عرض مشاركة واحدة
قديم 28-04-02, 05:27 AM   #3

الصراط المستقيم
...(عضو شرف)...  






رايق

موضوع جدير بالاهتمام طرحه العنيد الهمام


بسمه تعالى

السلام عليكم سيدي العنيد
ان ما يحدث داخل البيت هو المؤثر الاكبر على الطفل فالعلاقة بين الاب والام والعلاقة بين الاب واولاده هذه العلاقه تؤثر على شخصية الطفل خصوصاً في السنوات الاولى من عمره ففي اول الامر يكون لعلاقة أفراد الاسرة بالطفل تأثيرها هل هو محبوب من الجميع ؟هل هناك أهتمام به؟ هل هناك مشاكل بينه وبين اخوته؟

من الاجابة عن الاسئلة السابقة قد نحدد مؤشر رضا الطفل عن نفسه او شعوره بالسخط والضيق والاضطهاد في بعض الاحيان ومن هنا تسود حياته النفسيه مشاعر القلق والنقص بل والاكتئاب ومن هنا يعتقد بعض العلماء أن العصبية تبدأ في السيطرة على الطفل بمجرد احساسه بأنه محروم من الحنان والعاطفة وعدم احساسه بأنه مطلوب ومحبوب كل هذه الاشياء قد تؤدي الى هذه التصرفات العصبية واذا حاولنا ان نحدد بعض صور هذه الاعراض العصبية لوجدنا الطفل يبدو في حالة عدم الاستقرار مصحوبة بالقيام بحركات عصبية وكذلك البكاء والثورة لأتفه الاسباب وسهولة الاستثارة والعض والضرب والعناد وكثير من المظاهر التي تمر علينا كل يوم ........

غير ان قبل الحكم على الطفل او وضع الاسرة في قفص الاتهام يجب التأكد من أنه ليس وراء هذه العصبية اي مرض عضوي ...

الموضوع مهم وطويل وخوفي من الاطاله يجعلني انحو منحى الاختصار
المهم 1: الكثيرمن تصرفات الاطفال قد تكون طبيعية ....
2: ان بعض العوامل والامراض التي تصيب الطفل قد تؤدي الى التعصب والعناد مثل اضطرابات الغدد ((الغدة الدرقية وأزدياد افرازها عن حد الطبيعي )
سوء الهضم , الزوائد الدوديه,التهاب اللوزتين ,الاصابة بالديدان والاصابة بالصرع .......
3:الظروف المحيطة به قد تسبب في العصبيه والعناد ....

هناك الكثير من المحاور التي تساعد الاب في معرفة اسباب الحالة وعلاجها وهناك نصائح للابوين نتركها خوفاً من الملل الذي يصاب به الكثير من القراء

والسلام

الصراط المستقيم غير متصل