قديم 02-06-13, 10:34 PM   #31

ياوديعة علي
عضو قدير جداً

 
الصورة الرمزية ياوديعة علي  







عاشقة

رد: العرفان ...


طيب اختي حلم
وانا اشتغل في امور البيت قلت اكيد حلم بتقول لي كدا لاني اعرف انك درستي الله يوفقنا جميع
وصرت افكر من مقصد الامام بهذا الامر خلاف ماترجمه ايضا الكاتب لتبرأته
ورحت اتصور بنفسي كوني قاصره بالشعر والادب
لو كنت بكتب صيغة مبالغه لله سبحانه في ما رمى اليه الامام قدس سره الشريف
ماهي اكبر صيغة مبالغه ان صح التعبير ؟؟

لكونك درستي هالشي فلك الحجه علي

واتمنى تعطيني صور للمبالغه بديله كما يفعل نقاد الشعر

__________________
ساخت الارض بأهلها فمتى تعود ترانا ونراك (عج)
غريب ياقلبي كيف تعيش

ياوديعة علي غير متصل  

قديم 03-06-13, 08:26 AM   #32

الكشاف
عضو متميز  






افكر

رد: العرفان ...


أشكر الأختين الكريمتين على هذا الحوار الراقي وأرجو أن يستمر بشكله الصافي السلبيل بدون أن يعكر صفوه شيء

أنا مثل جرة القلم ليس لي في العرفان ناقة و لا جمل .. و لا حتى دجاجة ... و لم أدرس الشعر كثيرا و لا قليلا ... ولكن لاحظت من قراءة هذه الصفحة



أن الأبيات مغرقة في الكنايات أو الاستعارات وبالتالي فإن حجيتها على الشاعر أمر مشكل ... والتشبيهات والاستعارات أحيانا أمر يغرق فيه شاعر من الشعراء بشكل جميل ومحير ومذهل في ذات الوقت .. و لا زلت أذكر أبيات لبيد في معلقته حين أدخل تشبيها في داخل صورة تشبيه آخر ... وبينما هو يشبه شيئا ما بقرن البقر الوحش إذا به يشبه قرن ذاك البقر الوحش ( في الصورة التشبيهية ) وهو أحمر اللةون لما علق به من دم .. يشبهه بسفود أخرج من النار ...

جميل مذهل ..
ولكن في مثل الأبيات المعنية هنا - لو حصل - قد يدخلنا في متاهات حول المعنى .

تفضلت بنتي الكريمة حلم البنفسج أن شعر يزيد حجة على يزيد .. نعم هذا صحيح ولكنه قال ما قال في شكل حقيقي مجرد وليس في مقام شاعر سكران بعشقه حتى الثمالة

كذلك من ناحية أخرى
الأبيات المذكورة لا تذكر الحلاج فقط بل تذكر الأوثان أيضا ..
فهل يظن أحد أن هذا الشاعر يؤمن بالأوثان ؟

كذلك يقول الشاعر أنه ضجر من الواعظ والتفت إلى الكأس بدلا منه .. فلو أخذنا بظاهر اللفظ لاستنتجنا أن الشاعر ينفر من الوعظ والوعاظ ... وأيضا له ميول نحو الكأس ...

وإذا عرفنا وتقبل كثيرون منا أن ( الكأس ) وأمثالها هي كناية مقبولة عن العشق فالأظهر في رأيي ان بقية الكلام لا يخرج عن ذلك أيضا

ملاحظة :
كتبت ( الشاعر ) هنا بدل ( السيد) حتى لا تقف مكانته الكبيرة حجر عثرة في تشخيص وتقييم الكلمات والأبيات . قلمي الصغير يسيل بتقييم أبيات شعرية ودلالتها على الشاعر فقط . بغض النظر عن الجوانب الأخرى

__________________
اللهم كن لوليك الحجة بن الحسن صلواتك عليه وعلى ابائه في هذه الساعه وفي كل ساعه وليا وحافظا وقائدا وناصرا ودليلا وعينا حتى تسكنه أرضك طوعا وتمتعه فيها طويلا برحمتك يا ارحم الراحمين

التعديل الأخير تم بواسطة الكشاف ; 03-06-13 الساعة 08:35 AM.

الكشاف غير متصل  

قديم 03-06-13, 10:53 AM   #33

حلم البنفسج
م. التطوير واللقاءات

 
الصورة الرمزية حلم البنفسج  







حزين

رد: العرفان ...


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياوديعة علي
 طيب اختي حلم
وانا اشتغل في امور البيت قلت اكيد حلم بتقول لي كدا لاني اعرف انك درستي الله يوفقنا جميع
وصرت افكر من مقصد الامام بهذا الامر خلاف ماترجمه ايضا الكاتب لتبرأته
ورحت اتصور بنفسي كوني قاصره بالشعر والادب
لو كنت بكتب صيغة مبالغه لله سبحانه في ما رمى اليه الامام قدس سره الشريف
ماهي اكبر صيغة مبالغه ان صح التعبير ؟؟

لكونك درستي هالشي فلك الحجه علي

واتمنى تعطيني صور للمبالغه بديله كما يفعل نقاد الشعر
  

كل الشكر لك اختي ....
اسمحي لي ان ارد عليك وفي نفس الوقت اضيف على الموضوع المطروح لانني لم انته بعد
الكلام لك ولجميع الافاضل والقراء الاعزاء ... واذا اردتي امثله اخرى غير التي سأطرحها للتقريب لا تتردي ...

ردي سيكون بعنوان .... الشعر كاف للحجيه اذا تظافرت القرائن الاخرى التي تثبته
الشعر هو ديوان العرب سابقا وهو السجل الصادق للافراد اليوم وكما ذكرت سابقا بأن في الشعر من الحجج ما يجعل الجميع يعول عليه ... ولكنني سأثبت لكم من طرق غير ما ورد في الشعر لسببين ...
السبب الاول انا اعتقد ان للشعر الحجيه في الاثبات ولكن هذه الحجيه منوطه بقدره الفرد على الفهم والاستيعاب بل والغوص الى الكنه الذي اراده الشعر ايصاله بشكل مجازي او حقيقي ...
السبب الثاني : من باب الانصاف لابد من وجود قرائن اخرى تثبت او تنفي ما يعتقده الشاعر في شعره ... فلو نفى الشاعر ما ورد في شعره بشكل او بشكل اخرى في كلامه النثري
فهنا لابد ان نتوقف لكي تيقن من الموضوع ... وقد اجبت بشكل مختصر على الاخ عائق السماء في الصفحه الثانيه ولم يسعني المجال للشرح والاسهاب ...
لذلك اتمنى ان يتسع صدركم لي للغوص في ادله اخرى غير الشعر للاسباب المذكوره اعلاه
ولذلك سأضع لكم ما وجدته ووجده غيره واستدل به على مطلوبي واتمنى ان تتسع صدورك لي قليلا لاننا في صدد ام اثبات ما ذكرته في الموضوع او نفيه ان كان هناك مجال لنفيه ...
الامثله الان من الكلام المرسل الموجود في كتب السيد :
( ان لنا مع الله حالات فهو نحن ونحن هو )
بالمختصر الحامد والمحمود والأسماء والأعيان كلها شيء واحد..

