قديم 21-12-07, 08:41 PM   #181

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


علاج النزيف الرحمي بالليزر
* شريف الشرقاوي
تعاني نسبة عالية من السيدات من مشكلة حدوث نزيف رحمي أثناء الدورة الشهرية، والنزيف الرحمي معناه زيادة في كمية نزول الطمث أو في طول مدة الدورة الشهرية التي تزيد على ثمانية أيام، أو أحيانا حدوث نزيف مهبلي ما بين فترات الحيض.
وتظهر هذه المشكلة على وجه التحديد في سن الإنجاب وأحيانا عند الفتيات في مرحلة ما بعد البلوغ (Teenager) ،أو للسيدات فيما قبل سن اليأس.
السيطرة على النزيف
وفي بعض الحالات لا يستطيع الطبيب المعالج أن يصل إلى تشخيص للمرض المؤدي لهذا النزيف، على الرغم من دقة ومقدرة الفحوص الطبية بما فيها الموجات فوق الصوتية، ومنظار الرحم، والأشعة الملونة على الرحم أو الدراسات الباثولوجية المتعمقة لبطانة الرحم - Endomet ruim ، وحينذاك تفشل معظم العقاقير وأدوية الهرمونات في السيطرة على هذا النزيف، ويكون الحل الوحيد أمام الطبيب المعالج هو استئصال الرحم حتى ينقذ هؤلاء المريضات من المضاعفات الناتجة عن هذا النزيف. ولكن هذا الحل له عواقب نفسية وسيكولوجية وخيمة على المرأة، وترفضه الكثير من المريضات على اعتبار فقد أهم عضو في الجهاز التناسلي للأنثى وهو الرحم الذي يتكون وينمو فيه طفلها الوليد، وهو العضو المسبب للدورة الشهرية التي تشعرها بأنوثتها. ومن هنا كان التفكير في حل آخر يجنب الطبيب استئصال الرحم ويوقف نزيف الدم.
استخدام أشعة الليزر
ومنذ استخدام أشعة الليزر في الطب وثبوت نتائجها المذهلة في القضاء على الأمراض، فكر العلماء في استغلال تلك الأشعة لعلاج الكثير من أمراض النساء كالتهابات وأورام عنق الرحم، وكذلك في عمليات تسليك قنوات فالوب للمصابات بالعقم.
وأخيرا وجد البديل لعلاج هذا النوع من النزيف الرحمي، عن طريق تدمير موضعي أو جزئي لبطانة الرحم Endometruim من خلال منظار خاص بواسطة أشعة الليزر، وهي عملية بسيطة تجرى تحت تأثير المخدر العام ولا تستغرق من الوقت سوى بضع دقائق وبعدها تعود المريضة مباشرة إلى بيتها وفي داخل جسمها رحمها محتفظة به، وفي نفس الوقت تكون قد أنهت مأساتها بتوقف نزيف دمائها.
خواص أشعة الليزر
من هنا يمكننا أن نعطي نبذة عن خواص أشعة الليزر وميزتها في الاستغلال الجراحي:
فهي يمكن التحكم فيها بدقة شديدة وذات تأثير مباشر وسريع في القضاء على النسيج المراد التخلص منه، ويكون ذلك عن طريق الحرق والتبخير، وكذلك السيطرة التامة على أي نزيف شرياني أو وريدي يحدث في أثناء تلك الجراحة، وأخيرا تقل لدرجة كبيرة جدا المضاعفات المتعارف عليها بعد أي عملية جراحية. ومن هنا بدأ انطلاق العلاج بأشعة الليزر في العديد من الأمراض التي فشلت الطرق التقليدية والحديثة في القضاء عليها.
شروط هامة
ولكن يجب على المريضات أن يعلمن أن هناك شروطا يجب توافرها قبل إجراء العلاج بالليزر في حالات النزيف الرحمي، وتلك الشروط هي:
1 - أن تكون درجة النزيف شديدة، مع فشل العلاج الهرموني.
2 - عدم إصابة الرحم بالأورام الحميدة أو الخبيثة.
3 - أن يسبق العلاج بالليزر أخذ عينة من بطانة الرحم Endometruim وتحليلها باثولوجيا وذلك للتأكيد من خلوها من أي مرض عضوي.
4 - إجراء العلاج في اليوم الأول من نزول الدورة الشهرية.
كما يحاول فريق من العلماء الآن تطوير هذا العلاج بواسطة نوع جديد من أشعة الليزر، يؤدي إلى تجلط بطانة الرحم - Endomet ruim ، بدلا من تدميرها عن طريق الحرق والتبخير. وهذا يعني إبقاء الدورة الشهرية في شكلها الطبيعي ويحفظ أيضا خصوبة الرحم حتى يتاح الإنجاب في أي وقت.
وبالطبع نتمنى أن يكلل هذا المجهود بالنجاح حتى يعطي العلم والطب المزيد من التقدم وأفضل سبل النجاح.

شموع الامل غير متصل  

قديم 21-12-07, 08:42 PM   #182

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


الخيال وسيلة لأدب الأطفال
* د. محمد علي الهرفي
لقد أثارت وقائع ندوة كتب الأطفال في دول الخليج العربية لعام 1987م موضوع الخيال في تأليف كتب الأطفال وخلصت إلى معلومات غنية نرى أن نوجز توصياتها كما ندعو إلى العمل بها حتى تعم الفائدة.
والخيال العلمي يقصد به الخروج عن الواقع المحدود بأبعاده المعروفة بدرجة تتخطى خدود التفسيرات العلمية القائمة.
ويُعَرف مصطفى فهمي التخيل بأنه: ((القدرة على تفسير الحقائق بطريقة تدعو إلى تحسين الحياة، وهو بهذا النوع من التفكير تستعمل فيه الحقائق لحل المشكلات في المستقبل والحاضر)). وهكذا كان الخيال الخصب الذي تميز به المخترعون والعلماء، هو السُّلَّم الذي أوصلهم إلى مخترعاتهم وابتكاراتهم.
أما عبدالقادر والإبراشي فَيُعَرِّفان التخيل بمعناه الخاص على أنه: ((تصور أشياء أو حوادث لم تدرك من قبل ولم تدخل في دائرة التجارب الماضية)) إن الخيال أو التخيل يكون ركناً أساسياً في حياة الطفل في سن المدرسة.
فالمعروف أن خيال الأطفال في المرحلة السابقة على دخولهم المدرسة، كان خيالاً من النوع الإيهامي، وهو الذي يعبر عنه الطفل في أثناء لعبه أو في أحلامه.
أما ابتداء من سن السادسة فإنه تخيل الطفل يتخذ اتجاهاً جديداً، نتيجة للتفتح العقلي الذي وصل إليه في هذه السن، ويصير تخيله في المدرسة الابتدائية كما يشير د. مصطفى فهمي ـ تخيلاً إبداعياً أو تخيلاً تركيبياً، وهو النوع الذي يسهل توجيهه وتنميته في هذه السن، مما يضيف على المدارس ووسائل الإعلام المختلفة عبء اكتشاف أفضل الوسائل لإذكاء الخيال لدى الناشئة في هذه السن.
ـ وسائل إشباع الخيال العلمي المتاحة للطفل العربي:
إذا كان التلفاز قد أصبح أكثر وسائل الإعلام انتشاراً وأبعدها أثراً على الأطفال جميعاً مهما اختلفت هوياتهم، إذن لنترك جانباً ـ ولبعض الوقت ـ وسائل الإعلام الأخرى ونركز تفكيرنا على ما يقدمه التليفزيون من إذكاء للخيال العلمي بين الأطفال سنجد ما يلي:
1 ـ معظم البرامج التي يمكن عدها برامج لإثراء (الخيال العلمي) غير مستساغة للطفل العربي، لأنها تعبر عن المجتمع الغربي والثقافة الغربية حتى الأسماء التي تطلق على الأفراد تباعد بين الطفل العربي وبين الاستمتاع الكامل بهذه البرامج لإحساس الطفل العربي بالغربة لدى رؤية هذه البرامج وأمثالها.
2 ـ وحتى في البرامج المستوردة التي تطوع لتلائم الطفل فإنها تكون في غالب الأحيان ممسوخة حيث لا تتناغم كافة المكونات معاً: الصورة والكلمة والرسم.
ومن هنا كانت الحاجة ماسة لتحديد مواصفات ((الخيال العلمي)) الذي يمكن أن يسد حاجة الطفل، وأهم هذه الموصفات:
أ ـ ليس هو الخيال المستورد من الغرب، والذي تفرضه تليفزيوناتنا وإذاعاتنا في الغالب لما هناك من اختلاف بين الخليج والغرب بسبب الظروف والمثيرات الثقافية.
ب ـ الخيال العلمي الذي ننشده للطفل أن ينبثق من البيئة العربية المسلمة، وما يعكسه تراثها وظروفها الجغرافية والتاريخية والاجتماعية والاقتصادية وغيرها.
ج ـ يجب أن يكون الخيال العلمي متمشياً مع مقتضيات العقيدة الإسلامية ولا يتعارض مع مبادئها في قليل أو كثير.
د ـ يسمح بإطلاق خيال الطفل ولكن في حدود مقبولة.

