قديم 13-12-03, 07:55 PM   #1

المحرر الإسلامي
عضو فعال  






رايق

هل تريد أن تعرف معاني الحروف المتقطعة في القرآن الكريم ؟


بسمه تعالى
السلام عليكم
إستجابة لدعوة الأخ الفاضل ارض الغري حفظه الله وبعد الإعتذار له ننتقل معكم في قراءة في كتاب الميزان للسيد الطباطبائي عليه الرحمة قراءة في جانب قد يكون محل تسائل عند البعض ونتمنا أن نكون قد وفقنا في هذا الإختيار ::
البحث حول ((معاني الاسماء المقطعة وهل هي اسماء لاشياء معينة ام ماذا ؟)) هذا ماسوف نقرأه خلال إحدى عشر نقطة مهمة

النقطة الأولى: إنها من المتشابهات التي استأثر الله سبحانه بعلمها لا يعلم تأويلها إلا هو .

النقطة الثانية : أن كلا منها اسم للسورة التي وقعت في مفتتحها .

النقطة الثالثة : أنها أسماء القرآن أي لمجموعه .

النقطة الرابعة : أن المراد بها الدلالة على أسماء الله تعالى فقوله : "ألم" معناه أنا الله أعلم وقوله "المر" معناه أنا الله أعلم وأرى . وقوله : "المص" معناه أنا الله أعلم وأفصل . وقوله "كهيعص" الكاف من الكافي ، والهاء من الهادي والياء من الحكيم والعين من العليم والصاد من الصادق وهو مروي عن ابن عباس .

النقطة الخامسة : إنها أسماء الله تعالى مقطعة لو أحسن الناس تأليفها لعلموا اسم الله الأعظم ... وهو مروي عن سعيد بن جبير .

االنقطة لسادسة : أنها أقسام أقسم الله بها فكأنه هو أقسم بهذه الحروف على أن القرآن كلامه ، وهي شريفة لكونها مباني كتبه المنزلة ...

النقطة السابعة: أنها إشارات إلى آلاته تعالى وبلائه ومدة الأقوام وأعمارهم وآجالهم .

النقطة الثامنة : أن المراد بها الإشارة إلى بقاء هذه الأمة على ما يدل عليه حساب الجمل .

النقطة التاسعة : أن المراد بها حروف المعجم .

النقطة العاشرة : أنها تسكيت للكفار لأن المشركين تواصوا فيما بينهم أن لا يستمعوا للقرآن وأن يلغوا فيه كما حكاه القرآن عنهم بقوله " لا تسمعوا لهذا القرآن وألغوا فيه " فربما صفروا وربما صفقوا وربما غلطوا فيه يغلطوا النبي "صلى الله عليه وآله وسلّم" في تلاوته ، فأنزل الله تعالى هذه الحروف فكانوا إذا سمعوها استقربوا واستمعوا إليها وتفكروا فيها واشتغلوا بها عن شأنهم فوقع القرآن في مسامعهم .

النقطة الحادي عشر : أنها من قبيل تعداد حروف التعجيز والمراد تعجيزهم عن تأليف مثل القرآن . إلاّ أن السيد الطباطبائي بعد ذكره هذه الوجوه لم يختر أحداً منها ويختار رأياً يختصر به على أن هذه الحروف المقطعة بينها وبين مضامين السور المفتتحة بها ارتباطاً خاصاً ، ويؤيد ذلك ما نجد أن سورة الأعراف المصدرة بالمص في مضمونها كأنها جامعة بين مضامين الميمات والراءات .
ماذا يستفاذ مما تقدم ؟
يستفاد مما تقدم أن هذه الحروف رموز بين الله سبحانه وبين رسوله "صلى الله عليه وآله وسلّم" خفية عنا لا سبيل لإفهامنا العادية إليها إلاّ بمقدار أن نستشعر أن بينها وبين المضامين المودعة في السور ارتباطاً خاصاً .
للمراجعة((( الميزان في تفسير القرآن 18: 6)))

أرجو أن ينال إعجابكم
والسلام

المحرر الإسلامي غير متصل  

قديم 13-12-03, 09:27 PM   #2

عنابه
...(عضو شرف)...

