قديم 11-11-04, 07:04 PM   #1

عنابه
...(عضو شرف)...

 
الصورة الرمزية عنابه  







رايق

متى نستخدم ياربي ؟ وياإلهي ؟والإستئثار بالإسم الأعظم


[align=center]السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
أعادنا الله واياكم الشهر الفضيل
الرب الكريم اسمائه الحسنه التي ندعوا بها..
منها رب و ألآله ؟
وكل منهما معنى خاص به ومدلولات مختلفه عن الاخرى؟ فماهم؟
ومتى نستخدمه؟ وفي اي حالة من الدعاء ؟
وماهي اداب المخاطبه فيهم؟
ولماذا اختص الله اسمه الاعظم؟

وجزيتم خير الجزاء
عنابه.![/align]

__________________
كل عام وأنتم بخير

عنابه غير متصل  

قديم 20-11-04, 07:00 PM   #2

المنهال
مشرف الأسلامي

 
الصورة الرمزية المنهال  






رايق

مشاركة: الى الرب الكريم...


الأخت الكريمة عنابة وعليكم السلام والرحمة والإكرام Hكل عام وأنتم بخير وأسعد الله أيامكم وتقبل طاعاتكم .

قال صلى الله عليه وآله :
ياعلي لا يعرف الله إلا أنا وأنت ، ولا يعرفني إلا الله وأنت ، ولا يعرفك إلا الله وأنا .

لا شك ولا ريب أنه لا يعرف الله سبحانه وتعالى حق معرفته غير النبي محمد صلى الله عليه وآله وأهل البيت عليهم السلام لذلك اختارهم وفضلهم على خلقه أجمعين .

فإذا اردنا مخاطبة الله سبحانه وتعالى ودعائه والتوسل إليه كان من الواجب أن نخاطبه بما يحب وبما يستحق ، وكيف لنا ذلك ونحن القاصرون عن معرفته والجاهلون به أن نخاطبه بما يستحقه ، لذلك كان لزاما علينا أخذ الدعاء من أهله ، لنرى أن أنفاس أهل البيت عليهم السلام - أعرف الخلق بالله - الطاهرة لم تفارقنا وتعاليمهم السديدة لم تجانبنا ، فنرى الأدعية والمناجاة والتوسل والإبتهال بكل أنواعها وشتى أساليبها ومختلف طرقها تنير دروبنا وتشفي صدورنا وتغنينا عن اللجوء إلى الغير بل وإلى أنفسنا لنخترع دعاء أو نؤلف مناجاة .

فما المراد من الرب والإله :
الرب بمعنى المربي ومدبر الأمور والمالك والخالق والمنشئ
والإله هو من تجب عبادته (المعبود) .
ونرى هذين اللفظين قد اجتمعا أكثر من مره في دعاء كميل بن زياد الذي علمه إياه أمير المؤمنين عليه السلام في مثل قوله :
( ياإلهي وربي وسيدي ومولاي لأي الأمور إليك أشكو ) ، ( فهبني يا إلهي وسيدي ومولاي وربي صبرت على عذابك ) ، ( يارب يارب يارب يا إلهي وسيدي ومولاي ومالك رقي ) .

فنرى أنا إذا أخذنا أدعيتنا من أهل البيت عليهم السلام نكون قد وضعنا النقاط على الحروف واستخدمنا كل كلمة في مكانها المناسب .

وأما عن اسم الله الأعظم وقولك ولماذا اختص الله اسمه الاعظم؟

إن الله سبحانه لم يختص باسمه الأعظم كله ، فإن الاسم الأعظم كما ورد في الروايات يتكون من 73 حرفا استأثرالله سبحانه وتعالى بحرف واحد منه لنفسه وأعطى النبي محمد وأهل بيته عليهم السلام 72 حرفا وأعطى بعض الأنبياء والأوصياء بعض الحروف كل حسب منزلته ودرجته .
وإليك جملة من الروايات توضح ذلك :

- ابى عبد الله عليه السلام قال ان الله عزوجل جعل اسمه الاعظم على ثلاثة وسبعين حرفا فاعطى آدم منها خمسة وعشرين حرفا واعطى نوحا منها خمسة عشر حرفا واعطى منها ابراهيم ثمانية احرف واعطى موسى منها اربعة احرف واعطى عيسى منها حرفين وكان يحيى بهما الموتى ويبرئ بهما الاكمه والابرص واعطى محمدا اثنين وسبعين حرفا واحتجب حرفا لئلا يعلم مافى نفسه ويعلم مانفس العباد .