شموع الامل غير متصل  

قديم 21-12-07, 08:43 PM   #183

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


كيف تجعل غرفة الجلوس امنة لطفلك ؟


أغلب الأوقات تقضينها في غرفة الجلوس والمطبخ. وأحد مشاكل الأهل الذين يحاولون تأمين الحماية لطفلهم في غرفة الجلوس ليس فقط كيفية جعل هذه الغرفة آمنة لطفلهم، ولكن كيفية المحافظة على المقتنيات الثمينة بعيداً عن الطفل. من السهل مبدئياً حفظ الأشياء القابلة للكسر بعيداً عن متناول الأطفال ولكن مع الوقت فإن التنبيهات المتكررة تعطي نتيجة.
ـ إذا كان يوجد ستوقد مكشوف استعملي دائماً حاجزاً للنار عندما تكون مشتعلة وذلك لمنع سقوط الطفل فيها.
ـ احفظي جميع الأشياء القابلة للكسر بعيداً عن متناول الأطفال.
ـ لا تتركي شيئاً يخص الطفل فوق رف المستوقد أو على حافة الشباك فقد يحاول التسلق للحصول عليه.
ـ احفظي التلفاز في مكان لا ينكشف منه ظهره للطفل فيعبث به. وينصح أيضاً بإبقاء أي جهاز تسجيل أو فيديو بعيداً عن متناول الأطفال.
ـ إحرصي على ألا تكون أي من نباتاتك سامة.
ـ أبقي الشرائط الكهربائية الدائمة مشبوكة في حاشية الحائط ولا تتركي الشرائط الكهربائية الطويلة مكشوفة بحيث يمكن التعثر أو اللعب بها وذلك بوضعها خلف الأثاث أو تحت السجاد.
ـ تأكدي من أن السجادات والبسط في حالة جيدة وبدون فتحات أو أطراف ملوية قد توقع من يمر عليها.
ـ ضعي غشاء لاصقاً للحماية على زجاج الشبابيك والأبواب.
ـ لا تتركي المشروبات الساخنة والسجائر والكبريت والولاعات في متناول الأطفال. ولا تضعي أشياء ثقيلة على الطاولات المنخفضة.
ـ إذا كان يوجد طاولة ذات حواف حادة وهناك احتمال أن يصطدم بها طفلك، غطي حوافها بزوايا بلاستيكية آمنة.
إن الخطرين الرئيسيين في الردهة والدرج هي الدرج نفسه واحتمال أن يغادر الطفل باب الخروج إلى الشارع. وحتى يستطيع طفلك المحافظة على توازنه وهو ينزل كل درجة على حدة ممسكاً بالدرابزين علمية أن ينزل الدرج على قفاه وامنعيه من الخروج وحده من المنزل.
ـ إحرصي على أن تكون قضبان الدرابزين قريبة من بعضها البعض بشكل لا يسمح للطفل بإخراج رأسه من خلالها فيعلق فيها أو يقع منها.
ـ ابقي الدرج مضاء جيداً وثبتي سجادته جيداً لتقليل احتمال التعثر.
ـ ركبي بوابة عند بداية الدرج و/ أو نهايته لمنع طفلك من ارتقائه أو الوقوع، وامنعيه من التسلق على البوابة.
ـ رتبي ألعاب طفلك قدر الإمكان كي لا يتعثر بها أحد.
ـ إحفظي كل الأشياء القابلة للكسر والتلفون بعيداً عن متناول الأطفال.
ـ إحرصي على إقفال الباب بشكل جيد حتى لا يتمكن طفلك من فتحه والخروج من البيت.
ـ إذا قمت بتلميع الأرضية لا تدعي طفلك يركض بجواربه فقد يسقط على الأرض ويؤذي نفسه.

شموع الامل غير متصل  

قديم 21-12-07, 08:43 PM   #184

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


أطفال محرومون لا متخلفون
* أحمد الشرقاوي
ما من أم وأب إلا يساورهما الخوف حول ذكاء أطفالهما، لكن كتيراً من مظاهر تدهور الذكاء هي في حقيقتها تعبير عن حرمان من الأمان والحب.
تسألني كثير من الأمهات وعلى وجوههن علامات الجزع والرهبة: هل طفلي متخلف يا دكتور؟ وبعد حوار طويل مع الأهل والطفل، ومع إجراء بعض الاختبارات النفسية البسيطة، يتضح لي جلياً أنني إزاء طفل متوقد الذكاء! وأن ما تشكو منه أمه من عدم إجادته مدرسياً وصعوبة متابعة العملية التعليمية من كتابة وتحصيل واسترجاع، ليس إلا نتاجاً طبيعياً لاحتياجه الى مزيد من الحب وافتقاده الشعور بالأمان.
ولاشك أننا جميعاً نحب أطفالنا، ولا ندخر وسعاً من أجل إشعارهم بالطمأنينة والأمان، ولكن تظل المشكلة دائماً هي كيف نعبر لهم عن هذا الحب؟ وهل ما نفعله يشعرهم حقاً بالأمان؟ ليس عسيراً أن نلاحظ أن الرضيع الذي لم يتجاوز يومه الأول يكف عن الصراخ لا لإطعامه أو تغيير حفاضاته ولكن لمجرد حمله واحتضانه ومن ذلك اليوم فصاعداً يزداد إلحاح الطفل في طلب الحب والأمان، وبدءاً من الأسبوع الثالث أو الرابع يبدو للجميع مظاهر ابتهاج الطفل عندما تحادثه أو تحمله أمه فتهدأ حركة أنفاسه، ويفتح فمه ويغلقه ويميل برأسه أماماً وخلفاً ويتأمل وجه أمه بإمعان. ومع بداية الشهر الثالث يعبر عن فرحته بالابتسام واللغو وتزداد حاجته الى ان تحمله أمه وتحتضنه ونراه يأبى أن يغيب وجهها عن ناظريه. وحتى يتعلم الجلوس واستعمال يديه في اللهو تقل مؤقتاً حاجته السابقة ويصبح أكثر تحملاً للفترات التي تغيب فيها أمه دون صراخ، وعند الشهر التاسع يثير صياحاً وجلبة إذا رأى أمه تحمل طفلاً آخر وإن كان أخاه الأكبر سنا! بعد العام الأول يحتاخ الطفل الى قدر أكبر من الحب والأمان بعد العام الأول فيزداد اعتماده على أهله ويلح في طلب وجودهم معه دائماً. ويزداد هذا الاحتياج في أوقات المرض أو التعب.
فالطفل دائماً بحاجة الى تأكيد هذا الحب من أهله. إنه يريد أن يشعر دوماً بكونه مرغوباً وأن له كياناً مميزاً ومكاناً محدداً في المنزل كأي شخص آخر، ويحتاج للحب الدافق قبل أي شيء حين يكون متوتراً دامعاً أو يعاني مأزقاً لا يملك أن يحسن فيه التصرف.
ويستطيع الأطفال تفسير وتقدير معالم الحب من ملامح الوجه، ونبرة الصوت، ورقة التعامل، والمثابرة في فهمهم، وكذلك من أسلوب الأهل في محادثتهم. فكلما أمعن الأهل في اللجوء إلى أساليب القهر والضغط والإرهاب وبرود الملامح بغية الحصول على طاعة الطفل، أدى ذلك إلى سيطرة القلق والتوتر وسيادة السلبية والإنكار والتعاسة وعدم الأمان والإحساس بالخطر على سلوك الطفل ونفسيته. وكلما حرصنا على تدعيم صورة الذات بداخل الطفل يإعطائه مزيداً من الشجاعة والثقة والعطف، والتسامي به إلى مصاف سلوكي أعلى يرسي لديه القدرة على الاختيار الحر والاستقلال بدلاً من إحباطه والهبوط بمعنوياته، ازدادت بالتبعية استجابته لنا، تلك الاستجابة المحببة، المفعمة بالثقة والشعور النبيل بالامتنان والاقتحام الجسور لعالم الغد.
وهناك من يعتقدون أن حب الطفل هو أن يأخذ أي شيء يريده، أو شراء أغلى الحاجيات التي قد تلزمه أو لا تلزمه، وعلى هؤلاء أن يعلموا أن سعادة الطفل قد لاتتم بإعطائه ملء الأرض ذهباً ولكن بإشعاره بالحب الصادق. فيجب على الأهل ألا يسرفوا في توجيه الانتقاد واللوم إلى أطفالهم لأن ذلك من شأنه إضعاف شخصيتهم وعدم إقبالهم على الحياة، وشعورهم المستمر بالألم والمرارة والهوان الذي يؤدي إلى اضطرابات سلوكية بالغة هم في غنى عنها.
فعلى كل من يتعامل مع الأطفال سواء كانوا آباء أو أمهات أو أقارب أو معلمين أوأطباء أن يرسخ في علمهم أن الطفل كيان آدمي زاخر بالمشاعر، متفجر بالذكاء وأن أي محاولة لتجريحه أو التهوين من شأنه وإن جاءت بصورة عفوية سوف يكون لها أثرها الفادح في اضطرابه فيما بعد.
لماذا المقارنة؟! ومن أكبر الأخطاء التي يقع فيها الأهل هو عقد مقارنات بين الأطفال وأقرانهم لأن ذلك من شأنه أن يدمر أواصر الحب والألفة بينهم ويشعل في نفوسهم لهيب الغيرة الهدامة التي تنعكس بصورة غير مرغوب فيها على تطوراتهم السلوكية ويجتاحهم شعور دائم بالخطر وعدم الاستقرار.
إن الطفل أشد ما يكون احتياجاً الى ان يشعر بأن أهله يحبونه كما هو ويتقبلونه كما هو، دون أن يكدروا عليه صفو حياته بتوجيه الانتقادات الجارحة، ومن هنا فإن على الأهل دائماً مراعاة مشاعر أطفالهم، والاهتمام بما يقولون وما يفعلون دون تورط في توجيه نقد لاذع أو لوم محبط فعن طريق إشعارالأطفال بالحب الغامروالحنان سوف يستجيبون بالقطع للتربية والتوجيه في حدود أعمارهم.
فعلينا أن نعرف جميعاً أن الطفل يثور على أي سلطة تحاول أن تفرض عليه ما لا يقبله أو تمنع عنه ما يحبه. فالساعة مثلاً لاتعني للطفل أكثر من لعبة وهو لايدري معنى الوقت، فيرفض الامتثال للأكل أو الاستذكار بينما هو مستغرق فى اللعب لمجرد أن وقتهما قد حل، وهو لايفهم معنى جزع أهله وحرصهم على إطعامه أو استذكاره في مواعيد محددة.
كما أن علينا أن ندرك طبيعة الاختلافات الكبيرة في شخصيات الأطفال فهي حقيقة أساسية لتفهم مشاكلهم السلوكية.
الانفصال عن الأهل إحساس الطفل بالأمان يمكن أن يعتريه الاضطراب بالانفصال الطويل عن أحد والديه. فالطفل يتعرض لهذا النوع من الاضطراب عند وضعه بصفة مستمرة في حضانة ليتاح للأم متسع من الوقت للعمل. كما أن من العوامل المسببة للإزعاج والاضطراب في شخصية الطفل انصراف الأم عنة معظم الوقت لقضاء شئونها، تاركة إياه في رعاية مربية قد لا يستريح إليها.
وليس هناك ضرر من ترك الطفل لفترات قصيرة محدودة يمكن للأم فيها أن تجدد نشاطها. وبالأخص إذا ترك الطفل أثناء تلك الفترة في رعاية من يشعر تجاههم بالحب والأمان مثل الجدة أو الجد. ولكن الانقطاع المستمر عن.
الطفل يسبب له شعوراً بعدم الأمان.
كما أنه من الخطأ الشائع أن نتصور أن من الضرورة عدم الانفصال عن الطفل نهائياً. فالأم تحتاج الى بعض الوقت لتصريف أمورها وتنظيم أعمالها.
والتفرغ الكامل للتربية والتضحية بما عدا ذلك جمعاً من أعمال مهمة قد تؤثر في نفسية الأم وتنعكس بالتبعية على مشاعر الطفل. إلا أننا يجب أن نضع في اعتبارنا أن انفصال الأهل الطويل عن طفلهم وبالأخص في السنوات الثلات الأولى قد يؤدي إلى نوع من الحرمان العاطفي الذي يؤثر تأثيراً سلبياً بالغاً في شخصية الطفل وأدائه الدراسي. وكلما طالت فترة الانفصال أدى ذلك بالتالي إلى تأتيرات سلوكية من الصعب تداركها. فالشخص الذي يتعرض للحرمان العاطفي في طفولته المبكرة يصبح غير قادر على إعطاء أو أخذ أي قدر بناء عن العاطفة. كما أنه قد يعاني من تعثر في الدراسة وسيطرة الأفكار الخاطئة بما يتهدد علاقاته الشخصية فيما بعد.

