قديم 05-04-08, 06:29 PM   #76

سلسبـيل
عضو شرف

 
الصورة الرمزية سلسبـيل  







رايق

رد: ...: احكي لنا حكايه :....


يا حبايبي اليوم اقول لكم قصه حليوه وفيها الفايده والعبره ان شاء الله ..
وبعد مااذن المغرب صليناعلى محمد وآله وتعشينا بسرعه وشطاره شطاره سوينا كل شئ وخلصنا ..(ههههـ)
********

الطوير الاخضر ..
كان يا ما كان في سالف العصر والأوان، رجل يعيش مع ابنه وابنته اللذين توفيت أمها، وظل هو يربيهما ويعتني بهما

كانت فتاة من الجيران تحسن إلى الفتاة وتغسل لها الثياب، وتساعدها عندما تغتسل.


وما زالت هذه الجارة كذلك إلى أن قالت للفتاة اليتيمة ذات يوم:


«اطلبي من أبيك أن يتزوجني، لأعتنبي بك وبأخيك أكثر».


فعرضت الفتاة الأمر على أبيها فأجاب:



«أخشى أن تغدر بك وبأخيك فأكون أنا قد ظلمتكما بها».



أما الصبي فكان يقول لا تتزوج يا أبي! وما زالت الجارة تلح على الفتاة، والفتاة تلح على أبيها حتى تزوج من هذه الجارة.



(رُوحْ يا يوم تعالْ يا يوم، رُوحي يا سَنة تعالي يا سَنَة) كبر الصغير واصبح يافعاً، فاختارت زوجة أبيه يوماً كان



فيه زوجها غائباً وقتلت الصبي، وقطعته قطعاً قطعاً، ووضعت بعض قطعه في الطعام، ليقدم أمامهم حينما يعود


الأب، انتقاماً منه لأنه كان يطالب أباه ألا يتزوج!. <<(يعني من صاقعه تصعكش هذا انتين تزوجتيه وش بعد تبغي )
فعلت ذلك به أمام أخته التي كانت تنهمر من عينيها الدموع


الساخنة الصامتة، والمنظر يفتت قلبها، فتقول لها زوجة الأب: إذا أخبرت أباك بما رأيت فسيكون هذا مصيرك أيضاً!



وبعد أن خرجت المرأة من المكان لبعض شؤونها، جمعت الأخت عظام أخيها المطروحة على الأرض ووضعتها في حفرة في حديقة البيت.

وحينما عاد الأب سأل عن ابنه فقالت له زوجته: ذهب إلى بيت جده، وقدمت له الطعام المهيأ، ولما اطمأن على


ابنه شرع يتناول الطعام، وجعل هو وزوجته يرميان بالعظام خارجاً أثناء الأكل، وكانت الابنة تلقف هذه العظام

وتقدفنها في الحفرة في الحديقة.

وفي صباح اليوم الثاني كانت مجموعة من النساء جالسات قريباً من المنزل وفيهن زوجة الأب والأخت،

فتحولت عظام الصبي إلى طائر وأخذ يغني ويقول:


أنــــــا الطــــويـــــر الأخـــضــــــر مــــــــــــرة أبــــــــوي ذبحــــــــتـــني وأبوي العَرسْ أكل من لحمي واختي الحنونة حن الله عليها جــــــــــــمــــــــعت عظمــــــــــــــاتي وحـــطـــــــــتــــهـــــم فـــــــي اجننــــــاتي


فتعجبت النساء مما يسمعن من غناء، ثم سكتن ليسمعن فسمعن الطير يقول:

لا أغني إلا عنها، تلك المرأة ويشير إليها ويقول:

لتفتح فمها، فحملتها النساء على أن تفتح فاها، ففتحته، فألقى فيه أبرة مسمومة، فماتت على الفور

فأضاف الطائر:

وتلك الفتاة فلتفتح حجرها، ففتحت حجرها فألقى فيه المال والفضة والزمرد والذهب والماس مما لا تستطع أن تحمله.

وهذبت( ماعرفت وش هالكلمه يعني ) إلى عظام أخيها فوجدت أنها قد تحولت إلى ذهب.

وعاشت مع أبيها حياة سعيدة...