- عن جابر عن ابى جعفر عليه السلام قال ان اسم الله الاعظم على ثلاثة وسبعين حرفا وانما كان عند آصف منها حرف واحد فتكلم به فخسف بالارض ما بينه وبين سرير بلقيس ثم تناول السرير بيده ثم عادت الارض كما كانت اسرع من طرفة عين وعندنا نحن من الاسم اثنان وسبعون حرفا وحرف عند الله استأثر به في علم الغيب عنده ولا حول ولا قوة الا باالله العلى العظيم .

حرسكم الله وسدد خطاكم ولا حرمنا من دعاكم

__________________


ورد عن الإمام الصادق عليه السلام أنه قال :
ليت السياط على رؤوس أصحابي حتى يتفقهوا في الحلال والحرام .
وقال عليه السلام : لو أتيت بشاب من شباب الشيعة لا يتفقه لأدبته .

المنهال غير متصل  

قديم 21-11-04, 02:07 PM   #3

عنابه
...(عضو شرف)...

 
الصورة الرمزية عنابه  







رايق

مشاركة: الى الرب الكريم...


رحم الله والديك
وحشرك مع محمد وآل محمد
عنابه.!

__________________
كل عام وأنتم بخير

عنابه غير متصل  

قديم 21-11-04, 06:44 PM   #4

المنهال
مشرف الأسلامي

 
الصورة الرمزية المنهال  






رايق

مشاركة: الى الرب الكريم...


رحم الله والدينا ووالديكم
وثبتنا وإياكم على ولاية محمد وآله
ورزقنا زيارتهم في الدنيا وشفاعتهم في الآخرة

__________________


ورد عن الإمام الصادق عليه السلام أنه قال :
ليت السياط على رؤوس أصحابي حتى يتفقهوا في الحلال والحرام .
وقال عليه السلام : لو أتيت بشاب من شباب الشيعة لا يتفقه لأدبته .

المنهال غير متصل  

قديم 21-11-04, 07:25 PM   #5

عنابه
...(عضو شرف)...

 
الصورة الرمزية عنابه  







رايق

مشاركة: متى نستخدم ياربي ؟ وياإلهي ؟والإستئثار بالإسم الأعظم


[align=center]
ربي وإلهي وسيدي و مولاي؟
هل جميعهم على وتيره واحد في استجابة الدعاء؟ أم كل منهم مختص بما يناسب حالة التوسل والدعاء؟
شاكرين لكم سعيكم ومجهوداتكم
عنابه.![/align]

__________________
كل عام وأنتم بخير

عنابه غير متصل  

قديم 23-11-04, 09:32 PM   #6

المنهال
مشرف الأسلامي

 
الصورة الرمزية المنهال  






رايق

مشاركة: متى نستخدم ياربي ؟ وياإلهي ؟والإستئثار بالإسم الأعظم


الأخت الفاضلة عنابة

لانشك أن كل كلمة - واردة في أدعية أهل البيت عليهم السلام - وضعت في مكانها الصحيح وأنهم لا يضعون الكلمة عبثا ولغوا وحشوا وفي غير مكانها المناسب ، فكل كلمة صدرت مقصودة بهيئتها ومكانها المناسبين .

فكل كلمة من هذه الكلمات (ربي وإلهي وسيدي و مولاي) توضع أو لا توضع مجتمعة أو متفرقة في الدعاء حسب المناسبة .