شموع الامل غير متصل  

قديم 21-12-07, 08:44 PM   #185

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


الكتابة للأطفال .. خبره وتأني
كتب الأطفال بأنواعها وضروبها الفنية، مطلوبة وعلى نطاق واسع، وفي جميع أرجاء المعمورة حتى الفقيرة منها. إنها لصعوبة كبرى أن تجازف بالكتابة للأطفال، حيث يحسبها البعض سهلة وبالغة السهولة، وما هي كذلك، لابد أن تكون لك وأنت تكتب لتلك الشريحة الغضة ـ خيالات طفل، وبراءته، وسرعة بديهيته وعفويته وصدقه ومشاكسته، لتجر انتباهه، لترضيه، ورضاه غير هين، وتسليه، وهو الملول، وتمتعه، وهو السريع الضجر، وتفيده، هو الميال للهو.
ولو أنك ملكت كل تلك الأدوات والمهارات ما كفتك. فأنت مطالَب بإرضاء أذواق وتطلبات ونزعات الآباء والأمهات والحدات والأجداد، والخالات والأعمام والعمات والأخوال، والمدرسين والمدرسات، وكل مَن تتوقع منه أن يشتري كتاباً لطفل.
بالنظر لقلة حصيلة الطفل من معارف ومعلومات وخلو ذهنه من الشائن والشائب، فلابد من التأني والحذر في استعمال أي كلمة نابية أو جارحة أو صعبة أو شديدة الغرابة، والحرص على إيراد كلمات بسيطة ومفهومة ويسيرة النطق إلى جانب تحاشي الإشارة إلى العنصرية أو التعصب أو القولبة أو الجنس أو الدعوة للتواكل أو الكسل، والإعراض عن إيراد الكلمات المرعبة أو المحبة. فالطفل سريع التأثر بما يسمع وما يقرأ. وهو ينزع للتقليد، تسوقه براءته وقلة تجربته. كذلك. ينبغي مراعاة رغبة الناشر الذي غالباً ما ينساق للرغبات العارمة التي تجتاح السوق بين الحين والحين.
* * *
إذا اعتزمت الكتابة للأطفال، فاكتب لطلاب المعمورة أجمع، وليس لطلاب مدرسة منعزلة في مدينة مهجورة.
الطفل بطبيعته، ملول، مشاكس، مسكون بالحركة، شغوف بحب الاستطلاع، دائم السؤال، دائب البحث عن المعرفة. ومواصفات الكاتب للأطفال، هي مواصفات الكاتب الناجح في أي مجال وزيادة، مع علم ومعرفة بدخائل وخبايا نفوس الأطفال، وصبر غير عادي على مجاراتهم والنزول إلى مستواهم: أن يعود طفلاً!!
وقد ينجح كاتب ما في الكتابة للكبار لكنه يسقط سقوطاً ذريعاً عند تأليف كتاب للأطفال، لأن مخاطبة الطفل ومطالبته بالتزام الصمت وإقناعه بالكف عن اللعب والحركة، والجلوس بسكون لمتابعة كلمات وصور، لهي مهمة شاقة لا يقوى على الاضطلاع بها إلا القلة.
* * *
في كتب الأطفال، لابد من الانتباه جيداً عند التوجه لمخاطبة هؤلاء الصغار بالنسبةل أعمارهم. فإدراك ابن الرابعة ليس كإدراك ابن السابعة، وهذا يختلف عن التوجه نحو ابن العاشرة أو الثالثة عشرة، وعلى ذلك تختلف الكتب التي تخاطبهم: أسلوباً ومفردة ومعنى ولفظاً وتوجيهاً.
هنالك موضوعات قليلة لا تستهوي الأطفال إلى جانب مئات بل آلاف الموضوعات التي تخلب ألبابهم وتنشط مخيلتهم وتفتح عيونهم على ما حولهم من غرائب وأعاجيب.
ولأن الأطفال عموماً يستهويهم فك العلب المغلقة، وكشف أسرارها، فإن الكتابة عن كيفية عمل الأشياء، كماكنة قص الحشيش أو الراديو أو الساعة أو تفاصيل جسم الإنسان، يوقد شحنة أسئلتهم، ويفتق مواهبهم، بل ويكشف عن مدى ذكاء البعض منهم.
لابد من خلط المتعة بالمعلومة، الخيال بالحقيقة، وإلا انصرفا لطفل إلى لعبة متحرك يدير (زمبركها) أو كرة ملونة يركلها ويركض خلفها. معظم كتب الأطفال الصادرة هذه الأيام عبارة عن سلسل من المعارف والمهارات إلى جانب عنصري: التشويق بالمتعة والفائدة.
سوق كتب الأطفال لا يمتلئ ولا يفيض. كلما امتلأ يقول هل من مزيد؟ ومع ذلك، فعند الإقدام على تأليف كتاب للأطفال. لابد من دراسة مستفيضة لحالة السوق، لتلافي أي احتمال بالكتابة عن موضوع مطروق لمرات عدة، أو حكاية مسرودة في كتب عدة. ناهيك أن معظم كتب الأطفال تعزز نجاحها الرسوم البهيجة والصور التوضيحية. وقد يسهل المهمة على الكاتب، أن يجيد إلى جانب براعته الكتابية ـ فن الرسم أو التصوير أو كليهما.