وقال أيضاً : فاليس بعده شاهد ومشاهدة ومشهود.

المصدر: وصايا عرفانية صفحه 66

لكم ان ترجعوا للمصدر المذكر وستجدونه ان شاء الله ...
الان سنناقش هذا المثال البسيط البعيد عن الشاعريه او المجازيه ذات الاوجه المتعدده التي غالبا ما تكون محط اختلاف لنرى بطلان ما ادعي من صحته ولكم الحكم في ذلك ...
السيد يصرح ويقول لنا مع الله حالات فهو نحن ونحن هو ... ربما لو طرحت السؤال عليكم ماذا يعني بكلماته البسيطه ذات المعنى الغزير ستختلف الاجوبه ... ولكن من وجهه نظري ومن وجهه نظر كل من قرأ عن العرفان او حاول فهمه بشكل مسبط
هذه الكلمات لا تعني الا شيء واحد هو الحلول والاتحاد ...
والحلول والاتحاد ذكرته فيما سبق ولا مانع من تطبيقه من جديد على هذه المقوله ...
ربما يقول قائل ان السيد نطق هنا من باب الحب والعشق فتوحد مع الله فصار هو نحن ونحن هو .. سأقول لكم بكل اسف هذا المثال لو كان على احد من البشر لجاز مثلا الزوجه تقول لزوجها انا انتي وانتي انا هذا جائز ولكن ماذا عن الله ... هذا غير جائز مطلقا
عقيده الحلول والاتحاد هي من عقائد الصوفيه كالحلاج وابن عربي وبهذا نرى التشابه بين ما يعتقده السيد وما يعتقده هؤلاء ... فقول السيد لا يصح بل وانه قرينه يعتد به اذا جعلنها مع البيت السابق الذي وجدناه يصرح بأنه يتمنى ان يصرخ صرخه الحلاج المفضيه بطبيعه الحال الى الاتحاد والحلول ذاته .... المثال الثاني من كتبه :
ليس هناك ساجد ومسجود له ولا عابد ومعبود.

المصدر: سر الصلاة للخميني صفحه 38.

وهذه ايضا قرينه ثانيه تعاضدت مع ما سبقها لتأكد لنا ما يعتقده السيد
اسألكم بالله واتمنى منكم ان تجيبوني ...
ماذا يعني قوله انه لايوجد ساجد ومسجود ؟؟؟ ولا عابد ولا معبود ؟؟
هذا تعني في نظري وحده الوجود .. ووحده الوجود هي من عقائد الصوفيه
لنتجرد اكثر ونفكر قليلا في هذه العباره
اذا كان هناك اتحاد بين العابد والمعبود لدرجه ان السيد يقول نافيا وجود العابد والمعبود بل هم في نظره واحد فما الفائده من الصلاه مثلا ... اذا ان قوله يفضي الا اننا نصلي لانفسنا ونعبد انفسنا لان الله حل فينا والعياذ بالله ...
المثال الثالث :
إن رؤية العبادة والعابد والمعبود والمستعين والمستعان به والاستعانة تتنافى مع التوحيد , ففي التوحيد الحقيقي الذي يتجلى لقلب السالك تتلاشى هذه الكثرة وتضمحل رؤية هذه الأمور .

المصدر : آداب الصلاة , الخميني , ص402, طبعة طهران.

الان اتى لنا بتصريح خطير ... ان السيد يرى كمال التوحيد في وحده الوجود وهذا يتنافى عن ما ورد عن اهل البيت عليهم السلام ...
للاسف هذا الكلام لا يصدر الا عمن ايقن وامن بعقيده الحلاج ...
لان الحلاج ذاته حين صرخ انا الحق وصرح بعقيدته كان يقصد ما اختصره السيد لنا في هذه الجمله ... وللحديث بقيه ان شاء الله في التعمق في الموضوع اكثر ...
....

حلم البنفسج غير متصل  

قديم 03-06-13, 11:03 AM   #34

حلم البنفسج
م. التطوير واللقاءات

 
الصورة الرمزية حلم البنفسج  







حزين

رد: العرفان ...


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الكشاف
 أشكر الأختين الكريمتين على هذا الحوار الراقي وأرجو أن يستمر بشكله الصافي السلبيل بدون أن يعكر صفوه شيء

أنا مثل جرة القلم ليس لي في العرفان ناقة و لا جمل .. و لا حتى دجاجة ... و لم أدرس الشعر كثيرا و لا قليلا ... ولكن لاحظت من قراءة هذه الصفحة



أن الأبيات مغرقة في الكنايات أو الاستعارات وبالتالي فإن حجيتها على الشاعر أمر مشكل ... والتشبيهات والاستعارات أحيانا أمر يغرق فيه شاعر من الشعراء بشكل جميل ومحير ومذهل في ذات الوقت .. و لا زلت أذكر أبيات لبيد في معلقته حين أدخل تشبيها في داخل صورة تشبيه آخر ... وبينما هو يشبه شيئا ما بقرن البقر الوحش إذا به يشبه قرن ذاك البقر الوحش ( في الصورة التشبيهية ) وهو أحمر اللةون لما علق به من دم .. يشبهه بسفود أخرج من النار ...

جميل مذهل ..
ولكن في مثل الأبيات المعنية هنا - لو حصل - قد يدخلنا في متاهات حول المعنى .

تفضلت بنتي الكريمة حلم البنفسج أن شعر يزيد حجة على يزيد .. نعم هذا صحيح ولكنه قال ما قال في شكل حقيقي مجرد وليس في مقام شاعر سكران بعشقه حتى الثمالة

كذلك من ناحية أخرى
الأبيات المذكورة لا تذكر الحلاج فقط بل تذكر الأوثان أيضا ..
فهل يظن أحد أن هذا الشاعر يؤمن بالأوثان ؟

كذلك يقول الشاعر أنه ضجر من الواعظ والتفت إلى الكأس بدلا منه .. فلو أخذنا بظاهر اللفظ لاستنتجنا أن الشاعر ينفر من الوعظ والوعاظ ... وأيضا له ميول نحو الكأس ...

