الحالات التي لم تعرف أسبابها.
2-هل يمكن الوقاية:
الوقاية ليست كاملة مهما كان البلد الذي يعيش فيه ومن الممكن تخفيض أعداد من يحتمل إصابتهم من الأطفال وذلك بالتأكد من ذهاب النساء الحوامل للاختبارات الصحية المنتظمة.
3-هل هو مرض مُعد؟ لا لن يتعرض للعدوى من يخالط الطفل المصاب بالشلل الدماغي.
4-هل يتكرر حدوث المرض؟ من الأمور غير المألوفة أبداًن حدوث عدوى طفلين في أسرة واحدة المرضى؟
5-هل تجدي الأدوية؟ لا تجدي، في العادة، مالم يتعرض الطفل لنوبات.
6-هل تجدي العملية الجراحية؟
لا تستطيع العمليات الجراحية شفاء الشلل المخي ولكن يتم اللجوء إلى هذه العمليات أحياناً، لتصحيح التقفعات " العضلات التي تضاءلت" أو تخفيف توتر العضلات التشنجية لمنع حدوث التقفعات وهناك احتمال أن تنتهي هذه العمليات بازدياد صعوبة الحركة سوء، وفي العادة لا ينظر في إجراء عملية جراحية، إلا للأطفال الذين يستطيعون المشي بالفعل ولذلك تتمثل أفضل طريقة نساعد بها الأطفال في الوقاية من حدوث التقفعات من خلال التشجيع على أداء الحركات النشطة في وضعيات جيدة تؤدي إلى تمطط العضلات المشدودة.
8- هل سيتمكن طفلي من المشي؟
ينتاب الجميع القلق حيال هذه المسألة ولكن الإجابة لن تكون واضح إلا عند تقدم الطفل في العمر فكثير من الأطفال لم يبدؤوا المشي حتى بلوغهم السابعة أو يزيد أما إذا كانت إصابة الأطفال أقل حدة فسوف يبدأون في المشي قبل تلك السن.
ويجب أن يتحقق توازن الطفل في حالة الوقوف قبل أن يستعد للمشي.
يدل وقوف الأطفال وقفة متيبسة على أطراف أصابع أرجلهم عند الإمساك بهم، أن استعدادهم للمشي لم يكتمل بعد فخطواتهم ذات النخعة تتطابق مع حركة للأطفال تسمى المشي المنعكس، وهي حركة يجب أن تختفي، قبل أن يتحقق المشي الصحيح، ليس في وسع جميع الأطفال تعلم المشي من المهم، أن نركز على مجالات أخرى للنمو فتعلم الأطفال كيف يأكلون، ويغسلون أيديهم، ويلبسون، ويلعبون، ويتخاطبون، سيتيح لهم الاندماج في الحياة العائلية.

شموع الامل غير متصل  

قديم 16-12-07, 10:11 PM   #128

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


الاسترخاء يمنع الخوف عند الولادة ..ولكن كيف؟
1 ـ لا يختلف جسم المرأة العادية (الريفية أو العاملة) عن جسم المرأة المتحضرة المرفهة، في أرجاء العالم.
2 ـ تكوين الرحم في المرأة العادية هو نفس تكوين الرحم في المرأة المرفهة.
3 ـ في المرحلة الأولى من الولادة، لا تتدخل قوة عضلات البطن في الولادة. ومع ذلك تكون هذه المرحلة مؤلمة طويلة عند المرأة المرفهة، وغير مؤلمة عند الريفية أو العاملة.
4 ـ في المرحلة الثانية من الولادة، تنفع المرأة قوة عضلات بطنها، وتساعدها على تقليل وقت الولادة. وهنا تجنى المرأة الريفية ثمرة قوة عضلها.
5 ـ ومن هذه الحقائق يتضح أن الاختلاف بين مشاعر المرأة الريفية، ومشاعر المرأة المرفهة، يرجع إلى اختلافهما في التفكير والشعور.
فالثقة بالنفس تملأ نفس المرأة الريفية.
والخوف هو الذي يجعل المرأة المرفهة تختلف عن الريفية والعاملة.
ـ الخوف يعوق توسيع عنق الرحم:
الخوف انفعال يصحب التهرب من الخطر. وعند الخوف يلجأ البدن إلى تنبيه مجموعة الأعصاب السمباتية تنبيهاً شديداً، لحشد كل قوات الجسم وقدراته لتحقيق الهرب وإهمال ما عداه من أوجه النشاط البدني.
وحين يكون الإنسان خائفاً لا يستطيع أن يبول، لأن تنبيه العصب السمباتي يُحدث انقباضاً في عضلة تغلق عنق المثانة.
وبالمثل ينقبض عنق الرحم نتيجة تأثير العصب السمباتي.
والمطلوب في الولادة أن ينقبض جسم الرحم ليدفع الجنين إلى الخارج. ولابد أن يصحب الانقباض ارتخاء في عنق الرحم فيتسع العنق ليسمح بخروج الجنين.
7 ـ ولكن الخوف ينبه العصب السمباتي، فينقبض عنق الرحم، ولا يتسع الاتساع الكافي المطلوب لخروج الجنين.
وهكذا يعطل الخوف توسيع عنق الرحم.
ـ سبب الألم:
1 ـ في الولادة، ينقبض الرحم ليدفع الجنين إلى الخارج (إلى أسفل).
ولكن عنق الرحم ينقبض كذلك ليقاوم هذا الدفع.
وهذه المقاومة هي سبب الآلام التي تعانيها الوالدة في كل طلقة. ومقاومة عنق الرحم لمجهود الرحم هي سبب الألم.
2 ـ لن يحدث الألم، إذا انبسط عنق الرحم وارتخى واتسع في انسجام مع انقباض الرحم في كل طلقة.
3 ـ إذا انعدم الانسجام بين الرحم وبين عنق الرحم (في أثناء الولادة)، تشعر الوالدة بآلام تزيد كلما زادت مقاومة عنق الرحم.
4 ـ الشعور بالألم يُحدث مزيداً من الخوف. والخوف يزيد تنبيه العصب السمباتي، فتزيد مقاومة عنق الرحم، ويزيد الألم.
ـ نتائج الألم وأخطاره:
1 ـ تطول مدة الولادة نتيجة بطء اتساع عنق الرحم.
2 ـ قد يتمزق عنق الرحم، نتيجة شدة دفع الرحم للجنين خلال فتحة عنق الرحم، العاجزة عن الاتساع.
3 ـ يُحدث الخوفُ انقباضاً في عضلات مخرج الحوض، فتضيق الفتحة التناسلية الخارجية، فيتمزق العجان وجدار المهبل في أثناء خروج الجنين من المهبل، مما يعرض الوالدة لسقوط الرحم.
4 ـ بعد إخراج الجنين، قد ينقبض عنق الرحم قبل نزول المشيمة، فتظل المشيمة محبوسة داخل الرحم.
5 ـ قد يحدث نزف عند المرأة الوالدة، نتيجة حبس المشيمة، أو تمزق الرحم، أو تمزق جدار المهبل.
6 ـ قد يتعرض الجنين داخل الرحم لدفع شديد من الرحم ومقاومة من عنق الرحم، فيتباطأ نبض الجنين (وبطء النبض علامة من علامات إصابة الجنين بالاختناق) ويضطر المولد إلى إخراج الجنين بالجفت.
ـ الاسترخاء يمنع الخوف:
1 ـ دعا الدكتور ((ريد)) إلى نزع الخوف من نفس المرأة عند الولادة، لتحل محله ثقة الوالدة بنفسها، واتزان جهازها العصبي.
2 ـ وبذلك يتسع عنق الرحم كلما انقبض الرحم، فتزول المقاومة بينهما، فلا يحدث ألم عند الولادة.
3 ـ افتتح الدكتور ((ريد)) مدرسة للنساء الحوامل، تتردد عليها كل حامل منذ الشهر الخامس (أو السادس)، حيث يتم إفهامها حقائق الولادة، وتُدرب على ممارسة الاسترخاء العضلي التام بإشراف مدربة متخصصة.
4 ـ وتستلقى الحامل في وضع خاص، وتحاول أن تُرخى كل عضلات جسمها. وهذا الاسترخاء يريح كل عضلة وكل جزء في بدنها (حتى عضلات الوجه).
5 ـ والاسترخاء يُشيع الشعور بالراحة في بدن المرأة ونفسها. ويجعلها تستمتع بجهاز عصبي متزن منسجم، ويملأ نفسها بالثقة والاطمئنان، فلا تشعر بخوف. (والخوف والثقة لا يجتمعان أبداً).
6 ـ نتيجة الاطمئنان، يستغرق بعض النساء في النوم العميق، في أثناء ممارسة رياضة الاسترخاء.
ـ التدريب على الاسترخاء:
1 ـ أرقدي على الأرض فوق بساط أو سجادة، أو استلقي على أريكة، أو فوق سرير صلب متين، وباعدي ما بين القدمين حوالي 15 سنتمتراً (نصف مسطرة)، واتركي ذراعيك في استسلام على الجانبين، وارتاحي على جنبك ورأسك فوق وسادة مريحة.
2 ـ خذي خمسة (أو ستة) أنفاس عميقة، مع إغلاق عينيك، واسترخي استرخاءً تاماً، واستسلمي للراحة، ولا تتحركي مطلقاً.
3 ـ تأكدي أن كل ذراع من ذراعيك مرتاح، وغير مشدود في أي جزء من أجزائه، وتأكدي أن العضلات لا تختلج ولا ترتعش، وأن أصابعك لا تضطرب ولا تقلق ولا تتململ.
4 ـ وتأكدي من استرخاء ظهرك وساقيك وردفيك.
وإذا كانت عضلات الظهر مرتخية مرتاحة مستسلمة، فسوف تشعرين أن جسمك يغوص في السرير، أو يضغط على الأرض.
5 ـ اتركي عضلات البطن في استسلام واسترخاء. وتنفسي تنفساً سهلاً هادئاً مرتاحاً.
6 ـ وتأكدي من استرخاء عضلات الوجه، والجبين، وجفن العين والخدين، (واتركي الفك الأسفل يسقط قليلاً). وكذلك العضلات المحيطة بالفم.
7 ـ ثم اتركي جسمك مرتاحاً مستسلماً، مع استرخاء العنق وعضلات الكتفين، والذراعين، والصدر، ثم الجزء الأسفل من الجسم.
اتركي الجسم مسترخياً مستسلماً بهذا الشكل نحو عشرين دقيقة.
ـ اشعري بالاسترخاء:
لكي تشعري بالاسترخاء:
1 ـ تصوري أن كتفيك ((يكادان ينفتحان للخارج)).
2 ـ وأن ذراعيك يسقطان من الكتفين.
3 ـ وأن ظهرك يغوص في الأرض أو السرير.
4 ـ وأن ساقيك وركبتيك وقدميك تسقط من تلقاء نفسها بسبب وزنها.
5 ـ لا تحاولي النوم.
6 ـ ولا تحاولي التفكير.
7 ـ ولكن ركزي عقلك في أمور بهيجة وأشياء سارة كأنك تحلمين حلماً من أحلام اليقظة.
ـ أهداف الاسترخاء:
1 ـ الهدف من الاسترخاء هو تمكين المرأة من تطبيقه في أثناء الولادة.
2 ـ وبذلك تحفظ اتزانها العصبي طول مدة الولادة، ولا ينتابها خوف على نفسها، ولا يتنبه العصب السمباتي. ولا يضطرب الانسجام والتناسق بين الرحم وعنق الرحم.
3 ـ من نتائج الاسترخاء التام في أثناء الولادة أن أسارير وجه الوالدة تبقى دائماً منبسطة (خالية من التطيب أو التكشير) وتظل الأنفاس منتظمة، ولا ينبعث من المرأة صراخ أو أنين.
4 ـ الاسترخاء يمنع انقباض عنق الرحم. ولو ظهر تقطيب في الوجه، كان التقطيب علامة على حدوث انقباض في عنق الرحم.
5 ـ إذا حدث طارئ يمنع استمرار الاسترخاء، فإن الخوف يتطرق إلى نفس المرأة التي تلد، وقد تصرخ. وإذا بدأ الصراخ كان من الصعب وقفه بعد ذلك.
ولذلك تتخذ كل الوسائل والطرق لضمان الهدوء التام في غرفة الولادة. وتمنع أي حركة، أو كلمة، تبعث الخوف في ذهنها