شموع الامل غير متصل  

قديم 21-12-07, 08:45 PM   #186

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


إرضاع التوأمين .. مشكلات وحلول
* محمد رفعت
ماذا يمكن الحال عند محاولة إرضاع التوائم؟
فأمام الأم: طفلين!!
ماذا يمكن أن تفعل؟
هل يرضع كل واحد منهما بعد الآخر؟
أم يمكن إرضاع المولودين دفعة واحدة؟!
الواقع أن هناك بعض الأمهات لهن القدرة على إرضاع الطفلين دفعة واحدة!!
إن هذا بالطبع يريحها .. لأنها تنتهي من هذه المهمة في وقت أسرع!!.
والوضع الذي يمكن أن تتم فيه هذه العملية المزدوجة موضح كما يلي:
فالأم تسند رأس الطفل بيدها .. بينما يمتد جسمه إلى الخلف .. جسم كل طفل على كل جانب بحيث يستند جسم كل طفل على وسادة خاصة!.
وبالطبع يجب مراعات ميعاد الرضاعة بالنسبة لكل مولود .. إلا إذا رتبت الأم أمورها بحيث يرضع الإثنين معاً في نفس الوقت دائماً.
ولكن .. هنا قد تظهر المشكلة:
ماذا يمكن أن يحدث إذا كان لبن الثدي لا يكفي الطفلين؟!
هنا تفكر الأم:
هل ترضع طفل واحد رضاعة طبيعية بينما يرضع الآخر الرضاعة الصناعية؟!
أم يتبادل الطفلين الرضاعة الطبيعية والصناعية في اليوم الواحد؟!
الواقع أن الحل الأخير هو الأحسن ..
ولكن .. إذا كان أحد الطفلين أصغر حجماً من الآخر .. فيجب الاهتمام بالطفل الأصغر وإعطائه اللبن الطبيعي من الثدي فقط .. وذلك تدعيماً لصحته!!
ومن الحكمة هنا عصر الثدي بعد انتهاء الرضاعة ففي ذلك التنشيط اللازم لإنتاج مزيداً من اللبن اللازم لإرضاع طفلين في وقت واحد!!.

شموع الامل غير متصل  

قديم 25-12-07, 07:47 PM   #187

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


فطام الطفل...خطوة هامة وضرورية للأم والطفل
ليس هناك سن معين للبدء بفطام الطفل. ولكن من المستحسن البدء بالفطام تدريجياً منذ الشهر السابع من العمر. وقد يتأخر ذلك حتى بلوغ الطفل عامه الأول.
ومن المستحسن أن يبدأ التدريب على الفطام تدريجياً والإعداد له منذ الشهر الرابع والخامس حيث تعمد الأم لإعطاء الطفل قليلاً من الحليب بواسطة الملعقة أو الكوب وتهيئته لتناول الحليب والسوائل الأخرى من الكوب رأساً منذ الشهر السابع أو السادس.
ـ الفطام التدريجي:
منذ الشهر السادس تبدأ الأم باستبدال بعض الوجبات من الرضاعة الثديية بإعطاء الطفل وجبات بواسطة الملعقة والكوب. ويستحسن أن تكون هذه الوجبات مختلطة فتنتهي بالرضاعة الثديية.
ويتم الاستبدال تدريجياً فتبدأ الأم بإسقاط وجبة واحدة في الأسبوع الأول من الفطام ثم يعمد في الأسبوع الثاني إلى إسقاط وجبة ثانية من الرضاعة وكذلك في الأسبوع الذي يليه تسقط وجبة أخرى حتى يتم فطام الطفل بفترة تتراوح بين شهر وإثنين.
ولا يهم أي من الوجبات التي يجب استبدالها أولاً. ولكن من الطبيعي ترك وجبتي الصباح وما بعد المساء توفير للجهد الذي يتطلبه إعداد الوجبة. على أن يتم التبادل بين الوجبات فتكون وجبة يتناولها الطفل بواسطة الرضاعة الثديية ويليها وجبة أخرى مستبدلة. على أن يتم إنهاء الوجبة المستبدلة بقليل من الرضاعة الثديية.
ـ الفطام الفجائي:
يتم هذا الفطام بعد استشارة الطبيب الذي يقرر ذلك. ويعود سبب هذا النوع من الفطام عادة لسبب طارئ كسفر الأم مثلاً أو لإصابتها بمرض يمنعها من متابعة إرضاع طفلها.
وسوف يسبب هذا الفطام إزعاجاً بسبب امتلاء الثديين بالحليب وانتفاخهما واحتقانهما.
وللتغلب على هذه المشكلة بواسطة التدليك وإراحة الثديين بضخ الحليب أو بتناول دواء يصفه الطبيب.

شموع الامل غير متصل  

قديم 25-12-07, 07:48 PM   #188

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


هل نتركه أعسر..؟!
* هالة حلمي
يغلب على بعض الأفراد استخدام اليد اليسرى، هذا الفرد نسميه أعسر، البعض يعتبره عيبا بل يقولون إنها عاهة أو مرض، واعتبرها آخرون عبقرية ومنهم من حاول إجبار الطفل على تغيير الاتجاه السائد، فماذا يقول لهم أصحاب الرأي في مجالات الطب والعلم والدين؟!
نسأل د. عادل صادق أستاذ الطب النفسي بجامعة عين شمس عن هذه الظاهرة:
* هل يختلف الإنسان الأعسر عن غيره من البشر؟
- هذا الأعسر يشعر أنه مختلف إذ يستخدم 80% من الناس اليد اليمنى،لذلك فهذا الشعور بالاختلاف يعطيه إحساسا بأنه أدنى، وكثيرا ما يحدث أن يتعرض هذا الطفل في مرحلة الطفولة لسخرية الأطفال مما يؤكد لديه الإحساس بأنه مختلف.
* البعض يرى أن هذه الظاهرة مرتبطة بالعبقرية، ما رأيك في ذلك؟
- ربما يتميز هؤلاء الأفراد في المجتمع رغبة منهم في التفوق وإثبات الذات والتغلب على إحساس النقص.
* وهل نعتبرها عاهة؟
- إنها ليست عاهة وليست عيبا ولا يختلف هؤلاء الأفراد في القدرات والذكاء عن بقية البشر.
* يميل بعض الآباء والمدرسين إلى إجبار الطفل الأعسر على استخدام اليد اليمنى، فهل هذا توجه سليم؟
- مع الأسقف الشديد أن الطفل الأعسر قد يتعرض للنقد والتوبيخ من جانب الأسرة أو المدرسة والضغط عليه لاستخدام اليد اليمنى مما يجعله يقع في حيرة وبلبلة.
وقد أكدت الدراسات أن نسبة كبيرة من الذين يعانون من تلعثم الكلام هم من الذين اضطروا لاستخدام اليد اليمنى، بالرغم من أن اليد اليسرى هي السائدة، لهذا وجب عدم التدخل، ولا بد من ترك الطفل يستخدم اليد السائدة والتابعة لفص المخ السائد.
ففي الإنسان الأعسر يسود نصف المخ الأيمن والعكس صحيح.
* إلى أي مدى يمكن أن تكون هذه الظاهرة وراثية؟
- من المحـتمل أن تكون هذه الظاهرة وراثية، وثمة دلائل تشير إلى أهمية العامل الوراثي.
قلق الوالدين هو المشكلة
ويحدثنا د. حامد زهران أستاذ الصحة النفسية بجامعة عين شمس عن هذه الظاهرة، فيقول:
إن نسبة قليلة من الأفراد تستخدم اليد اليسرى، والشائع هو استخدام اليد اليمنى
والمشكلة تكمن في قلق الوالدين إذا استخدم طفلهما اليد اليسرى، وهذا خلق الله؟ إذ تكون السيطرة لدى هؤلاء الأفراد في الجانب الأيمن من المخ.
ونجد أن 95% من الأفراد يستخدمون اليد اليمنى؟ و5% فقط يستخدمون اليد اليسرى، وثمة نسبة ضئيلة تستخدم الاثنتين معا والسيطرة في المخ هنا واحدة.
ويبدو الطفل الأيسر شاذا ولكنه في الحقيقة ليس كذلك.
وغالبا الطفل الذي يستخدم اليدين الاثنتين بنفس الدرجة مقلد، بل يعود استخدام اليد اليسرى في 40% من الأطفال إلى الوالدين الاثنين معا، و20% منهم إلى أحد الوالدين، و 2% فقط من هؤلاء الأطفال بسبب غير وراثي.
ونستفسر من د. حامد زهران:
* متى يتأكد في الطفل استخدام جانب دون آخر؟
- يستخدم الرضيع في نصف السنة الأولى كلتا يديه، ويتضح استخدام إحدى اليدين في سن السنة والنصف؟ ويتأكد استخدام جانب دون آخر خلال مرحلة الطفولة المبكرة ويثبت عند دخوله المدرسة.
* هل يمكن أن يؤدي قلق الوالدين إلى حدوث مشكله نفسية لدى الطفل؟
- إن قلق الوالدين وإجبار الطفل على تحويل الاتجاه السائد قد يسبب له اضطرابات نفسية وعصبية لا لزوم لها، خاصه إذا انتهج المدرسون نفس الأسلوب، والأفضل أن يترك الطفل ليستخدم، اليد التي يفضلها.
التيامن أفضل.. ولكن
وقد كان واجبا أن نقف على رأي الدين حول هذا الموضوع فاستضفنا فضيلة الشيخ محمد عبد الباقي عجلان، الواعظ بالأزهر.
يقول فضيلة الشيخ: كان رسول الله يحب التيمن، ففي حديث عن عائشة - رضي الله عنها - قالت: كان الرسول يعجبه التيمن في تنعله وترجله وطهوره وفي شأنه كله ما استطاع، لأنه كان يحب الفأل الحسن؟ ولأن أصحاب اليمين هم أهل الجنة.
وبذلك يكون الرسول قد نبه على المحافظة على التيمن ما لم يمنع مانع.
وثمة فرق إذا كان الإنسان مولودا أعسر فهذا "مانع" أما إذا امتنع فذاك وضع آخر.
وقد كان أحد الموجودين يستخدم يده اليسرى فنبهه الرسول إلى استخدام اليد اليمنى فامتنع فقال له الرسول صلى الله عليه وسلم "لا استطعت".
النمط المتكامل
ويقول د. محمد مصطفى الديب - أستاذ بقسم علم النفس التعليمي - جامعه القاهرة:
الأطفال الذين يكتبون باليسرى يسيطر عليهم فسيولوجيا النصف الأيمن من المخ، ويستخدمون النمط المتكامل من أنماط التعليم والتفكير بدرجة كبيرة ويسود هذا النمط على تفكيرهم، ويتميز المتفوقون عقليا باستخدام النمط المتكامل مما يدل كل أن الذين يكتبون باليد اليسرى لديهم قدرة على التعلم والتفكير الجيد ولديهم عقلية ابتكارية، لذلك يمكن الاستفادة من تفكير وابتكارات هذه الفئة.
* هل يمكن تغيير اتجاه الطفل من استخدامه الجانب الأيسر إلى استخدام الجانب الأيمن؟
- أرى أنه يصعب تغيير هذه الصفة ويجب عدم الاعتراض على هذا السلوك في الأطفال بل يجب تنمية ما لديهم من طرق للتعلم والتفكير تساعد على استغلال إمكاناتهم وقدراتهم الاستغلال الأمثل والذي يتميز باستخدام النمط المتكامل، يليه النمط الأيسر ثم النمط الأيمن.
في النهاية نقول: نتركه أعسر ما لم يستطع، وهذا خلق الله.