ولا يفوتنا أن نشير في هذا الموضوع إلى بعض الأمور المتعلقة بالدعاء من روايات الإمام الصادق عليه السلام لعموم الفائدة وإن أطلنا عليكم .

أدلى الامام الصادق عليه السلام ، بكوكبة من الاحاديث ، أعرب فيها ، عن الاسباب الموجبة لاستجابة الدعاء ، وهذه بعضها :

أ - الاقبال على الله : من أهم الاسباب في استجابة الدعاء ، أن يقبل الداعي على الله تعالى بقلبه ، وأن لا يكون دعاؤه بلسانه ، وقلبه مشغولا بشؤون الدنيا ، وقد أعلن الامام الصادق عليه السلام ذلك بقوله : " إن الله عزوجل لا يستجيب دعاء بظهر قلب ساه .
فإذا دعوت فاقبل بقلبك ، ثم استيقن الاجابة . " .
وقال عليه السلام لبعض اصحابه : " إذا دعوت فاقبل بقلبك ، وظن حاجتك بالباب . " . إن اتجاه الانسان بقلبه وعواطفه ، في حال دعائه ، شرط أساسي ، في نجاح دعائه .

ب - التضرع إلى الله من الشروط في إجابة الدعاء : إبتهال الداعي ، وتضرعه أمام الله تعالى ، وقد ذم الله الذين لا يتضرعون إليه ، قال تعالى : ( ولقد أخذناهم بالعذاب فما استكانوا لربهم وما يتضرعون ) .
وقد سئل الامام الصادق عليه السلام ، عن كيفية الابتهال إلى الله في أثناء الدعاء ، فقال : الابتهال رفع اليدين ، ومدهما وذلك عند الدمعة ، ثم أدع . .

ج‍ - الثناء على الله : وينبغي للداعي ، قبل أن يشرع في دعائه ، أن يمجد الله ، ويذكر الطافه ، ونعمه عليه ، ثم بعد ذلك يدعو ، وقد أثرت عن الامام الصادق عليه السلام ، في ذلك ، مجموعة من الاحاديث منها :

1 - قال عليه السلام : إذا طلب أحدكم الحاجة ، فليثن على ربه ، وليمدحه ، فان الرجل ، إذا طلب الحاجة من السلطان ، هيأ له من الكلام أحسن ما يقدر عليه ، فإذا طلبتم الحاجة ، فمجدوا الله العزيز الجبار ، وامدحوه ، وأثنوا عليه تقول : " يا أجود من أعطى ، وياخير من سئل ، يا أرحم من استرحم ، يا أحد ، يا صمد ، يامن لم يلد ، ولم يولد ، ولم يكن له كفوا أحد ، يامن لم يتخد صاحبة ولا ولدا ، يامن يفعل ما يشاء ، ويحكم ما يريد ، ويقضي ما أحب ، يامن يحول ببن المرء وقلبه ، يامن هو بالمنظر الاعلى ، يامن ليس كمثله شئ ، يا سميع يا بصير . ثم أوصى الامام ، بالاكثار من ذكر أسماء الله تعالى ، والصلاة على النبي وآله ، وبعد ذلك أمر بالقول : اللهم ، أوسع علي من رزقة الحلال ، ما أكف به وجهي ، وأؤدي به أمانتي ، وأصل به رحمي ، ويكون عونا لي في الحج والعمرة . " .

2 - قال عليه السلام : " اياكم ، إذا أراد أحدكم ، أن يسأل ربه شيئا من حوائج الدنيا والآخرة ، حتى يبدأ بالثناء على الله عزوجل ، والمدح له ، والصلاة على النبي صلى الله عليه وآله ، ثم يسأل الله حوائجه . " .

3 - روى الفقيه الكبير محمد بن مسلم قال : قال أبو عبد الله عليه السلام : إن في كتاب الامام أمير المؤمنين عليه السلام : ان المدحة قبل المسألة ، فإذا دعوت الله عزوجل فمجده ، قلت : كيف أمجده ؟ قال : تقول : يامن هو أقرب إلي من حبل الوريد ، يا فعالا لما يريد ، يامن يحول بين المرء وقلبه ، ويامن هو بالمنظر الاعلى ، يامن ليس كمثله شئ . " .