وإذا عرفنا وتقبل كثيرون منا أن ( الكأس ) وأمثالها هي كناية مقبولة عن العشق فالأظهر في رأيي ان بقية الكلام لا يخرج عن ذلك أيضا

ملاحظة :
كتبت ( الشاعر ) هنا بدل ( السيد) حتى لا تقف مكانته الكبيرة حجر عثرة في تشخيص وتقييم الكلمات والأبيات . قلمي الصغير يسيل بتقييم أبيات شعرية ودلالتها على الشاعر فقط . بغض النظر عن الجوانب الأخرى  

اهلا ومرحبا بأبونا الكشاف
نورت واشكرك على المشاركه
فعلا حجيتها امر ومشكل ولذلك ردد ووضحت امثله اخرى غير الشعر في ردي على ياوديعه علي
فعلا هو قال ما قال بشكل حقيقي لا مجازي ...
فلنعمق قليلا ونذهب لمثال اخرى لاقول لكم ان الشعر للسيد في الموضع الذي شرحته حقيقي لا مجازي ولا استعاري ...
مثال اخرى من اشعار يزيد لعنه الله :
ليت اشياخي ببدر شهدوا ... جزع الخزرج من وقع الاسل ...
استخدام يزيد في هذه الابيات هذه الرموز بشكل حقيقي اليس كذالك ؟؟
وهنا نأتي لاستخدام السيد الحلاج ...
استخدام السيد للحلاج واستحضاره لقصته كان بشكل حقيقي لا مجازي ... لاننا حين نستخدم الشخصيه نوظفها بشكل مجازي ولكنه تفضي الى غرض حقيقي كما ذكرت سابقا اما سلبي او ايجابي
كما لو انني اتيت مثلا واستحضرت اسطوره من الادب الانجليزي تي اس اليوت
حين تكلم مثلا عن الساحره التي تلعب بأوراق اللعب واتيت ونظمت قصيده وتمنيت ان اكون الساحره .... فهذا محسوب علي كما ان السيد حين استحضر الحلاج في الموقف الذي قال فيه انا الحق وشنق محسوب عليه

حلم البنفسج غير متصل  

قديم 03-06-13, 11:44 AM   #35

الكشاف
عضو متميز  






افكر

رد: العرفان ...


لما تحضرين أمسية شعرية ويكون فيها نقاد لا تستغربين أن بعضا منهم يذهب يمينا وبعضهم يذهب يسارا في نقده أوتفسيره .. والشيء نفسه للرسمات التشكيلبة وغيرها

ما نستنتجه من شعر الكفر الذي قاله يزيد يختلف - في رأيي المتواضع - لأنه في كل تصويراته لم يفارق الواقع . ليس في شعره ما يوهم الانسان أنه بالغ في تصوير شيء ووصل إلى الحد أو الحافة واقترب من المجاز ... بل شعره واضح وصريح وإعلان لموقف ...

لو كان يتغزل ربما قلنا بشيء من المجاز في شعره ولكنه يتكلم عن ( إعلان حرب ) أو ( بيان سياسي ) ولهذا لا يمكن أن نتردد في أنه يعني ما يقوله ... أما في أبيات السيد فنحن نرى صور خيالية عديدة ومتعاقبة .. فما الذي يجعلنا نأخذ صورة أنها حقيقية والأخرى ( عن الأوثان مثلا ) أنها مجازية ؟

في رؤيتي لهذه الأبيات أرى أنه ملأها بالخيالات التي تخدم غرضا واحد وهو الهيام والعشق ... وشخصيا لا أرى فرقا بين هذه الصور وصور الإنسان السكران بالخمر أو الكأس .. وهو شائع في اشعار الفضلاء

فيما يلي مثال - مجرد مثال - على اختلاف النظرة أو الرأي او التفسير أو الفهم بين الناس لشيء واحد

ربما أخونا عاشق الحوراء يتذكر موضوع قديم لي كنت كتبته ليس اعتراضا ولكن تساؤلا عن مسميات بعض الشباب التي يضمنونها كلمة ( عاشق ) ويتبعونها بمسميات مؤنثة من آل البيت عليهم السلام ... لم أقصد عاشق الحوراء بالذات ولكن هو أيضا مثال على ذلك .. وقلت حينذاك أن الأفضل ( خادم الزهراء ) أفضل - في رأيي الصغير - من ( عاشق الزهراء ) خاصة في حالتنا كرجال ... فجاءتني الردود أن هذا المعنى الذي أراه هو غير متبادر لأحد .. والكل يعلم أننا جميعا عبيد للزهراء والحوراء عليهم السلام

لهذا أقول أن العقول ربما تتفاوت في تصور بعض المعاني وحقيقتها .. وتحليل هذه العبارات والألفاظ وفهمها بهذا الشكل أو ذاك .. ولذلك على سبيل المثال .. مع أني أتقبل قصد الاخوة والأخوات لثقتي بأنهم مؤمنون أخيار أبرار ... ولكني لا زلت حتى اليوم لا أتقبل أن أتسمى بها أنا شخصيا . وقد اخترت أسماء متنوعة في منتديات مختلفة .. من ( تراب كربلاء ) إلى ( قنبر ) أو غير ذلك وأرى نفسي خادما لهم جميعا و لكن لم تجرؤ نفسي يوما أن أكتب ( عاشق الرباب أو عاشق رقية ) مثلا .

مع احترامي وتقديري لجميع من يتسمون بذلك وأنا واثق من حقيقة ولائهم وايمانهم وعارف لسبب احتيارهم

القصد من المثال طبعا أن ( التصور ) يختلف من عقل انسان إلى آخر ... ولهذا في بعض الأحيان نختلف في نظرتنا للأمور .. ولهذا أيضا لا بد أن يعذر بعضنا بعضا ويحمل بعضنا بعضا على خير محمل .

__________________
اللهم كن لوليك الحجة بن الحسن صلواتك عليه وعلى ابائه في هذه الساعه وفي كل ساعه وليا وحافظا وقائدا وناصرا ودليلا وعينا حتى تسكنه أرضك طوعا وتمتعه فيها طويلا برحمتك يا ارحم الراحمين

التعديل الأخير تم بواسطة الكشاف ; 03-06-13 الساعة 11:49 AM.

الكشاف غير متصل  

قديم 03-06-13, 12:26 PM   #36

حلم البنفسج
م. التطوير واللقاءات

 
الصورة الرمزية حلم البنفسج  







حزين

رد: العرفان ...


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الكشاف
 لما تحضرين أمسية شعرية ويكون فيها نقاد لا تستغربين أن بعضا منهم يذهب يمينا وبعضهم يذهب يسارا في نقده أوتفسيره .. والشيء نفسه للرسمات التشكيلبة وغيرها

ما نستنتجه من شعر الكفر الذي قاله يزيد يختلف - في رأيي المتواضع - لأنه في كل تصويراته لم يفارق الواقع . ليس في شعره ما يوهم الانسان أنه بالغ في تصوير شيء ووصل إلى الحد أو الحافة واقترب من المجاز ... بل شعره واضح وصريح وإعلان لموقف ...