شموع الامل غير متصل  

قديم 25-12-07, 07:49 PM   #189

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


عندما يعاني طفلك من مرض .. ماذا تخبري الطبيب!
يحتاج طبيبك إلى ردود على أسئلة محددة وذلك لمساعدته في التشخيص من جهة ولتقدير مدى خطورة المرض أو الإصابة من جهة أخرى. لذلك يهمه الحصول على أكبر قدر ممكن من المعلومات، وإذا اقتضى الأمر دوني ما ترينه مهما من المعلومات على ورقة لكي لا تنسي شيئاً عند مواجهة الطبيب. قد يود الطبيب الاستعلام عما يلي:
ـ عمر الطفل.
ـ إذا ارتفعت حرارة طفلك، وكم كان مقدار الارتفاع، وكم طالت هذه الفترة، وهل تقلبت الحرارة بين درجة وأخرى، وكيف؟
ـ هل أصيب طفلك بالحمى وهل حدث ذلك بسرعة؟
ـ هل انتفخت الغدد في رقبة طفلك؟
ـ هل تقيأ طفلك؟
ـ هل أصيب طفلك بالإسهال؟
ـ هل اشتكى طفلك من أي ألم كان، وأين؟
ـ هل أصيب طفلك بالدوار أو بزوغان في النظر (خاصة إذا كان قد تلقى ضربة على رأسه)؟
ـ هل أصيب طفلك بالاختلاج؟ وكم دام ذلك؟
ـ هل فقد طفلك وعيه؟
ـ هل تناول طفلك آخر وجبة قدمتها له وهل تناول طعاماً خلال الساعات الأخيرة؟
? كيفية قياس نبض طفلك؟
النبض هو موجة ضغط تجتاز الشريان كلما خفق القلب. ويمكن تحسس النبض على الجلد حيثما يبرز شريان فيه. وقد درجت العادة على قياس النبض في المعصم (النبض الكُعبُري). إنما يمكن قياس النبض كذلك في الرقبة (النبض السُّباتي)، رغم أن ذلك يتم عادة في حال الشك بتوقف القلب عن الخفقان.
تتغير سرعة النبض مع العمر. وتزداد عادة بعد التمارين الرياضية وتنخفض بعد الراحة. إن قلب الطفل حديث الولادة ينبض نحو 160 نبضة في الدقيقة، وعندما يبلغ طفلك عامه الأول تبلغ سرعة نبضه نحو 100 ـ 120 نبضة في الدقيقة. وتنخفض بعد بلوغه سن السابعة أو الثامنة إلى نحو 80 ـ 90 نبضة في الدقيقة. يكون النبض الطبيعي منتظماً وقوياً، فإذا طرأ تغير عليه، كأن تزداد سرعته أو يضعف أو تنخفض سرعته، فقد يشير ذلك إلى مرض الطفل. وإذا لم يكن طفلك قد بلغ عامه الأول بعد، يسهل عليك وضع يدك على صدره. وعد ضربات القلب بدل محاولة التفتيش عن أحد الشرايين، لأن لحم الأطفال الرضع يكون عادة مكتنزاً.
1 ـ إمسكي معصم طفلك بواسطة الإبهام وضعي إصبعين في التجويف الواقع أسفل راحة يده لجهة الإبهام تحت ثنية المعصم مباشرة.
2 ـ عدي الضربات التي تشعرين بها خلال 15 ثانية، وأضربي هذا العدد بأربعة لتحصلي على عدد الضربات في الدقيقة.
ـ ماذا تتوقعين من الطبيب؟
إن اصطحبت طفلك إلى عيادة الطبيب أو طلبت من الطبيب المجيء إلى البيت فهناك أشياء تنتظرين منه أن يقوم بها. تأكدي أولاً من أنه أعطاك رأياً صادقاً بما أصاب طفلك من سوء وأنه أجاب عن جميع أسئلتك.
على الطبيب أن يفحص طفلك بدقة. فإذا اشتكى طفلك من ألم في أذنه مثلاً يقوم الطبيب بفحص أذنه. وإذا اشتكى من ألم في بطنه يقوم الطبيب بفحص بطنه بعد أن ينزع ثيابه. وإذا أحس بألم في حلقه وأصيب بالسعال يقوم الطبيب بالاستماع إلى صدره وفحص حلقة وبتحسس غدد رقبته. وعليك أن ترفضي أية وصفة طبية دون فحص مسبق.
فيما يلي لائحة بالأشياء التي يجب أن تتوقعي أن يفعلها الطبيب أو يخبرك بها أو التي يجب أن تسأليه عنها.
توقعي من طبيبك أن:
ـ يفحص طفلك بتأنّ.
ـ يعطيك رأياً صادقاً عن مرضه. وإذا لم يتوصل طبيبك إلى علة طفلك، توقعي أن يعلمك بوجوب إجراء فحوصات أخرى ضرورية للتوصل إلى تشخيص واضح.
ـ يخبرك بما يجب عمله فإذا كان طفلك يعاني من نوبة حساسية أو من التهاب في الأذن الوسطى يعلمك الطبيب بحاجة الطفل لعدة جرعات من المضادات الحيوية لإبعاد المرض نهائياً.
ـ لا يعطيك أدوية إذا تأكد من أن طفلك لم يصب بسوء. ويكون مخطئاً إذا اعتقد بأن عليه إعطاء الطفل دواء ما دمت أصحبته إلى العيادة. احترميه إذا لم يكتب أية وصفة طبية في هذه الحالة.
ـ يجيب على كل تساؤلاتك، ألِحِّي في السؤال حتى تقنعين تماماً.
ـ يعطيك معلومات بقدر الإمكان عن الأدوية التي وصفها لطفلك، كأن تعطى قبل الأكل أو بعده، أو إذا كان لها آثار جانبية، أو إذا كان هناك تدابير معينة يجب اتخاذها.
ـ يحذرك من أية اشتراكات ممكنة وينبهك إلى أية علامات مرضية خطيرة.
ماذا تسألي الطبيب؟
ـ إذا أصيب طفلك بحالة متكررة كعقبولة الشفة، إسألي طبيبك عما يجب فعله إذا لاحظت أن الأعراض تتكرر.
ـ أطلبي من طبيبك تزويدك بإرشادات عن التمريض في المنزل.
ـ إذا كان طفلك يعاني من مرض مزمن، إسألي طبيبك عما يمكن عمله بنفسك في المنزل لتحسين حالة الطفل. فإذا كان الطفل يعاني من الأكزما مثلاً فهناك الكثير مما يمكنك عمله كإضافة ملينات إليماء الحمام، واستعمال صابون خاص، والتدليك بلطف بدهون مرطبة ومراهم.
ـ إذا كان طفلك يعاني من مرض معد، اسألي الطبيب عن فترة الحضانة (وذلك لمصلحة أطفال أصدقائك الذين كانوا على اتصال بطفلك) وما هي المدة التي يكون طفلك خلالها معدياً مما يتطلب غيابه أثناءها عن المدرسة.