وطار الطير تتسموا بالخير..
*****
وتصبحون على خير الآن وان شاء عجبتكم القصه ..
:صح النوم:
__________________

(سُبْحانْ منْ خَلَقْه على رقتهِ ونعومته هالقُمر)

سلسبـيل غير متصل  

قديم 05-04-08, 07:58 PM   #77

123
عضو نشيط

 
الصورة الرمزية 123  






رايق

رد: ...: احكي لنا حكايه :....


هذي غير قصة سرور؟


سرور ذبحة مرت ابوه ........ وايدياته و رجيلاته تحت مربط خيل ابوه

123 غير متصل  

قديم 05-04-08, 08:21 PM   #78

شمس الأصيل
بريق روح

 
الصورة الرمزية شمس الأصيل  







مشوشة

رد: ...: احكي لنا حكايه :....


حلوه الحزايه خيتوو سلسبيل

كل يوم تعالي...

بس اني مانعست عفر للحين,,,هههههه

تحياتي

شمس الاصيل

__________________
لأي الأمور إليك أشكو ؟

شمس الأصيل غير متصل  

قديم 05-04-08, 10:18 PM   #79

سلسبـيل
عضو شرف

 
الصورة الرمزية سلسبـيل  







رايق

رد: ...: احكي لنا حكايه :....


123 : شكرا على مرورك الكريم ويخلق من الشبه اربعين ههـ
شمس الاصيل : حلّوت ايامك .. يارب .. واقرأيها مره ثانيه وبتنامي على طوول مفعولها قوي هههـ
****
يالله ناموا الحين لازم غصب يعني تناموا
واصبح الليل هادئ والقمر ينّور ارجاء الحي القديم وصوت السنانير من بعيد تقترب شيئا فـ شيئاً وتتعارك على لقمه قبل النوم .. ثم نسمع صوت الحشرات (ماعرف اسمها )
وفي منتصف الليل نسمع نباح الكلاب المخيفه فــ ننام خوفا من ان تقض مضجعنا ..
وهاهو ولدي يناديني هلمي يا امي امايي يمى مامتي مامي بجميع اللغات احبك يا امي يا غناتي ونبض فؤادي وروحي كلها يا امي ..
وهاأنا قادمه إليك يا ولدي لتنام الان وتصحى بدري ومايسهروا واجد ..
سأحكي له حكايه القلم المتأمل لأنه يحب السيارات كثيرا < هههـ
والان تصبحون على خير وغدا نلتقي وغدا افضل :صح النوم:
اذاعة حي القمر تصبحون على نور ..

__________________

(سُبْحانْ منْ خَلَقْه على رقتهِ ونعومته هالقُمر)

سلسبـيل غير متصل  

قديم 05-04-08, 11:34 PM   #80

هادية
مبتدئ  






رايق

رد: ...: احكي لنا حكايه :....


الماضي يحمل لنا الكثير من الدكريات فلا تحرمونا من قصصكم المذهلة
استمتعت وأني اقرا .
سوف اكون متابعة لكم


أختكــــــــــم
هـــــادية

__________________
السكن .. بين الدشة .. بين الديرة .. بين الحوامي

هادية غير متصل  

قديم 05-04-08, 11:50 PM   #81

ياسمين
عضو متميز

 
الصورة الرمزية ياسمين  







رايق

رد: ...: احكي لنا حكايه :....



__________________

ياسمين غير متصل  

قديم 06-04-08, 07:18 PM   #82

صاحب الخل
عبق إنسان

 
الصورة الرمزية صاحب الخل  







رايق

رد: ...: احكي لنا حكايه :....


سلسبيل ..
اقرأ ما تكتبين ..
ربما انتي مسكتي القلم الان اما انا فالقلم لا يطاوعني ..

سوف ابقى اراقب كل ماهو جديد من قصصك ..

والمعدرة على الابتعاد عن صفحتك يا اختي ...

الظروف قاسية




سلامي
هاني

__________________
العشق الحقيقي عشق الله اما غيره فكله وهم واهدار للعمر
اللهم لا تكلني الى نفسي طرفة عين ابدا

صاحب الخل غير متصل  

قديم 06-04-08, 09:00 PM   #83

أنوار الأمل
...(عضو شرف)...

 
الصورة الرمزية أنوار الأمل  







افكر

رد: ...: احكي لنا حكايه :....


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة القلم المتأمل
 في واحد عندنا اسمه السيد جواد ويسمونه ( أبو سياد ) من صغره ومغامرات يلطفها ويشبعها ابتسامات وضحكات ، عفوي ، تلقائي ، فبات المجتمع ينظر إليه كشخصية فكاهية له طابعها المميز ، أين ما يولي وجهه تسير معه خفة الدم والمرح ، ، مواقفه كثيرة ككثر السيجاير التي يدخنها ...

