قديم 25-12-12, 11:31 PM   #1

عاشق السماء
.: إداري :.

 
الصورة الرمزية عاشق السماء  







افكر

Ico38 لما الإستعجال في الحكم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تحية عطرة للأخوة والأخوات



وما أجمل أن نلتقي بأهل الفكر عبر موضوع جديد وحوار جديد
لنتعلم من بعضنا وتتلاقح الأفكار والنتيجة إختلاف يلفه الود

في كثير من المبادرات سواءاً على المستوى الوطني والإجتماعي والديني والإقتصادي عادة ً مانرى أمورة عديدة تبرز في مقابلها ومنها على سبيل المثال لا الحصر :-
- قلة التفاعل بسبب أو بدون سبب .
- كثرة الإنتقادات السلبية والحكم المستعجل دون تدقيق .

لما لا نرى الإلتفات الكبير حول أي مبادرة ومحاولة فهم من بادر
واجتهد في تأسيس ؟


المبادرات كثيرة ومتنوعة ولا تقتصر على جانب وهي عامة
وأحببت أن نناقش أسباب الإستعجال فيما بين أمرين

بين عدم إكمال مؤسس المبادرة لمبادرتهم وبين إستعجال الحكم عليها من قبل الآخرين فما هي حقيقة ذلك من وجهة نظركم ؟

ونطاق الحوار يشمل كل أنواع المبادرات
من العائلية إلى الأممية

فأهلاً ومرحباً بقدومكم ومشاركتكم وآرائكم وقناعتكم
ولكل من يشارك أقدم له باقة ود ممتنة بالشكر الجزيل


وتقبلوا تحياتي السماوية
عاشق السماء
__________________

عاشق السماء غير متصل  

قديم 26-12-12, 11:47 AM   #2

روح و جودي
كاتب متميز  






رايق

رد: لما الإستعجال في الحكم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


اللهم صل على محمد و آل محمد
و عليكم السلام و رحمة الله و بركاتة يا اخي الغالي عاشق السماء
ولك ايضا تحية عطرة
احسنت و بارك الله فيك
موضوع مهم يستحق العناية بالمشاركة و المتابعه
الإستعجال في الحكم على اي مبادرة دون التثبت هي من اسباب فشل كثير من المبادرات الطيبه
الحكم على كافة الأمور تحتاج الى تثبت
و التثيت دليل حكمة و رزانة و طمأنينية و فيه خيرا كثير بل كله خير و صلاح للمرا
المشكلة هي ليسة الوقوع في الخطاء!!!
فالخطاء وارد و مردود
انما المشكلة تكمن عند البقاء على الخطاء و عدم المبادرة الى اصلاح ما فسده منا
البعض يملك طاقات و معارف كثرة لكنه لا يطبقها في واقعة
فقط لأنه و بالظنة يحكم على تلك المهارات بالفشل
هذا امرا غاية في الخطورة
بل المشكلة و الأخطر قد تتعدرا حدود هذه الظنة الى الحكم على مبادرة الأخرين بالفشل
و نحن لا نحتاج فقط لتشبت في الحكم على المبادرات...هذا مطلوب
لكننا نحتاج ايضا الى روح المشاركة في المبادات
لا اكتفي بهذا بل ساواصل المشاركة معكم هنا
فهناك نقاط اهم مما كتبت
الى ذاك الوقت اقبل تحياتي
فنحن نقبل كل تحاياك. سماوية كانت ام غيرها

روح و جودي غير متصل  

قديم 28-12-12, 04:24 PM   #3

عاشق السماء
.: إداري :.

 
الصورة الرمزية عاشق السماء  







افكر

رد: لما الإستعجال في الحكم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


اللهم صل على محمد وآل محمد

أهلاً بك عزيزي روح وجودي

أحسن الله لك بالثبات على ولاية علي الحق

بداية أشكرك على الإهتمام والمشاركة

نحن يا أخي الكريم مبتلون في أيامنا هذه بكثرة القيل والقال ما إن تحدث مشكلة أو نسمع خبراً من هنا وهناك حول مانسمع من تحليلات قد تصاب بالصداع
من الإجتهادات الشخصية حتى كأنك ترى الآية المباركة قد انطبقت عليهم
(قُلْ هَلْ نُنَبّئُكُم بِالأخْسَرِينَ أَعْمَالاً * الّذِينَ ضَلّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعاً * أُوْلَـَئِكَ الّذِينَ كَفَرُواْ بِآيَاتِ رَبّهِمْ وَلِقَائِهِ فَحَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ
فَلاَ نُقِيمُ لَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَزْناً * ذَلِكَ جَزَآؤُهُمْ جَهَنّمُ بِمَا كَفَرُواْ وَاتّخَذُوَاْ آيَاتِي وَرُسُلِي هُزُواً)

وذلك ما جعل أمر اختراق الوحدة الداخلية لأي مجتمع
سهلاً أمام مطامع الأعداء الذين ينتظرون الفرص
ونحن كمجتمع قطيفي ولائي علينا أن نحفظ هذه اللحمة
بوجود قيادة سماوية ورموز دينية ينبغي أن تحفظ لها الحرمة
(لست في معرض أن نرجع في كل شيء للعلماء ولكن الأمور المصيرية ذات الخطورة العالية ينبغي لنا أن نرجع فيها إلى من يجمع شرائط القيادة
وفقاً لروايات أهل البيت عليهم السلام)
ولو تتبعنا تاريخنا الماضي والمعاصر لوجدنا أن سبب انهزام المجتمعات والشعوب أنها لا تتبع قيادة سماوية مخلصة
فمعركة أحد شاهد على هزيمة المسلمين بسبب عدم انصياعهم لأوامر النبي صلى الله عليه وآله