شموع الامل غير متصل  

قديم 25-12-07, 07:50 PM   #190

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


العوارض السلبية خلال مراحل التطور والنمو

* د. خليل محسن
العوارض السلبية التي يمكن أن تُحدث بعض التغييرات الجسدية والنفسية عند الأطفال والأولاد متعددة متشعبة، لكن أهمها:
ـ الفطر الذي يؤثر على الجهاز الهضمي والفم:
والذي يمكن أن يؤدي إلى تراجع في الشهية، وإلى تأخر في عملية التطور والنمو، هنا يتوجب معالجة ذلك بسرعة خوفاً من حصول اضطرابات تساعد على تفاقم الحالة الصحية عند الطفل النامي.
ـ انتفاخ الثديين عند الأطفال بعد فترة الولادة:
قد يدوم هذا الانتفاخ عدة أسابيع، وعلى الأهل عدم الخوف، لأن ذلك قد يعود إلى بعض الاضطرابات الهورمونية، لكن هذا الانتفاخ ينحسر خوفاً من تأثير ذلك على حياة بعضهم.
ـ حول العين:
نلاحظ ذلك عند بعض الأطفال، بعد ولادتهم، وقد يعود كل شيء إلى طبيعته حوالي عمر السنتين، في حال اللجوء خلال هذه الفترة إلى بعض التمارين الرياضية البسيطة والتي من شأنها أن تعيد اتجاه العين إلى طبيعته.
وبعض أنواع الحول قد يعود أسبابها إلى ضعف في النظر، هنا يجب مراجعة أخصائي العيون، للوقوف على الحالة الصحية ولمعالجتها خوفاً من تفاقم الحالة الصحية التي قد تؤدي إلى اختفاء وة الرؤية نهائياً.
ـ انتفاخ يحيط بالخصيتين:
نتيجة وجود سائل (هيدروسل Hydrocel)، هنا على الأهل عدم اللجوء إلى العملية الجراحية، لأن الشفاء يأتي طبيعياً بعد فترة تتراوح ما بين 8 ـ 10 أشهر تقريباً. ولا يوجد ضرورة لمعالجة ذلك سوى عن طريق استعمال بخات الماء الفاتر ...
ـ قشرة الرأس:
وهي عبارة عن ترسبات غير طبيعية ويجب محاربتها وعدم تركها كما يدعي البعض، لأن إهمالها قد يعرض جلد الطفل إلى الالتهابات المتعددة. والمعالجة تحصل عن طريق استعمال مادة الفازلين التي توضع على الرأس مساءً، وفي صباح اليوم التالي نحاول نزع القشرة بنعومة خلال فترة تحميم الطفل، هنا نلاحظ اختفاء القشرة بعد فترة وجيزة من الزمن «عدة أيام».
ـ فتق مكان حبل السري:
كثيراً ما نلاحظ هذه الظاهرة عند الأطفال بعد ولادتهم، وقد يعود كل شيء إلى طبيعته في حال استعمال بعض (المشدات)، كما أنه قد نضطر إلى إجراء عملية جراحية لمعالجة ذلك بسرعة، في حال اللجوء إلى العملية الجراحية فإن نسبة نجاحها لا يتعدى الـ 50% ...
ـ اضطرابات تؤثر على الجهاز العظمي:
وخاصةً على عظام الأطراف السفلى مما يؤدي إلى اضطرابات في عملية المشي والركض بحيث أن الطفل يقع في أكثر الأحيان، هنا علينا معالجة ذلك بالطرق الطبيعية، قبل اللجوء إلى معالجتها عن طريق العمليات الجراحية.
ـ اضطرابات هورمونية:
خلال فترة الولادة تحصل بعض الاضطرابات الهورمونية التي تظهر عند الأطفال على شكل انتصاب القضيب عند الذكور، وحصول عادة شهرية عند الإناث، عداك عن انتفاخ في الصدر ـ هذه الاضطرابات تختفي تدريجياً دون أي معالجة جدية بعد فترة معينة من الزمن.
ـ نظافة الأطفال:
يصبح الطفل نظيفاً، بحيث إنه يطلب من أهله الذهاب إلى المرحاض حوالي عمر السنة والنصف تقريباً، لكن في بعض الأحيان تطول هذه الفترة بحيث أن الأهل يتساءلون عن السبب، كما يلجأ بعضهم الآخر إلى ضرب أطفالهم، مع العلم بأن السبب هو نفسي أكثر ما هو عضوي، وعلى الأهل عدم اللجوء إلى أساليب العنف لأنها لا تؤدي إلى نتائج إيجابية، بل اللجوء إلى أساليب أكثر حكمة وحنكة تساعد الطفل على الخروج من فترة الطفولة إلى فترة الولدنة بحيث يتمكن الطفل من الحفاظ على نظافته نهاراً وليلاً ...
ـ مضار وفوائد «المصّاصة»:
ليس لها فوائد ملموسة سوى سد فم الطفل لإجباره على عدم التعبير عن أحاسيسه، مع العلم بأنها أحد أسباب انتقال أكثر المكروبات والجراثيم إلى الطفل بحيث يمكن أن تؤثر على صحته ونموه بشكل سلبي واضح.
ـ مص الإصبع:
عند الأطفال قد يكون أخف وطأة من مص «المصّاصة» مع العلم بأن لهذه الوسيلة مساوئ صحية ونفسية، والمعالجة يجب أن تكون هادئة وذكية بحيث أن الطفل يمكن أن يقلع عن عادته السيئة دون اللجوء إلى أساليب الضرب والتهديد.
ـ الاستقلالية الذاتية:
كل طفل خلال فترات تطوره ونموه يطوق إلى الحصول على استقلالية ذاتية، وعلى الأهل عدم الوقوف حجر عثرة في وجهه ومحاولة قتل ما في ذاته من أحاسيس ومشاعر ومحاولة الحد من انطلاقته، بل عليهم رعاية كل ما يشعر به ومحاولة تشجيعه في جميع المجالات حتى يشعر بوجوده وباستقلاليته مما يزيد من قوته وقدرته على تحقيق كل ما يرغب به من أهداف.
ـ النمو والتطور الطبيعي:
يحصل عادة عند أكثر الأطفال دون أن يعيق هذا النمو أي مرض عرضي يؤخر من تطوره ونموه السليم والصحيح، وعلى الأهل مراقبة هذا النمو ومحاولة استشارة الطبيب المخص في حال شعورهم بأي مكروه، وهذه المراقبة يجب أن تلاحق الطفل خلال فترات مروره من مرحلة الطفولة إلى مرحلة الولدنة ومن ثم إلى مرحلة الشباب، بحيث يشعر الطفل بأنه محبوب ومرغوب به مما يزيده ثقة بنفسه ويساعده بالتالي على تخطي أكثر المصاعب التي يمكن أن تجابهه ...
خلال فترة النمو والتطور على الأهل مراقبة كيفية نمو الأسنان وسلامتها، وطريقة المشي والنطق، ومحاولة إرشاد أولادهم نحو الطاعة والتهذيب وكيفية الجلوس معهم حول المائدة وفي المجتمع ... حتى تأتي عملية النمو متكاملة بحيث لا يعيق ما يؤثر في المستقبل على صحته أو نفسيته ويعرضه بالتالي إلى المخاطر والهلاك.

شموع الامل غير متصل  

قديم 25-12-07, 07:51 PM   #191

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


ـ النظافة:
يجب على الأهل أطفالهم منذ صغر سنهم كل طرق النظافة الصحيحة وفي جميع المجالات، لأن هذه التربية تبعد عنهم الأمراض وتساعدهم على المضي في هذا المجال عند الكبر، وتنعكس هذه التربية على مجمل تصرفاتهم وعلاقاتهم مع الآخرين والنظافة تشمل: نظافة الجسد، نظافة الأسنان، نظافة الأظافر، نظافة الشعر، نظافة الألبسة الداخلية والخارجية عداك عن نظافة النفس التي يجب أن تتمتع بالطهارة والأمانة والصدق وحسن المعاملة.
الوقاية خير من ألف علاج، لذا فإننا نرى ضرورة الاهتمام بكل ما يحدث للطفل من سلبيات منذ البداية، لأن الإهمال أو البطء في المعالجة قد يساعد على تأزيم العارض السلبي الحاصل مما يحوله إلى مرض يصعب معالجته بسرعة فيما بعد ...
على الأهل إذاً الاهتمام بالمولود الجديد، ومراجعة الطبيب المختص عند الحاجة حتى يقف على صحته وحتى يعالج كل ما يكتشفه من مشاكل جسدية أو نفسية خوفاً من تفاقمها وانعكاساتها السلبية فيما بعد