في السبعينات من القرن الماضي ، وجد أربعة من الشباب يتمشون يتجاذبون أطراف الحديث ، سمع الجميع من بعيد صوت يقترب منهم وكلما قرب زاد شدة الصوت المدوي ، هذا الصوت قطع حبل احاديثهم العجيبة ، قطع عليه الأمنيات التي يحلمون بها ، فجأة توقف الجميع حيث سكن الصوت في آذانهم لم يلتفتوا إلا وسيارة حمراء ( استيشن ويكن ) قديمة ومصبوغة بفرشاة ، مهلهلة ، تختض وتجعجع وتونون من أمامهم ، وشخص بداخلها متلفع بغترته على شكل لفافه وفي أقصى زاوية يسار الفم نبتت سيجاره بدخنتها الطويلة ..

نظر إليهم وفتح فمه من ناحية اليمين وهو ضاغط على زاوية اليسار ليحافظ على توازن سيجارته عن السقوط مع سحب نفسه قليلا ودفعه للكلام ( اركبوا ) نظر كل واحد إلى زميله نظرة استغراب يريدون الاستفهام من بعضهم ، كرر السيد كلمة اركبوا ( بقوة ) كي ( أكشتكم ) ابتسم الجميع من هذا الطلب ، وركبوا ولم يمهلم السيد كي يبادروا في الكلام بل قام بافتتاح الجلسة مادحا سيارته العجيبة التي يحاول الطيران بها ، شارحا لهم مميزاتها وقوتها ومضيفا عليها أقوال وعبارات لا يصيغها غير السيد ..ويقول إن سيارته هذه ذكرت في التورات والإنجيل
وهكذا السيارة تسير والصوت أصمّ آذانهم فكلمة يسمعونها وكلمات لا يعرفونها من شدة الصوت .. سأله أحدهم : بكم اشتريت هذه السيارة ياسيد ، اجاب السيد اشتريتها ب (700) روبية ، ما كاد السيد يتمم كلامه حتى قهق الجميع من سعر السيارة بحالة عفوية ، ارتفعت قهقهة أحدهم بصورة أسرع وأشد وهو يقول ممتزجا بالضحك المسكر ( ترى ساعة جواد ود السيد حسن أغلى من هالسيارة .. أويللللللي ههههههه) زادوا في الضحك أكثر وأكثر ، والسيد قد أحمرت وجناته من الخجل فأراد أن يكحلها عماها ، ضغط على دواسة السرعة حتى يصم آذانهم من شدة صوتها المرتفع ويسكت قهقهاتم التي لم يستسيغها فانطلقت السيارة بشكل سريع ، ثم ما تلبث إلا وقد ترنحت وسكت حنينها ، سكت الجميع وما هي إلا لحظات وإذا بتلك السيارة تعاود سرعتها بصوتها البشع ، وهنا ينبهت الجميع ويخاف كل منهم على نفسه ، السيد لا يستطيع السيطرة الكاملة عليها ، حيث تتمايح يمين وشمال وشمال ويمين ، وتتكركع عليهم ، كأنها خلاطة اسميت مالت لول إذا ببندونها .. بدأ القلق يدب على الوجوه ، أراد السيد أن يكبح سرعتها بالدوس على دواسة الفرامل التي لم تعمل ، فما وجد رجله إلا وقد انحشرت في فتحة عميقة ( مقضوضة )وتظل محبوسة لا يفيد تحريكها شيئ ، الجميع يصرخ ويصرخ من الخوف والهلع ، أخذ السيد رجله اليسرى ليستعيض عن اليمنى فتلتصق هي الأخرى بفتحة أخرى ، ما العمل ، والسيارة لم تتوقف دخلت على الأشجار التي على جنب الشارع المتجه إلى قرية تسمى مقابه ، صعدت رمال ووهاد ، تسبح والحنين في الأرجاء والأزيز في الفضاء ، السيد المسكين يصلب السكان ( الدركسون ) بقوة فكلما دخل على تلة مرتفعة بها رمال غزيرة يصيبه الخوف والهلع فيقول للسيارة ( حاآآآه ، حاهه حححاه ، حآآآه الله يغربلش ويغربل العيون إللي صابتش ) –عيون ما صلت على النبي – ويقصد بها أحدهم ، فهو لا يدري من يخاطب هل هي سيارة أم الحناين لو أم حمارة ،فتارة يصب جام غضبه على عيون الذين معهم بطريقته الخاصة ، ويتحلطم عليهم بطريقته ( حسدوش أمهات لعيون حسدوش .. أويلي عليش وعلى بيزاتي ) وتارة يقصفها بالدواعي الحارة