وجود نخب إجتماعية تملك الخبرة في استخراج الأسباب المناسبة
لما يجري في الواقع وعلى هذه النخب أن تحمل هموم الناس على
عاتقها بكل مصداقية وإخلاص
(فالإمام علي كان لديه أصحاباً ذات كفاءة عالية تربوا على يديه يبلغوه بحقيقة وواقع ما يجري
لا على سبيل تناقل الأخبار ولكن من باب رؤية النقص ومحاولة
ملأ ذلك الفراغ بالحلول المناسبة وهذا ما يريده منا أئمتنا وسادتنا)

اكتفي بهذا القدر
وبإنتظار تواصلك الطيب أخي الكريم

تحاياك مقبولة وعلى العين والراس
تقبل تحياتي السماوية وكما تحبها
عاشق السماء
__________________

عاشق السماء غير متصل  

قديم 13-01-13, 01:34 AM   #4

ظل وقمر
عضو قدير جداً

 
الصورة الرمزية ظل وقمر  







افكر

رد: لما الإستعجال في الحكم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


بسم الله الرحمن الرحيم


طرح موفق وقبل أن ابدأ لدي بعض الملاحظات


عندما تختلف مع أحدهم هذا يعني ان هناك مساحة يجب أن تُملأ بالحوار الهادئ والمبني على أساس العلم لا الجدال
وإذا ماتحاور الطرفان فخرجوا بنتيجة أو لم يخرجوا ، هذا لايعطي أياً منهما الحق في الإنتقاص من الآخر فما بالنا بالتكفير أو توجيه آيات قرآنية تتحدث عن الكفار فنقوم ونوجهها له !!

إن كنت ترى أنك على الحق الذي لا شك فيه فتخلق بأخلاق القرآن الذي يقول ( إنا أو إياكم لعلى هدىً أو في ظلال مبين )
مبدأ ومنطق القرآن لايقوم على فرض الرأي ولو كان حقاً
مبدأ ومنطق القرآن يقوم على أساس إحترام العقل البشري وإحترام الرأي ومقارعة الحجة بالحجة
وإلا لجاء النبي بعدة معاجز خارقة وانتهى الأمر .
يجب أن نراعي آراء الآخرين ونعطيها حقها في النقاش ولو كنا على يقين أننا على الحق فما بالنا نتهم إخواننا بالظلال على مواقف سياسية أو إجتماعية ليست لها علاقة بالدين !!!

النقطة الأخرى-

.المبادرات أنواع وفي المجمل فإنها يجب أن تُعتمد من النخبة على المستوى الإجتماعي
. و أُولي الشأن المعنيين في هذا الأمر بالخصوص .
. فعندما يتم تهميش هؤلاء فعندها تُصبح هذه المبادرة فاقدة للشرعية وفق الأطر المتعارف عليها

. عندما يكون لدي الأدلة والبراهين والقرآءة الصحيحة التي تقول بأن المبادرة في هذا الشأن
.هي مجرد إبرة مخدرة وماهي إلا سراب يحسبه الضمآن ماءاً
.وماهي إلا لدغة سأُدغها كما لُدِغت مِراراً وتكراراً ضمن عندة مبادرات فاشلة
.هنا يجب أن أتوقف وإلا سأكون ذاك الساذج الذي هو كالذبابة كلما هششتها رجعت لك لتهشها ثانية .


أما فيما يخص القيادة فأقول القيادة لاتظهر إلا إذا توحد الصف
القيادة العلمائية لن تخرج لأناس يصفون بعضهم بأوصاف الكفار
القيادة تخرج عندما تلمس قاعدة صلبة ثابتة موحدة ، لا أرض طينية
القيادة رأيناها عندما برزت هزأ بها البعض وأحجم عنها البعض وعندما سُجنت
صمت الجميع صمت القبور ما عدا قلة قليلة ، فما أشبه اليوم بالبارحة !!


السلام عليك يامُسلم بن عقيل ورحمة الله وبركاته




تحياتي

__________________

التعديل الأخير تم بواسطة ظل وقمر ; 13-01-13 الساعة 01:44 AM.

ظل وقمر غير متصل  

قديم 13-01-13, 07:48 AM   #5

روح و جودي
كاتب متميز  






رايق

رد: لما الإستعجال في الحكم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد

تحية طيبة للأخ الفاضل/ضل و قمر
انا اشاركك النقاش في ما تفضلة به في النقطة الثانيه
و هي
. عندما يكون لدي الأدلة والبراهين والقرآءة الصحيحة التي تقول بأن المبادرة في هذا الشأن
.هي مجرد إبرة مخدرة وماهي إلا سراب يحسبه الضمآن ماءاً

.وماهي إلا لدغة سأُدغها كما لُدِغت مِراراً وتكراراً ضمن عندة مبادرات فاشلة
.هنا يجب أن أتوقف وإلا سأكون ذاك الساذج الذي هو كالذبابة كلما هششتها رجعت لك لتهشها ثانية .