لو كان يتغزل ربما قلنا بشيء من المجاز في شعره ولكنه يتكلم عن ( إعلان حرب ) أو ( بيان سياسي ) ولهذا لا يمكن أن نتردد في أنه يعني ما يقوله ... أما في أبيات السيد فنحن نرى صور خيالية عديدة ومتعاقبة .. فما الذي يجعلنا نأخذ صورة أنها حقيقية والأخرى ( عن الأوثان مثلا ) أنها مجازية ؟

في رؤيتي لهذه الأبيات أرى أنه ملأها بالخيالات التي تخدم غرضا واحد وهو الهيام والعشق ... وشخصيا لا أرى فرقا بين هذه الصور وصور الإنسان السكران بالخمر أو الكأس .. وهو شائع في اشعار الفضلاء

فيما يلي مثال - مجرد مثال - على اختلاف النظرة أو الرأي او التفسير أو الفهم بين الناس لشيء واحد

ربما أخونا عاشق الحوراء يتذكر موضوع قديم لي كنت كتبته ليس اعتراضا ولكن تساؤلا عن مسميات بعض الشباب التي يضمنونها كلمة ( عاشق ) ويتبعونها بمسميات مؤنثة من آل البيت عليهم السلام ... لم أقصد عاشق الحوراء بالذات ولكن هو أيضا مثال على ذلك .. وقلت حينذاك أن الأفضل ( خادم الزهراء ) أفضل - في رأيي الصغير - من ( عاشق الزهراء ) خاصة في حالتنا كرجال ... فجاءتني الردود أن هذا المعنى الذي أراه هو غير متبادر لأحد .. والكل يعلم أننا جميعا عبيد للزهراء والحوراء عليهم السلام

لهذا أقول أن العقول ربما تتفاوت في تصور بعض المعاني وحقيقتها .. وتحليل هذه العبارات والألفاظ وفهمها بهذا الشكل أو ذاك .. ولذلك على سبيل المثال .. مع أني أتقبل قصد الاخوة والأخوات لثقتي بأنهم مؤمنون أخيار أبرار ... ولكني لا زلت حتى اليوم لا أتقبل أن أتسمى بها أنا شخصيا . وقد اخترت أسماء متنوعة في منتديات مختلفة .. من ( تراب كربلاء ) إلى ( قنبر ) أو غير ذلك وأرى نفسي خادما لهم جميعا و لكن لم تجرؤ نفسي يوما أن أكتب ( عاشق الرباب أو عاشق رقية ) مثلا .

مع احترامي وتقديري لجميع من يتسمون بذلك وأنا واثق من حقيقة ولائهم وايمانهم وعارف لسبب احتيارهم

القصد من المثال طبعا أن ( التصور ) يختلف من عقل انسان إلى آخر ... ولهذا في بعض الأحيان نختلف في نظرتنا للأمور .. ولهذا أيضا لا بد أن يعذر بعضنا بعضا ويحمل بعضنا بعضا على خير محمل .   

انا سأصل معك الى نقطه وسط ان شاء الله
الرسمات التشكيله تختلف عن الشعر ... الشعر يحتاج الى متذوق واغلبيتنا متذوقون ويحتاج الى ناقد ومن ضمن اغلبيتنا هناك قله من النقاد
نأتي الى شعر يزيد ... صحيح لم يفارق الواقع سؤالي لك
هل السيد حين قال بيته فارق الواقع ؟؟
بمعنى هل ترى مجازا في استخدام السيد لشخصيه الحلاج ؟؟
اقرب لك المعنى اكثر هل البس السيد الحلاج لباس مجازي ام كان حقيقي ؟؟؟
نسوي زوووم اكثر
هل حينما قال الحلاج انا الحق قالها مجازا او حقيقه ؟؟
هل وقع حقا شنق الحلاج ؟؟
ستقول لي نعم نحن لا نتناقش في مسأله تاريخه ..
جيد اذن استخدام السيد لشخصيه الحلاج كان حقيقيا لا مجازيا لانه لم يسبغ عليه وصف خيالي او غير واقعي ولم يخرجها من اطارها الى اطار اخرى سوى انه البسها لنفسه ...
هل لا ترى ان السيد هنا يعلن موقفا حين يقول اشتريت حبلا لشنقي ؟؟
هل الان يعلن حب من نوع اخر ...
مسأله الاوثان وتوظيفها في شعر العرفاء موجود وسأخصص لها موضوع حولها مادامك طرحتها اليوم او غدا ان شاء الله ...
ملؤها الخيالات اذا استخدم الاستعارات والمجازات
لكن اذا استحضر شخصيه واضاف لها بل وتلبسها الوضع مختلف تماما
اجل اتذكر الموضوع وكنت من المشاركين
شكرا على مثالك ولكن اود ان اقول لك شيئا ...
ارجوا ان تقرأ ردي على يا وديعه علي الاخير ففيه من الادله الكثير وربما نصل الى شيئا ما ... او ان اسألك سؤال واتمنى ان يتسع صدرك لي :
ماذا لو قلت لك ان في كتب السيد مدح للحلاج او اين العريي الذي يحذوا حذوا الحلاج ومدحهم مما يؤكد لنا استخدامه الحقيقي للبيت الشعري ؟ وطبعا سأتي لك بالمصدر ... اتمنى منك ان تقرأ جيد باقي ادلتي التي هي كلام مرسل لا شعري لارى تصوراتك حولها ولي عوده قريبه .. لاننا لو تنازلنا عن هذا البيت لايمكن ان نغضي الطرف حول الكلام المرسل النثري الصريح ...

حلم البنفسج غير متصل  

قديم 03-06-13, 12:50 PM   #37

ياوديعة علي
عضو قدير جداً

 
الصورة الرمزية ياوديعة علي  







عاشقة

رد: العرفان ...


اهلا بأخي الكشاف بيننا

اختي حلم طلب صغير اذا ممكن تضعي لنا رابط الكتاب الذي استشهدتي منه لأنه البحث عن الكتب يأخذ مني وقت طويل جدا خلاف قرائته
بعد الاطلاع على الكتب ان شاء الله نجاوب

__________________
ساخت الارض بأهلها فمتى تعود ترانا ونراك (عج)
غريب ياقلبي كيف تعيش

ياوديعة علي غير متصل  

قديم 03-06-13, 12:50 PM   #38

حلم البنفسج
م. التطوير واللقاءات

 
الصورة الرمزية حلم البنفسج  







حزين

رد: العرفان ...


تصريح العرفاء بأنه متصوفه
لقد صرح العرفاء بتصوفهم ولو كان تصريحهم بأن تصوفهم كان مرحله من مراحلهم في السير والسلوك الامثله كثيره على ذلك من كتبهم وعلى السنتهم :
يقول المطهري : أهل العرفان إذا ذكروا في معرض المعرفة دعوا بالعرفاء ؛ وإذا ذكروا في معرض أمر اجتماعي دعوا بالمتصوفة.

المصدر :الكلام والعرفان, المطهري ص65, تعريب علي خازم.

وقال كمال الحيدري : التصوف مرحلة من مراحل العرفان فإنه عندما يريد الإشارة إلى العرفان باعتباره رؤية فإنه يطلق عليه اسم (العرفان) وأصحابه هم (العرفاء) وعندما يريد الإشارة إليه باعتباره تجربة عمل فإنه يطلق عليه اسم (التصوف) وأصحابه هم (المتصوفة).