، والسيارة كأنها أرادت الانتقام لنفسها من قهقهات الجميع عليها ، والجميع كل واحد مسلم أمره إلى ربه ممسكين ببعض عوارضها الحديدية وملتصقين ومتدافعين على بعضهممن المفاجأة الغريبة ،فواحد يقول (( ههوب هوب هوووب) والثاني يقول ( إسسستآآآب إسستآآآب ياسيد إسستآآب ) ولكن ماذا يصنع السيد أمام هذه الهلوسة العظيمة ، وفجأة ترتفع حرارة السيارة ارتفاعا كبيرا ،فتجعجع وتونون وتكركر ( هرر هرر هرررر تررن تررن تررن ترررنك كوه ) فتقف مرغوما عنها بجعة قوية ترميهم على الخلف متصادمين برؤسهم ، فلا يدرى أيضحكون أم يبكون و الدخان يخرج من مقدمتها بكثافة ، هب الجميع ليطفأوا ما بها من دخنة وليتأكدوا مما أصابها فحمل أحدهم قطعة سجادة كانت تحت رجليه ، فما وجد إلا فتحة كبيرة يرى من خلالها الشارع ، يعني السيارة ( مقضوضة في كل مكان )


لايهم الجميع يجري لنجدة الملهوف والملهوفة ،والمعطوب والمعطوبة ، السيد عند نزوله أخذ يتحلطم فكلما تحلطم رقصت السيجارة التي أوقدها حديثا من بين شفتيه ، وهو يقول ( عفا يا بو سياد جديه أصابوك بهالعيون ؟، وانت تنظر ؟، عفا ، لكن ما أدري أدعي عليهم عند جدي ،، ترى صابوني ، صابوني ؟؟ ما اأكون السيد إذا ما شوّرت فيهم ) .. اكتشف الجميع إن كهرباء السيارة قد انقطع وماؤها قد انتهى ، ما الحيلة ؟ بعثوا أحدهم ليأتي بالماء من منزل بقرية مقابة قريب منهم ، أعطوهم ماء ووضعوه في مبرد السيارة ، لكن السيارة لا تمشي ، أخذوا في دفعها والسيد يحشمهم ( دتفعوا يالله راووني مرايلكم ، لو بس تعرفون تحسدون وتصيبوني ؟، يكشر ويرفع وجه عاليا ويميل ببرطميه إلى ناحية اليساركي لا يروه يتحلطم عليهم ويردد قولتهم التي يعتبرها كلمة الحسد وبصوت مضغوط ( ههادي بججم ؟؟) زين ليكمه ، ألحين زينه ؟ لكن سو خير ينقلب عليك شر .. الجميع لا يعير السيد تلك الكلمات وتلك الحماقاتاتالتي بين فترة يصدرها كي يخرجوا من هذا المأزق المأزوم ..