اخي الفاضل
اذا كنت تملك ادلة و براهين وقرآءة صحية تثبت ما تفضلت به
اذا انت من نوع الكفاءه و اظن انك تعرف الفرق بين الكفاءه و الفاعليه
يعني يا اخي الفاضل انت عنصر غير فعال في مجتمعك
نعم تملك الطاقات و القرآة الصحيه لكنك لا تطبقها في ارض واقعك
اذا ما فائدته؟؟؟
الجواب انت اجبت عليه!!!!
احباط المبادرات
الحكم عليها بالفشل و ان كنت تعلم بذالك لكنك لم تحرك ساكنا
الواجب علينا يا اخي الفاضل هو المشاركة و دعم المبادرات قدر الإمكان
خصوصا ؤلائك الذين يتمتعون بقرآءة صحيحه و وضع خطط استراتيجيه
انا احكي لك شيء مما حصل امامي
في يوم من الأيام اثنين ممن اعرفهم كانو يتكلمون على بعض مشاريع جه خيريه
انها كذا.. و كذ.. و كذ
اشهد الله الذي لا آله الا هو اني تكلمت وقلت!!!
انتو الحين ما خليتو و لا بقيتو على الناس..سؤالي لكم!!!
من فيكم يوم من الأيام دعم هذه الجه باي مبلغ من المال و باي صفة كانت؟؟؟
اثنينهم صارو يطالعو في بعضهم البعض
قلت لهم اذا انتو تشوفو هذا غلط يعني انتو عندكم الصح!!!
اتفضلو الى الجه و طرحو رائيكم الباب مفتوح و هم بحاجه الى مفكرين و مساهمين
لكن بالظنة تتكلمو بس ما يصير كذا يا اخواني
شاركو الناس مبادراتهم باي نوي كان اقلاها اذا صار عندك و قت فاضي
روح لهذه الجه و قول لهم انا عندي هالقد ساعة فاضي
اقدر اساعدكم باي شيء؟؟؟
هذا اقل واجب علينا نسويه

هذا ان كنت انا فهمت النقطه صح
و شكرا لك يا اخي و عذرني على المداخله


روح و جودي غير متصل  

قديم 13-01-13, 06:49 PM   #6

ظل وقمر
عضو قدير جداً

 
الصورة الرمزية ظل وقمر  







افكر

رد: لما الإستعجال في الحكم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


الأخ الكريم روح وجودي

أنت لم تفهم ما أقصد .. ثم إنني هنا أتحدث عن بادرة ولا أتحدث عن شخصيات

النقطة الأخرى يا أخي الكريم هناك الكثير من الناس يدعمون بعض المبادرات الإجتماعية الخيرية
ولايلزمهم أن ينشروا أعمالهم ومشاركاتهم لذلك لايمكنك أن تقول أنتم لاتفعلون
وأنتم تُحبطون و أنتم عناصر غير فعالة بالمجتمع .

__________________

ظل وقمر غير متصل  

قديم 13-01-13, 08:42 PM   #7

القلب السليم
م. منتدى الطب+حواء

 
الصورة الرمزية القلب السليم  






فرحانة

رد: لما الإستعجال في الحكم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


اللهم صل على محمد وال محمد ...

تحية طيبة الى اللبنه الاساسية اخي المحترم عاشق السماء والاخوة المشاااركين في هذا الموضوع الهااادف ...

وجهة نظري مقااااربة تقريبا الى وجهة نظر الاخ المحترم ظل وقمر ...
تقبلوا وجودي بينكم ..

__________________

القلب السليم غير متصل  

قديم 14-01-13, 07:26 AM   #8

روح و جودي
كاتب متميز  






رايق

رد: لما الإستعجال في الحكم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ظل وقمر
 الأخ الكريم روح وجودي

أنت لم تفهم ما أقصد .. ثم إنني هنا أتحدث عن بادرة ولا أتحدث عن شخصيات

النقطة الأخرى يا أخي الكريم هناك الكثير من الناس يدعمون بعض المبادرات الإجتماعية الخيرية
ولايلزمهم أن ينشروا أعمالهم ومشاركاتهم لذلك لايمكنك أن تقول أنتم لاتفعلون
وأنتم تُحبطون و أنتم عناصر غير فعالة بالمجتمع .  

اهلا و سهلا بك يا اخي الفاضل/ضل و قمر
وسع صدرك يا خوي !!!!
انا في نهية ردي كتبت عبارة....هذا ان انا فهمت النقطه صح
انا الي فهمته هو انك تقول اذا كنت تعرف انه هاي المبادره من اولها فاشله ليش ندعمها!!!
و على هذا الفهم انا اعتمدة ... و لعل فهمي قاصر
وسؤالي لك يا اخي الفاضل هو ..هل المبادرة تحرك نفسها بنفسها ام انها تحتاج الى اشخاص تحركها؟؟؟
ثم انك ايضا لم تفهم ما كتبته انا!! فكان ردك هذا
الكثير من الناس يدعمون بعض المبادرات الإجتماعية الخيرية
ولايلزمهم أن ينشروا أعمالهم
هذا ممتااااز جدا.. ان تساهم و تشارك دون علم اي احد
لكن المصيبة هو ان تخلط الصالح بالسيئ!!
ان تتصدق و تتبعها اذا بالمنة!!!
انا تكلمت عن اشخاص كانو ينتقدون و ينقصون من شأن تلك الجهة
فان كانون من المساهمين فتلك مصيبة .. و البحث في هذا كبير
و على هذا انا قلت انتم لا تفعلون ..
انا انتهيت.
تفضل!!!!

التعديل الأخير تم بواسطة روح و جودي ; 14-01-13 الساعة 01:59 PM.