المصدر : العرفان الشيعي, كمال الحيدري, ص9.
وقال الدكتور طراد حمادة : يرتبط العرفان بالتصوف الشيعي ويتحدث مؤرخو الفلسفة عن العرفان الشيعي كيف شهد العصر الصفوي تحالفاً وثيقاً بين التشيع والتصوف , لأن صفي الدين الأردبيلي كان صوفياً, واستطاع التشيع أن يبني دولته التي ما إن استقرت أحوالها حتى انقلبت على الصوفية.
عليه فإن المتصوفة الشيعة وحتى ينجو بأنفسهم من الحملات المضادة غيروا اسمهم من أهل التصوف إلى أهل العرفان تبديل ظاهري في الاسم فقط لأسباب سياسية ودينية . إذن العرفان هو التصوف وقد بدل اسمه!!!

المصدر: أسرار الحكمة والعرفان في شعر الإمام الخميني,الدكتور طراد حمادة, ص31-32.

وربما يجدر بي الان ان اضع لكم رأي اهل البيت عليهم السلام في الحلاج
ذكر الشيخ الطوسي (رحمه الله) في كتاب الغيبة ص 246 من جملة المدعين للسفارة الحسين بن منصور الحلاج ونقل بعض أخباره.. ومن المعروف أن من ادعى السفارة كذباً ملعون!! فكيف بمن صدر لعنه والبراءة منه من صاحب الأمر عجل الله تعالى فرجه..


وفي ص 249 ذكر في حديثه عن الشلمغاني على لسان السفير الثالث: هذا كفر بالله تعالى , وإلحاد قد أحكمه هذا الرجل الملعون في قلوب هؤلاء القوم ليجعله طريقا إلى أن يقول لهم بأن الله اتحد به وحل فيه كما يقول النصارى في عيسى (ع) ويعدو إلى قول الحلاج لعنه الله......)


وقال الطبرسي في الاحتجاج ج2 ص289- 290: كان أيضا من جملة الغلاة أحمد بن هلال الكرخي ، وقد كان من قبل في عدد أصحاب أبي محمد عليه السلام ، ثم تغير عما كان عليه وأنكر بابية أبي جعفر محمد بن عثمان ، فخرج التوقيع بلعنه من قبل صاحب الأمر والزمان وبالبراءة منه ، في جملة من لعن وتبرء منه ، وكذا كان أبو طاهر محمد بن علي بن بلال ، والحسين بن منصور الحلاج ، ومحمد بن علي الشلمغاني المعروف بابن أبي العزاقري ، لعنهم الله ، فخرج التوقيع بلعنهم والبراءة منهم جميعا ، على يد الشيخ أبي القاسم الحسين بن روح ( ره )


ونسخته : عرف أطال الله بقاك ! وعرفك الله الخير كله وختم به عملك ، من تثق بدينه وتسكن إلى نيته من إخواننا أدام الله سعادتهم : بأن ( محمد بن علي المعروف بالشلمغاني ) عجل الله له النقمة ولا أمهله ، قد ارتد عن الإسلام وفارقه ، وألحد في دين الله وادعى ما كفر معه بالخالق جل وتعالى ، وافترى كذبا وزورا ، وقال بهتانا وإثما عظيما ، كذب العادلون بالله وضلوا ضلالا بعيدا ، وخسروا خسرانا مبينا . وأنا برئنا إلى الله تعالى وإلى رسوله صلوات الله عليه وسلامه ورحمته وبركاته منه ، ولعناه عليه لعاين الله تترى ، في الظاهر منا والباطن ، في السر والجهر ، وفي كل وقت وعلى كل حال ، وعلى كل من شايعه وبلغه هذا القول منا فأقام على تولاه بعده . أعلمهم تولاك الله ! أننا في التوقي والمحاذرة منه على مثل ما كنا عليه ممن تقدمه من نظرائه ، من : ( السريعي ، والنميري ، والهلالي ، والبلالي ) وغيرهم . وعادة الله جل ثناؤه مع ذلك قبله وبعده عندنا جميلة ، وبه نثق وإياه نستعين وهو حسبنا في كل أمورنا ونعم الوكيل..


وقد ألف الشيخ المفيد (رحمه الله) كتاب في الرد على أصحاب الحلاج جاء ذكره في رجال النجاشي.

وبعد ان عرفنا رأي اهل البيت عليهم السلام
لا بد ان نعرف رأي اهل العرفان ومنهم السيد الخميني وغيره ممن شرح كتبه
يقول الدكتور طراد حمادة : الإمام (الخميني) يحسن الظن بالحلاج , ويربطه بطلب موسى للرؤية , ويعفيه من الحلول والشطح!!!


المصدر : أسرار الحكمة والعرفان في شعر الإمام الخميني ص 108.


ويقول أيضا: إن حسن ظن الإمام (الخميني) بالحلاج يتوافق مع موقف الإمام الغزالي , لكنه يتجاوزه إلى ما هو أبعد في سلوك العاشق للفناء في المحبوب الإلهي!!


المصدر : أسرار الحكمة والعرفان في شعر الإمام الخميني ص 109.


وقال أيضاً : ولا نرى أنه (أي الخميني) يقول بشطح الحلاج , مع أن حال الحلاج والنبي موسى(ع) حال ما قبل فناء الشهود وفناء الوجود وفناء الإرادة إنها طور من الحب لم يصل بعد إلى هذه الفناءات!!!


المصدر : أسرار الحكمة والعرفان في شعر الإمام الخميني ص 109.


وقال الخميني : أنه (أي الحلاج) المتجلي الكامل لأنا الحق في العرش العلي العالمي!!


المصدر : ديوان الخميني المسمى الفناء في الحب,الترجيعات رقم (5) , أسرار الحكمة والعرفان في شعر الإمام الخميني ص 107.


وهذا يثبت ما اذا كان السيد قد استخدم البيت كما تناقشت معكم بشكل حقيقي او مجازي ... الحلاج محط احترام السيد وسائر العرفاء ...
انتظروني ...
فمازال في جعبتي الكثير ...

حلم البنفسج غير متصل  

قديم 03-06-13, 12:52 PM   #39

حلم البنفسج
م. التطوير واللقاءات

 
الصورة الرمزية حلم البنفسج  







حزين

رد: العرفان ...


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياوديعة علي
 اهلا بأخي الكشاف بيننا

اختي حلم طلب صغير اذا ممكن تضعي لنا رابط الكتاب الذي استشهدتي منه لأنه البحث عن الكتب يأخذ مني وقت طويل جدا خلاف قرائته
بعد الاطلاع على الكتب ان شاء الله نجاوب  

المشكله هم كتب مطبوعه
ما ادري اذا في على النت او لا بس بشوف وارد عليش

حلم البنفسج غير متصل  

قديم 03-06-13, 12:54 PM   #40

حلم البنفسج
م. التطوير واللقاءات

 
الصورة الرمزية حلم البنفسج  







حزين

رد: العرفان ...