شموع الامل غير متصل  

قديم 16-12-07, 10:12 PM   #129

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


لماذا يحتاج الطفل الى ادب خاص به ؟
* د. عبدالرؤوف أبو السعد
1 ـ الطفل بفطرته منجذب إلى الموسيقا والإيقاع، ويميل إلى الأدب الذي يشبع فيه رغبته الملحة إلى الفن بعامة، والأدب الغنائي بخاصة، كما أن للأساليب الأدبية قيمها الجميلة وجمالها المعهود الذي يستشعره كل طفل، حتى دون أن يفهم سبباً لذلك، لأن الطفل حساس بفطرته لكل ما يساعد على الإثارة والانفعال الجميلين .. فلكل من القصيدة الجيدة، والقصة ذات الحبكة الفنية الممتازة، والمسرحية، القطع الأدبية، وما يجرى بها من إيقاع موسيقي، ونغم متدفق ـ الأثر المحمود في ترقية وجدان الطفل، واستعادة الثقة في نفسه وفيمن حوله، مما يزيد في إعجابه بالحياة، وحبه لها، ويدفعه من ثم إلى التعلق بها والعمل من أجل إنهاضها، وإسعاد غيره. فالأدب لكل هذا معرض فني، وموطن لجمال الكون والطبيعة وصور الحياة، ومجال للأذواق وترقيتها، وعنصر فعال في بناء الشخصية وتنمية قدراتها وتنويرها.
لهذا كله كان الأدب أحد المجالات التي تعمل على ازدهار الطفولة، وتربية الناشئة، وسبيلاً من سبل العلاج والترقية والتهذيب.
2 ـ صورة الأدب وحقائقه وأساليبه ومعارضه الفنية هي التي تمتزج فيها الموسيقى بالعواطف، واللغة والمضامين بالخيال، واندماج الطفل في هذا الجو الأدبي الغامر، يعمل على إثارة العواطف، والانفعال بالأشياء، مما يكون له أبعد الأثر في تحسين طباع الطفل، وتنقية سلوكه من الشوائب وترقية ذوقه، وتعديل مسار حياته نحو الأفضل، لأن الصور الفنية والأدبية بخاصة، تترك آثاراً طيبة في النفس، وتساعد الذهن على الصفاء، والإدراك الحر الجميل، كما أن الأساليب الأدبية، تعرض علينا نماذج طيبة من التراكيب اللغوية الجيدة، والكلام المتضمن أرقى المعاني، كما تعرض تلك الأساليب نماذج جميلة وطيبة، يهتدي بها الطفل في سلوكه وحياته العامة .. وإذا كانت التربية السليمة في مجال الأخلاقيات تقوم على المحاكاة والتقليد، وترى في الفعل الممتاز بتوجهاته وبما يتضمنه من معان كريمة نموذجاً يحتذى، كما ترفض هذه التربية في كثير من النواحي الاعتماد ـ قط ـ على النصح والإرشاد، وهي لذلك لا تعتمد كثيراً على المباشرة والتوجيه المقصود، ولا على الأدب، في بث الأخلاقيات الكريمة، لأنه في أفقه الأوسع، وبكل ما يحمل من عناصر الوعظ والإرشاد والتوجيه، ينبغي أن يعالج بشكل لا يجعل من الأدباء وعاظاً ومرشدين .. هذا من ناحية، ومن ناحية أخرى، فإن الأدب بما يحمل من انفعال بالعواطف، والمثل الكريمة، والأعمال العظيمة، يكون له أعظم الأثر في ترقية السلوك، وبث الأخلاق الفاضلة، وتقويم المعوج من السلوكيات المنحرفة، لأنه ـ حينئذ ـ قوة قادرة ـ بما تملك من الفن ـ على السيطرة والنفاذ، وغمر الأطفال بفيض من المشاعر الطيبة، والأحاسيس النبيلة، والعواطف الصادقة، والضوء الغامر لكل ما يصدر عن الطفل من أفعال، حتى يكون في متناول التقويم والتطوير.
3 ـ والأطفال بحاجة إلى أدب خاص بهم، لأنهم أحوج في مراحلهم الباركة إلى ترسيخ تقاليد صحيحة للغة، واستعمالاتها. وبعرض الصور الأدبية، ونماذج الأدب الرفيع، وأجناسه المختلفة من شعر (قصائد وأناشيد ومقطوعات غنائية) وقصص وروايات ومسرح، وحكايات شعبية ذات أساليب موحية ورمزية على الأطفال لقراءتها وحفظها أو سماعها، أو المشاركة في تمثيلها وإلقائها، بعرض ذلك تتسع مجالات التعبير لدى الطفل وتتكاثر ثروته اللغوية، وتتعدد استعمالاتها، ويكتسب قدرة على تفهم المواقف، وحل ما يعرض له من مشكلات اجتماعية تساعد اللغة في اكتساب الكثير من طرق حل تلك المشكلات كما تساعد ـ أيضاً ـ على تمثيل المواقف الأدبية، وما تستلزمه من وسائل وأساليب متباينة وفنون مختلفة التعبير. وقد يكتسب الطفل بسبب هذا أصالة لغوية، وخصوصية أسلوبية، تساعده ـ فيما بعد ـ على أن يكون أدبياً ناثراً، أو شاعراً متذوقاً، أو فناناً مبدعاً للأشكال الفنية.
وكثيرة تلك الآثار التي للأدب وفنونه .. فالأدب بفنونه المختلفة التي تعرض على الأطفال في فنون قولية راقية، وعلى رأس هذا جميعاً القرآن الكريم، والأدب النبوي الشريف، والشعر والنثر، يعمل ـ سواء كان موجهاً للطفل، أو قائماً على أفكار متصلة بعالم الصغار ـ على تكوين عادات لغوية وأسلوبية سليمة، ويكون رصيداً فكرياً إيجابياً .. ولهذا كله ينبغي ألا نقدم للطفل من الأدب ونماذجه، إلا ما امتاز بالألفاظ الصحيحة في معناها، ومبناها، واستعمالها وما احتوى على الأسلوب السليم الموجه للنموذج الأدبي المراد عرضه على الصغار، والذي يستهدف تكوينهم الأدبي واللغوي والأسلوبي، ويتضمن المعنى الإيجابي ..
4 ـ والطفل وهو في حالة تلق للأدب، يعيش ألواناً من الأخيلة الموجبة لاتساع الأفق، وتعميق الأحاسيس ومدركات الحواس، فهو مع الأدب في حالة وجد ونزوع وخيال رشيد. ولهذا كان الأدب الذي يقدم للأطفال بقوة روحية، يعمل على بناء شخصية الطفل، وتغذيته بقوة روحية، تسري في مقومات تلك الشخصية، وهو مع هذه الخصوصيات الخيالية والعاطفية والفنية، ينبوع يفيض بكل ما ينمي قوى الإبداع والابتكار وأصالة الشخصية، وتربيتها تحت ظلال الأمن والانتماء.
5 ـ كما يحقق الأدب المقدم للأطفال قيمة نفسية، تعمل على توازن الشخصية وقدرة على مواصلة البناء، وإقبال مرح على الحياة وهذا راجع إلى أن الأدب، يرى بالعواطف والمشاعر والخيال المتقد وهذا يمثل أهم عناصر الطاقة الحيوية، ويشجع على العمل المنتج فما أكثر هؤلاء الأطفال الذين حفزتهم قصيدة شعرية أو نشيد متغني به، أو شدت انتباههم حكاية شعبية أو حثهم على تمثيل القيم الاجتماعية والإنسانية قصة محكمة البناء .. وكم من هؤلاء الأطفال الذين رقت مشاعرهم، وصفت نفوسهم، ودقت مشاعرهم وسمت عواطفهم وامتزجت آمالهم بآمال مجتمعهم، وأحلامهم بأحلام الإنسانية .. حيث الأدب وحدائقه المختلفة ينابيع يستقي منها هؤلاء الأطفال تلك الآمال الممتزجة والأحلام الإنسانية الممتدة والرغبة المشتركة في مواصلة الحياة.
6 ـ الأدب بعامة صورة للحياة، وتعبير عن نشاطها وحركتها وأدب الأطفال ـ فوق هذا ـ يتضمن خبرة حياتية، ويعكس في نماذجه التجارب الإنسانية، وآراء أصحابه التي استقوها من مشاهداتهم ومطالعاتهم وتأملاتهم .. ومن ثم فينقل إلى الأطفال حين يقرءون أو يسمعون، أو يشاهدون .. فأدب الطفل بهذا مصدر للمعرفة، والخبرة والتجارب التي ينبغي أن يتسلح بها الطفل، وهو يضع رجليه على أول الطريق، نحو موقع المسئولية التي يتحملها مع مستقبله الواعد .. لكن الأدب، هو صورة للحياة وينبوع للخبرات، والتجارب التي تثري عقل ووجدان الطفل والتي ينبغي أن تكون مقبض القائمين على تدريس أدب الطفل، لأن هذا الأدب ينبغي أن يكون بعيداً عن المباشرة، والوعظية، والخطابية، وأن يكون مسلحاً بالخبرة والتجربة، والمعرفة الدقيقة بالمجتمع والنفس البشرية.
وهذه مهام يستطيع الأدب أن يتحمل مسئوليتها، فمثلاً يستطيع الشعراء أن يقدموا للطفل في أشعارهم خبرات وتجارب فكرية وعاطفية واجتماعية، وذلك في إطار من الأساليب الجميلة الرائعة المموسقة .. كما أن كتاب القصة والرواية والحكاية الشعبية، والمسرحية، يستطيعون ذكر التفاصيل والحقائق، والمعارف والتطورات المتصلة بالمجتمع، وتطوره، وبث أخفى المشاعر وأدق الاختلاجات والعواطف، والنزوع والدوافع، وذلك برغم تعقدها وتشابكها، فيكتسب منها الطفل معرفة وتجربة، حيث الطفل ـ حينئذ ـ يطلع بواسطتها على كثير مما كان يجهله وتتسع معرفته بذلك، وبالنفس والمجتمع والحياة.
7 ـ إن جميع المواقف التي يعيشها الطفل أو التلميذ ويعبر من خلالها عن موقفه من كل ما يحيط به تشكل كلاً لا يتجزأ، ونشاطاً مترابطاً لا ينفصم .. وإن التفاوت في درجات تطور هذه المواقف داخل إطار الطفولة والتلمذة يؤدي إلى ظهور أكثر من مفهوم حول العلاقات التي تنشأ بين الطفل ومجتمعه، ورغم ذلك هناك ظاهرة مشتركة بين كل هذه المواقف والعلاقات، وهي ظاهرة شيوع العاطفة، التي يمكن للأدب بكل أشكاله التعبيرية أن ينميها لصال توجيه هذه المواقف، بما يجعلها متنوعة حسب طبيعة كل موقف .. ومن ثم يقل التعميم، وتضيق مساحة العموميات لدى الطفل، أي أن الأدب يساعد الطفل على تفهم مواقفه، وتوجيهها الطيب لصالح المفهوم الحقيقي والواقعي.