 
الصورة الرمزية عنابه  







رايق

المحرر الإسلامي


[ALIGN=CENTER] السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاك الله كل خير

وحشرك الله مع محمد وآل محمد

ولا تحرمنا من مزيد معلوماتك

عنوبه[/ALIGN]

__________________
كل عام وأنتم بخير

عنابه غير متصل  

قديم 14-12-03, 12:06 AM   #3

خادم بقية الله
...(عضو شرف)...  







رايق

بسمه تعالى


هكذا عودنا الأخ العزيز المحرر الإسلامي
يظهر فجأة و من غير سابق إنذار لكنه
يبهرنا بما تخطه يداه الكريمتين ...
نسأل الله سبحانه أن يجعلنا ممن ينهل من نمير علومه
و جليل إفاضاته إنه أرحم الراحمين ...
و السلام

__________________

خادم بقية الله غير متصل  

قديم 14-12-03, 08:44 AM   #4

أرض الغري
...(عضو شرف)...  






رايق

[ALIGN=CENTER]السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

الأخ العزيز الفاضل المتنور بآل البيت عليهم السلام المحرر الإسلامي..
أتقدم لك بجزيل الشكر والإمتنان على إجابة الدعوة بهذا القسم وإثارة الغموض لدى الكثير منا وأنا منهم كي ننهل من علوم القرآن الكريم الذي هو بمثابة النور والنبراس لقلوبنا أجمع...

ونحن بانتظار الكثير من هذه الدروس والكثيرمما يرفع عنا السؤال بآيات القرآن ولو أنها لن تنتهي ولكن الفائدة تكبر لنا..



أرض الغري[/ALIGN]

__________________
[FLASH=http://www.geocities.com/al_riviera/3abad_1.swf]WIDTH=240 HEIGHT=100[/FLASH]

أرض الغري غير متصل  

قديم 17-12-03, 07:11 AM   #5

المحرر الإسلامي
عضو فعال  






رايق

نسأل الله لنا ولكم المزيد من التوفيق لمايحب ويرضى إنه سميع الدعاء
الأخت عنابة لاحرمنا من دعواتكِ الصالحة
الأخ خادم بقية الله لكم الفضل يامولاي
الأخ أرض الغري نحن ضيوفك وتحت مائدتك
والسلام

المحرر الإسلامي غير متصل  

قديم 18-12-03, 09:48 AM   #6

ام مهدي
...(عضو شرف)...

 
الصورة الرمزية ام مهدي  







مشغولة

:)

جعل الله القرآن نور وانيس القبر في وحشتك .
وجزاك الله الف خير ..

__________________

ام مهدي غير متصل  

قديم 22-12-03, 04:41 AM   #7

عاشق الحسين
...(عضو شرف)...  







رايق

بسمه تعالى

ذكر الأستاذ جعفر السبحاني في كتاب الأقسام في القرآن الكريم الحروف المقطعة, أورد لكم بعض ما ذكره للفائدة:


الحروف المقطعة عبارة عن الحروف التي صدّر بها قسم من السور يجمعها قولنا:«صراط علي حق نمسكه» وعند التحليل يرجع إلى:

ا، ح، ر، س، ص، ط ، ع ، ق، ك ، ل، م ، ن ،هـ ، ي.

والعجب أنّهذه الحروف هي نصف الحروف الهجائية.


فما هو المراد من الحروف المقطعة؟

افتتح القرآن الكريم قسماً من السور بحروف مقطعة أعني السور التالية:

1. البقرة، 2. آل عمران، 3. الاَعراف، 4. يونس، 5. هود، 6. يوسف، 7. الرعد، 8. إبراهيم، 9. الحجر، 10. مريم، 11. طه، 12. الشعراء، 13. النمل، 14. القصص، 15. العنكبوت، 16. الروم، 17.لقمان، 18. السجدة، 19. يس، 20. ص، 21. غافر، 22. فصلت، 23. الشورى، 24. الزخرف، 25. الدخان، 26. الجاثية، 27. الاَحقاف، 28. ق، 29. القلم.