روح و جودي غير متصل  

قديم 14-01-13, 05:55 PM   #9

ظل وقمر
عضو قدير جداً

 
الصورة الرمزية ظل وقمر  







افكر

رد: لما الإستعجال في الحكم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة روح و جودي
 اهلا و سهلا بك يا اخي الفاضل/ضل و قمر
وسع صدرك يا خوي !!!!
انا في نهية ردي كتبت عبارة....هذا ان انا فهمت النقطه صح
انا الي فهمته هو انك تقول اذا كنت تعرف انه هاي المبادره من اولها فاشله ليش ندعمها!!!
و على هذا الفهم انا اعتمدة ... و لعل فهمي قاصر
وسؤالي لك يا اخي الفاضل هو ..هل المبادرة تحرك نفسها بنفسها ام انها تحتاج الى اشخاص تحركها؟؟؟
ثم انك ايضا لم تفهم ما كتبته انا!! فكان ردك هذا
الكثير من الناس يدعمون بعض المبادرات الإجتماعية الخيرية
ولايلزمهم أن ينشروا أعمالهم
هذا ممتااااز جدا.. ان تساهم و تشارك دون علم اي احد
لكن المصيبة هو ان تخلط الصالح بالسيئ!!
ان تتصدق و تتبعها اذا بالمنة!!!
انا تكلمت عن اشخاص كانو ينتقدون و ينقصون من شأن تلك الجهة
فان كانون من المساهمين فتلك مصيبة .. و البحث في هذا كبير
و على هذا انا قلت انتم لا تفعلون ..
انا انتهيت.
تفضل!!!!  


صدري واسع إن شاء الله

رداً على سؤالك هل المبادرة تحرك نفسها أم أنها تحتاج من يحركها !!

أسلفت سابقاً أن أي مبادة يجب أن تأخذ شرعيتها من نخبة المجتمع
والمعنيين بتلك المبادرة عبر استشفاف رضا المجتمع عليها .
لأنه لايمكنك أن تطرح مبآدرة في حل أزمة سياسية مثلاً وتذهب بها وحدك
أو مع مجموعة ممن يوافقونك الرأي ، هكذا تكون قد سلبت الناس حقهم تهميشهم وفرض رأيك وسلبهم رأيهم .

لكن ما إن تستشف النخبة المجتمعية الرضا من المجتمع على هذه المبادرة أو تلك
فعندها تقول قد استوفت الشرعية والقوة التي تكمنها من التحدث بإسم مجتمع بأكمله .

ثم إن البادرة في ذاتها مجموعة حلول يمكن لأي شخص بحثها أو إيجادها
ولكن تحويلها على أرض الواقع يحتاج الجدية من جميع الأطراف ، فلا يمكنني أن أبادر
مثلاً ببناء جامعة في منطقتي و أنا أعلم أن من سيستلم المبادرة لايُريد لي التطور في المجال العلمي . فتارة يقول جامعات الدمام قريبة وتارة يقول لايوجد أرضي كافية للبناء فوقها ووو .إلخ

الخلاصة : في أي مجال كان أمور سياسية جمعيات خيرية بيئية .. يجب إشراك أفراد المجتمع
بأخذ آرائهم وإن اختلفت ( ألسنا ندعوا لخلق جيل جديد واعي مثقف ذو شخصية قوية عبر أستشارته وأخذ رأيه منذ الصغر )
إذن لماذا نهمش جميع أبناء المجتمع صغاراً وكبارا !! والإستفراد بالقرار عبر جماعات معينة !!!!
إذا أردت أن تكون هذه المبادرة ذات فاعلية مؤثرة فلا بد أن تُشرك أفراد مجتمعك فيها وإلا فهي فاشلة لا محالة

تبقى سؤال وهو : لو أدخلت بيتك ضيف وخانك ، فها ستثق به وتُدخله بيتك مرة أخرى ؟
بعبارة أخرى هل سأكتب معروض جديد للمسؤول الفلاني وأنا أعلم بأنه قد مزق آلاف المعاريض قبله
هل سأطرح مبآدرة لمن خرق عدة قوانين ونقض الكثير من العهود التي وُقعت بيني وبينه ؟


تحياتي
__________________

ظل وقمر غير متصل  

قديم 15-01-13, 09:39 AM   #10

روح و جودي
كاتب متميز  






رايق

رد: لما الإستعجال في الحكم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ظل وقمر
 
صدري واسع إن شاء الله


رداً على سؤالك هل المبادرة تحرك نفسها أم أنها تحتاج من يحركها !!

أسلفت سابقاً أن أي مبادة يجب أن تأخذ شرعيتها من نخبة المجتمع
والمعنيين بتلك المبادرة عبر استشفاف رضا المجتمع عليها .
لأنه لايمكنك أن تطرح مبآدرة في حل أزمة سياسية مثلاً وتذهب بها وحدك
أو مع مجموعة ممن يوافقونك الرأي ، هكذا تكون قد سلبت الناس حقهم تهميشهم وفرض رأيك وسلبهم رأيهم .

لكن ما إن تستشف النخبة المجتمعية الرضا من المجتمع على هذه المبادرة أو تلك
فعندها تقول قد استوفت الشرعية والقوة التي تكمنها من التحدث بإسم مجتمع بأكمله .

ثم إن البادرة في ذاتها مجموعة حلول يمكن لأي شخص بحثها أو إيجادها
ولكن تحويلها على أرض الواقع يحتاج الجدية من جميع الأطراف ، فلا يمكنني أن أبادر
مثلاً ببناء جامعة في منطقتي و أنا أعلم أن من سيستلم المبادرة لايُريد لي التطور في المجال العلمي . فتارة يقول جامعات الدمام قريبة وتارة يقول لايوجد أرضي كافية للبناء فوقها ووو .إلخ

الخلاصة : في أي مجال كان أمور سياسية جمعيات خيرية بيئية .. يجب إشراك أفراد المجتمع
بأخذ آرائهم وإن اختلفت ( ألسنا ندعوا لخلق جيل جديد واعي مثقف ذو شخصية قوية عبر أستشارته وأخذ رأيه منذ الصغر )
إذن لماذا نهمش جميع أبناء المجتمع صغاراً وكبارا !! والإستفراد بالقرار عبر جماعات معينة !!!!
إذا أردت أن تكون هذه المبادرة ذات فاعلية مؤثرة فلا بد أن تُشرك أفراد مجتمعك فيها وإلا فهي فاشلة لا محالة

