عرض مشاركة واحدة
قديم 16-12-07, 10:08 PM   #117

شموع الامل
عضوية الإمتياز

 
الصورة الرمزية شموع الامل  







ملل

رد: موسوعة أسرتى وطفلى.كيف تربين وتتعاملن مع طفلك متجدد


لماذا لا يقرأ طفلك في الفلسفة والعلوم؟
* ماجي الحكيم
ماذا يقرأ أطفالنا في ظل ثورة التكنولوجيا والأقمار الصناعية والانترنت؟‏!‏ هل عقولهم لا تستوعب إلا قصص الحيوانات والخير والشر‏,‏ أم ان إدراكهم يتماشي مع هذا التطور العلمي الخطير؟‏!.‏
الطفل من عمر أربع سنوات يمكن أن يفهم ويستوعب العديد من الأمور والعلوم‏,‏ ولكن بشكل يتناسب مع تلك المرحلة العمرية كما يقول كاتب الأطفال يعقوب الشاروني حيث يوضح‏:‏ هناك نظرية جديدة متبعة حاليا في جميع أنحاء العالم وهي أن الآباء يمكنهم أن يتحدثوا مع أبنائهم في أي شيء وكل شيء‏,‏ ولكن بأسلوب مبسط‏,‏ وهذا الاتجاه كان مرفوضا حتي وقت قريب بحجة إن الصغار لا يدركون أمورا كثيرة‏..‏ ومثال ذلك شرح نظرية المغناطيس أمر قد يكون بالغ الصعوبة للأطفال ولكن اذا شرحنا الأمر من خلال الكاوتش الموجودة حول باب الثلاجة فسيكون الموضوع أبسط وسهل الفهم‏,‏ وينطبق ذلك علي جميع العلوم والموضوعات سواء الأدب أو تالاريخ حيث يمكننا أن نقدم القصص العالمية لصغار السن في عدد صفحات قليلة مع رسومات كثيرة دون الدخول في التفاصيل‏,‏ حتي الفلسفة يمكن أن تقدم للطفل لأنها أسلوب تفكير يمكن توضيحه بضرب عدد من الأمثال والمواقف وكيفية التعامل معها‏..‏
كذلك ينصح الكاتب يعقوب الشاروني بتقسيم المراحل العمرية للطفل كي نتعرف علي نوعية الكتب التي يمكن أن يقرأها‏,‏ فلكل سن اهتماماتها ومستوي استيعاب مختلف‏..‏فللمرحلة العمرية قبل سن ست سنوات وهي فترة ما قبل المدرسة نختار له الكتب والقصص التي تقدم معلومات مهمة تصحح عنده بعض المفاهيم التي تحتوي علي شخصيات قليلة ورسوم بنسبة‏80%.‏ المرحلة من‏6‏ إلي‏10‏ سنوات حيث يلتزم الطفل بالجلوس في الفصل فيفقد جزءا من حرية الحركة وهذا الالتزام بالمكان يجعله يلجأ إلي الخيال‏,‏ لذلك نسمي تلك المرحلة مرحلة الخيال الحر حيث يبحث عن القصص الخيالية كسندريلا وذات الرداء الأحمر‏,‏ ويكون الكتاب أكبر بعض الشيء والحروف كبيرة ولا نستغني عن الرسوم وان كانت أقل‏,‏ ونلاحظ هنا ألا تكون الألفاظ المستخدمة صعبة ويمكن استبدالها بما يوازيها مثل يجري بدلا من يعدو وشباك بدلا من نافذة وهكذا‏.‏ من سن‏10‏ حتي‏12‏ عاما تلك هي مرحلة المغامرة وسن البطولة وتكوين مجموعة الرفقاء‏,‏ فيميل الطفل إلي قراءة قصص عن الأبطال والمغامرات حيث يدخل في عالم الواقع والاعتماد علي النفس‏.‏ من سن‏12‏ عاما وما بعد تلك هي مرحلة العواطف ولا أعني هنا الحب الرومانسي وإنما المشاعر الإنسانية والأمومة والاهتمام بالآخرين‏,‏ فتكون قصته المفضلة بطلتها المشاعر‏.‏ أما أهم النقاط التي يجب التركيز عليها فهي أسلوب سرد القصة فيفضل القراءة مع الأبناء وليس القراءة للأبناء‏,‏ فالحوار مع الطفل يساعده علي أن يحكي هو القصة من خلال السؤال والجواب‏,‏ فالموضوعات تطورت بشكل كبير عما مضي‏,‏ لذلك يفضل أن ندعه يتخيل لنتعرف علي مدي استيعابه‏.‏ وأخيرا ينصح الشاروني الآباء بترك الأطفال من سن‏4‏ سنوات يختارون الكتب التي يريدون قراءتها ولكن بعد وضعهم أمام الكتب التي تناسب مرحلتهم العمرية‏.‏

شموع الامل غير متصل