شموع الامل غير متصل  

قديم 16-12-07, 10:13 PM   #130

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


اختلاف ردة فعل الأمهات عند ولادة الطفل
بالنسبة إلى ردة فعل الأم عند ولادة الطفل، فيتحدث الناس عن ذلك الحب الأمومي المثير للنشوة الذي يتملك كل أم لحظة الولادة. وفي الواقع لا تشعر كل امرأة بهذه العاطفة الجياشة فكثير من النساء لا يستطعن تقبل حقيقة وجود الطفل لأسابيع عدة وقد يشعرن بالذنب لرؤية الأصحاب والأقارب وهم يناغون الطفل ويتوقعون منهن إظهار كل البهجة والإثارة اللتان تولدهما الأمومة.
وقد يبالغ الناس في وصف تجربة الإنجاب والأمومة على أنها غاية في الروعة والجمال والرهبة لدرجة تحويلها إلى اعتقاد راسخ لدى الحامل، التي تتلقى صدمة كبيرة عندما تخذل الحقيقة توقعاتها. إن تجربة الإنجاب تختلف من امرأة إلى أخرى بحيث يستحيل استباق ردة فعل الحامل قبل أن يحين وقت الولادة.
هكذا تطلب بعض الأمهات حمل أطفالهن فوراً بعد الولادة، وحتى قبل قطع الحبل السري. بينما تفضل أخريات الانتظار حتى يتم لف الطفل. وذلك ليس سبباً في أن تكون إحدى الأمهات ((أفضل)) من الأخرى. كنت أسمع خلال سنوات عملي ملاحظات مشابهة من نساء عانين مخاضاً طويلاً وشاقاً. ((كنت مرهقة لدرجة أنني لم أرغب حقاً بحضن الطفل. لقد خفت أن أوقعه)). ((كنت تعبة للغاية، ومضى يومان قبل أن أبدأ فعلياً بالاعتناء بالطفلة. أما الآن فأنا أحبها حتى الموت)). ((شكراً لتحذيرك لنا بأن عاطفة الأمومة لا تجتاحنا على الفور، وإلا كنت لأشعر بذنب كبير)).
وغالباً ما يجري الحديث حول أهمية ((التواصل)) بين الأم والطفل. إذ يقال بأنه يتراجع إن لم تحدث ملامسة فورية بين المرأة وطفلها بعد الولادة. بيد أن الأمر قد يتطلب في حالات معينة عزل الطفل في وحدة عناية خاصة، مما يحول دون هذا الاتصال الجسدي الحميم. وفي الحالات العديدة المماثلة التي عرفتها، لم يُعق ذلك عملية بناء علاقة رائعة وسعيدة بين الأم والطفل خلال مختلف مراحل حياته. لا بل إن شعور أم حديثة بالذنب والفشل قد يجر ضرراً يفوق الضرر الناتج عن انفصالهما المؤقت عن طفلها.

شموع الامل غير متصل  

قديم 16-12-07, 10:13 PM   #131

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد



بعض الملاحظات الفعّالة لتفادي الإصابة بالغثيان أثناء الحمل


* ميريام استانلي
يعتبر الغثيان أو ((دوخة الصباح)) من العوارض الشائعة التي قد تطرأ خلال الأسابيع الأولي من الحمل. إلا أن حدوثه لا ينحصر في فترة الصباح، بل من شأنه أن يصيب المرأة في أي وقت من النهار، وقد يدوم طيلة اليوم ويؤثر على حياتها الاجتماعية لدرجة محبطة. ويزول الغثيان عادة بعد مرور الأشهر الثلاث الأولى. بيد أه قد يستمر لدى بعض النساء طيلة أشهر الحمل. أما سبب إصابة بعض الحوامل بالغثيان وإفلات البعض الآخر من عوارضه المزعجة، فلا يزال غامضاً حتى الآن.
وإليك بعض الملاحظات الفعّالة لتفادي الإصابة به:
ـ قبل النهوض من السرير تناولي قطعة بسكويت جاف واشربي قليلاً من الحليب أو كوباً من الشاي.
ـ تناولي ملعقتين صغيرتين من العسل السائل.
ـ حضري شاي الزنجبيل عبر نقع جذور الزنجبيل المبروشة أو المفرومة قطعاً ناعمة، واشربيه ببطء. فقد أظهرت هذه الوصفة فعاليتها في حالات غثيان عديدة. وهي تستخدم أيضاً لعلاج حرقة المعدة التي تصيب الحامل في الأشهر الأخيرة.
ـ من شأن الأدوية المثليةhomeopathic أن تكون بغاية الفعالية. ولكن من الضروري استشارة صيدلاني متخصص في العلاجات المثلية للحصول على الجرعة الصحيحة.
ـ لا تقومي أبداً بالنهوض من السرير بسرعة والاندفاع للقيام بأعمالك. أمهلي نفسك بعض الوقت للجلوس في السرير وتناول الشاي أو الحليب أو البسكويت أو العسل. ثم تنفسي بعمق لفترة قصيرة قبل النهوض ببطء.
وتجدر الإشارة أخيراً إلى أن الغثيان قد يعاود الحامل خلال الأسابيع الأخيرة من الحمل، وحدوثه من دون سابق إنذار قد يفاجئها ويسبب لها مخاوف لا داع لها.

