.. ::: موقع جزيرة تاروت ::: ..
» شعر وأدب

  


روضة الحاج .. شاعرة سودانية استطاعت أن تخرج بشعرها من "خدر المرأة" إلى فضاء الإنسانية.. باستخدامها لأسلوب رفيع وقدرة عالية على مخاطبة العقل والوجدان... تعرف عليها الكثيرون في الوطن العربي عبر مشاركتها في مسابقة "أمير الشعراء " التي أحرزت فيها مركزا متقدما....

روضة الحاج .. شاعرة سودانية استطاعت أن تخرج بشعرها من "خدر المرأة" إلى فضاء الإنسانية.. باستخدامها لأسلوب رفيع وقدرة عالية على مخاطبة العقل والوجدان... وروضة عرفت كإعلامية إذاعية وتلفزيونية قبل أن تعرف كشاعرة.. تعرف عليها الكثيرون في الوطن العربي عبر مشاركتها في مسابقة "أمير الشعراء " التي أحرزت فيها مركزا متقدما بعد أن استرعت انتباه الجميع "ببلاغ امرأة عربية" ومن بعدها " عش للقصيد " القصيدتان اللتان عبرتا بها إلى عالم النجومية... جلست إلى روضة لتتحدث لـ"لها اون لاين" .. عن الشعر وقضايا المجتمع والمرأة.. والتمييز بين شعر المرأة والرجل .. ومشاركتها في أمير الشعراء...

* إلى أي مدى يؤثر الشعر في معالجة القضايا الاجتماعية وقضايا المرأة السودانية والعربية؟

- لا اشك لحظة في أن الشعر يمتلك تلك القدرة غير العادية على إيصال المعاني الدقيقة برقة وسلاسة ويختصر عشرات المحاضرات والمواعظ والوصفات النظرية وبهذا المعنى أجده ركنا ركينا في عملية التغيير الاجتماعي

* هل يمكن أن نميز شعر المرأة عن شعر الرجل من خلال قراءة النص دون معرفة من كتبه... وإذا كانت الإجابة نعم.. فكيف؟

- كثير من المبدعات ينفرن من الحديث عن هذا التمييز وأنا اقدر موقفهن هذا وافهمه من عقلية تعودت سلفا على التمييز السلبي ضد المرأة في مواضع أخرى أما بالنسبة إلى الأدب فانا من قلة ترى أن القصيدة التي لا تدل على أن كاتبتها امرأة هي قصيدة ناقصة الدسم وتفتقد نكهتها المميزة القصيدة التي تكتبها امرأة قصيدة تحتفل بالتفاصيل والرؤى الجميلة.. قصيدة تنظر إلى الأشياء من زاوية الرؤية التروية والإبصار المتبصر والصبر الجميل.

* تستخدمين مفردات رفيعة لمعجم لغوي شعري عالي المفردات.. من أين استقيت هذه اللغة وكيف جمعت هذه الحصيلة اللغوية؟

أشكرك على هذا الثناء المطرب احسب أن القاموس الشعري واللغوي لأي شخص حالة تكون نفسها لا إراديا فتنمو وتكبر وتزدهر القراءات المتكررة في الأدب والشعر والتاريخ واللغة ومختلف المعارف هي التي تصنع ذخيرتنا اللغوية من أي لغة استدعاء هذا المخزون في وقته المناسب هذا هو الإبداع.

* نبذة بسيطة عن مسابقة أمير الشعراء ومشاركتك فيها؟

- أمير الشعراء تجربة اعتز بها وهى محمدة ثقافية تضاف إلى محامد كثيرة لدولة الإمارات العربية المتحدة في إطار اهتمامها الكبير بالثقافة والإبداع والمبدعين وأنا سعيدة بالنتيجة التي تحصلت عليها رغم اعتقاد البعض باحقيتي لمركز متقدم أكثر.. الجميل عندي أنى مثلت بلدي قدر جهدي كأفضل ما تستحق وهى تجربة تستحق الإشادة والاحتفاء.

*ما رأيك في القول بأن مسابقة أمير الشعراء لا ترقى لمستوي الإمارة من حيث النصوص ومستوى المشاركين؟

- غير صحيح إطلاقا..  والملاحظة المهمة هنا أن هذه مسابقة للشعراء في الوطن العربي وقد تقدم لها 5400 شاعر وشاعرة من شباب الشعر العربي وتم اختيار 35 من أفضل الأصوات الشعرية الشبابية بعد تصفيات دقيقة وطويلة امتدت منذ شهر مايو الفائت وحتى موعد بداية البث عبر تلفزيون أبوظبي بعدد 35 شاعرا فقط لتكون بذلك أضخم مسابقة للشعر الفصيح على طول تاريخه المعاصر.

* إلى أي مدرسة شعرية تنتمي روضة الحاج؟

- إلى مدرسة الصدق.. الصدق الحقيقي في الرؤيا والرسالة والمعني والمرمى وأرجو أن لا انتمي لسوأها.. المعايير تختلف والأهواء الكتابية والنقدية لتشكل رؤى تستهوي بعضنا ولكني اعتقد أن المعني هو الأكثر بقاء والأعظم انتماء.