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياوديعة علي
 اهلا بأخي الكشاف بيننا

اختي حلم طلب صغير اذا ممكن تضعي لنا رابط الكتاب الذي استشهدتي منه لأنه البحث عن الكتب يأخذ مني وقت طويل جدا خلاف قرائته
بعد الاطلاع على الكتب ان شاء الله نجاوب  

الحمدلله لقيت واحد http://narjes-library.blogspot.com/2...post_7016.html
http://www.al-mostafa.info/data/arab...ile=010435.pdf هذا الثاني
الثالث
http://www.hajij.com/library/compone...86%D9%8A%D8%A9

حلم البنفسج غير متصل  

قديم 03-06-13, 01:10 PM   #41

عاشق الحوراء
م. منتدى الحياة الزوحية

 
الصورة الرمزية عاشق الحوراء  







مبسوط

رد: العرفان ...


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حلم البنفسج
 

وربما يجدر بي الان ان اضع لكم رأي اهل البيت عليهم السلام في الحلاج
ذكر الشيخ الطوسي (رحمه الله) في كتاب الغيبة ص 246 من جملة المدعين للسفارة الحسين بن منصور الحلاج ونقل بعض أخباره.. ومن المعروف أن من ادعى السفارة كذباً ملعون!! فكيف بمن صدر لعنه والبراءة منه من صاحب الأمر عجل الله تعالى فرجه..


وفي ص 249 ذكر في حديثه عن الشلمغاني على لسان السفير الثالث: هذا كفر بالله تعالى , وإلحاد قد أحكمه هذا الرجل الملعون في قلوب هؤلاء القوم ليجعله طريقا إلى أن يقول لهم بأن الله اتحد به وحل فيه كما يقول النصارى في عيسى (ع) ويعدو إلى قول الحلاج لعنه الله......)


وقال الطبرسي في الاحتجاج ج2 ص289- 290: كان أيضا من جملة الغلاة أحمد بن هلال الكرخي ، وقد كان من قبل في عدد أصحاب أبي محمد عليه السلام ، ثم تغير عما كان عليه وأنكر بابية أبي جعفر محمد بن عثمان ، فخرج التوقيع بلعنه من قبل صاحب الأمر والزمان وبالبراءة منه ، في جملة من لعن وتبرء منه ، وكذا كان أبو طاهر محمد بن علي بن بلال ، والحسين بن منصور الحلاج ، ومحمد بن علي الشلمغاني المعروف بابن أبي العزاقري ، لعنهم الله ، فخرج التوقيع بلعنهم والبراءة منهم جميعا ، على يد الشيخ أبي القاسم الحسين بن روح ( ره )


ونسخته : عرف أطال الله بقاك ! وعرفك الله الخير كله وختم به عملك ، من تثق بدينه وتسكن إلى نيته من إخواننا أدام الله سعادتهم : بأن ( محمد بن علي المعروف بالشلمغاني ) عجل الله له النقمة ولا أمهله ، قد ارتد عن الإسلام وفارقه ، وألحد في دين الله وادعى ما كفر معه بالخالق جل وتعالى ، وافترى كذبا وزورا ، وقال بهتانا وإثما عظيما ، كذب العادلون بالله وضلوا ضلالا بعيدا ، وخسروا خسرانا مبينا . وأنا برئنا إلى الله تعالى وإلى رسوله صلوات الله عليه وسلامه ورحمته وبركاته منه ، ولعناه عليه لعاين الله تترى ، في الظاهر منا والباطن ، في السر والجهر ، وفي كل وقت وعلى كل حال ، وعلى كل من شايعه وبلغه هذا القول منا فأقام على تولاه بعده . أعلمهم تولاك الله ! أننا في التوقي والمحاذرة منه على مثل ما كنا عليه ممن تقدمه من نظرائه ، من : ( السريعي ، والنميري ، والهلالي ، والبلالي ) وغيرهم . وعادة الله جل ثناؤه مع ذلك قبله وبعده عندنا جميلة ، وبه نثق وإياه نستعين وهو حسبنا في كل أمورنا ونعم الوكيل..


وقد ألف الشيخ المفيد (رحمه الله) كتاب في الرد على أصحاب الحلاج جاء ذكره في رجال النجاشي.

وبعد ان عرفنا رأي اهل البيت عليهم السلام
لا بد ان نعرف رأي اهل العرفان ومنهم السيد الخميني وغيره ممن شرح كتبه
يقول الدكتور طراد حمادة : الإمام (الخميني) يحسن الظن بالحلاج , ويربطه بطلب موسى للرؤية , ويعفيه من الحلول والشطح!!!


المصدر : أسرار الحكمة والعرفان في شعر الإمام الخميني ص 108.


ويقول أيضا: إن حسن ظن الإمام (الخميني) بالحلاج يتوافق مع موقف الإمام الغزالي , لكنه يتجاوزه إلى ما هو أبعد في سلوك العاشق للفناء في المحبوب الإلهي!!


المصدر : أسرار الحكمة والعرفان في شعر الإمام الخميني ص 109.


وقال أيضاً : ولا نرى أنه (أي الخميني) يقول بشطح الحلاج , مع أن حال الحلاج والنبي موسى(ع) حال ما قبل فناء الشهود وفناء الوجود وفناء الإرادة إنها طور من الحب لم يصل بعد إلى هذه الفناءات!!!


المصدر : أسرار الحكمة والعرفان في شعر الإمام الخميني ص 109.


وقال الخميني : أنه (أي الحلاج) المتجلي الكامل لأنا الحق في العرش العلي العالمي!!


المصدر : ديوان الخميني المسمى الفناء في الحب,الترجيعات رقم (5) , أسرار الحكمة والعرفان في شعر الإمام الخميني ص 107.


وهذا يثبت ما اذا كان السيد قد استخدم البيت كما تناقشت معكم بشكل حقيقي او مجازي ... الحلاج محط احترام السيد وسائر العرفاء ...
انتظروني ...

فمازال في جعبتي الكثير ...
  




الحلاج ينقل ان الامام صاحب الزمان لعنه
والمضحك ان نرى في هذا الزمان من يحاول ان يبرر له كلماته
من الشيعة بعد لعن الامام !