شموع الامل غير متصل  

قديم 16-12-07, 10:15 PM   #132

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


ماذا يرتدي أطفالنا في العيد؟
* سلام الشرابي
جلست بعيدة تنظر إلى الكيس الأبيض الوردي المعلق في خزانتها، يتلهف قلبها لما في داخله، أمي أرجوك دعيني أرتدي فستاني هذا إنه جميل جداً.. قالت ذلك رغم أنها تعرف أن أمها لن توافق على طلبها بل وحفظت رد أمها الذي يأتي عكس ما تحب: دعيه ليوم العيد..
انتظرت بلهفة كما هو حال جميع من في سنها أن يأتي صباح العيد لترتدي فستانها الجديد ومعه حذائها الصغير.
رحلة تسوق تمضيها الأم تبحث عن الجديد والجميل لتختاره إلى أطفالها كل عيد تسأل نفسها: ماذا سأشتري لأطفالي في هذا العيد؟ ما هو الأفضل وما هو الأجمل كي يبدوا بأجمل صورة؟
أشياء مهمة يجب الانتباه إليها قبل شراء ملابس العيد:
- فكري عند شرائك قطعتين من الملابس أن تكون ألوانها مناسبة مع ألوان ملابس أخرى؛ كي تتمكني من الاستفادة من ارتدائها مع الملابس الأخرى.
- لا تختاري الملابس التي تحتوي على تعقيدات كثيرة كالأحزمة وغيرها لأنها تسبب إزعاجا للطفل وتعوق حركته وهو يحتاج إلى اللعب في العيد.
- احرصي على أن لا تحتوي الملابس على أزرار أو قطع صغيرة يمكن نزعها من قبل طفلك وبالتالي بلعها، خاصة إن كان صغيراً.
- يفضل عدم اختيار "الكنزات" ذات القبة العالية للأطفال الصغار؛ لأن ارتدائها لفترة طويلة يزعجهم.
- قماش "التويد" يناسب البنات بالدرجة الأولى وكذلك الجلد.
- كنزات "الموهير" يمكن اختيارها للبنات الأكبر (5 سنوات فما فوق).
- بنطلونات الكشمير السميك تناسب الأولاد.
مشكلة المقاس:
كثيراً ما تخطئ الأم في شراء المقاس المناسب لأولادها فقد لا يتيح لها الوقت أن تقوم بتجريب ما تشتريه إلى أطفالها في محل البيع، بل إن من الأمهات من لا تصطحب أطفالها معها إلى السوق لما يسببونه من إزعاج لها هذا عدا الازدحام الذي يزداد في الأسواق في مثل هذه المناسبات وبالتالي فقد تقع الأم في خطأ الاختيار فتضطر إلى العودة للسوق لتبديل ما اشترته وقد يوفر على الأم هذا الجهد أن تكون ملمة بالمقاسات العالمية والتي تمكنها من الاختيار المناسب
المقاسات العالمية:
العمر الطول القياس العالمي
من 2- 3 سنوات 37 بوصة 94
من 3- 4 سنوات 40 بوصة 102
من 4- 5 سنوات 42 بوصة 108
من 5- 6 سنوات 45 بوصة 114
من 7- 8 سنوات 50 بوصة 126
من 9- 10سنوات 54 بوصة 138
من 11- 12 سنة 59بوصة 150
الأحذية:
كذلك الأمر بالنسبة إلى الأحذية حيث يمكن اختيار رقم الحذاء حسب عمر الطفل كما هو مبين:
رقم 17 للطفل في عمر السنة
رقم 18 للطفل في عمر السنتين
رقم 19-20 للطفل في عمر 3 سنوات
رقم 20- 21 للطفل في عمر 4 سنوات
رقم 22 للطفل في عمر 5 سنوات
الجوارب:
عليك باختيار الجوارب القطنية للجنسين ويفضل اختيار الأشكال المزركشة منها أو التي تحتوي على طبقات متتالية للفتيات ولعل اللون الأبيض أو السكري من أكثر الألوان ملائمة مع جميع الملابس..
ويفضل اختيار الألوان السادة للأولاد على أن تتناسب مع لون الطقم الذي يرتديه وأكثر الألوان المناسبة الرمادي والسكري والكحلي.
وبالنسبة إلى المقاسات يمكن اعتماد المقاسات الأوروبية:
من 2-4 سنة 25-26-27-28
من 5-7 سنة 29-30-31-32
من 8-10 سنة 33-34-35-36
من 11 سنة فما فوق 37-38-39-40
الألوان:
تليق ألوان الوردي والأحمر والزهري والبرتقالي الفاتح للفتيات الصغيرات فيما يليق اللون الأزرق والكحلي والبني والرمادي والبيج للأطفال الذكور كما يليق اللون الأصفر لكليهما.
لا تنسي الاكسسوارات :
الاكسسورات مهمة ليبدو طفلك في أجمل صورة فبعد أن تختاري له الثياب المناسبة عليك باختيار الاكسسورات التي تتناغم مع ما اخترته له من ملابس.
اكسسورات الفتيات:
اختاري لوناً واحداً أو ألواناً متناسبة لحبكات الشعر والبروش والعقود.
ضعي حلقا وسواراً وعقدا صغيراً ناعماً، تتناسب ألوانهم مع لون الفستان.
اكسسورات الأولاد:
يمكن اختيار حمالات ذات ألوان زاهية لسروايل الأولاد الصغار واختيار الأحزمة المميزة والساعات الجذابة
ماذا يرتدي أطفالنا في العيد؟
سلام الشرابي
جلست بعيدة تنظر إلى الكيس الأبيض الوردي المعلق في خزانتها، يتلهف قلبها لما في داخله، أمي أرجوك دعيني أرتدي فستاني هذا إنه جميل جداً.. قالت ذلك رغم أنها تعرف أن أمها لن توافق على طلبها بل وحفظت رد أمها الذي يأتي عكس ما تحب: دعيه ليوم العيد..
انتظرت بلهفة كما هو حال جميع من في سنها أن يأتي صباح العيد لترتدي فستانها الجديد ومعه حذائها الصغير.
رحلة تسوق تمضيها الأم تبحث عن الجديد والجميل لتختاره إلى أطفالها كل عيد تسأل نفسها: ماذا سأشتري لأطفالي في هذا العيد؟ ما هو الأفضل وما هو الأجمل كي يبدوا بأجمل صورة؟
أشياء مهمة يجب الانتباه إليها قبل شراء ملابس العيد:
- فكري عند شرائك قطعتين من الملابس أن تكون ألوانها مناسبة مع ألوان ملابس أخرى؛ كي تتمكني من الاستفادة من ارتدائها مع الملابس الأخرى.
- لا تختاري الملابس التي تحتوي على تعقيدات كثيرة كالأحزمة وغيرها لأنها تسبب إزعاجا للطفل وتعوق حركته وهو يحتاج إلى اللعب في العيد.
- احرصي على أن لا تحتوي الملابس على أزرار أو قطع صغيرة يمكن نزعها من قبل طفلك وبالتالي بلعها، خاصة إن كان صغيراً.
- يفضل عدم اختيار "الكنزات" ذات القبة العالية للأطفال الصغار؛ لأن ارتدائها لفترة طويلة يزعجهم.
- قماش "التويد" يناسب البنات بالدرجة الأولى وكذلك الجلد.
- كنزات "الموهير" يمكن اختيارها للبنات الأكبر (5 سنوات فما فوق).
- بنطلونات الكشمير السميك تناسب الأولاد.
مشكلة المقاس:
كثيراً ما تخطئ الأم في شراء المقاس المناسب لأولادها فقد لا يتيح لها الوقت أن تقوم بتجريب ما تشتريه إلى أطفالها في محل البيع، بل إن من الأمهات من لا تصطحب أطفالها معها إلى السوق لما يسببونه من إزعاج لها هذا عدا الازدحام الذي يزداد في الأسواق في مثل هذه المناسبات وبالتالي فقد تقع الأم في خطأ الاختيار فتضطر إلى العودة للسوق لتبديل ما اشترته وقد يوفر على الأم هذا الجهد أن تكون ملمة بالمقاسات العالمية والتي تمكنها من الاختيار المناسب
المقاسات العالمية:
العمر الطول القياس العالمي
من 2- 3 سنوات 37 بوصة 94
من 3- 4 سنوات 40 بوصة 102
من 4- 5 سنوات 42 بوصة 108
من 5- 6 سنوات 45 بوصة 114
من 7- 8 سنوات 50 بوصة 126
من 9- 10سنوات 54 بوصة 138
من 11- 12 سنة 59بوصة 150
الأحذية:
كذلك الأمر بالنسبة إلى الأحذية حيث يمكن اختيار رقم الحذاء حسب عمر الطفل كما هو مبين:
رقم 17 للطفل في عمر السنة
رقم 18 للطفل في عمر السنتين
رقم 19-20 للطفل في عمر 3 سنوات
رقم 20- 21 للطفل في عمر 4 سنوات
رقم 22 للطفل في عمر 5 سنوات
الجوارب:
عليك باختيار الجوارب القطنية للجنسين ويفضل اختيار الأشكال المزركشة منها أو التي تحتوي على طبقات متتالية للفتيات ولعل اللون الأبيض أو السكري من أكثر الألوان ملائمة مع جميع الملابس..
ويفضل اختيار الألوان السادة للأولاد على أن تتناسب مع لون الطقم الذي يرتديه وأكثر الألوان المناسبة الرمادي والسكري والكحلي.
وبالنسبة إلى المقاسات يمكن اعتماد المقاسات الأوروبية:
من 2-4 سنة 25-26-27-28
من 5-7 سنة 29-30-31-32
من 8-10 سنة 33-34-35-36
من 11 سنة فما فوق 37-38-39-40
الألوان:
تليق ألوان الوردي والأحمر والزهري والبرتقالي الفاتح للفتيات الصغيرات فيما يليق اللون الأزرق والكحلي والبني والرمادي والبيج للأطفال الذكور كما يليق اللون الأصفر لكليهما.
لا تنسي الاكسسوارات :
الاكسسورات مهمة ليبدو طفلك في أجمل صورة فبعد أن تختاري له الثياب المناسبة عليك باختيار الاكسسورات التي تتناغم مع ما اخترته له من ملابس.
اكسسورات الفتيات:
اختاري لوناً واحداً أو ألواناً متناسبة لحبكات الشعر والبروش والعقود.
ضعي حلقا وسواراً وعقدا صغيراً ناعماً، تتناسب ألوانهم مع لون الفستان.
اكسسورات الأولاد:
يمكن اختيار حمالات ذات ألوان زاهية لسروايل الأولاد الصغار واختيار الأحزمة المميزة والساعات الجذابة.