* ثار جدل حول مشاركتك في برنامج أمير الشعراء بين "ضد ومع " كيف تقيمين مشاركتك؟

- احترم كل الآراء وأقدرها تماما ولكنني اعتقد أن جديدا قد طرأ على المعادلة وعلينا إدراك ذلك ... يجب أن نسعى نحو الآخرين بما نملك.. فغيرنا لا يملك شيئا ويحسن تقديم نفسه للآخرين والسودان جدير بأن يكون في المقدمة.. ثقافيا على الأقل بالأصوات الباهرة التي يملك أما من يرى أنه أقل من المستوى فالفائز الأول هو رئيس اتحاد الكتاب والأدباء الإماراتيين ومعظم الشعراء المشاركين إن لم يكن كله يمثلون أهم الأصوات الشعرية في بلدانهم وبينهم من أصدر أكثر من عشر مجموعات شعرية وهم من أصحاب التجارب المميزة على مستوى الشباب في الوطن العربي.

* من خلال مشاركاتك في مهرجانات سابقة "المربد , بيروت , الشارقة..." كيف تقيمين حالة الشعر العربي "الراهنة"؟

- يظل الشعر بخير مهما تعرض لمنعطفات ولحظات حرجة لأنه ضمير الإنسانية عوما وذاكرة كل الناطقين بالعربية على وجه الخصوص "ديوان العرب" كما قيل دائما وتعجبني هذه الصحوة الأخيرة في اتجاه الشعر التي تكاد تنتظم الوطن العربي.

* الشعر عندك الآن بعد النضج أهو حالة شعورية أم صناعة محترفة؟

- كلاهما صحيح يبقي للشعر وهجه وبريقه  ولحظات تجليه وإبهاره لكن الصنعة هي اللمسات الاحترافية المكملة التي تمنح اللوحة لونها وإطارها واسمها.

* متى تتوقفين عن كتابة الشعر؟

- عندما أتوقف عن الحياة.

* وفق أي المعايير اخترت القصائد التي شاركتي بها في المسابقة؟

- وفق معايير التنوع الصوتي والصوري والجمالي.. كان يجب أن يستمع الناس إلى في أكثر من اتجاه بدأت بقصيدة "وفي موسم المد جزر جديد" وهي قصيدة وجدانية خالصة تتحدث عن المرأة المنكسرة الشامخة وعن تضادات العلاقة مع الآخر عندما يكون الحب هو حبر القصيدة..  ثم اتبعتها "ببلاغ امرأة عربية" وهي قصيدة مجموعتي والتي أطلق عليها اسم المجموعة الحديدية وكتب عنها الدكتور صلاح فضل رئيس اللجنة مقالا مهيبا نشر في الأهرام المصرية وفي البيان والاتحاد الإماريتين وفي عدد من مواقع الانترنت.. ثم جاء الدور علي قصيدة "وفي ظلها يستريح القصيد" قصيدة بين يدي تماضر بنت عمر الخنساء ولا يخفى أهمية تقديم مثل هذا النص من شاعرة في مسابقة شعرية هي الأضخم من نوعها..  ثم قدمت قصيدة "ضوء لأقبية السؤال".. وهي رحبة وهو يتناول شجن المرأة المبدعة والعاشقة ثم قصيدة "تغريبة المطر" وهي قصيدة أسقطت فيها رؤياي حول عدد من القضايا الإنسانية إضافة إلى المعارضات والارتجال وغيرها مما طلب منا في المسابقة .

* ما هي القصيدة التي عبرت بك إلى عالم النجومية؟

- بلاغ امرأة عربية وقبلها "عش للقصيد ".

* الشعر العربي هل يعبر عن واقع الأمة العربية؟

- عليه أن يفعل ذلك هذه واحدة من أهم القضايا إلى حد يكون الشعر مسئولا عن كونه عدسة التاريخ على الواقع وذاكرة الشعوب التي لا تنسي.

* آخر أخبارك في مجال الشعر والإذاعة ؟

- أعكف حاليا على انجاز ديواني السادس "ضوء لأقبية السؤال" فيما قمت بإعادة طباعة "عش للقصيد" للمرة السادسة و"للحلم جناح واحد" في طبعته الثالثة وفي الساحل يعترف القلب في طبعته الثالثة أيضا فيما؛ أطبع "مدن المنافي" الفائز بالجائزة الأولى على مستوى الوطن العربي في جائزة أندية العثيات بالشارقة لإبداعات المرأة العربية في الأدب.. أطبعه للمرة الثانية.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بلاغ امرأة عربية

عبثاً أحاول أن أزوّر محضر الإقرار

فالتوقيع يحبط حيلتي

ويردني خجلي وقد سقط النصيف

أنا لم أرد إسقاطه

لكن كفي عاندتني

فهي في الأغلال ترفل

والرفاق بلا كفوف

أما البنان فما تخضب

منذ أن طالعت في الأخبار

أن حاتم الطائي أطفأ ناره

ونفى الغلام

لأن بعض دخان قدرته

تسبب في المجيء بضيف

ورأيت في التلفاز سيف أسامة البتار

ينصب قائماً

في ملعب الكرة الجديد بنقطة أقصى جنيف

وسمعت في الرادار

كيف يساوم بن العاص

قواد التتار يحددون له متى.. ماذا.. ويقترحون

كيف

طالعت في صحف الصباح حديثه

قالوا

صلاح الدين سوف يعود من نصف الطريق

لأن خدمات الفنادق في الطريق رديئة

ولأن هذا الفصل صيف!!