4 - قال عليه السلام : " إذا إردت أن تدعو فمجد الله عزوجل ، وأحمده ، وسبحه ، وهلله ، وأثن عليه ، وصلى على محمد صلى الله عليه وآله ، ثم سل تعط . " .

د - الالحاح في الدعاء : من الامور ، التي لها الاثر في إجابة الدعاء ، الالحاح في الدعاء ، وكثرة السؤال من الله وقد أعلن ذلك الامام الصادق عليه السلام بقوله : " إن الله عزوجل ، كره إلحاح الناس بعضهم على بعض في المسألة ، وأحب ذلك لنفسه ، إن الله عزوجل يحب أن يسأل ، ويطلب ما عنده . " .

ه‍ - اجتماع المسلمين : من الاسباب المؤدية لاستجابة الدعاء ، إجتماع المسلمين في دعائهم ، وتضرعهم إلى الله تعالى ، وقد أعلن ذلك الامام الصادق عليه السلام بقوله : " ما من رهط أربعين رجلا ، إجتمعوا فدعوا الله عزوجل في أمر ، إلا إستجاب لهم ، فان لم يكونوا أربعين فأربعة ، يدعون الله عزوجل ، عشر مرات ، إلا استجاب لهم ، فإن لم يكونوا أربعة فواحد يدعو الله أربعين مرة ، فيستجيب الله العزيز الجبار له . " إن إجتماع المسلمين له موضوعية في نجاح الدعاء واستجابته ، وقد أكد الامام الصادق عليه السلام ذلك ، في كثير من أحاديثه ، وقد قال : كان أبي ، إذا أحزنه أمر ، جمع النساء والصبيان ، ثم دعا ، وأمنوا .

و - الصلاة على النبي وآله : وأعلن الامام الصادق عليه السلام ، أن من موجبات إستجابة الدعاء ، ونجاحه ، الصلاة على النبي وآله ، قال عليه السلام : " لا يزال الدعاء محجوبا ، حتى يصلي على محمد وآل محمد . " .
وقال عليه السلام : من دعا ولم يذكر النبي صلى الله عليه وآله ، رفرف الدعاء على رأسه ، فإذا ذكر النبي صلى الله عليه وآله ، رفع الدعاء لقد جعل الله تعالى الصلاة على نبيه العظيم ، من الوسائل الفعالة ، في استجابة الدعاء .

ز - تسمية الحاجة : وينبغي للداعي ، أن يذكر حاجته ، في إطار دعائه ، قال الامام الصادق عليه السلام : " إن الله تبارك وتعالى ، يعلم ما يريد العبد إذا دعاه ، ولكنه يحب أن تبث إليه الحوائج ، فإذا دعوت فسم حاجتك . " .

ح - أوقات الدعاء : وأدلى الامام الصادق عليه السلام ، بمجموعة من الاحاديث ، عن الاوقات التي يرجى فيها إجابة الدعاء ، وهي :

1 - قال عليه السلام : " أطلبوا الدعاء ، في أربع ساعات : عند هبوب الرياح ، وزوال الافياء ، ونزول القطر ، وأول قطرة من دم القتيل المؤمن ، فان أبواب السماء تفتح ، عند هذه الاشياء .

2 - قال عليه السلام : يستجاب الدعاء في أربعة مواطن : في الوتر ، وبعد الفجر ، وبعد الظهر ، وبعد المغرب .

3 - قال عليه السلام : قال أمير المؤمنين عليه السلام : إغتنموا الدعاء عند أربع : عند قراءة القرآن ، وعند الاذان ، وعند نزول الغيث ، وعند إلتقاء الصفين للشهادة .

4 - قال عليه السلام : قال رسول الله صلى الله عليه وآله : خير وقت دعوتم الله عزوجل فيه الاسحار ، وتلا هذه الآية في قول يعقوب : ( سوف أستغفر لكم ربي . ) قال : ( أخرهم إلى السحر ) .