فهذه السور التي يبلغ عددها 29 سورة افتتحت بالحروف المقطعة.

وقد تطرق المفسرون إلى بيان ما هو المقصود من هذه الحروف. وذكروا وجوهاً كثيرة نقلها فخرالدين الرازي في تفسيره الكبير تربو على عشرين وجهاً. (1)

وها نحن نقدم المختار ثمّ نلمح إلى بعض الوجوه.


إلماع إلى مادة القرآن


إنّالقرآن الكريم تحدّى المشركين بفصاحته وبلاغته وعذوبة كلماته ورصانة تعبيره، وادعى أنّهذا الكتاب ليس من صنع البشر بل من صنع قدرة إلهية فائقة لا تبلغ إليها قدرة أيِّ إنسان ولو بلغ في مضمار البلاغة والفصاحة ما بلغ.

ثمّ إنّه أخذ يورد في أوائل السور قسماً من الحروف الهجائية للاِلماع إلى أنّ هذا الكتاب موَلف من هذه الحروف، وهذه الحروف هي التي تلهجون بها صباحاً ومساءً فلو كنتم تزعمون أنّه من صُنْعي فاصنعوا مثله، لاَنّ المواد التي تركب منها القرآن كلّها تحت أيديكم واستعينوا بفصحائكم وبلغائكم، فإن عجزتم، فاعلموا أنّه كتاب منزل من قبل اللّه سبحانه على عبد من عباده بشيراً ونذيراً.

وهذا الوجه هو المروي عن أئمّة أهل البيت (عليهم السلام) ، وهو خيرة جمع من المحقّقين، وإليك ما ورد عن أئمّة أهل البيت (عليهم السلام) في هذا المقام:

أ: روى الصدوق بسنده عن الاِمام العسكري (عليه السلام) ، انّه قال: «كذبت
____________

1 ـ تفسير الفخر الرازي:2|5ـ 8.


قريش واليهود بالقرآن، وقالوا: هذا سحر مبين، تقوّله، فقال اللّه: (الم * ذلِكَ الكتاب) أي يا محمّد هذا الكتاب الذي أنزلته إليك هو الحروف المقطعة التي منها (الم) وهو بلغتكم وحروف هجائكم، فأتوا بمثله إن كنتم صادقين، واستعينوا بذلك بسائر شهدائكم، ثمّ بيّن أنّهم لا يقدرون عليه بقوله: (لَئِن اجْتَمَعتِ الاِِنْس وَالجِنّ عَلى أَنْيَأْتُوا بِمِثْلِ هذا القُرآن لا يَأْتُونَ بِمِثْلِه وَلَو كانَبَعضهُمْ لِبَعْضٍ ظَهيراً) (1)» . (2)

وبه قال أبو مسلم محمد بن بحر الاصفهاني(254ـ 322هـ) من كبار المفسرين، حيث قال: إنّ الذي عندنا أنّه لما كانت حروف المعجم أصل كلام العرب وتحدَّاهم بالقرآن وبسورة من مثله، أراد أنّ هذا القرآن من جنس هذه الحروف المقطعة تعرفونها وتقتدرون على أمثالها، فكان عجزكم عن الاِتيان بمثل القرآن وسورة من مثله دليلاً على أنّالمنع والتعجيز لكم من اللّه على أمثالها، وانّه حجّة رسول اللّه (صلى الله عليه وآله وسلم) ، قال: وممّا يدل على تأويله أنّ كلّسورة افتتحت بالحروف التي أنتم تعرفونها، بعدها إشارة إلى القرآن، يعني أنّه موَلف من هذه الحروف التي أنتم تعرفونها وتقدرون عليها، ثمّسأل نفسه، وقال: إن قيل لو كان المراد هذا لكان قد اقتصر اللّه تعالى على ذكر الحروف في سورة واحدة؟ فقال: عادة العرب التكرار عند إيثار إفهام الذي يخاطبونه. (3)

واختاره الزمخشري(467ـ 538هـ) في تفسيره، وقال: واعلم أنّك إذا تأملت ما أورده اللّه عزّسلطانه في الفواتح من هذه الاَسماء وجدتها نصف أسامي حروف المعجم: 14 سواه، وهي: الاَلف واللام والميم والصاد والراء والكاف
____________

1 ـ الاَسراء:88.