شموع الامل غير متصل  

قديم 25-12-07, 07:52 PM   #192

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


علاج ارتفاع درجة حرارة طفلك

ـ استعمال ميزان الحرارة الزئبقي:
في حال استعمالك ميزان الحرارة الفموي أو المستقيمي، امسكيه من طرفه الأعلى وهزيه بقوة حتى يهبط مستوى الزئبق إلى ما دون 35م (95ف). إغسلي الميزان دائماً بالماء البارد بعد الاستعمال ولا تغسليه أبداً بالماء الساخن حتى لا ينكسر الزجاج حوله.
ـ استعمال ميزان الحرارة المستقيمي:
1 ـ إدهني طرف الميزان العلوي بالزيت أو بمرهم (كريم) للأطفال.
2 ـ مددي الطفل على ظهره وانزعي حفاظه ثم أمسكي قدميه بحيث تحيط أصابعك بكاحليه حتى لا تحف إحداها على الأخرى وارفعي ساقيه. أو ضعيه على حضنك ووجهه نحو الأسفل وضعي إحدى يديك على ظهره حتى يتملص.
3 ـ أدخلي ميزان الحرارة بلطف في شرجه إلى مسافة 2.5سم (1 إنش) واتركيه في مكانه.
4 ـ أبقي الميزان في مكانة مدة دقيقتين (أو تبعاً لتعليمات الصانع) ثم اسحبيه واقرئيه.
ـ استعمال ميزان الحرارة الفموي:
1 ـ أطلبي من طفلك أن يفتح فمه ويرفع لسانه. وضعي الميزان تحت لسانه.
2 ـ أطلبي من طفلك أن يضع رأس لسانه بشدة وراء أسنانه الأمامية السفلى، هذا يثبت الميزان في مكانه. ثم اطلبي منه أن يطبق شفتيه لا أسنانه على الميزان حتى يمنع تسرب الهواء. وتحققي من أنه لا يعض عليه بأسنانه.
3 ـ أتركي ميزان الحرارة في فم الطفل مدة دقيقتين (أو تبعاً لتعليمات الصانع) ثم اسحبيه واقرئيه.
ـ طريقة الإبط:
1 ـ أجلسي الطفل على حضنك ووجهه بعيداً عنك. إرفعي ساعده الأيسر حتى يظهر إبطه.
2 ـ ضعي الميزان تحت إبطه ثم أخفضي ذراعه عليه. أبقي الذراع مشدوداً على الإبط مدة دقيقتين (أو حسب تعليمات الصانع) ثم اسحبي الميزان واقرأي درجة الحرارة.
ملاحظة: تكون درجة حرارة المأخوذة تحت الإبط أدنى بنحو 0.6م (1 ف) من درجة حرارة الجسم الفعلية.
ـ علاج ارتفاع درجة الحرارة:
إن ارتفاع درجة الحرارة الذي يصاحب مرضاً ما هو وسيلة الجسم لمقاومة الخمج (الالتهاب)، وهو دليل على أن الجسم يجهز مقاومته (انظري ص 121). وفيما ارتفاع درجة الحرارة دليل إيجابي، يجب أن لا ترتفع درجة حرارة الطفل كثيراً. فإذا ارتفعت درجة الحرارة فسيشعر بعدم الارتياح ويصبح سريع الانفعال. بالإضافة إلى ذلك فإن ارتفاع الحرارة قد يؤدي إلى الاختلاج خاصة عند الأطفال الصغار (انظري ص 55). لذا فمن الضروري تخفيض درجة حرارة الطفل.
ـ نزع ثياب النوم:
إنزعي ثياب الطفل وأية أغطية عنه لكي يبرد جسمه ثم غطه بغطاء قطني واحد. وإذا تعددت حرارته 39م (102.2 ف) فمن الأفضل تركه بدون غطاء شرط أن يلبس قميصاً قطنياً وسروالاً أو قميصاً وحفاظاً.
ـ الأدوية:
لعل الباراستامول هو أفضل الأدوية لتخفيض الحرارة، لا سيما بعد تحظير استخدام الأسبرين للأطفال نظراً لآثاره الجانبية المتعددة. ومن مزايا الباراستامول توفره بصيغة شراب أو إكسير يسهل إعطاؤه للأطفال.
ينبغي إلاّ تتجاوزي الجرعة المقترحة من الدواء ـ دون أن تقل الجرعة عن المطلوب ـ ولا تواصلي استعمال الدواء لمدة تزيد على يومين دون مراجعة الطبيب.

شموع الامل غير متصل  

قديم 25-12-07, 07:52 PM   #193

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


تشخيص الأجنة أثناء الحمل يمنع المرض الوراثي
* عفاف السيد
أن الأمراض الوراثية تمثل نسبة من 2-5% نتيجة زواج الأقارب وهذه النسبة في إزدياد نتيجة عدم الوعي الصحي حيث أن هناك أشخاصاً يحملون الصفة الوراثية أو لديهم خلل في إحدى الكروموسومات دون علمهم ويتزوج وينتج عن ذلك ولادة طفل معوق.
وقد أتاحت التقنية الحديثة في المعامل الكشف عن خلل الكروموسومات والصفة الوراثية عن طريق الكمبيوتر والكاميرا الديجيتال حيث تتم مقارنة الكروموسومات المصورة في معمل الوراثة بالكروموسومات الأصلية لشخص سليم واكتشاف الخلل الذي ينتج عنه المرض الوراثي. وعند ذلك يتم تقديم الاستشارة الوراثية سواء قبل الزواج أو بعد ولادة أي طفل معوق داخل الأسرة.
وتشير الى دراسة تم اجراؤها بوحدة الوراثة بمستشفى الجلاء التعليمي للولادة في مصر ل900 طفل حديث الولادة باستخدام طريقة المسح الشامل للمواليد وتم التركيز فيها على المواليد ذوي العلامات التي تحتاج الى تحليل وراثي مثل الأطفال قليلي الوزن والنمو وحالات المبتسرين.
والتشوهات الجنينية المختلفة في الشكل والجهاز التناسلي وأظهرت نتائج الدراسة وجود 100 حالة مصابة بأمراض وراثية وكان المسبب ل50% من الحالات حالات نوعية تسمى الجين الواحد غير سليم التركيب .
وعلى مستوى الكروموسومات أظهرت النتائج أن 22% من الحالات (100 حالة) كانوا مصابين بخلل في الكروموسوات الناتج عنها مرض متلازمة داون (الاعاقة الذهنية) وباقي الحالات جاءت الاصابات بها متفرقة في شكل تشوهات في جدار البطن وتشوهات في الجلد والأطراف. ومن هنا جاءت أهمية تطبيق نظام المسح الشامل للمواليد للكشف عن الأمراض مبكرا.
وأشارت الى أن هناك أمراضاً وراثية يمكن التغلب عليها وعلاجها وهي الخاصة بالتمثيل الغذائي منها مرض الفينيل الانين ويصاب به حديثوالولادة نتيجة نقص تمثيل البروتين والذي يؤدي الى الاعاقة إذا لم يتناول الطفل ألباناً خاصة خالية من البروتين ومرض الجلاكتوزيميا هو أيضا من أمراض التمثيل الغذائي الوراثية التي تصيب حديثي الولادة..
ويتم اكتشافها مبكرا عن طريق عدم تقبل الطفل للبنً أمه ويتم علاج هذه الحالات بمنع لبن الأم وتغذيته بنظام غذائي خاص دون أدوية.
وعن فائدة المسح الوراثي للسيدات أثناء الحمل يقول الدكتور أحمد درويش استشاري الوراثة ومدير وحدة الوراثة بالقصر العيني. أن الغرض من عمل المسح الوراثي لهؤلاء السيدات هو معرفة احتمالية اصابة الأجنة بتشوه خلقي أو تأخر ذهني ويتم معرفة هذه الاحتمالات عن طريق تحليل دم عادي يجري بالمعمل في الاسبوع العاشر من الحمل إذا كانت النتيجة سلبية فإن السيدة تتم الحمل بنجاح دون أية مشكلات لها وللجنين.