تبقى سؤال وهو : لو أدخلت بيتك ضيف وخانك ، فها ستثق به وتُدخله بيتك مرة أخرى ؟
بعبارة أخرى هل سأكتب معروض جديد للمسؤول الفلاني وأنا أعلم بأنه قد مزق آلاف المعاريض قبله
هل سأطرح مبآدرة لمن خرق عدة قوانين ونقض الكثير من العهود التي وُقعت بيني وبينه ؟



تحياتي
  



أهلا و سهلا بك مرة أخرى يا أخي الفاضل/ظل و قمر
تعقيبا على ما تفضلت به راح أرد عليك وحده وحدة
في الجزئية العليا كأني قد فهمت مقصدك و هو ما لا أود الخوض فيه
حيث انه سياسي و ألمعني فيه رموز دينيه إن لم أكن مخطئ
و أنا عن نفسي وضعت خطا أحمر لرموز الدينية و ألخطباء الأفاضل فلا يمكنني أن أتجاوزه
كي أخوض في نقده هذا و ذاك فأنا لستة من أهل الإختصاص في ذالك
لكني و معا هذا فقط أذكرك بقضية الإمام الحسن الزكي عليه و على أبائه و أخيه أفضل و أزكا ألسلام
عندما عمد إلى مصالحة معاوية مع أن الإمام يعلم ماذا يجري على تلك ألمصالحة من نقض و أغيره..
السؤال....
هل أخذ الإمام برأي شيعته عندما لم يقبل بها إلا الخواص؟؟؟؟
و هل كان يلزم الإمام أن يأخذ برأي الشيعة أو ألأكثرية في حل تلك الأزمة السياسية؟؟؟
أم أن الإمام يعلم ما لا يعلمه العامة؟؟؟
تحمل الإمام عليه السلام كل تلك المصائب و أنت يا أخي الفاضل تعلم ما ذا قيل عنه عليه السلام
أنا و ألله أخجل من ذكر ذالك
ألخلاصة هي أنه ليس بالضرورة أن يكون الأقلية على خطاء و الأكثرية على صواب
هذا المبدأ لا يعترفون به الموالون أمثالك يا أخي
فهذا كتاب ألله عز و جل قد مدحه الأقلية في جميع الأصعدة و الآيات الشريفة في ذالك بالعشرات
و هذا إمام المتقين علي و من بعده أامتنا الأطهار هل كان معهم ألا القليل ممن و فاء!!!
نأتي إلى الجزئية ألثانية..
أنا أرى أن المبادرة في طلب بناء جامعات في منطقتنا هي مبادرة طيبة نثمنها و إن كنا نعلم الرفض
لأن في ذالك حجة قائمة عليهم حتى لا يأتي أحد و يقول أنتم لم تطالبو بحقكم في بناء جامعات
أعطيك مثال نحن عشناه سويا
ما ذا لو لم يطالبو و جها البلد ببناء مساجد و كتفينا بمقولتك (هم لا يريدون ذالك)
هل كانت لتبنا هذه المساجد الضخمة الواسعة ؟؟؟
و هل أخذو رأيك أو رأي عندما طولبه بذالك؟؟؟ بل الكثير لم يكن يعلم بتلك المبادرات أصل.
و أعطيك مثال أخر
هل كان الإمام الحسين عليه السلام يرجو من الأعداء أن يتركوه في مأمن من الأرض عندما
قال عليه السلام (أن كنتم كارهين قدومي فتركوني أذهب إلى مأمن من الأرض)
أم كان يعلم بقتله؟؟
لكن كان يلقي عليهم الحجة في كل ذالك
عرفهم بنفسه حتى لا يقول أحدا لم نعرفك و ....لخ
أما ما يخص خلاصتك ... أنا أجبت عليها في ردي السابق
لكن أن أردة أن نناقشها من جديد فلا مانع.
الجواب على سؤالك..
: لو أدخلت بيتكضيف وخانك ، فها ستثق به وتُدخله بيتك مرة أخرى؟
هذا الجزء يحتاج بحثا منفصل عن هذا و أظن أنه ليس في محله (عذرا)
و في ما تبقى من تساؤلك أيضا أعذرني من الجواب
ليس هروب لا و لا خوفا إنما يحتاج إلى حكم و ألحكم يحتاج تثبت و أنا لا أعرف مقصدك بتحديد
هذا و إن طاب لك المواصلة
فتقبل مني أجمل ألتحايا
و الشكر موصول لك بكل احترام و تقدير
تفضل....

روح و جودي غير متصل  

قديم 15-01-13, 04:16 PM   #11

ظل وقمر
عضو قدير جداً

 
الصورة الرمزية ظل وقمر  







افكر

رد: لما الإستعجال في الحكم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


أهلاً بك أخي الكريم ..
هناك عدة نقاط أتمنى منك أن تركز فيها حتى نكون في المسار الصحيح .