2 ـ تفسير البرهان:1|54، تفسير الآية الثالثة من سورة البقرة برقم 9.

3 ـ تاريخ القرآن للزنجاني: 106.


--------------------------------------------------------------------------------

والهاء والياء والعين والطاء والسين والحاء والقاف والنون، في تسع وعشرين سورة على عدد حروف المعجم.

ثمّ إذا نظرت في هذه الاَربعة عشر وجدتها مشتملة على أنصاف أجناس الحروف، بيان ذلك أنّ فيها من المهموسة نصفها: الصاد والكاف والهاء والسين والحاء.

ومن المهجورة نصفها: الاَلف واللام والميم والراء والعين والطاء والقاف والياء والنون.

ومن الشديدة نصفها: الاَلف والكاف والطاء والقاف.

ومن الرخوة نصفها: اللام والراء والصاد والهاء والعين والسين والحاء والياء والنون.

ومن المطبقة نصفها: الصاد والطاء.

ومن المنفتحة نصفها: الاَلف واللام والميم والراء والكاف والهاء والعين والسين والحاء والقاف والياء والنون.

ومن المستعلية نصفها: القاف والصاد والطاء.

ومن المنخفضة نصفها: الاَلف واللام والميم والراء والكاف والهاء و الياء والعين والسين والحاء والنون.

ومن حروف القلقلة نصفها: القاف والطاء.

ثمّ إذا استقريت الكلم وتراكيبها رأيت الحروف التي ألغى اللّه ذكرها من هذه الاَجناس المعدودة مكثورة بالمذكورة منها، فسبحان الذي دقت في كلّ شيء حكمته وقد علمت أنّ معظم الشيء وجلّه ينزل منزلة كله وهو المطابق للطائف التنزيل.

فكأنّ اللّه عزّاسمه عدّد على العرب الاَلفاظ التي منها تراكيب كلامهم إشارة إلى ما ذكرت من التبكيت لهم وإلزام الحجة إيّاهم. (1)

ومن المتأخرين من بيّن هذا الوجه ببيان رائع ألا وهو المحقّق السيد هبة الدين الشهرستاني (1301ـ 1386هـ) قال ما هذا نصّه:

إنّ القرآن مجموعة جمل ليست سوى صبابة أحرف عربية من جنس كلمات العرب ومن يسير اعمال البشر وقد فاقت مع ذلك عبقرية، وكلما كان العمل البشري أيسر صدوراً وأكثر وجوداً، قلّ النبوغ فيه وصعب افتراض الاِعجاز والاِعجاب منه، فإذا الجمل القرآنية ليست سوى الحروف المتداولة بين البشر، فهي عبارة عن «الم»و «حمعسق» فلماذا صار تأليف جملة أو جمل منه مستحيل الصدور؟ هذا ونجد القرآن يكرر تحدي العرب وغير العرب بإتيان شيء من مقولة هذا السهل الممتنع كالطاهي يفاخر المتطاهي بأنّه يصنع الحلوى اللذيذة من أشياء مبذولة لدى الجميع كالسمن واللوز ودقيق الرز، بينما المتطاهي لا يتمكن من ذلك مع استحضاره الاَدوات، وكذلك الكيمياوي الماهر يستحضر المطلوب المستجمع لصفات الكمال، وغيره يعجز عنه مع حضور جميع الاَدوات والاَجزاء، وكذلك القرآن يقرع ويسمع قومه بأنّ أجزاء هذا المستحضر القرآني موفورة لديكم من ح وم ول و رو ط و ه و أنتم مع ذلك عاجزون. (2)

ويوَيد هذا الرأي أنّ أكثر السور التي صدرت بالحروف المقطعة جاء بعدها ذكر القرآن الكريم بتعابير مختلفة، ولم يشذَّ عنها إلاّ سور أربع، هي: مريم
____________

1 ـ الكشاف:1|17، ط دار المعرفة.