شموع الامل غير متصل  

قديم 25-12-07, 07:54 PM   #194

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


أما في حالة ظهور نتيجة ايجابية فهذا يعني احتمال حدوث تشوه للجنين أو اصابته بتأخر ذهني أعلى من المتوقع. في هذه الحالة يتم عمل تحليل تشخيصي جنيني عن طريق السائل الأمينوسي بطريقة آمنة حيث أن هذا السائل يحتوي على خلايا من الجنين ومعنى ذلك أننا نقوم باجراء تحليل بشكل غير مباشر للجنين .
وهذا التحليل نتيجته المعملية مؤكدة 100% حيث يمكننا من خلاله اكتشاف حالات التشوهات الخلقية خاصة تشوهات الجهاز العصبي المركزي في وقت مبكر من الحمل وكذلك اكتشاف الجنين المصاب بمتلازمة داون (الطفل المنغولي) الذي أكدت الدراسات الحديثة أنه السبب الرئيسي للتأخر الذهني في العالم حيث يولد طفل مصاب لكل 700 طفل سليم سنويا مع ملاحظة تراكم الأعداد سنويا، ويفيد هذا الاكتشاف أيضا في التخطيط المستقبلي للأسرة عند أخذ قرار الانجاب مرة أخرى.
ويشير د. أحمد درويش أن التكنولوجيا المعملية والموجات الصوتية ساعدت في تشخيص هذه الأمراض داخل رحم الأم حيث يتم قياس سمك الجلد خلف الرقبة للجنين بالموجات فوق الصوتية بالتعاون مع طبيب أمراض النساء ومعمل الوراثة حيث أكدت الشواهد والأبحاث أن الأطفال أصحاب التأخر الذهني نسبة كبيرة منهم تم قياس نسبة سمك عالية للجلد خلف الرقبة في الاسبوع العاشر لحملهم.
وعن اصابة الأجنة (بمتلازمة داون) الطفل المنغولي يقول الدكتور أحمد درويش أن 97% من الحالات تحدث نتيجة طفرة أو صدمة و3% من الحالات تكون نتيجة لعوامل وراثية مؤكدة من الأب والأم على حد سواء.
نسبة ال97% بالرغم من حدوثها مصادفة لكن هناك بعض العوامل تزيد من حدوث الاصابة وهما سن الأم المتقدمة حيث تزيد احتمالات الاصابة بالمرض بعد سن 35 سنة وكذلك تعرض الأم قبل الحمل مباشرة وخلال الأشهر الثلاثة الأولى للأشعة أو الاصابة ببعض الفيروسات وتوجد عوامل مساعدة للاصابة مثل التلوث والتدخين الايجابي والسلبي.
ويؤكد أنه ليس هناك درجات للطفل المنغولي فالأسرة التي تخلق هذه الدرجات المتفاوتة فقد أثبتت الدراسات أن البرامج التأهيلية لهؤلاء الأطفال ترفع من قدراتهم الذهنية إضافة الى العلاج بالأدوية المنشطة للجهاز العصبي وأيضا تناول بعض الفيتامينات ومنشطات الأنزيمات فالطفل المريض بمتلازمة داون طفل قابل للتعلم ولكن ببطء.
وأكد د. درويش مدير وحدة الوراثة بالقصر العيني أنه يجري حاليا في المعامل وبنجاح التشخيص الوراثي للأجنة نتيجة للتطور الهائل في علم الأجنة وأيضا علم الوراثة فقد تمكنا من التشخيص الوراثي للأجنة في معمل أطفال الأنابيب والحقن المجهري قبل نقلها الى رحم الزوجة.
ويجري هذا النوع من التكنولوجيا المتقدمة لبعض الحالات فقط المعروف عنها وجود أمراض وراثية عند أحد الزوجين لتفادي انتقالها للأبناء وتعتمد فكرة العلاج باجراء أطفال الأنابيب باستخدام الحقن المجهري للزوجين وقبل نقل الأجنة الى رحم الزوجة يتم فحص التكوين الكروموسومي للأجنة عن طريق عمل فتحة في جدار الجنين (البويضة المخصبة والمنقسمة الى ثمانية خلايا).
بواسطة الليزر ثم يتم أخذ خلية واحدة من كل جنين واستخلاص النواة من كل خلية لفحص الكروموسومات وذلك باستخدام طرق في غاية الدقة والتقنية التكنولوجية. وعند التأكد من التشخيص تنقل الأجنة السليمة فقط الى رحم الزوجة وتستبعد الأجنة المشوهة الحاملة للصفة الوراثية.
وعن مشكلة الاعاقة عالميا وعربيا يقول الدكتور محمد الصاوي استاذ طب الأطفال ورئيس وحدة الوراثة بجامعة عين شمس.. مشكلة الاعاقة في العالم لها انعكاسات صحية ونفسية وأوضحت الاحصائيات العالمية أن نسبة الاعاقة 3% وأشارت احصائيات خاصة بالدول العربية الى ارتفاع النسبة من 10-12% .
وأشار الى أن الفحوصات المعملية الدقيقة أدت الى منع الاعاقة وذلك عن طريق وسائل التشخيص الحديثة التي اكتشفت أمراض كان يستحيل تشخيصها باستخدام الجينات التي نجحت في علاج مجموعة من الأمراض وجاري تجربتها على مستوى الأبحاث في أمراض هامة كثيرة مثل مرض السكر وحساسية الصدر والربو الشعبي وتدل المؤشرات الأولية على نتائج يمكن أن يكون لها مردود إيجابي شديد.
والجدير بالذكر أنه يتم حاليا وبنجاح علاج بعض الأمراض الجينية التي يتحكم فيها جين واحد مثل مرض ارتفاع الكوليسترول الشديد والذي يؤدي الى مشاكل في الشرايين التاجية والصحة العامة للإنسان كذلك تم علاج مرض نقص المناعة الوراثي والناتج عن نقص إنزيم معين كذلك تم علاج قصور الدورة الدموية سواء على المستوى الطرفي (الأطراف).
أو على مستوى الشرايين التاجية باستعمال جينات خاصة تضمن تجديد الشرايين والعلاج بدون جراحة.. ولا تزال هناك قائمة من الأمراض الوراثية وغير الوراثية « المكتسبة » تنتظر التقدم في مجالات العلاج بالجينات. ويشير د. محمد الصاوي إلى أن النتائج المبدئية مبشرة وفي طريقها الى التطبيق.
حيث أن هذه التقنية ستدر عائد اقتصادي كبير في المرحلة المقبلة بعد أن قدرت دراسات الجدوى الاقتصادية أرباح شركتين أميركيتين لمبيعات العلاج بالجينات عام 2005 ب3 مليارات دولار تقفز الى 50 مليار دولار عام 2010 بالاضافة الى أن الأدوية المنتجة في العالم كله حسب تقرير منظمة الصحة العالمية سيتم انتاج 75% منها باستخدام تقنية الهندسة الوراثية .
ولذلك يجب أن تتنبه الدول العربية الى أن تأخذ براءات الاختراع لبعض الأدوية المستخرجة من الأعشاب الطبية وهي تقترب من 700 نبات طبي لم يسجل إلا سبعة منهم فقط.


شموع الامل غير متصل  

قديم 25-12-07, 07:55 PM   #195

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


العناية بالطفل في الأيام الأولى من حياته
* محمد رفعت
إن أشد الأشياء خطراً على الأطفال الصغار هي العدوى، ولذلك تهتم المستشفيات الراقبة بإبعادهم عن الأشخاص المصابين بالبرد أو إلتهاب الحلق أو النزلات المعوية أو الالتهابات الجلدية. وإذا ولد الطفل في المنزل فأتبعي نفس الطريقة، وتحتم بعض المستشفيات على الممرضات لبس أقنعة من الشاش عندما يتولين العناية بالأطفال كما تلبس الأم قناعاً عندما ترضع الطفل. هذا وإن كانت مستشفيات أخرى لا تطلب كل ذلك ولا توجد في الواقع ضرورة للبس القناع إذا كان الأشخاص الذين يتولون رعاية الطفل خالين من العدوى.
ومعظم الأطفال حديثي الولادة يفقدون شيئاً من وزنهم في الأيام القليلة الأولى ولا يعود وزنهم إلى ما كان عليه وقت الولادة لا بعد فترة تتراوح بين 5 و 7 أيام.
والسبب الأساسي في هذا النقص في الوزن يعود إلى حد كبير إلى فقدان الماء وخروج المواد التي كانت مختزنة في أمعاء الطفل قبل الولادة، وهذا تكيف طبيعي في الجسم ولا يستدعي أي قلق إلا إذا كان وزن الطفل لم يعد إلى الزيادة في نهاية الأسبوع الأول.
وقد تكبر أثداء بعض الأطفال في الأيام القليلة الأولى ويحمر لونهما قليلاً بل وقد تنضح حلمات الطفل بضع قطرات من الحليب. ويستوي في هذا أن يكون الطفل ذكراً أو أنثى ولكن ذلك قليل الحدوث بوجه عام وتفسيره بسيط وهو أن المواد الداخلية التي تهيئ ثدييك للرضاعة قد وصلت إلى جسم الطفل قبل الولادة إذ أن إفرازاتك الداخلية تصل من جسمك إلى جسم الطفل بنفس الطريقة التي يصله إليه بها الغذاء والأوكسيجين خلال المشيمة. وهذا الانتفاخ في ثديي الطفل يختفي تدريجياً. ومن المهم ألا تعصري ثديي الطفل أو تدعكيهما في هذا الوقت.
وقد تنزل بضع قطرات من الدم من المهبل عند بعض الأناث من الأطفال في الأيام الأولى بعد الولادة. وينشأ هذا الدم بطريقة شبيهة بالطريقة التي تسبب تضخم الثديين وهو ليس مدعاة للقلق وسوف يختفي بسرعة.
ـ العناية بالطفل حديث الولادة في المنزل:
إذا ولد الطفل في المنزل أو إذا عدت من المستشفى إلى منزلك بسرعة، اي في اليوم الثالث أو الرابع بعد الولادة، فقد يمكنك الاتفاق مع زائرة صحية في منطقتك لتقضي معك بعض الوقت يومياً وتساعدك في قيامك بتبعاتك الجديدة، وكثير من المراكز الصحية المحلية أو الهيئات التي تنشأ في المنطقة التي تقوم فيها الأم، تقدم هذا النوع من الخدمة للأمهات الحديثات. وفي وسع هؤلاء الزائرات أن يقمن بالكثير من الأعمال حتى تكون أيامك الأولى في المنزل أخف عبئاً وأسعد حالاً. ويعد الحصول على ممرضة خصوصية في المنزل خطأ لا تطيق مصاريفه كثيراً من الأمهات. على أن زيارة واحدة في اليوم وإن كانت قصيرة تقوم بها الزائرة الصحية لك ستساعدك على تسوية كثير من الأمور، ومن المستحسن أن تعرفي قبل الولادة إذا كان هذا النوع من الخدمة موجوداً في المنطقة التي تقيمين فيها.
ـ الطفل المولود قبل الأوان:
يعتبر الطفل قد ولد قبل الأوان إذا ولد قبل الموعد المتوقع بما يزيد على أسبوعين وبما أنه يصعب تحديد ميعاد ولادة الطفل على وجه التحديد، فإن كل الأطفال الذين يزنون أقل من خمسة أرطال ونصف يعتبرون غير مستكملين لفترة حملهم. وحتى إذا ولد الطفل في ميعاده حسب تقدير الأم وكان يزن أقل من خمسة أرطال ونصف فإنه يحتاج لعناية خاصة ويجب أن يعامل معاملة المولودين قبل الأوان.

شموع الامل غير متصل  

 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

قوانين وضوابط المنتدى
الانتقال السريع

توثيق المعلومة ونسبتها إلى مصدرها أمر ضروري لحفظ حقوق الآخرين
المنتدى يستخدم برنامج الفريق الأمني للحماية
مدونة نضال التقنية نسخ أحتياطي يومي للمنتدى TESTED DAILY فحص يومي ضد الإختراق المنتدى الرسمي لسيارة Cx-9
.:: جميع الحقوق محفوظة 2019م ::.
جميع تواقيت المنتدى بتوقيت جزيرة تاروت 03:10 AM.


المواضيع المطروحة في المنتدى لا تعبر بالضرورة عن الرأي الرسمي للمنتدى بل تعبر عن رأي كاتبها ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك
 


Powered by: vBulletin Version 3.8.11
Copyright © 2013-2019 www.tarout.info
Jelsoft Enterprises Limited