شموع الامل غير متصل  

قديم 16-12-07, 10:16 PM   #133

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


کثيرا ما يكون الابوان سبب إفراط الطفل بحب الحلوى..كيف ؟
* إياي لاوند
يحب الأطفال الحلويات لسبب واحد، هو أن أجسامهم النامية المحتاجة تدرك ما في الحلويات من سعرات حرارية إضافية. ولكن ليس من المؤكد أن الأطفال غير المدللين يميلون إلى تناول الكثير منها، بل إن هناك نسبة من الأطفال الصغار ـ وإن كانت ضئيلة ـ تكره تناول الحلويات.
وأعتقد بأن مبالغة الأطفال في التلهف على الحلوى إنما تعود في كثير من الأحيان إلى سوء تصرف الآباء والأمهات أنفسهم. فحينما تحاول الأم أن تحمل طفلها على إتمام طبق من الخضر فتقول له: ((لن أقدم لك الحلوى إذا لم تأكل طبق السبانخ)) أو تقول له: ((إذا أكلت كل ما لديك من حبوب، فأعطيك قطعة من الشوكولاتة)). وهي عندما تفعل ذلك فإنها تثير في طفلها ـ من حيث لا تدري ـ اللهفة على تناول الحلويات، أي أنها تولد عنده عكس الأثر الذي تريد. إذ تتولد لدى الطفل كراهية للسبانخ والحبوب، ويزداد تعلقه بالحلوى والشوكولاتة. فمن الحكمة أن لا تخبئي قط عن طفلك نوعاً من الطعام بانتظار أن يفرغ من تناول طعام آخر، بل يحسن بك أن توحي إليه أن طعامه العادي مفيد بقدر حلواه. أما إذا وقع نظره مرة على الحلوى قبل تقديم الطعام العادي له، فلا بأس من أن يتناول حلواه على الفور.
ـ المواد الغذائية المفرطة الحلاوة: هي أيضاً من المواد غير المرغوب في إدخالها في وجبات الطعام، لأنها تضعف شهية الطفل بسرعة، فضلاً عن إتلافها الأسنان. فإذا كان الطفل يحب الحبوب والفاكهة دون إضافة كميات من السكر فهذا خير له وأبقى. أما إذا كان يصر على إضافة قليل من السكر أو العسل أو القطر فلا مانع من ذلك. ولكن تأكدي من أن لا تكون كمية المواد المضافة هذه كبيرة. فالهلام والمربيات ومعظم الفواكه المعلبة (باستثناء تلك المعدة خصيصاً للأطفال)، تحتوي على كميات كبيرة من السكر، ومن المستحسن أن لا يتعود الطفل عليها. وإذا كان الطفل يرفض أن يتناول الخبز والزبدة إلا إذا كانت مكسوة بطبقة من المربى فلا بأس بذلك، شريطة أن تكون طبقة المربى رقيقة جداً. ويعتقد كذلك أن الزيت والتمر والخوخ والتين مؤذية للأسنان لأنها تلصق بها مدة طويلة.
ـ السكاكر والشكولاتة والمشروبات المحلاة والمثلجات والأيس كريم، (البوظة): لما كانت هذه المواد حلوة و ((مسلوبة)) من المواد الغذائية، فإنها تثير مشكلات خاصة، لأن الطفل يتناولها أحياناً بين مواعيد الوجبات، أي حين يكون تأثيرها السيئ في الشهية والأسنان في أوجه. ومع أنه لا مانع من أن يتناول الطفل البالغ من العمر عامين أو أكثر كوباً من الأيس كريم (البوظة)، أ قطعة من الشوكولاتة في نهاية وجبة ما مع بقية أفراد الأسرة، إلا أن الأفضل تجنب تناول الحلويات بين الوجبات بقدر الإمكان، وكذلك تجنب تناول الشوكولاتة بانتظام، حتى وإن كان ذلك في نهاية الوجبات. فالشوكولاتة بنوع خاص، متلفة للأسنان، لأنها تبقى لاصقة بالأسنان بعض الوقت.
ومن السهل جداً إبعاد الأطفال الصغار عن هذه العادة إذا لم تكن الحلوى موجدة في البيت وتجنبنا إدخال الأيس كريم (البوظة) والمشروبات الحلوة. ولكن الأمر يصبح صعباً حين يبدأ الطفل بالذهاب إلى المدرسة بعد أن يكون قد عرف مدى لذة اقتناء جميع هذه المواد الشهية وتناولها كما تكره الأم عادة أن ترى ابنها مختلفاً عن بقية رفاقه. فإذا كانت شهية الطفل للحلويات معقولة، فلا بأس بأن يتناول منها شيئاً بين وقت وآخر، ولكن إذا كان شديد الشغف بها، ولا سيما إذا كانت أسنانه ضعيفة معرضة للتلف، فمن الخير للأبوين أن يمنعاه من تتناولها إلا في مناسبات محدودة.