2 ـ المعجزة الخالدة:115ـ 116.


--------------------------------------------------------------------------------

والعنكبوت والروم والقلم، ففي غير هذه السور أردف الحروف المقطعة بذكر الكتاب والقرآن، وإليك نماذج من الآيات:

(الم * ذلِكَ الكِتابُ لا رَيْبَ فيهِ هُدىً لِلْمُتَّقين) . (1)

(الم...نَزَّلَ عَلَيْكَ الكِتابَبِالْحَقّ مُصدِّقاً لِما بَيْنَ يَدَيْهِ وَأَنْزَلَ التَّوراةَ وَالاِِنْجِيل) . (2)

(المص * كِتابٌ أُنزِلَ إِلَيْكَ فَلا يَكُنْ في صَدْرِكَ حَرَجٌ مِنْهُ) . (3)

(الر تِلْكَ آياتُ الكِتابِ الحَكيم) . (4)

إلى غير ذلك من السور ما عدا الاَربع التي أشرنا إليها.

ثمّ إنّ هذا الوجه هو الوجه العاشر في كلام الرازي ونسبه إلى المبرد، وإلى جمع عظيم من المحقّقين وقال:إنّاللّه إنّما ذكرها احتجاجاً على الكفار، وذلك أنّ الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) لما تحدّاهم أن يأتوا بمثل القرآن، أو بعشر سور، أو بسورة واحدة، فعجزوا عنه، أنزلت هذه الحروف تنبيهاً على أنّالقرآن ليس إلاّ من هذه الحروف وأنتم قادرون عليها، وعارفون بقوانين الفصاحة، فكان يجب أن تأتوا بمثل هذا القرآن، فلما عجزتم عنه دلّذلك على أنّه من عند اللّه لا من عند البشر. (5)

هذا هو الرأي المختار وقد عرفت برهانه.

وثمة رأي آخر أقل صحة من الاَوّل، وحاصله: انّ كلّ واحد منها دال على
____________

1 ـ البقرة: 1ـ2.

2 ـ آل عمران:1ـ3.

3 ـ الاَعراف: 1ـ2.

4 ـ يونس:1.

5 ـ تفسير الفخر الرازي:2|6.


--------------------------------------------------------------------------------

اسم من أسماء اللّه تعالى وصفة من صفاته.

قال ابن عباس في (الم): الاَلف إشارة إلى أنّه تعالى أحد، أوّل، آخر، أزلي، أبدي، واللام إشارة إلى أنّه لطيف، والميم إشارة إلى انّه ملك ، مجيد، منّان.

وقال في (كهيعص): إنّه ثناء من اللّه تعالى على نفسه، والكاف يدل على كونه كافياً، والهاء يدل على كونه هادياً، والعين يدل على العالم، والصاد يدل على الصادق.

وذكر ابن جرير عن ابن عباس انّه حمل الكاف على الكبير والكريم، والياء على أنّه يجير، والعين على العزيز و العدل. (1)

ونقل الزنجاني في تأييد ذلك الوجه ما يلي:

وفي الحديث: «شعاركم حم لا ينصرون»، قال الاَزهري: سئل أبو العباس، عن قوله (صلى الله عليه وآله وسلم): حم لا ينصرون. فقال: معناه واللّه لا ينصرون.

وفي لسان العرب في حديث الجهاد: «إذا بُيّتم فقولوا حاميم لا ينصرون» قال ابن الاَثير: معناه اللهم لا ينصرون. (2)


____________

1 ـ تفسير الفخر الرازي:2|6.

2 ـ تاريخ القرآن:105.