وصلوا قريب طريق جيد في مقابه وقاموا بدفعها بكل قوة حيث عملوا مطبات عميقه من فعل الدفع المنضغط أخذ منهم قوتهم وعضلاتهم ، ها هي ظهورهم المصلوبة على خلفية السيارة على شكل الركوع تدفعها ، فيخرج منهم شهيق وزفير وأهأهات متقطعة ( إهع ، إهههأ ،،، ) والسيد يصارخ بأن يشدوا أكثر على الدفع ، ها هي تسرع وتسرع ، أحدهم يقول له اعطها ( دكة ) فيعمل السيد الدكة فتتحرك السيارة منطلقة بأقصى سرعة ، فما إن انطلقت وهم يدفعونها إلا وكلهم قد فاجأتهم الانطلاقة من غير أن يحسبوا توازن لأنفسهم ليسقطوا كلهم مرة واحدة متصادمين وساقطين على بعضهم وقد انكشفت ثيابهم والرمال مهالة عليهم ، يتفتفون على ما دخل في أنوفهم وأفواههم من غبرة ورمال ، ما رفعوا رأسهم ، إلا والسيارة في منطقة بعيدة عن نظرهم ، فلم يتوقف لهم بل هرب عنهم وهم يجرون خلفه ( هيه هييييه حارسنا ) لكنه لم يعرهم اهتمام وخلاهم يولون .. ضحك الجميع على موقفه العجيب وموقفه المضحك وعلى أنفسهم وأشكالهم الفضيعة لكنهم واصلوا طريقهم بعد هذا التعب المضني لايستطيعون مقاومة المشي ، فبينما هم كذلك وعند وصولهم الشارع العام وإذا بسيارة السيد قد توقفت مرة أخرى وهو يحوس فيها وكأنه لم يرهم باعتقاده إنهم حسدوا أم الحناين .. لكن الجميع ألوى رأسه في اتجاه آخر وواصلوا طريقهم ، ولتكن السبعمائة روبية وبالا على السيد حين اشترى ما تسمى بأم الحناين ، وحين أحس إنهم لن يساعدوه وقد أشاحو بوجوههم عنه صرخ عليهم ، ولكنهم لم يعيروه اهتماما ، ساروا في طريقهم ، بعيدا ، وما إن تناصف الطريق إلا والسيد قد ربط سيارته خلف حمارة تجر عربة ( قاري ) بحبل وهو داخلها يلوك قهره ويطلب من صاحب الحمارة عدم التوقف لهؤلاء الحاسدين كي لا يبركنوا بحمارته ، وهو يقول له لا تقول لهم بكم اشتريت احمارتك وإلا بتموت ، لكن بسالك بجم اشتريت حمارتك ؟؟؟؟؟؟
قهقه الجميع حين سمعوه ، وكانت السبعماية ربية وبالا على أبو السيادة حين انطلقت من لسانه سعرها الساحر ..  

من طول الغيبات جاب الغنايم مشكور أخونا ،، القلم المتأمل ،، على القصة الجميلة
وتسلم والله يعطيك العافية ودمت بـــــــــــــود
__________________
،، جزء من معنى الح ــب يولد مع الصبر ،،

أنوار الأمل غير متصل  

قديم 06-04-08, 09:12 PM   #84

أنوار الأمل
...(عضو شرف)...

 
الصورة الرمزية أنوار الأمل  







افكر

رد: ...: احكي لنا حكايه :....


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سلسبـيل
 يا حبايبي اليوم اقول لكم قصه حليوه وفيها الفايده والعبره ان شاء الله ..
وبعد مااذن المغرب صليناعلى محمد وآله وتعشينا بسرعه وشطاره شطاره سوينا كل شئ وخلصنا ..(ههههـ)
********
الطوير الاخضر ..

كان يا ما كان في سالف العصر والأوان، رجل يعيش مع ابنه وابنته اللذين توفيت أمها، وظل هو يربيهما ويعتني بهما

كانت فتاة من الجيران تحسن إلى الفتاة وتغسل لها الثياب، وتساعدها عندما تغتسل.


وما زالت هذه الجارة كذلك إلى أن قالت للفتاة اليتيمة ذات يوم:


«اطلبي من أبيك أن يتزوجني، لأعتنبي بك وبأخيك أكثر».


فعرضت الفتاة الأمر على أبيها فأجاب:



«أخشى أن تغدر بك وبأخيك فأكون أنا قد ظلمتكما بها».



أما الصبي فكان يقول لا تتزوج يا أبي! وما زالت الجارة تلح على الفتاة، والفتاة تلح على أبيها حتى تزوج من هذه الجارة.



(رُوحْ يا يوم تعالْ يا يوم، رُوحي يا سَنة تعالي يا سَنَة) كبر الصغير واصبح يافعاً، فاختارت زوجة أبيه يوماً كان




فيه زوجها غائباً وقتلت الصبي، وقطعته قطعاً قطعاً، ووضعت بعض قطعه في الطعام، ليقدم أمامهم حينما يعود


الأب، انتقاماً منه لأنه كان يطالب أباه ألا يتزوج!. <<(يعني من صاقعه تصعكش هذا انتين تزوجتيه وش بعد تبغي )
فعلت ذلك به أمام أخته التي كانت تنهمر من عينيها الدموع



الساخنة الصامتة، والمنظر يفتت قلبها، فتقول لها زوجة الأب: إذا أخبرت أباك بما رأيت فسيكون هذا مصيرك أيضاً!