. قضية الإمام الحسن :
وأخيه الحُسين وحتى أبوهما عليهم السلام في حربه مع معاوية لايمكنك أبداً أن تقدمها وتفرض أسبابها نتائجها على واقعنا الحالي
لأن الضروف والأشخاص والواقع يختلف تماماً ، لماذا ؟

لإن قوانين الحرب والسلم ومعاهداتها تختلف كلية عما نتحدث فيه ، فلسنا في حرب .
ثم إن الإمام الحسن عليه السلام عمد للصلح عندما باع قائد جيشه في العراق ضميره لمعاوية وباع أكثر الرؤساء ضمائرهم بالعدات
وأصبح معسكر الإمام يعج بالشائعات حتى أصبح الإمام الحسن غير قادر على تنفيذ أوامره في جيشه !!
كما ذكر ذلك صاحب كتاب صلح الحسن الشيخ المجاهد راضي آل ياسين طيب الله ثراه . ص 249

ولكن من المؤسف حقاً أن يتخذ شيعة أمير المؤمنين قضية الإمام الحسن ويجعلون منها عذراً للخنوع والإستسلام
وهذا ناتج عن جهلهم بتفصايل قضيته مع معاوية . بل فرض شروطاً لايستطيع أحد الآن فرضها على هذه الدولة أو تلك
من هؤلاء الذين يستخدمون قضيته سلام الله عليه لتبرير خنوعهم بل وحتى ركونهم للظالم


. قضية الأكثرية والأقلية :
أنا لم أتكلم عن الأكثرية والأقلية في ميزان الحق والباطل ، ولكن تكلمت عنها في ميزان القوة والضعف .
فلا شك أن من يخرج ليطالب بحقه أنه على حق سواءاً كان شخص واحد أم مليار شخص
ولكن في ميزان القوة والضعف هناك فرق في أن يخرج خمسة أشخاص و أن يخرج 50 ألف ، عندها ستكون المعادلة مختلفة لتأثير الأكثرية .

فإذا قل عدد المطالبين في القضايا الإجتماعية أو السياسية أصبح تأثيرهم أقل وبالتالي لاتُنفذ هذه المطالب ولايُلتفت لها أصلاً .
ولايفوتني أن أذكر قضية الإمام علي بعد رحيل النبي الأعظم وبعد أن وثب أصحاب السقيفة على حقه قال :
^ إني لو وجدت يوم بويع أخو تيم أربعين رجلا كلهم على مثل بصيرة الأربعة الذين قد وجدت لما كففت يدي ولناهضت القوم،
ولكن لم أجد خامسا فأمسكت ، أتاني أربعون رجلا من المهاجرين والأنصار فبايعوني وفيهم الزبير،
فأمرتهم أن يصبحوا عند بابي محلقين رؤوسهم عليهم السلاح، فما وفى لي ولا صدقني منهم أحد غير أربعة: سلمان وأبو ذر والمقداد والزبير ^

فمن هنا تتضح لنا الرؤية بأن العدد في ميزان القوة والضعف عامل مهم جداً في التأثير على مجريات الأمور .
ومن هذه الزاوية أريدك أن تنظر لِما يجري في كل مرة يُشيع فيها شهيد من شهداء القطيف الأبرار
يحث يحضر الآلاف ويقدرون بـ 50 و 70 ألف يهتفون في التشييع ، لبيك ياشهيد ، أنا الشهيد التالي ، على العهد سائرون ووو إلخ .

ثم مايلبث أن ينتهي هذا التشييع فلا تجد أحداً بعدها إلا قلة قليلة تخرج في اليوم الثاني يقدرُون بـ 30 شخص .
وهنا يكون السؤال ( لماذا ) ؟؟؟؟


.قضية إلقاء الحجة :

كم مرة تُريد أن يُلقي العلماء والمثقفين الحجج على الطرف الآخر ؟
وإذا أردت أن تعرف عن هذا الموضوع مفصلاً إقرأ تاريخ المبادرات القطيفية مع الدولة السعودية لتعرف حجم العناء والشقاء الذي تجرعه المجتمع القطيفي .

عهد هذا المجتمع بالمبادرات ليس حديث اليوم بل هو عمرٌ طويل حافل بالمبادرات منذ قيام هذه الدولة وكمية الحجج لايُمكن إحصائها على جميع الأصعدة
تنمية ، بيئة ، تعليم ، حقوق مدنية ، حريات مذهبية ووو إلخ ..

لذا أنا أتفق معك في إلقاء الحجة ولكن دون أن أكون موظفاً لإلقاء الحجج ثم أقول أنا قمت بواجبي وانتهى الأمر .
لإن إلقاء الحجة تتبعها خطوات ، أنت استشهدت بالإمام الحسين عليه السلام
فهل ألقى الحجية عليهم ووقف متفرجاً عليهم وهم يقتلونه ؟


. كلمة أخيرة :

التعاون والوحدة والتصميم هي سبل إنجاح أي مشروع حقوقي أو خيري
أما التشتت وعدم الثقة والخنوع والنظرة الظلامية فهي السوسة التي تنخر المجتمع وتقضي عليه
وهي وسلية يعتمدها النظام لضرب المجتمع ببعضه لينسى حقوقه ويلتهي بقضايا تافهة وجدال لاينتهى .
__________________

التعديل الأخير تم بواسطة ظل وقمر ; 15-01-13 الساعة 04:29 PM.

ظل وقمر غير متصل  

قديم 16-01-13, 10:01 AM   #12

روح و جودي
كاتب متميز  






رايق

رد: لما الإستعجال في الحكم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ظل وقمر
 
أهلاً بك أخي الكريم ..

هناك عدة نقاط أتمنى منك أن تركز فيها حتى نكون في المسار الصحيح .