__________________
دمعي أساً يجري لأي مصيبةٍ *حــ ياــــسيـن* ونواظري تبكي لأي رزيةٍ
سالت عليك دموعها لمحــبةٍ * حــ ياــــسين* تبكيك عيني لا لأجل مثوبةٍ
لكنما عيني لأجلك *حــ ياــــسيـن* بــاكــيــــــــة

عاشق الحسين غير متصل  

قديم 22-12-03, 04:45 AM   #8

عاشق الحسين
...(عضو شرف)...  







رايق

بسمه تعالى

سرّ الحروف المقطعة

نلاحظ في أوائل عدد من سور القرآن بعض «الحروف المقطعة» مثل «ألم» و «ألمر» و «يس».

تقول بعض الروايات الاسلامية أن واحداً من أسرار هذه الحروف المقطعة هو أنَّ الله يريد أن يرينا كيف أن هذه المعجزة الخالدة العظيمة، «القرآن العظيم» قد بنيت من حروف الالفباء البسيطة التي تعتبر من أبسط مواد البناء! وكيف أنَّ هذا الكلام الرائع العظيم قد تألف من هذه الحروف التي يستطيع التكلم بها حتى الاطفال الصغار. لاشك إذن في أنَّ ظهور هذا الامر العظيم من هذه المواد البسيطة اعجاز لا يُدانيه إعجاز.

هنا يتبادر للذهن سؤال: من أية ناحية يكون اعجاز القرآن؟ أمن حيث البلاغة والفصاحة، اي من حيث حلاوة عباراته ودخولها الى القلب بنفوذ عجيب، أم أنَّ هناك جوانب اُخرى لاعجازه؟

الحقيقة هي أنَّك من أية زواية نظرت الى القرآن لطالعتك يإمارات الاعجاز واضحة. من ذلك مثل:

1 ـ الفصاحة والبلاغة: هنا تجد حلاوة الالفاظ والجاذبية العجيبة التي تتجلى لك في المعاني والمفاهيم.

2 ـ المحتوى الرفيع وخاصة العقائد البعيدة عن كل انحراف.

3 ـ المعجزات العلمية، فالقرآن يكشف الستار عن مسائل علمية لم يكن الانسان قد اكتشفها يومذاك.

4 ـ الاخبار عن الغيب والتنبؤ بحدوث بعض الحوادث في المستقبل.

5 ـ عدم وجود التضاد ولا الاختلاف ولا التّشتت.



المرجع الديني الشيخ ناصر المكارم الشيرازي

__________________
دمعي أساً يجري لأي مصيبةٍ *حــ ياــــسيـن* ونواظري تبكي لأي رزيةٍ
سالت عليك دموعها لمحــبةٍ * حــ ياــــسين* تبكيك عيني لا لأجل مثوبةٍ
لكنما عيني لأجلك *حــ ياــــسيـن* بــاكــيــــــــة

التعديل الأخير تم بواسطة عاشق الحسين ; 22-12-03 الساعة 04:58 AM.

عاشق الحسين غير متصل  

قديم 01-01-04, 08:42 AM   #9

المحرر الإسلامي
عضو فعال  






رايق

شكراً لكل من أضاف ونخص الأخ عاشق الحسين
وهذه إضافة وهي رواية من الإحتجاج
سئل القائم (ع) عن تأويل { كهيعص } قال (ع) : هذه الحروف من أنباء الغيب أطلع الله عليها عبده زكريا ، ثم قصّها على محمد (ص) ، وذلك أنّ زكريا سأل ربه أن يعلّمه أسماء الخمسة ، فأهبط عليه جبرائيل (ع) فعلّمه إياها ، فكان زكريا (ع) إذا ذكر محمداً (ص) وعلياً وفاطمة والحسن (ع) سرّي عنه همه وانجلى كربه ، وإذا ذكر اسم الحسين (ع) خنقته العبرة ووقعت عليه البهرة ، فقال (ع) ذات يوم :
إلهي !.. ما بالي إذا ذكرت أربعة منهم تسليّت بأسمائهم من همومي ، وإذا ذكرت الحسين تدمع عيني وتثور زفرتي ؟.. فأنبأه الله تبارك وتعالى عن قصته فقال : { كهيعص } فالكاف اسم كربلاء ، والهاء هلاك العترة ، والياء يزيد وهو ظالم الحسين (ع) ، والعين عطشه ، والصاد صبره ، فلما سمع ذلك زكريا (ع) لم يفارق مسجده ثلاثة أيام ، ومنع فيهن الناس من الدخول عليه ، وأقبل على البكاء والنحيب وكان يرثيه :
إلهي !.. أتفجع خير جميع خلقك بولده ؟..
إلهي !.. أتنزل بلوى هذه الرزية بفنائه ؟..
إلهي !.. أتلبس عليا وفاطمة ثياب هذه المصيبة ؟..
إلهي !.. أتحلّ كربة هذه المصيبة بساحتهما ؟.. ثم كان يقول :
إلهي !.. ارزقني ولدا تقرّ به عيني على الكبر ، فإذا رزقتينه فافتّني بحبه ، ثم افجعني به كما تفجع محمدا حبيبك بولده ، فرزقه الله يحيى وفجعه به ، وكان حمل يحيى (ع) ستة أشهر ، وحمل الحسين (ع) كذلك .
المصدر: الاحتجاج ص259
والسلام