الله حين يكون كل العام صيف

الله حين يكون كل العام صيف

الله حين تساوت الأشياء في دمنا

وقررنا التصالح وفق مقتضياتنا

تباً لمن باعوا لنا الأشياء جاهزة

وكان الفصل صيف!!

خجلى

لقد سقط النصيف ولم أرد إسقاطه

لكنما كفي إلى عنقي

وقدامي هنا نطع وسيف

عجبي

لقد نزعوا الأساور من يدي

وتشاوروا

بالضبط تصلح للمحرك في مفاعلنا الجديد

على اليسار

فأحضر لنا (كوهين) الفاً غيرها

بل زد عليها قدر ما تستطيع من قطع الغيار

خجلي

لقد سقط النصيف ولم أرد إسقاطه

لكن كفي في الحديد

ولا أرى غير الغبار

عجبي

لقد اخذوا الخواتم من يدي

خلعوا الخلاخل والحجول وصادروا كل العقود

سكبوا على كلب صغير كان يتبعهم

جميع العطر في قارورتي

بل إنهم طلبوا المزيد

هرولت صوب المخفر العربي حافية

وقد سقط النصيف ولم أرد إسقاطه

لكنما كفي إلى عنقي

ومخفرنا بعيد

يا أيها الشرطي

قد خلعوا الأساور من يدي

اخذوا الخواتم والخلاخل والحجول وصادروا كل الحجول

بل إنهم يا سيدي

- كفي وقولي باختصار

- العقد ما أوصافه

العقد؟؟

فر القلب من صدري

وسافر كالخواطر في نداوها ومثل نسيمةٍ مرت على كل

المروج

قد كان يعرف كل أسراري الصغيرة

كان يسمع كل همساتي وآهاتي

ويعرف موعد الأشواق في صدري

وميقات العروج

قد كان أغلى ما ملكت

لأنه ما جاء من بيت الأناقة في حواضرهم

ولا صنعوه من تركيبهم

أو علقوه على مزادات العمارات الشواهق

والبروج

لكنه

قد كان ما أهداه لي جدي وقال

اللؤلؤ العربي حر يا ابنتي

ويجئ من شط الخليج!!

الله من هذا النصيف لقد سقط

أنا لم أرد إسقاطه

لكنما كفي إلى عنقي ولا ادري طريقاً للخروج

وخواتمي أوصافها

يا زينة الكف التي قد صافحت كل الصحاب

تدرين موعدهم إذا مروا

وتبتئسين إن طال الغياب

يا خاتم الإبهام

يا ابن المغرب العربي لا تسأل رجوتك

إنني والله لا أدري الجواب

أنا كم أحبك خاتم الوسطي

ففيك نسائم الشام التي أهوى

وأضواء القباب

الله من هذا النصيف لقد سقط

أنا لم أرد إسقاطه

لكن كفي في الحديد ولا أرى غير اليباب

وخلاخلي أوصافها

يا حزن أقدامي التي صعدت حزون القدس سعداً

وانتشت عند السهول

كم في ديار العرب قد صالت

وكم ركعت وصلت عند محراب الرسول

حزني على خلخال رملة لن يجول

بلقيس أهدتنيه من سبأ ومأرب

قبل آلاف الفصول

وغداً ستسألني

فقل لي صاحبي ماذا أقول

سقط النصيف ولم أرد إسقاطه

لكن كفي في الحديد

ولست أملك أي تصريح جديد بالدخول

أوصاف عطري؟؟

هل شممت عبير مسك الاستواء

في الغاب والأحراش والمطر العنيف

وكل سطوات الشتاء

والرائعون السمر

يفترشون هذي الأرض في شمم

ويلتحفون أثواب السماء

جمعت عطري من دماء عروجهم

وأضفت من كل الحقول الزاهيات

برغم عصف الريح والأمطار والسحب

التي تأتي خواء

الله من هذا النصيف لقد سقط

أنا لم أرد إسقاطه

لكن كفي في الحديد ولا أري غير الهباء

يا أيها الشرطي اكتب ما أقول

واعد إليّ خواتمي

وأساوري

وخلاخلي

اعد اشتياقاتي

وأحلامي وأسراري

اعد للخدر حرمته

وصل عزاً

فوحدك من تصول

حسناً

لقد دونت ما قلتيه سيدتي

نظرت بغبطة

فإذا بكل قضيتي قد دونت

عجبي

فكل المخفر العربي يعرف سارقيَّ

وضد مجهول بلاغي دونوه

فأخبروني ما أقول؟؟



» التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!

أول موقع محلي عربي لجزيرة تاروت
على شبكة الإنترنت

Copyright © 1999 - 2012
www.tarout.info