5 - قال عليه السلام : كان أبي ، أذا طلب الحاجة ، طلبها عند زوال الشمس ، فإذا أراد ذلك ، قدم شيئا فتصدق به ، وشم شيئا من طيب ، وراح إلى المسجد ، ودعا في حاجته بما شاء الله .

6 - قال عليه السلام : " إن في الليل لساعة ، ما يوافقها عبد مسلم ، ثم يصلي ، ويدعو الله عزوجل فيها ، إلا استجاب له في كل ليلة ، فقال عمر بن أذينة : أصلحك الله ، وأي ساعة هي من الليل ؟ قال عليه السلام : إذا مضى نصف الليل ، وهي السدس الاول من أول النصف .

7 - روى عبدالله بن سنان ، قال : سألت أبا عبدالله عليه السلام ، عن الساعة التي يستجاب فيها الدعاء يوم الجمعة . قال : ما بين فراغ الامام من الخطبة ، إلى أن تستوي الصفوف بالناس ، وساعة أخرى من آخر النهار ، إلى غروب الشمس . هذه هي الاوقات ، التي يؤمل فيها استجابة الدعاء ، فينبغي للداعي مراعاتها .

ط- الدعاء للاخوان : وحث الامام الصادق عليه السلام على الدعاء للاخوان ، بظهر الغيب ، لان في ذلك إيجادا للتضامن الاسلامي ، ونشرا للمودة والمحبة بين المسلمين ، قال عليه السلام : " دعاء المرء لاخيه ، بظهر الغيب ، يدر الرزق ، ويدفع المكروه . " .
وحكى الامام عليه السلام لاصحابه ، ما قاله جده الرسول صلى الله عليه وآله ، في فضل دعاء المسلم ، لاخوانه المسلمين . قال عليه السلام : " قال رسول الله صلى الله عليه وآله ، ما من مؤمن دعا للمؤمنين والمؤمنات ، إلا رد الله عزوجل عليه ، مثل الذي دعا لهم به ، من كل مؤمن ومؤمنة ، مضى من أول الدهر ، أو هو آت إلى يوم القيامة ، إن العبد ليؤمر به إلى النار يوم القيامة فيسحب ، فيقول المؤمنون والمؤمنات : يا رب ، هذا الذي كان يدعو لنا ، فشفعنا فيه ، فيشفعهم الله عزوجل فيه ، فينجو " .

دعوات مستجابة

وأدلى الامام الصادق عليه السلام ، في بعض أحاديثه ، عن الدعوات المستجابة وفي ما يلي ذلك :

1 - قال عليه السلام : كان أبي يقول : " خمس دعوات ، لا يحجبن عن الرب تبارك وتعالى : دعوة الامام المقسط ، ودعوة المظلوم ، يقول الله عز وجل : " لانتقمن لك ، ولو بعد حين " ودعوة الولد الصالح لوالديه ، ودعوة الوالد الصالح لولده ، ودعوة المؤمن لاخيه بظهر الغيب ، فيقول : ولك مثله . " .

2 - قال عليه السلام : كان أبي يقول : إتقوا الظلم ، فان دعوة المظلوم تصعد إلى السماء .

3 - قال عليه السلام : قال رسول الله صلى الله عليه وآله : أربعة لا ترد لهم دعوة ، حتى تفتح لهم أبواب السماء ، أو يصير إلى العرش : الوالد لولده ، والمظلوم على من ظلمه ، والمعتمر حتى يرجع ، والصائم حتى يفطر .

4 - قال عليه السلام : قال رسول الله صلى الله عليه وآله : ليس شئ أسرع إجابة من دعوة غائب لغائب .

5 - قال عليه السلام : قال رسول الله صلى الله عليه وآله : إياكم ، ودعوة المظلوم ، فانها ترفع فوق السحاب ، حتى ينظر الله عزوجل إليها ، فيقول : إدفعوها حتى استجيب له ، وإياكم ودعوة الوالد فإنها أحد من السيف .