المحرر الإسلامي غير متصل  

قديم 01-01-04, 12:36 PM   #10

الأيــــام
.::( النائب )::.

 
الصورة الرمزية الأيــــام  







افكر

بسمه تعالى

أشكر كل من الأخ العزيز المحرر الإسلامي الموقر والأخ العزيز عاشق الحسين الموقر
على هذه المعلومات القيمة ، فجعلها الله فيم ميزان أعمالهما .
وأنا وكـل الأعضـاء ننتظـر المزيـد من هذه الدروس الثمينة فلا تحرموننا منها ودعائنا
لكما بطول العمر والهداية .

وفي حفظ الله ورعايته،،،


الأيام

__________________

الأيــــام غير متصل  

قديم 05-01-04, 05:18 PM   #11

منهاج علي
عضو فعال

 
الصورة الرمزية منهاج علي  







مشوشة

اقتباس:
اقتباس : الرسالة الأصلية كتبت بواسطة الأيــــام بسمه تعالى

أشكر كل من الأخ العزيز المحرر الإسلامي الموقر والأخ العزيز عاشق الحسين الموقر
على هذه المعلومات القيمة ، فجعلها الله فيم ميزان أعمالهما .
وأنا وكـل الأعضـاء ننتظـر المزيـد من هذه الدروس الثمينة فلا تحرموننا منها ودعائنا
لكما بطول العمر والهداية .

وفي حفظ الله ورعايته،،،


نورعلــــي

__________________
قريباًللقضاء الحوائج
"ختمة زيارة عاشوراء"

منهاج علي غير متصل  

 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

قوانين وضوابط المنتدى
الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كيف تحفظ القران الكريم ؟؟؟ ولد تاروت منتدى القرآن الكريم 2 27-10-08 03:28 PM
برنامج القرآن الكريم ..كل ما عليكم هو اختيار السورة المطلوبة حسين الرويعي منتدى الثقافة الإسلامية 3 08-05-02 02:50 PM
الى كل من يعشق القرآن الكريم أقدم ...... الصراط المستقيم المنتدى الثقافي والأدبي 2 06-05-02 04:12 AM

توثيق المعلومة ونسبتها إلى مصدرها أمر ضروري لحفظ حقوق الآخرين
المنتدى يستخدم برنامج الفريق الأمني للحماية
مدونة نضال التقنية نسخ أحتياطي يومي للمنتدى TESTED DAILY فحص يومي ضد الإختراق المنتدى الرسمي لسيارة Cx-9
.:: جميع الحقوق محفوظة 2019م ::.
جميع تواقيت المنتدى بتوقيت جزيرة تاروت 08:23 AM.


المواضيع المطروحة في المنتدى لا تعبر بالضرورة عن الرأي الرسمي للمنتدى بل تعبر عن رأي كاتبها ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك
 


Powered by: vBulletin Version 3.8.11
Copyright © 2013-2019 www.tarout.info
Jelsoft Enterprises Limited