نقلا عن مركز الابحاث العقائدية

ما رأي علماء المذهب الشيعي بالحلاّج؟ هل هو من أهل كفر وزندقة؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحلاّج: هو الحسين بن منصور، من كبار رجال التصوّف، ملعون خبيث، لعنه الإمام صاحب الزمان، وعدّه الشيخ في (الغيبة) من الذين ادّعوا النيابة والبابية، وكان يرُاسل أبا سهل النوبختي العالم الفاضل، وأراد منه الانضمام إليه، ووعده بما يريد من المال، فقال له النوبختي: إنّي رجل أحبّ الجواري وأصبو إليهن، ولكنّ الشيب يبعدني عنهنّ، واحتاج إلى أن أُخضّب في كلّ جمعة، ولكنّي أتحمّل بذلك مشقّة وجهداً عسيراً، وأُريد أن تغنيني عن الخضاب، وتكفيني مؤنته، وتجعل لحيتي سوداء، فإذا فعلت ذلك صرتُ طوع إرادتك، وصدّقت مقالتك، وكنت من أعظم أنصارك، وداعية إليك، فبُهت الحلاّج وأمسك عنه، وانتشرت قصّته، فصار أضحوكة الجميع، وبان أمره، وانكشف دجله إلى الناس(1).
ومن شعره:

أريدك لا أريدك للثواب **** ولكنّي أريدك للعقاب
وكلّ مآربي قد نلت منها *****سوى ملذوذ وجدي بالعذاب(2)

ولمّا شاعت منكراته، رُفع أمره إلى المقتدر العبّاسي، فدفعه إلى مدير شرطته ليضربه ألف سوط، فإن مات وإلاّ فيضربه ألف سوط حتّى يموت، وإن لم يمت يضرب عنقه، ويقطع يديه ورجليه، ويحزّ رأسه، ويحرق جثته، وينصب رأسه على الجسر، ففعل به ذلك في سنة (309هـ)(3).
وقد ألّف الشيخ المفيد كتاباً في الردّ على أصحاب الحلاّج، وقال في (تصحيح الاعتقادات الإمامية): ((والحلاجية ضرب من أصحاب التصوّف، وهم أصحاب الإباحة والقول بالحلول، ولم يكن الحلاّج يتخصّص بإظهار التشيّع وإن كان ظاهر أمره التصوّف، وهم قوم ملحدة وزنادقة يموهون بمظاهرة كلّ فرقة بدينهم، ويدّعون للحلاّج الأباطيل، ويجرون في ذلك مجرى المجوس في دعواهم لزرادشت المعجزات، ومجرى النصارى في دعواهم لرهبانهم الآيات والبيّنات، والمجوس والنصارى أقرب إلى العمل بالعبادات منهم، وهم أبعد من الشرائع والعمل بها من النصارى والمجوس))(4).
وذكر الصدوق أنّ الحلاجية يتركون الصلاة وجميع الفرائض(5).
ونقل الطوسي(ره) بعد نقل قصّته مع أبي سهل النوبختي المارة الذكر قصّته مع والد الصدوق علي بن الحسين بن بابويه، وفيها: أنّ الحلاّج كاتب قرابة أبي الحسن يستدعيه ويستدعي أبا الحسن ويقول: أنا رسول الإمام ووكيله، أنّ والد الصدوق لمّا رأى خرقها وقال لموصلها إليه: ما أفرغك للجهالات؟ وأنّ الحلاّج دخل دكان والد الصدوق(ره) فلمّا عرّف بنفسه أنّه صاحب الكتابة أمر باخراجه وطرده، وقال: يا غلام برجله وبقفاه، فخرج من الدار العدو لله ولرسوله، ثمّ قال له: أتدّعي المعجزات عليك لعنة الله؟ أو كما قال، فلم يره بعد ذلك بقم(6).
ونقل صاحب (الروضات) عن الشيخ محمّد بن موسى، الشهير بـ(حاجي مؤمن): ((والذي اعتقد فيه - يعني الحلاّج - الردّ عليه وعلى أصحابه؛ لأنّ كلّ حقيقة ردّته الشريعة فهي مردودة، كما حقّقناه سابقاً، وقد ردّ عليه كبار المشايخ المتقدّمين والمتأخّرين، كالجنيد، والشيخ أبي جعفر محمّد بن علي بن الحسين بن بابويه القمّي رئيس المحدّثين المتألّهين، وشيخ الطائفة أبو جعفر محمّد بن الحسن الطوسي، والشيخ الطبرسي، والشيخ المفيد، والسيّد المرتضى علم الهدى، والشيخ جمال الدين المطهر الحلّي، والسيّد ابن طاووس صاحب المقامات والكرامات، والشيخ أحمد بن فهد الحلّي المتألّه شيخ المتأخّرين رضي الله عنهم.. وكلّهم اتفّقوا على أنّه من المذمومين، وبعضهم على أنّه خرج من الناحية توقيع بلعنه.
وأنت إذا تأمّلت أدنى تأمّل وجدت أكثر من ينتمي إلى الحلاّج ويعتقد رأيه قائل بالحلول والتجسيم والتشبيه والزندقة وترك الشرائع والأحكام والأمر والنهي، ويدّعي الوصول إلى أعلى مرتبة العرفان والتوحيد والإباحة، وينفي الحلال والحرام، كالفرقة المزدكية المشركة المجوسية))(7)، انتهى.
ودمتم في رعاية الله
(1) الغيبة للطوسي: 402 الفصل السادس في أخبار السفراء الحديث (376)، سير أعلام النبلاء 14: 313 رقم (205)، البداية والنهاية لابن كثير 11: 152 أحداث سنة 309هـ.
(2) تاريخ بغداد 8: 112 الحسين بن منصور الحلاّج.
(3) انظر: وفيات الأعيان 2: 144.
(4) تصحيح الاعتقادات الإمامية: 134 فصل في ما ذكره أبو جعفر(ره) من مضي نبيّنا والأئمّة(عليهم السلام) بالسمّ والقتل.
(5) الاعتقادات في دين الإمامية: 97 الباب (37) الاعتقاد في نفي الغلوّ والتفويض.
(6) انظر: الغيبة للطوسي: 402 الحديث (377) الفصل السادس في ذكر طرف من أخبار السفراء.
(7) روضات الجنّات 3: 144 (261).



__________________
- نسالكم براء الذمة -

عاشق الحوراء غير متصل  

قديم 03-06-13, 01:12 PM   #42

الكشاف
عضو متميز  






افكر

رد: العرفان ...


بنتي الكريمة
أنا دخلت هالموضوع لكتابة كلمتين عن أبيات شعرية ولكني ذكرت عدم اهتمامي كثيرا بالعرفان وعدم التفاتي كثيرا لكتب هذا الفن . الوقت لا يسمح .. وهو موضوع عميق يحتاج تركيزا وتحليلا لا أراني قادرا على التفرغ له

تفضلت بهذه العبارة :

اقتباس:
لكن اذا استحضر شخصيه واضاف لها بل وتلبسها الوضع مختلف تماما



في رأيي أن الأمر ليس بهذه الضرورة فكثيرا ما ذكر الشعراء شخصيات حقيقية بأسمائها ولم يتعين أنهم قصدوا كل ما يتعلق بها بل ما قصدوه هم من تشبيه أو وجه شبه محدود ومعين . ومن الأمثلة المشهورة على ذلك شخصية ( الكسعي ) حيث يقول الشاعر الفرزدق حين طلق زوجته النوار
( ندمت ندامة الكسعي لما ... )

فهو يبين أنه نادم ندما شديدا لا يضاهيه إلا ندم الكسعي الذي كسر قوسه التي تعب على صناعتها .. وشتان ما بين كسر قوس وتطليق زوجة ... إنما الندم واحد

الفرزدق ندم مثل ما ندم الكسعي و لكن هذا لا يعني أنه كسر قوسا مثل الكسعي .. الشبه بينهما هو الندم فقط

ربما يأتي التوهم في قصد الشاعر وحدود هذا القصد من قرابة ما ذهب إليه الحلاج من ( عشق إلهي ) انتهى به إلى تخطي الحدود وبين كلام الشاعر ( العاشق لله ) الذي شبه نفسه به . هذا الشبه في الموضوع جعل البعض يأخذ من الصورة ( الجمل بما حمل ) ... بينما في حالتي الفرزدق والكسعي اختلف الموضوع المسبب للندم فصار سهلا أن نرى حدود المقصود من التشبيه .