وبعد أن خرجت المرأة من المكان لبعض شؤونها، جمعت الأخت عظام أخيها المطروحة على الأرض ووضعتها في حفرة في حديقة البيت.

وحينما عاد الأب سأل عن ابنه فقالت له زوجته: ذهب إلى بيت جده، وقدمت له الطعام المهيأ، ولما اطمأن على


ابنه شرع يتناول الطعام، وجعل هو وزوجته يرميان بالعظام خارجاً أثناء الأكل، وكانت الابنة تلقف هذه العظام

وتقدفنها في الحفرة في الحديقة.

وفي صباح اليوم الثاني كانت مجموعة من النساء جالسات قريباً من المنزل وفيهن زوجة الأب والأخت،

فتحولت عظام الصبي إلى طائر وأخذ يغني ويقول:


أنــــــا الطــــويـــــر الأخـــضــــــر مــــــــــــرة أبــــــــوي ذبحــــــــتـــني وأبوي العَرسْ أكل من لحمي واختي الحنونة حن الله عليها جــــــــــــمــــــــعت عظمــــــــــــــاتي وحـــطـــــــــتــــهـــــم فـــــــي اجننــــــاتي




فتعجبت النساء مما يسمعن من غناء، ثم سكتن ليسمعن فسمعن الطير يقول:


لا أغني إلا عنها، تلك المرأة ويشير إليها ويقول:

لتفتح فمها، فحملتها النساء على أن تفتح فاها، ففتحته، فألقى فيه أبرة مسمومة، فماتت على الفور

فأضاف الطائر:

وتلك الفتاة فلتفتح حجرها، ففتحت حجرها فألقى فيه المال والفضة والزمرد والذهب والماس مما لا تستطع أن تحمله.

وهذبت( ماعرفت وش هالكلمه يعني ) إلى عظام أخيها فوجدت أنها قد تحولت إلى ذهب.

وعاشت مع أبيها حياة سعيدة...

وطار الطير تتسموا بالخير..
*****
وتصبحون على خير الآن وان شاء عجبتكم القصه ..
:صح النوم:

  

أي والله قصة ممتعة وذكرتني بقصة سرور ذبحته مرة أبوه
تسلمي ،، سلسبيل ،، غناتي وننحن من المتابعين ودمتي بــــــود
__________________
،، جزء من معنى الح ــب يولد مع الصبر ،،

أنوار الأمل غير متصل  

قديم 06-04-08, 10:24 PM   #85

سلسبـيل
عضو شرف

 
الصورة الرمزية سلسبـيل  







رايق

رد: ...: احكي لنا حكايه :....


يا ولدي لا تأذيني عاااد ماسك المشمر
خلني اضيف الجماعه الطيبين .. تفضلو قهوه جاي (شاي ) حليب زعفران هههـ

هاديه - ياسمين مسّاكم الله بالنور والخير والسرور يارب العالمين ...
*****
الغالي صاحب الخِل ..
ننتظرك ونعلم ان الظروف تعاكسنادائما وتتجبر علينا دائما كلما اردناها تمردت علينا ..
تذهب يمين ونحن شمال وهي شمال ونحن يمين واحيانا نحن فوق وهي يمين ..
لاتتأخر علينا توكل على الله في كل امورك وبالخمسه اصحاب الكسا توسل ..
******
انوار الامل سلمتي لنا يارب ..

__________________

(سُبْحانْ منْ خَلَقْه على رقتهِ ونعومته هالقُمر)

سلسبـيل غير متصل  

قديم 06-04-08, 10:31 PM   #86

سلسبـيل
عضو شرف

 
الصورة الرمزية سلسبـيل  







رايق

رد: ...: احكي لنا حكايه :....


والله اسمحو لي ماقدر اقول لكم قصه الحين تأخر الوقت وولدي مره صاير كل يصيح هالايام قريت عليه سورة يس والفلق والناس ويالله يصير اوكيه
شوفوا بعيونكم مو عارف ينام كل يتقلب يمين ويسار وفوق وتحت كل الحركات ماشاء الله عليه تقولوا عين صابته غناتي ولدي حبيبي الغالي .. ترى هو صغيرون وكتكوتي وعصفوري الصغير عمره يمكن في الرابع الحين هههـ


تصبحون على خير ..
__________________

(سُبْحانْ منْ خَلَقْه على رقتهِ ونعومته هالقُمر)

سلسبـيل غير متصل  

قديم 06-04-08, 10:47 PM   #87

هناء المغربي
...(عضو شرف)...