6 - قال عليه السلام : ثلاثة دعوتهم مستجابة : الحاج ، فانظروا كيف تخلفونه ، والغازي في سبيل الله ، فانظروا كيف تخلفونه ، والمريض ، فلا تغيظوه ولا يضجروه . هؤلاء هم الاصناف الذين يستجيب الله دعاءهم ، وقد أكد الامام عليه السلام ، بصورة خاصة ، على دعوة المظلوم الذي لا يجد ناصرا إلا الله ، فإنها لا ترد ، وإن الله تعالى لابد أن ينتقم من ظالمه ولو بعد حين .

دعوات لا تستجاب

وأعلن الامام الصادق عليه السلام ، في بعض أحاديثه ، عن الاشخاص الذين لا يستجاب دعاؤهم ، وهم :
أ - : قال عليه السلام : أربعة لا تستجاب لهم دعوة : رجل جالس في بيته . يقول : اللهم ارزقني ، فيقال له : ألم آمرك بالطلب ؟ ورجل كانت له امرأة فدعا عليها ، فيقال له : ألم أجعل أمرها إليك ؟ ورجل كان له مال فأفسده ، فيقول : اللهم ارزقني ، فيقال له : ألم آمرك بالاقتصاد ؟ ألم آمرك بالاصلاح ؟ ثم تلا قوله تعالى : ( والذين إذا أنفقوا لم يسرفوا ولن يقتروا وكان بين ذلك قواما )
ورجل كان له مال ، أدانه بغير بينة ، فيقال له ألم آمرك بالشهادة ؟ .

ب - قال عليه السلام : ثلاثة ترد عليهم دعوتهم : رجل رزقه الله مالا فأنفقه في غير وجهه ، ثم قال : يا رب ارزقني . فيقال له : ألم أرزقك ؟ ورجل دعا على امرأته ، وهو لها ظالم ، فيقال له : ألم أجعل أمرها بيدك ؟ ورجل جالس في بيته ، وقال : يا رب ارزقني ، فيقال له : الم أجعل لك السبيل إلى طلب الرزق ؟ .

نأمل أن لا نكون قد أطلنا عليكم وحرسكم الله ورعاكم وسدد خطاكم ولا حرمنا من دعاكم

__________________


ورد عن الإمام الصادق عليه السلام أنه قال :
ليت السياط على رؤوس أصحابي حتى يتفقهوا في الحلال والحرام .
وقال عليه السلام : لو أتيت بشاب من شباب الشيعة لا يتفقه لأدبته .

المنهال غير متصل  

قديم 24-11-04, 08:47 PM   #7

عنابه
...(عضو شرف)...

 
الصورة الرمزية عنابه  







رايق

مشاركة: متى نستخدم ياربي ؟ وياإلهي ؟والإستئثار بالإسم الأعظم


اخي الكريم
كفيت ووفيت
جزاك الله كل خير
ولا حرمنا اياكم
وجعلك الله في خدمة محمد وآل محمد
ووفقكم الكريم لكل خير في الدنيا والاخرة
عنابه.!

__________________
كل عام وأنتم بخير

عنابه غير متصل  

 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

قوانين وضوابط المنتدى
الانتقال السريع

توثيق المعلومة ونسبتها إلى مصدرها أمر ضروري لحفظ حقوق الآخرين
المنتدى يستخدم برنامج الفريق الأمني للحماية
مدونة نضال التقنية نسخ أحتياطي يومي للمنتدى TESTED DAILY فحص يومي ضد الإختراق المنتدى الرسمي لسيارة Cx-9
.:: جميع الحقوق محفوظة 2019م ::.
جميع تواقيت المنتدى بتوقيت جزيرة تاروت 09:49 AM.


المواضيع المطروحة في المنتدى لا تعبر بالضرورة عن الرأي الرسمي للمنتدى بل تعبر عن رأي كاتبها ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك
 


Powered by: vBulletin Version 3.8.11
Copyright © 2013-2019 www.tarout.info
Jelsoft Enterprises Limited