هذا في رأيي القاصر والله أعلم
__________________
اللهم كن لوليك الحجة بن الحسن صلواتك عليه وعلى ابائه في هذه الساعه وفي كل ساعه وليا وحافظا وقائدا وناصرا ودليلا وعينا حتى تسكنه أرضك طوعا وتمتعه فيها طويلا برحمتك يا ارحم الراحمين

الكشاف غير متصل  

قديم 03-06-13, 01:13 PM   #43

ياوديعة علي
عضو قدير جداً

 
الصورة الرمزية ياوديعة علي  







عاشقة

رد: العرفان ...


اقتباس:
المثال الثاني من كتبه :
ليس هناك ساجد ومسجود له ولا عابد ومعبود.

المصدر: سر الصلاة للخميني صفحه 38.

انا اتصفح الكتاب حاليا وبنفس الصفحه المذكوره لم ارى موضع الشاهد
هذا هو الكتاب
http://www.majles-aldars.com/XPPMedia/AudioVideo/21.pdf

واخذت الشاهد الآخر وبحثت عنه

اقتباس:
( ان لنا مع الله حالات فهو نحن ونحن هو )
بالمختصر الحامد والمحمود والأسماء والأعيان كلها شيء واحد..

وقال أيضاً : فاليس بعده شاهد ومشاهدة ومشهود.

المصدر: وصايا عرفانية صفحه 66

وهذا الكتاب وايضا غير موجود
http://ar.scribd.com/doc/24444861/%D...8A%D9%86%D9%8A


اقتباس:
المثال الثالث :
إن رؤية العبادة والعابد والمعبود والمستعين والمستعان به والاستعانة تتنافى مع التوحيد , ففي التوحيد الحقيقي الذي يتجلى لقلب السالك تتلاشى هذه الكثرة وتضمحل رؤية هذه الأمور .

المصدر : آداب الصلاة , الخميني , ص402, طبعة طهران.

ايضا موضع الشاهد غير موجود

http://ia601502.us.archive.org/2/ite...b-almanwia.pdf

اذا ممكن آخذ الكتب الي استشهدتي منها حتى اقرئها واتفهم منها مقصد الامام
__________________
ساخت الارض بأهلها فمتى تعود ترانا ونراك (عج)
غريب ياقلبي كيف تعيش

ياوديعة علي غير متصل  

قديم 03-06-13, 01:15 PM   #44

حلم البنفسج
م. التطوير واللقاءات

 
الصورة الرمزية حلم البنفسج  







حزين

رد: العرفان ...


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياوديعة علي
 انا اتصفح الكتاب حاليا وبنفس الصفحه المذكوره لم ارى موضع الشاهد
هذا هو الكتاب
http://www.majles-aldars.com/xppmedia/audiovideo/21.pdf

واخذت الشاهد الآخر وبحثت عنه



وهذا الكتاب وايضا غير موجود
http://ar.scribd.com/doc/24444861/%d...8a%d9%86%d9%8a




ايضا موضع الشاهد غير موجود

http://ia601502.us.archive.org/2/ite...b-almanwia.pdf

اذا ممكن آخذ الكتب الي استشهدتي منها حتى اقرئها واتفهم منها مقصد الامام   

المشكله اني عندي مطبوعه
اصبري ابشوف اذا فرق بين الموجود عندي والي في النت

حلم البنفسج غير متصل  

قديم 03-06-13, 01:18 PM   #45

حلم البنفسج
م. التطوير واللقاءات

 
الصورة الرمزية حلم البنفسج  







حزين

رد: العرفان ...


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياوديعة علي
 انا اتصفح الكتاب حاليا وبنفس الصفحه المذكوره لم ارى موضع الشاهد
هذا هو الكتاب
http://www.majles-aldars.com/xppmedia/audiovideo/21.pdf

واخذت الشاهد الآخر وبحثت عنه



وهذا الكتاب وايضا غير موجود
http://ar.scribd.com/doc/24444861/%d...8a%d9%86%d9%8a




ايضا موضع الشاهد غير موجود

http://ia601502.us.archive.org/2/ite...b-almanwia.pdf

اذا ممكن آخذ الكتب الي استشهدتي منها حتى اقرئها واتفهم منها مقصد الامام   

بالنسبه لاداب الصلاه وللاسف الي عندي في البيت طبعه طهران وليس بيروت مؤسسه الاعلمي
مع هذا ابدور في الا ان ارى موضع الشاهد ان لم يحذف منه

حلم البنفسج غير متصل  

 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

قوانين وضوابط المنتدى
الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
العرفان الإلهي بين الواقع والادعاء (1) الزهراء عشقي منتدى الثقافة الإسلامية 7 23-03-12 05:00 AM
العرفان الإلهي بين الواقع والادعاء (4) الزهراء عشقي منتدى الثقافة الإسلامية 4 23-03-12 04:59 AM
ثلاثون كتاب لسماحة السيد كمال الحيدري + العرفان الشيعي سطيح منتدى المكتبة الإلكترونية 3 07-07-10 04:14 PM
ماهو العرفان وما مفهومه وكيف نوفق له ؟ المنهال ركن سين جيم العقائدي 0 07-11-07 05:08 AM
عقيدتنا في العرفان ملكة الحزن ركن سين جيم العقائدي 9 04-01-05 11:19 AM

توثيق المعلومة ونسبتها إلى مصدرها أمر ضروري لحفظ حقوق الآخرين
المنتدى يستخدم برنامج الفريق الأمني للحماية
مدونة نضال التقنية نسخ أحتياطي يومي للمنتدى TESTED DAILY فحص يومي ضد الإختراق المنتدى الرسمي لسيارة Cx-9
.:: جميع الحقوق محفوظة 2019م ::.
جميع تواقيت المنتدى بتوقيت جزيرة تاروت 12:58 AM.


المواضيع المطروحة في المنتدى لا تعبر بالضرورة عن الرأي الرسمي للمنتدى بل تعبر عن رأي كاتبها ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك
 


Powered by: vBulletin Version 3.8.11
Copyright © 2013-2019 www.tarout.info
Jelsoft Enterprises Limited