 
الصورة الرمزية هناء المغربي  






رايق

رد: ...: احكي لنا حكايه :....


خوووووش قصة .. عفيه عليش سلسبيل..

هناء المغربي غير متصل  

قديم 09-04-08, 01:34 PM   #88

سلسبـيل
عضو شرف

 
الصورة الرمزية سلسبـيل  







رايق

رد: ...: احكي لنا حكايه :....


الله يعافيك ِ اختي ..
*****
مادري شنو اقول لكم .. راح نتغيب عنكم كم يوم ..
ولدي طعمته اليوم الصباحلان كمل الحين 3 شهور عمره مو اربعه مثل ماقلت لكم.. وما انام الا متاخره وياه وعلى هالحال عيوني فيها حساسيه بزياده من السهر وكل دقيقه اجلس هههـ
+ صديقتي زواجها قريب وتعرفوا انتون الحووسه للتجهيز ثياب وغيره وولدي كله يصيح من التطعيمه وبعدين باسافر سوريا عند السيده زينب عليها السلام كان الله يهدي ولدي شوي وما يصيح واجدات ..
نشوفكم على خير .. تحياتي لكم ..

__________________

(سُبْحانْ منْ خَلَقْه على رقتهِ ونعومته هالقُمر)

سلسبـيل غير متصل  

قديم 09-04-08, 08:55 PM   #89

أنوار الأمل
...(عضو شرف)...

 
الصورة الرمزية أنوار الأمل  







افكر

رد: ...: احكي لنا حكايه :....


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سلسبـيل
 الله يعافيك ِ اختي ..
*****
مادري شنو اقول لكم .. راح نتغيب عنكم كم يوم ..
ولدي طعمته اليوم الصباحلان كمل الحين 3 شهور عمره مو اربعه مثل ماقلت لكم.. وما انام الا متاخره وياه وعلى هالحال عيوني فيها حساسيه بزياده من السهر وكل دقيقه اجلس هههـ
+ صديقتي زواجها قريب وتعرفوا انتون الحووسه للتجهيز ثياب وغيره وولدي كله يصيح من التطعيمه وبعدين باسافر سوريا عند السيده زينب عليها السلام كان الله يهدي ولدي شوي وما يصيح واجدات ..
نشوفكم على خير .. تحياتي لكم ..
  

هلا خيتوه ،، سلسبيل ،، يو ماعليه شر يكبر وينسى :قليل حيا وسلامات على عيونك لا تسهري واجد
وبالمبارك زواج صديقتك وعقبال العزابية >> بس في وين عرسها يمكن نروح :قليل حيا
ولا تنسينا من الدعاء عند السيدة زينب ( عليها السلام ) تروحي وتجي بالسلامة يارب ..
__________________
،، جزء من معنى الح ــب يولد مع الصبر ،،

أنوار الأمل غير متصل  

قديم 09-04-08, 09:37 PM   #90

هادية
مبتدئ  






رايق

رد: ...: احكي لنا حكايه :....


سلسبيل ..
لا تنسينا من الدعاء عند السيدة زينب عليها السلام وايضا ننتظر منك قصة تعودنا عليك
الى سافرتي اوصي بعضو او عضوة يمسك مكانة في القصة ههههههههه





هادية

__________________
السكن .. بين الدشة .. بين الديرة .. بين الحوامي

هادية غير متصل  

 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

قوانين وضوابط المنتدى
الانتقال السريع

توثيق المعلومة ونسبتها إلى مصدرها أمر ضروري لحفظ حقوق الآخرين
المنتدى يستخدم برنامج الفريق الأمني للحماية
مدونة نضال التقنية نسخ أحتياطي يومي للمنتدى TESTED DAILY فحص يومي ضد الإختراق المنتدى الرسمي لسيارة Cx-9
.:: جميع الحقوق محفوظة 2019م ::.
جميع تواقيت المنتدى بتوقيت جزيرة تاروت 11:43 AM.


المواضيع المطروحة في المنتدى لا تعبر بالضرورة عن الرأي الرسمي للمنتدى بل تعبر عن رأي كاتبها ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك
 


Powered by: vBulletin Version 3.8.11
Copyright © 2013-2019 www.tarout.info
Jelsoft Enterprises Limited