. قضية الإمام الحسن :
وأخيه الحُسين وحتى أبوهما عليهم السلام في حربه مع معاوية لايمكنك أبداً أن تقدمها وتفرض أسبابها نتائجها على واقعنا الحالي
لأن الضروف والأشخاص والواقع يختلف تماماً ، لماذا ؟

لإن قوانين الحرب والسلم ومعاهداتها تختلف كلية عما نتحدث فيه ، فلسنا في حرب .
ثم إن الإمام الحسن عليه السلام عمد للصلح عندما باع قائد جيشه في العراق ضميره لمعاوية وباع أكثر الرؤساء ضمائرهم بالعدات
وأصبح معسكر الإمام يعج بالشائعات حتى أصبح الإمام الحسن غير قادر على تنفيذ أوامره في جيشه !!
كما ذكر ذلك صاحب كتاب صلح الحسن الشيخ المجاهد راضي آل ياسين طيب الله ثراه . ص 249

ولكن من المؤسف حقاً أن يتخذ شيعة أمير المؤمنين قضية الإمام الحسن ويجعلون منها عذراً للخنوع والإستسلام
وهذا ناتج عن جهلهم بتفصايل قضيته مع معاوية . بل فرض شروطاً لايستطيع أحد الآن فرضها على هذه الدولة أو تلك
من هؤلاء الذين يستخدمون قضيته سلام الله عليه لتبرير خنوعهم بل وحتى ركونهم للظالم


. قضية الأكثرية والأقلية :
أنا لم أتكلم عن الأكثرية والأقلية في ميزان الحق والباطل ، ولكن تكلمت عنها في ميزان القوة والضعف .
فلا شك أن من يخرج ليطالب بحقه أنه على حق سواءاً كان شخص واحد أم مليار شخص
ولكن في ميزان القوة والضعف هناك فرق في أن يخرج خمسة أشخاص و أن يخرج 50 ألف ، عندها ستكون المعادلة مختلفة لتأثير الأكثرية .

فإذا قل عدد المطالبين في القضايا الإجتماعية أو السياسية أصبح تأثيرهم أقل وبالتالي لاتُنفذ هذه المطالب ولايُلتفت لها أصلاً .
ولايفوتني أن أذكر قضية الإمام علي بعد رحيل النبي الأعظم وبعد أن وثب أصحاب السقيفة على حقه قال :
^ إني لو وجدت يوم بويع أخو تيم أربعين رجلا كلهم على مثل بصيرة الأربعة الذين قد وجدت لما كففت يدي ولناهضت القوم،
ولكن لم أجد خامسا فأمسكت ، أتاني أربعون رجلا من المهاجرين والأنصار فبايعوني وفيهم الزبير،
فأمرتهم أن يصبحوا عند بابي محلقين رؤوسهم عليهم السلاح، فما وفى لي ولا صدقني منهم أحد غير أربعة: سلمان وأبو ذر والمقداد والزبير ^

فمن هنا تتضح لنا الرؤية بأن العدد في ميزان القوة والضعف عامل مهم جداً في التأثير على مجريات الأمور .
ومن هذه الزاوية أريدك أن تنظر لِما يجري في كل مرة يُشيع فيها شهيد من شهداء القطيف الأبرار
يحث يحضر الآلاف ويقدرون بـ 50 و 70 ألف يهتفون في التشييع ، لبيك ياشهيد ، أنا الشهيد التالي ، على العهد سائرون ووو إلخ .

ثم مايلبث أن ينتهي هذا التشييع فلا تجد أحداً بعدها إلا قلة قليلة تخرج في اليوم الثاني يقدرُون بـ 30 شخص .
وهنا يكون السؤال ( لماذا ) ؟؟؟؟


.قضية إلقاء الحجة :

كم مرة تُريد أن يُلقي العلماء والمثقفين الحجج على الطرف الآخر ؟
وإذا أردت أن تعرف عن هذا الموضوع مفصلاً إقرأ تاريخ المبادرات القطيفية مع الدولة السعودية لتعرف حجم العناء والشقاء الذي تجرعه المجتمع القطيفي .

عهد هذا المجتمع بالمبادرات ليس حديث اليوم بل هو عمرٌ طويل حافل بالمبادرات منذ قيام هذه الدولة وكمية الحجج لايُمكن إحصائها على جميع الأصعدة
تنمية ، بيئة ، تعليم ، حقوق مدنية ، حريات مذهبية ووو إلخ ..

لذا أنا أتفق معك في إلقاء الحجة ولكن دون أن أكون موظفاً لإلقاء الحجج ثم أقول أنا قمت بواجبي وانتهى الأمر .
لإن إلقاء الحجة تتبعها خطوات ، أنت استشهدت بالإمام الحسين عليه السلام
فهل ألقى الحجية عليهم ووقف متفرجاً عليهم وهم يقتلونه ؟


. كلمة أخيرة :

التعاون والوحدة والتصميم هي سبل إنجاح أي مشروع حقوقي أو خيري
أما التشتت وعدم الثقة والخنوع والنظرة الظلامية فهي السوسة التي تنخر المجتمع وتقضي عليه

وهي وسلية يعتمدها النظام لضرب المجتمع ببعضه لينسى حقوقه ويلتهي بقضايا تافهة وجدال لاينتهى .
  

شكله عاشق السماء افتك منك و أنا بتلشت فيك ههههههه لا تزعل امزح و الله
كلك خير و بركه يا خوي
و يا هلا و يا مرحبا ألف فيك
نبدأ ببسم الله قاصم الجبارين
أول نقطة : أخي ضل و قمر
أنا لم أستشهد بقصة ألإمام الزكي التقي عليه السلام لأقدمها و أفرض نتائجها على واقعنا
لا..و لم أذكرها من أجل توسيع دائرة الحوار لتدخل في متاهات
إنما ذكرتها من أجل أن تعلم أنه ليس بضرورة أن يأخذ أهل العلم و الإختصاص مشورتنا أو رأينا في حل بعض مشاكل البلد
ثم أن تأسفك ليس في محله.. فمن قال لك أننا نتخذ من قضايا أامتنا عليهم السلام عذرا للخنوع
الكل يعلم أن لكل إمام ظرف خاص به و عليه جرة الأسماء كالباقر و الصادق و الكاظم و الرضا و الجواد و الهادي
و كذا الإمام الحسن و الحسين إمامان قاما أو قعدا
كلا يسير وفقك اوامر سماوية و يتحرك للمصلحة العامة
إن كنت تظن كما ظننت فهذه معضلة
و أنا عندي تعليق كبير على هذا لكن لا نريد أن نوسع دائرة الحوار
لأنه الموضوع قد أخذه منعطفا أخر
و علم جيدا أني من المطالبين بحقوق منطقتي بالشكل الجماعي و أظنك فهمت قصدي
لاكني لا أرفض المبادرات و أشتكل عليها.. هم لهم دورهم و نحن لنا دورنا فأما هذا أو ذاك يصيب
تحياتي لك يا اخي الفاضل ظل و قمر