شموع الامل غير متصل  

قديم 16-12-07, 10:17 PM   #134

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


أسباب حصول الحمل الخارجي
* د. غسان الزهيري
إن نسبة حصول الحمل المرضي هو 1%، وله عدة أسباب منها:
1 ـ التهابات البوقين:
إن هذه الالتهابات (الناتجة عن عصيّات كوخ السلّية أو عن الغونوكوك .. ) تؤدي عادة إلى حصول العقم عند المرأة. فهي تحدث تضييقاً في مجرى البوق واعوجاجات صعبة الاجتياز، قد تسمح بتوغل المني، ولكنها لا تسمح بمرور البويضة الملقحة فيتعسر سيرها وتعلق في أي مكان فيه.
2 ـ الجراحة في البوقين:
قد تسمح العملية الجراحية بإزالة الانسداد في البوق، ولكنها لا تستطيع إعادة الحيوية في خلاياه. فيحصل تلقيح البويضة، ولكنها لا تستطيع اجتياز البوق لفقدان حيوية الخلايا التي من شأنها أن تدحرج البويضة نحو الرحم.
3 ـ ازدياد طول البوق:
عندما يزداد طول البوق، يصعب اجتيازه من جانب البويضة في الوقت المحدد (4 أيام تقريباً)، مما يضطرها إلى غرس نفسها فيه.
4 ـ نقص في نمو البوق:
بحيث يعرقل سير البويضة الملقحة، فيتم الحمل المرضي في أي موضع منه.
5 ـ اعوجاجات البوق:
تؤدي هذه الاعوجاجات إلى صعوبة تدحرج البويضة الملقحة نحو الرحم، مما يؤخر تقدمها ويضطرها إلى الانغراس داخل البوق.
6 ـ تشوهات البوق الوراثية:
قد تحدث في البوق بعض الممرات الصغيرة بجوار المجرى الرئيسي، مما يؤدي إلى تغلغل البويضة فيها خطأ.
7 ـ أكياس جانبية في البوق:
تبدو هذه الأكياس على شكل جيوب، تنشأ على جوانب البوق مما يؤدي أحياناً إلى شرود البويضة الملقحة ودخولها للانغراس في تلك الأكياس الصغيرة.
8 ـ ضعف تقلص العضلات البوقية:
يلجأ البوق عادة، بواسطة تقلصات عضلاته وتموج شعيرات خلاياه المنتشرة في داخله، إلى دحرجة البويضة حتى الرحم. ولكن هذه التقلصات قد تخف وتضعف لعدة أسباب (غزارة الإفراز البروجستروني الذي يشل التقلصات الرحمية والعضلات البوقية، ورواسب الالتهاب المزمنة البوقية ووجود اللحميات التي تؤدي إلى التصاق البوق بالأنسجة المجاورة أو اضطراب في ألياف الجهاز العصبي)، مما يسبب عائقاً مهماً في تدحرج البويضة، وبالتالي يؤدي إلى الحمل الخارجي.
9 ـ الورم البطاني الرحمي (Endometriosis):
عندما تصادف البويضة الملقحة بطانة تشبه بطانة الرحم، يسهل بقاؤها فيها، وتحاول ترسيخ قواعدها. وفي هذا المرض، نجد هذه البطانة المزورة في البوق والمبيض وفي عدة مواضع أخرى.
10 ـ الأورام المختلفة:
إن الألياف البوقية الصغيرة، وكذلك الأورام الرحمية والمجاورة للرحم، تؤدي جميعها إلى عرقلة سير المني والبويضة الملقحة، وتحول بضغطها على البوق خارجياً دون وصول البويضة الملقحة إلى الرحم.
11 ـ الأسباب الوراثية في البويضة:
قد تبدأ البويضة بالانقسام سريعاً، فتتكاثر خلاياها بسرعة، مما لا يحصل عادة بصورة طبيعية. ومن المعلوم فيزيولوجياً أن أهداب البوق لا تساهم أساساً في تغذية البويضة الملقحة أثناء مرورها فيه، بل إن غذاءها يتم بواسطة طبقة خاصة من الخلايا، أو التاج المشع (Corona Radiata)، الذي يصطحبها في بادئ الأمر وكأنها مخزن التموين المؤقت.
فإذا ما حصل أي اضطراب جيني، أكان عن طريق استهلاك المؤونة بسبب سرعة التكاثر وانقسام الخلايا، أم لأي سبب آخر، اضطرت البويضة الملقحة للتوقف عن السير، والتمركز في منتصف الطريق.
12 ـ حبوب منع الحمل: قد يؤدي استعمالها إلى احتمال حصول الحمل الخارجي، ولكن يبقى علينا تأكيد صحة هذا السبب مستقبلاً.
13 ـ اللولب: تدل الإحصائيات على أن نسبة الحمل الخارجي تزداد من 4% إلى 8% عند النساء اللواتي يستعملن اللولب أكثر من سواهن.
14 ـ انتقال البويضة من جهة إلى أخرى: قد تسقط البويضة أحياناً من المبيض الأيمن، وتلتقطها أهداب قناة الرحم اليسرى. ونظراً لبدء نموها وانقسام خلاياها بسبب التكاثر، اضطرت لاتخاذ بطانة هذه القناة اليسرى ملجأ لها. كما قد يحصل أن تخرج البويضة من المبيض الأيمن، فتدخل القناة اليمنى، حيث تتلقح وتتدحرج حتى الرحم، ومنه تعود إلى القناة اليسرى حيث تتمركز نهائياً.
15 ـ الأسباب المجهولة الهوية: ما هو ثابت بالفعل، ولكه يبقى مجهول الأسباب، هو أن مرض السل يزيد من حصول الحمل الخارجي، وكذلك الالتهابات في القناة الرحمية، اللواتي لم يحملن سابقاً أو لاقين صعوبة في الحمل، واللواتي يقتربن من سن الثلاثين.
ـ مراحل تطور الحمل المرضي:
إذا ما صودف الحمل في جوف البطن (على الغشاء الصفاقي)، فقد ينجو الجنين بأعجوبة، وينمو ربما إلى أشهر متقدمة. تؤهله للعيش فيما بعد لدى استخراجه بالوسائل الجراحية. وفي هذه الحالات النادرة جداً، تلجأ المشيمة إلى اتخاذ قواعد ثابتة حيث تستطيع النمو (على غشاء الرحم الخارجي أو المثانة أو الإمعاء أو الحوض أو أسفل الكبد ... ). وعندما يحين وقت الولادة، تقام عملية قيصرية لاستخراج الجنين، ولا يحاول استخراج المشيمة لأنها عالقة بين الأنسجة، فتبقى موضعها لتفادي النزف المميت، ريثما يمتصها الجسم شيئاً فشيئاً على عدة أسابيع. ولكن، إذا لم يتمكن الجنين من الصمود (وهذا ما يحصل غالباً) فقد يموت ببطء، لاحتياجه إلى التغذية الضرورية، ثم يبدأ بالانكماش والجفاف (Lithopedion).
وإذا صودف الحمل الخارجي في المبيض فقد يقع على الغشاء الصفاقي، ويسلك منهج الحمل البطني المذكور سابقاً، أو قد يموت سريعاً بعد انزلاقه إلى ذلك الغشاء. وإذا صودف الحمل الخارجي في موضع الاهداب البوقية، ينزلق الحمل إلى جوف البطن، فيحصل حمل بطني ثانوي، وربما استطاعت المشيمة من ترسيخ قواعدها بين الأنسجة للنمو. إلا أن التطور العام يفرض هلاك الجنين بعد أيام أو أسابيع من انزلاقه إلى الأغشية الصفاقية أو المجاورة.
وإذا ما صودف الحمل الخارجي في المجل، فقد يتسع هذا الأخير في بادئ الأمر لنمو الجنين فيه، نظراً لسهولة امتداد أنسجة البوق وعرض قطره فيه. ولكن بعد مضي شهرين تقريباً، يضيق موضع النمو، وتبدأ الصعاب البيولوجية تدريجاً. ثم يهلك الجنين، قليلاً قبل انزلاقه في القناة الرحمية، أو يهلك وهو يهم بالفرار منها لصعوبة النمو في مكان ضيق قليل التغذية. مما يؤدي إلى تضخم البوق واحتوائه على كمية من الدم تتسرب إلى قعر البطن وخلف الرحم، فتتخزن أو تتجمد، مما يسبب الأدرة الدموية (Haematocele).
وإذا صودف الحمل الخارجي في البرزخ أو في الموضع الخلالي، تحصل عندئذ ((المعركة الدموية)). فالموضع خطير لازدحام الجنين فيه من جهة، ولوجود أوعية دموية تهدد بالانفجار من جهة أخرى. ولا يمكن للبوق أن يقود الجنين إلى خارجه نحو البطن لصعوبة المرور، مما يؤدي إلى هلاك الجنين وانفجار الأوعية الدموية الخطرة على حياة الحامل إذا لم تجر لها عملية إنقاذ سريعة.
ـ الأعراض والتشخيص:
تشعر الحامل عاد بألم في أسفل بطنها، نحو اليمين أو نحو اليسار، وتظهر عندها أحياناً لطخات الدم المتكررة والخفيفة، وتبدو عليها عوارض الحمل (الوحام، انتفاخ النهدين، كثرة التبول ... ). ويدل الفحص المهبلي على وجود تورم جانبي مؤلم تحت عنق الرحم.
وقد تصاب الحامل أيضاً بالغيبوبة السريعة مع برودة الجسم وشحوب اللون، كل ذلك ينتج عن انفجار البوق أو زاوية الرحم، مما يؤدي إلى النزيف الداخلي وهبوط الضغط وتصبب العرق البارد.
ويتم التشخيص النهائي عادة بواسطة التصوير بالموجات الصوتية (Ultrasound) ولكن البعض يلجأ إلى طلب تحديد كمية الهرمونات المفرزة من المشيمة (H, C, G) في الفحوصات البولية. ففي حالة الحمل الخارجي، تكون كميته أقل بكثير من حال الحمل الرحمي الطبيعي. كما لا يجب أن ننسى الصورة الرحمية الملونة (Hysterosalpingo graphy) التي من شأنها أن تصور لنا الحمل الخارجي بوضوح.وهناك أيضاً وسيلة تعتمد على تشخيص وجود الدم في قعر البطن داخل حوض دوغلاس، وراء الرحم، حيث يتراكم ذلك الدم المتسرب من البوق. وذلك بواسطة غرز أبرة طويلة في قعر المهبل تحت عنق الرحم، يوجهها الطبيب نحو ذلك الموقع، علّه يستخرج قطرات الدم التي تشير إلى وجود الحمل الخارجي.
ولكن خير وسيلة للتأكد من الحمل الخارجي هي التصوير الصوتي (Echography) ثم المنظار الداخلي (Laparoscoy) في البطن، وأخيراً عملية شق البطن (Laparotomy).
ـ المعالجة:
عندما يكون الحمل الخارجي في عنق الرم، يعتمد العلاج على استئصال الرحم بكامله.
وإذا كان الحمل ناقياً في جوف البطن، فعلينا استخراج الجنين وعدم محاولة اقتلاع المشيمة المتمركزة بين الأنسجة كي لا نتسبب بالنزف المميت.
أما إذا كان الحمل في البوق، فيلجأ الجراح إلى استئصال البوق كلياً، وحتى إلى داخل اتصاله بالرحم في الموضع الخلالي، وذلك كي لا يحصل حمل في نقطة الاتصال. وهناك بعض الأطباء البريطانيين الذين ينصحون باقتلاع المبيض المجاور للبوق المصاب، وذلك لإجبار المبيض الآخر على إنزال البويضات شهرياً ضمن البوق غير المصاب. ولكن البعض الآخر من الأطباء لا يتفق مع هذا الرأي، وحتى منهم مَن يقول بضرورة إبقاء المبيض، لئلا تتعرض المريضة بعد سنوات إلى أعراض سن اليأس.


شموع الامل غير متصل  

قديم 16-12-07, 10:17 PM   #135

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


الحوامل المتعطرات يتسببن في عقم الرجال

عرف عن الصينيين أنهم يحسبون عمر الانسان منذ بدء الحمل وليس من يوم ولادته وفي هذا تلميح للأم الحامل بضرورة الاهتمام بالجنين ورعايته في هذه الفترة الحيوية من عمره فصحته تبنى في السنوات المقبلة اعتماداً على صحة الأم ولهذا يجب ان تبذل قصارى جهدها للمحافظة على الجنين.وتجنب كل ما فيه مضرة له وتأكيداً لاهمية هذه المرحلة من حياة الجنين في حياته لاحقاً حذر اطباء سويديون من أن استخدام السيدات للعطور أثناء فترات الحمل هو وراء ضعف الخصوبة عند الرجال وتزايد معدلات اصابتهم بالعقم.. فقد اكتشف العلماء ان هناك أنواعاً معروفة من العطور ومنتجات التجميل وبخاخات تزيين الشعر ومعطرات الجسد والروائح المزيلة للعرق تحمل مستويات عالية من مواد كيميائية مسببة للعقم ضمن مكوناتها.. كمركب "فثاليت" . وهو أحد املاح حمض الفثاليك التي تستخدم في مستحضرات العطر كمستحلب لإبقاء رائحته أطول فترة ممكنة.. وأكدوا ان هذه المادة هي وراء حدوث اضطرابات مرضية في الاعضاء التناسلية وقد اثرت على 4% من الأطفال الذكور وتمثل ذلك في عدم نزول الخصية واعتلال المجاري البولية لان هذه المادة. وهي مركب الفثاليت تتسرب الى الدم عبر جلد المرأة المتعطرة أو عبر الاستنشاق فتسبب الضرر للجنين.. حول هذه العلاقة التقت "دنيا الناس" بعدد من الاطباء فكان لنا التحقيق التالي.. الدكتور عبدالمنعم بله "طبيب جراح الكلى والمسالك البولية والأعضاء التناسلية وباحث" يقول: ليس فقط المواد العطرية أو مستحضرات التجميل التي تستخدم على ظهر الجلد وليس فقط أنواع من الصابون ومزيلات العرق وخاصة تلك التي تعمل ببخ الهواء لها آثار جانبية بل هناك أنواع من المستحضرات الكيميائية المعروفة عالمياً قد تسبب مشاكل صحية للفرد. ولكن ما ذكر في الدراسة السابقة من معلومات أرى انها غير دقيقة وغير محددة ولم يجر حولها أي بحث علمي يثبت أو يدحض الآثار الجانبية لها، ومن الطبيعي ألا تقوم الشركات المنتجة إلا بالاعلانات الترويجية لمنتجاتها واستغلال المرأة كمصدر من مصادر الجذب لمثل هذه المنتجات. وكان على السلطات المسئولة عن الجودة والآثار الجانبية لكل المستحضرات ان تطلب من هذه الشركات شهادات براءة ذمة لمنتجاتها وهو أمر لا يحدث هنا ولا حتى في الغرب الذي توجد به قوانين ملزمة لان هذه القوانين تطبق فقط بحذافيرها في بعض الاحيان على المنتجات الغذائية المستهلكة فقط اما فيما يختص بمواد التجميل فإنها لا تخضع لهذا الامر إلا عرضاً حينما يرفع شخص متضرر قضية على هذه الشركة او تلك بسبب التعرض الضار لأحد مكوناتها الكيميائية. الزام قانوني ويضيف مما لا شك فيه ان كل هذه المستحضرات تعتمد على مواد تسمى بالمواد الطيارة اي انها سريعة التبخر والتي تترك اثراً سريعاً على البشرة او تصدر عنها رائحة قوية نفاذة كمستحضرات ازالة العرق والمستحضرات المسماة بالمنعشة وحتى بعض أنواع العطور ينطبق عليها هذا التوصيف . ولهذا يكون من الطبيعي ان تبدأ الجهات المسئولة عن صحة الافراد بالمجتمع بفتح اقسام تتابع قضية الإلزام القانوني لهذه الشركات المنتجة لتلك المستحضرات بإبراز المكونات الكيميائية لها ويمكن بعد ذلك اي بعد معرفة طبيعة مكونات هذه المستحضرات ان نحدد مدى الضرر الذي يمكن ان يقع من جراء استخدامها . والمعروف في الدوائر العلمية ان كثيراً من المواد الطيارة اي المسببة للأبخرة يقع منها رد فعل سلبي على انتاج النطف المنوية وذلك عن طريق ما يسمى علمياً بالتثبيت الوظيفي عن طريق جهاز الشم وكمثال واضح جداً ومعروف منذ زمن ليس بقريب في الأوساط العلمية نشير الى العقم الذي يتعرض له العاملون في محطات امداد السيارات بالوقود بسبب البخار المتصاعد من وقود السيارات (البنزين) . والذي يسبب بعض الضرر للخصوبة وبالتعرض المستمر يطال ضرره الاعضاء التناسلية ورغم ذلك قلما نرى من يعمل في محطات الوقود لابساً اللباس الواقي (الكمامة) او خاضعاً نفسه لفترات ابعاد عن جو العمل الذي يعرضه لهذا الخطر كما ان كل المواد الطيارة التي تستخدم في مستحضرات التجميل لها تأثير مشابه ان لم يكن اكثر ضرراً من تأثير بخار البنزين. ويضيف: ولذلك فإن بعض الدول بدأت تشكو من هذه القضية وصارت قلة الخصوبة بل العقم خاصة عند الرجال مشكلة كبيرة بالنسبة لها تصعب مواجهتها في مراحلها الاخيرة فبلد كألمانيا توجد فيه نسبة عالية من الذكور الذين اصيبوا بضعف الخصوبة. ونسبة أعلى من الذكور الذين أصيبوا بالعقم الكامل الى جانب نسبة كبيرة من الاطفال الذين تصل اليهم هذه المواد الضارة اثناء فترة الحمل بهم من أمهاتهم ولا تظهر عليهم أعراض تدل على ذلك الا بعد الوصول الى عمر البلوغ البيولوجي وصارت هذه الدول تعمل جاهدة الآن لتقليل أسباب حدوث ذلك . وهي الدول التي تأتي فيها المستحضرات مرفقة بمكوناتها ومذكور فيها الآثار الجانبية لها وهي نفسها الدول التي توجد بها الشركات التي تنتج هذه المستحضرات الضارة. الدكتور وائل سمور (أخصائي أمراض النساء والولادة وعلاج العقم) يقول: ظهرت منذ عدة سنوات دراسات بينت ان هنالك زيادة في نسبة الفثاليت عند السيدات اللواتي هن في سن الحمل والإنجاب وانه له تأثير سلبي على صحة هؤلاء السيدات. ولكن هذه الدراسة كانت قد اجريت على عدد محدود من النساء وعندما اعيدت الدراسة في الولايات المتحدة الأميركية على عدد كبير من السيدات تبين ان نسبة الفثاليت واحدة في كل مراحل العمر عند السيدات والأهم من ذلك كله ان نسبة هذه المادة في الدم عند السيدات اقل بكثير من النسبة التي قد تسبب اضراراً صحية لهن. ويضيف: المهم في الأمر وبشكل عام ان يتأكد الشخص قبل حكمه على مثل هذه الامور وألاّ يتعجل في قراره فمثلاً يجب على الانسان التأكد من مصدر البحث ومدى صحته ومصداقيته كيلا يقوم بممارسات او يتوقف عن ممارسات وأعمال اخرى لفترة طويلة. وبعد ذلك يتبين ان الموضوع غير صحيح فنتائج الدراسات والابحاث الطبية تخضع لمعايير تبين مدى سلامة وصحة الدراسة بشكل عام ومفصل كما انه ليس كل ما تأتي به الاخبار الصحفية دقيقاً وصحيحاً فعندما يصعب الامر على الانسان او المريض يجب عليه مناقشته طبياً كذلك اذا كانت هنالك نتائج اولية لأمر يوصى او ينصح به أو يطلب الابتعاد عنه فمن الافضل الاخذ به لحين اثبات الأمر والدراسة بشكل نهائي. الدكتور مجدي النجار (اخصائي الغدد الصماء) يقول: عند خروجك من الحمام وقيامك بتجفيف جسمك ووضع كريم ملطف ناعم عليه هل تعتقد انك بذلك تقوم بترطيب جلدك او بتدمير خصوبتك؟ ثم ماذا عن المانيكير الفرنسي الذي تقوم بعمله السيدة؟ هل يعطيها هذا يدين رائعتين ام انه يدمر خصوبة جنينهاً الذي سيكون رجلاً مستقبلاً؟ وأيضاً نوع العطر الذي تستعمله هل يجعل رائحتها كالزهرة طوال اليوم او يزيد من مخاطر اصابة طفلها الذي لم يولد بعد بعيب او تشوه خلقي؟ من الواضح ان هذه الاسئلة لا تقع في اذهان غالبية المستهلكين عندما يتجولون في قسم العناية الشخصية في الصيدليات او عندما يشرعون في طقوس الاهتمام بهيئاتهم العامة. ويضيف: توجد بعض المواد الكيميائية المثيرة للجدل وتعرف باسم الفسياليتس (Phthalates) التي تستخدم في منتجات الشعر ومزيلات الرائحة وغسول الجسم والملطفات والعطور وطلاء الأظافر وتوجد كمية صغيرة من الـ Phthalates تعرف باسم الـ (DEP) وهي تعمل على جعل طلاء الأظافر شديد المقاومة . وعندما تتم إذابة العطور في هذه المادة او مادة (dMP) فإن الرائحة تدوم طويلاً وتوجد ايضاً مادة الفسياليتس في مواد تثبيت الشعر لتجنب اصابة خصيلات الشعر بالتيبس، او التصلب وتكون مادة التثبيت طبقة مرنة على الشعر والحقيقة ان بعض المستهلكين . والمدافعين عن الصحة يتجادلون حول استخدام النساء الحوامل او اللائي في سن الحمل لهذه المواد الكيماوية لانها قد تؤدي الى عيوب بالمواليد وتتسبب في انقاص مقدار السائل المنوي (المني) بينما تتجادل مجموعة اخرى حول ان مادة الـ phthalates التي تم استخدامها منذ سنين عدة ولم يثبت ان هناك أي دليل واضح على أنها تسبب أي ضرر بالنسبة للإنسان لذا فإن من المحتمل ان تقع الحقيقة في مكان ما في المنتصف بين هؤلاء.. ويؤكد: ان مادة الـ phthalates هي مجموعة من المواد الكيميائية التي تستخدم في مئات المنتجات كالألعاب ومادة الفينيل للأرضيات وغطاء الحائط والمنظفات وزيوت التشحيم وتعبئة الأغذية والمستحضرات الصيدلانية وأنابيب الدم ومنتجات العناية الشخصية مثل العطور وطلاء الأظافر ومثبتات الشعر وملطفات الجسم والصابون والشامبوهات. سموم الـ phthalates لم يثبت بعد ان مواد الـ phthalates ذات سموم خطيرة وتمت دراسات لدرجة السمومية المزمنة في الحيوانات المختبرية فقط ولكن اقترحت قليل من الدراسات العملية على الإنسان وجود بعض المخاطر الزائدة لتأثيرات الصحة المعاكسة مع التعرض المزمن "بدرجة عالية" لهذه المواد . وتعتمد درجة السمية في كل وحدة من الملح العضوي لمادة الـ phthalates على تحويل المركب الاصلي الى أيضة "مادة ناشئة عن الأيض" سامة. وتختلف الكمية المحولة بطريقة التعرض "مثل طريقة تناول الطعام، الامتصاص الجلدي، الاستنشاق أو التعرض ضمن الاوردة" والدراسة التي تمت على نوعية الحيوانات وعمر الحيوانات الذي تم فيه التعرض، وقد تم تحديد جميع هذه الاختلافات في علم القوى المحرك السامة بالمعلومات المتوفرة على الـ dep. وتحتوي كل وحدة من مادة الـ phthalates على درجة سمية مختلفة في الحيوانات البالغة، وتعتبر الكبد والغدة الدرقية phthalates هدفاً مشتركاً للدرجة السمية العامة من التعرضات عن طريق الفم، وفي الثمانينيات، نشأت كثير من الاهتمامات عن مادة الـ phthalates من التقارير التي اوضحت ان تكون مادة مستحدثة للسرطانات "مسرطنة" في مجموعة القوارض. مادة الـ dep تسبب سرطانات الكبد ومادة الـ dinp تسبب سرطانات الكبد والكلى للقوارض ولا توجد دراسات تُقيم ان التعرض لمادة الـ phthalates حول الجنين تعتبر من عناصر المخاطر بالاصابة بسرطانات البالغين عند الإنسان. بالرغم من ذلك اشارت البحوث ان مخاطر
ة المادة المستحدثة للسرطان عند الإنسان على الاقل من بعض مواد الـ phthalates يمكن ان تكون اقل من المعرضة للحيوانات المختبرية، بينما تحول اثارة الاهتمام إلى النقاط النهائية للسموم الأخرى. وقد تم التوصل إلى ان الـ phthalates يمكن ان يؤدي إلى موت الجنين والتشوهات وانتاج درجة سُمية بالصورة الجانبية الأخرى من كل مادة كيميائية. الدراسات على الإنسان قام علماء من مراكز التحكم في المرض من مدرسة هافارد للصحة العامة، ومعهد دانا فاربر للسرطان ومدرسة هافارد الطبية بدراسة أظهرت ان الرجال الذين لديهم مستويات عالية من مادة الـ phthalates يعانون من نقص في مقدار السائل المنوي وتدني حركة الحيوانات المنوية وأيضاً تشوهات أكثر في الحيوانات المنوية. وأجريت دراسة أخرى خرجت بتقرير ربط بين التعرض للـ phthalates واصابة السائل المنوي بضرر بواسطة الـ dna في الإنسان وكانت نتائجها مهمة لأنه تم وجود اصابة السائل المنوي بأذى في رجال يقطنون منطقة بوستن . والذين لم يتم تعرضهم لمستويات عالية غير طبيعية من الـ phthalates في الواقع، تم في السابق دراستان لنموذج التعرض للـ phthalates على أميركيين "أحدهما بالغ والآخر طفل" بواسطة المراكز الأميركية للتحكم في المرض . وقد افضت هذه الدراسات إلى وجود مستويات قابلة للمقارنة "متشابهة" للـ "phthalates" بأنها مشتركة في الشعب الأميركي، واقترحت الدراسة الأخيرة، على ضوء الدراستين التي تمت في السابق، ان اصابة الحيوانات المنوية بواسطة الـ dna بسبب الـ phthalates يمكن ان تكون واسعة الانتشار في اوساط الأميركيين، ولم يعرف بعد ما إذا كان هذا الضرر مرتبطاً بعدم الخصوبة أو بنتائج الإنتاج. وفي ديسمبر 2002م وجدت دراسة سويدية مستويات عالية من المواد الكيميائية تُعرف باسم الـ phthalates في بعض العطور والمساحيق المعروفة، وكذلك أنه قد تم وضع اللوم على عاتق بعض هذه الكيماويات بمساهمتها في عدم التخصيب. وأكدت دراسة أخرى وجود مهم و. واسع الانتشار لـ dep phthalates وأيضاً الـ mehp، في دم المواليد الجدد. وكان ذلك في احد المستشفيات الايطالية حيث ان 88% من عينات أوتار الدم كان بها اما الـ dep أو الـ mehp، وقد افادوا أيضاً بالدراسة ان هنالك زيادة قليلة ولكنها احصائياً ذات أهمية في وجود مخاطرة بحدوث الموت قبل الولادة متزامن مع التعرض لـ mehp. ويعتبر ان الرابط بين الـ mehp ونسب الوفاة لحديثي الولادة، اذ انه ارتفع معدل الولادة بعد فترة حمل تقل عن 37 اسبوعاً بنسبة 23% في الولايات المتحدة الأميركية منذ الثمانينيات. لذا فإن المواليد الذين يولدون قبل اتمام الـ 37 شهراً هم أكثر عرضة لمخاطر الوفاة ثم اذا قدر لهم ان يبقوا على قيد الحياة سيتعرضون لمشاكل صحية

شموع الامل غير متصل  

 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

قوانين وضوابط المنتدى
الانتقال السريع

توثيق المعلومة ونسبتها إلى مصدرها أمر ضروري لحفظ حقوق الآخرين
المنتدى يستخدم برنامج الفريق الأمني للحماية
مدونة نضال التقنية نسخ أحتياطي يومي للمنتدى TESTED DAILY فحص يومي ضد الإختراق المنتدى الرسمي لسيارة Cx-9
.:: جميع الحقوق محفوظة 2019م ::.
جميع تواقيت المنتدى بتوقيت جزيرة تاروت 09:15 PM.


المواضيع المطروحة في المنتدى لا تعبر بالضرورة عن الرأي الرسمي للمنتدى بل تعبر عن رأي كاتبها ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك
 


Powered by: vBulletin Version 3.8.11
Copyright © 2013-2019 www.tarout.info
Jelsoft Enterprises Limited