روح و جودي غير متصل  

قديم 20-01-13, 01:34 AM   #13

عاشق السماء
.: إداري :.

 
الصورة الرمزية عاشق السماء  







افكر

رد: لما الإستعجال في الحكم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


اللهم صل على محمد وآل محمد

تحية عطرة ممزوجة برياحين الإخاء للأعزاء المتواجدين
روح وجودي & ظل وقمر & القلب السليم
أعتز بكم وبدعمكم وتواصلكم

عاشق السماء موجود ياروح وجودي
يستمتع بهكذا حوار ويقدم لكم الشكر الجزيل

الجميع هنا مشتركون في وجوب السعي خلف مطالب المجتمع
وهذا أمر جيد لأن هدف الجميع مصبه النجاح في تحقيق المطالب

فأين تكمن المشكلة وماهي الفوارق التي تعرقل سير الحركة المطلبية بكافة أطيافها ؟؟؟؟؟

سؤال يحتاج إلى جواب
والجواب ليس سهلاً كما أظن وأعتقد
لأن الإعتقاد يحوي رؤى مختلفة
وهذه الرؤى هي عبارة عن اجتهادات فردية أو فئوية
وهذه الإجتهادات لها منطلقات وتفرعات من قبل من يؤمن بها
ومن هنا لا يحسن أن نخطأ بعضنا ونصحح قولنا فلكل نسبة من الصحة في كلامه عبرها نتباين لتتسع مع هذا التباين دائرة النجاح

هنا أضع لقلوبكم الولائية أقوال بليغة للإمام علي عليه السلام وفي مضمون كل كلمة هناك الثقافة واللياقة والريادة :-
- لايفسدك الظن على صديق أصلحه لك اليقين.
(كل شيعي منصف يعيش في قرارة نفسه القلبية الصافية أن الشيعة مهما اختلفوا فإن مواثيق عيد الغدير بينهم تظل شاهدة
آخيتك في الله وصافيتك في الله وصافحتك في الله ، وعاهدت الله وملائكته وكتبه
ورسله وأنبياءه والأئمة المعصومين عليهم السلام
على أني إن كنت من أهل الجنة والشفاعة وأذن لي بأن أدخل الجنة ، لا أدخلها إلا وأنت معي ..
فيقول الأخ المؤمن: قبلت ...
أسقطت عنك جميع حقوق الأخوة ما خلا
الشفاعة ،والدعاء ،والزيارة ..
فالظن لا يغني من الحق شيئاً فواجبنا أن نجرم الظن بالآخرين
لا أن نغرق في الضجيج والحماس ونخسر الحقيقة في حركتنا المطلبية
كما خسر الكثير من الحجاج حجتهم بتصرفاتهم العاطفية والظاهرية والخالية من المضامين الجوهرية
فذاك قول الإمام الصادق (ع) يصور لنا حال البعض : (ما أكثر الضجيج وأقل الحجيج)

- إقبل عذر أخيك، وإن لم يكن له عذر فالتمس له عذراً.
نعم علينا أن نعذر بعضنا ونتعامل بكل شفافية
فنحن وللأسف الشديد مبتلون بتجريم بعضنا البعض
وكأن كل جانب لديه كل الفهم والذكاء والطرف الآخر لا يفهم ولايعي
ومن هنا تظهر فراغات شاسعة بين المجتمع الواحد
وسهل على من أراد الإستغلال أن يدخل عبرها ويتغلغل
وهذا مانعاني منه الآن هناك حراك وهناك من يسيء إلى هذا الحراك

ثقافة الإختلاف الصحيحة هي إن نختلف لنزداد محبة ومودة
إن نصنع من الإختلاف مخارج لإعادة صياغة الواقع برؤى متجددة


اكتفي بهذا القدر ولي عودة

تقبلوا تحياتي السماوية
عاشق السماء
__________________

عاشق السماء غير متصل  

 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

قوانين وضوابط المنتدى
الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نقض الحكم في قضية قتل بالقطيف الزهراء عشقي ركن المحذوفات البسيطة 0 16-01-12 03:01 AM

توثيق المعلومة ونسبتها إلى مصدرها أمر ضروري لحفظ حقوق الآخرين
المنتدى يستخدم برنامج الفريق الأمني للحماية
مدونة نضال التقنية نسخ أحتياطي يومي للمنتدى TESTED DAILY فحص يومي ضد الإختراق المنتدى الرسمي لسيارة Cx-9
.:: جميع الحقوق محفوظة 2019م ::.
جميع تواقيت المنتدى بتوقيت جزيرة تاروت 04:19 PM.


المواضيع المطروحة في المنتدى لا تعبر بالضرورة عن الرأي الرسمي للمنتدى بل تعبر عن رأي كاتبها ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك
 


Powered by: vBulletin Version 3.8.11
Copyright © 2013-2019 www.tarout.info
Jelsoft Enterprises Limited